• نجاسة بول الرضيع

    متى يكون بول الرضيع نجسًا؟

    بول الرضيع نجس مطلقًا، ولكن النجاسة أنواع منها نجاسة مخففة، وهي بول الرضيع الذي لم يطعم غير اللبن، ولم يبلغ الحولين فيجب صب الماء عليه عند السادة المالكية، والأحناف، وقال الشافعية والحنابلة يكفي رش الماء عليه لخبر الشيخين عن أم قيس: «أَنَّهَا جَاءَتْ بِابْنٍ لَهَا صَغِيرٍ لَمْ يَأْكُلِ الطَّعَامَ فَأَجْلَسَهُ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فِي حَجْرِهِ، فَبَالَ عَلَيهِ، فَدَعَا بِمَاءٍ فَنَضَحَهُ وَلَمْ يَغْسِلْهُ».

    ولحديث النسائي وأبي داود والحاكم وصححه: «يُغْسَلُ مِنْ بَوْلِ الْجَارِيَةِ، وَيُرَشُّ مِنْ بَوْلِ الْغُلَامِ».

    وإنما فرق الشَّارع بين بول الغلام وبول الجارية، لأنَّ بول الغلام خفيف لا يعفن بسرعة، بخلاف بول الجارية فإنه عكسه، ولأن المشقة في بول الغلام أكثر لكثرة تداوله في الأيدي بخلاف الجارية، وهناك علل كثيرة يذكرها الفقهاء، لبيان سر الفرق بين بول الغلام والجارية.

    والله تعالى أعلم.
     

    دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي

    رقم الفتوى: 47 تاريخ النشر في الموقع : 06/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات