• حكم وضع حديقة أو نافورة على مقبرة قد بليت

    توجد مقبرة قديمة وقد تم إغلاقها منذ عام 1950م وأصبحت الآن تقع وسط منطقة بنايات سكنية وتجارية نرجو بيان الحكم الشرعي فيما يلي: هل يجوز من باب المظهر العام للمنطقة إعادة استخدام أرض المقبرة عن طريق عزلها ومنع تسرب المياه إليها ثم ردمها (دون حفر أو نبش) وإقامة نافورة أو شلال مياه (لا تطأ الأقدام) أو إقامة حديقة (مسطح أخضر عليها)؟

    نعم يجوز أن تُطمَّ المقبرة التي قد بَلِيَتْ من غير أن تنبش، وتوضع عليها حديقة أشجار بحيث لا تكون من الأشجار ذات الجذور، لما ورد في السنة أن النبي صلى الله عليه وسلم دعا بعسيب من نخل فشقَّه ثم غرسه على قبرين وقال: «لَعَلَّهُ أَنْ يُخَفِّفَ عَنْهُمَا مَا لَمْ يَيْبَسَا» كما أخرجه الشيخان من حديث ابن عباس رضي الله عنهما يعني لأنهما يسبحان الله تعالى، فينالهما بركة تسبيحهما.

    أو يوضع عليها نافورة كما ذكر في السؤال، على أن تبقى مسوَّرة، صيانة لما بقي فيها من آثار موتى المسلمين، وحفاظًا على إبقائها حُبُسًا لا تدخل تحت ملك، ويبقى على بابها اسم المقبرة.

    والله تعالى أعلم.

    دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي

    رقم الفتوى: 931 تاريخ النشر في الموقع : 06/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة