• الإسراف في حفلات الزواج

    ما رأي فضيلتكم في حفلات الزواج وخاصة الإسراف في الإعداد لها من تكاليف باهظة؟

    حفل الزواج أمر مشروع ومستحب وإجابة الدعوة إليه أمر واجب إذا لم يشتمل على منكر وإلا حرم وحرمت إجابة الدعوة، فقد صحّ عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال لعبد الرحمن بن عوف: «أوْلِمْ ولِو بِشَاة» كما أخرجه الشيخان.

    وكان من هديه صلى الله عليه وسلم أنه يولم على نسائه عند البناء بهن.

    وهذا أمر لا خلاف فيه بين أهل العلم، ولكن ينبغي أن يكون بحسب الوسع والطاقة، من غير إسراف ولا مخيلة، فأعظم النساء بركة أيسرهن مؤنة.

    أما الخروج عن ذلك إلى حد البذخ والسرف، فهذا مما يثقل كواهل الأزواج، ويكون عائقًا أمام الكثير عن الإحصان، وقد قال الله تعالى: ﴿وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ﴾ [الأعراف: 31].

    والله تعالى أعلم.

    دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي

    رقم الفتوى: 414 تاريخ النشر في الموقع : 06/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة