• دعم صندوق الاقتصاد الإسلامي من الزكاة

    لقد أكرمنا الله بإنشاء وحدة الاقتصاد الإسلامي ضمن وحدات مركز(...) في كلية العلوم الإدارية بجامعة الكويت في سبتمبر 2003م، بدعم مشكور من الأمانة العامة للأوقاف الكويتية، حيث تهدف الوحدة إلى نشر علم الاقتصاد الإسلامي في جميع مرافق ومؤسسات الدولة، بالإضافة إلى نشر الحكم الشرعي العلمي في المعاملات المالية والاقتصادية. وترغب الوحدة أن تتوج أعمالها بطرح مشروع صندوق يختص في الدراسات العليا في الاقتصاد الإسلامي، يهتم بتوجيه ومتابعة ودعم الطلبة ماديًا وعلميًا بالتعاون مع المختصين من أهل العلم من داخل وخارج الكويت، وسيكون مركز الصندوق في دولة الكويت وتحت إدارة ورعاية وحدة الاقتصاد الإسلامي، وتجدون برفقته نشرة تفصيلية عن المشروع. وبودنا أن تفيدونا بالحكم الشرعي في جواز التبرع لهذا الصندوق من أموال الزكوات والصدقات والأموال المطهرة، كي يتمكن الصندوق من دعم مسيرة العلم في مجال الاقتصاد الإسلامي.
     

    هذا المشروع على أهميته خارج عن مصارف الزكاة التي بينتها الآية الكريمة، وهي قوله تعالى: ﴿إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ[٦٠]﴾ [التوبة: 60]. وعليه فلا يجوز صرف الزكاة لهذا المشروع، ولكن يمكن لهذا الصندوق أن يستعين بالصدقات العامة والأوقاف المخصصة لمثل هذا المشروع، والفوائد الربوية التي يريد أصحابها التصدق بها تخلصًا من الحرام.

    والله أعلم.
     

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 6298 تاريخ النشر في الموقع : 05/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة