• حكم وضع جهاز لضبط عدد ركعات الصلاة

    لقد لاحظت خلال السنوات الأخيرة كثرة السؤال عن مشكلة السهو في الصلاة؛ وخاصة من جانب المرأة التي يُنصح بصلاتها في البيت؛ وذلك لتضاعف انشغالها بالواجبات المهنية والعائلية، نظرًا لمتطلبات العصر المتزايدة، فدعتني الحاجة لذلك لاختراع جهاز إلكتروني يسجل عدد الركعات التي قام بها الشخص، ويمكن أن يثبت هذا الجهاز على سجادة الصلاة مثل البوصلة.

    أرجو إفادتي برأي الشرع في هذا الموضوع، والله يوفقنا جميعًا إلى خدمة ديننا الإسلامي الحنيف وخير أمتنا الإسلامية.

    إذا لم يكن هذا الجهاز شاغلًا للمصلي عن صلاته، بحيث لا يحتاج إلى ضبط ومتابعة، وإنما يشتغل بنفسه بموجب أشعة تحت الحمراء أو نحو ذلك، فإنه لا مانع منه، ويكون كجهاز البوصلة الذي يتم به ضبط القبلة المثبت على السجاد.

    ولكن الذي ينبغي للمصلي هو أن يحاول مجاهدة نفسه لاستجماع الخشوع وانشغاله بأعمال الصلاة، بأن يستحضر الركن الذي هو فيه، والركن الذي سينتقل إليه، فإن هذا أفيد له من مثل هذا الجهاز، الذي سيحمله إلى الركون، وترك تدبر الخشوع والانشغال بأفعال الصلاة.

    على أن الشارع الحكيم قد بيّن لنا ماذا نفعل عندما نشك في الزيادة أو النقصان في الصلاة، وهو أن نبني على اليقين وهو الأقل، فنأتي بالمشكوك فيه، ثم نسجد للسهو كما قال صلى الله عليه وسلم: «إِذَا شَكَّ أَحَدُكُمْ فِي صَلَاتِهِ، فَلَمْ يَدْرِ كَمْ صَلَّى، ثَلَاثًا، أَو أَرْبَعًا، فَلْيَطْرَحِ الشَّكَّ، وَلْيَبْنِ عَلَى مَا اسْتَيْقَنَ، ثُمَّ يَسْجُدُ سَجْدَتَيْنِ، قَبْلَ أَنْ يُسَلِّمَ» فإن كان صلى خمسًا شفعن له صلاته، وإن كان صلى إتمامًا لأربع كانتا ترغيمًا للشيطان»
    ، كما أخرجه مسلم من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه.

    وأخرج الترمذي من حديث عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «إِذَا سَهَا أَحَدُكُمْ فِي صَلَاتِهِ فَلَمْ يَدْرِ وَاحِدَةً صَلَّى أَوْ ثِنْتَيْنِ، فَلْيَبْنِ عَلَى وَاحِدَةٍ، فَإِنْ لَمْ يَدْرِ ثِنْتَيْنِ صَلَّى أَوْ ثَلَاثًا فَلْيَبْنِ عَلَى ثِنْتَيْنِ، فَإِنْ لَمْ يَدْرِ ثَلَاثًا صَلَّى أَوْ أَرْبَعًا فَلْيَبْنِ عَلَى ثَلَاثٍ، وَلْيَسْجُدْ سَجْدَتَيْنِ قَبْلَ أَنْ يُسَلِّمَ».

    فهذا الهَدْي النبوي هو علاج النسيان الذي يحدث في الصلاة، وفيه الخير والبركة.

    والله تعالى أعلم.

    دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي

    رقم الفتوى: 116 تاريخ النشر في الموقع : 06/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة