رقم الفتوى: 1808

العنوان: بيع الوارث للاسهم الربوية

السؤال:

توفي والدي رحمه الله تعالى وكان في حياته قد اشترى أسهمًا من بنك برقان ثم ‏أخبرني قبل وفاته بأن أتخلص من هذه الأسهم وقد كان للسهم سعر حين الشراء ‏يختلف عن سعره الحالي حيث ارتفع سعر السهم فهل يجوز لي أن أبيع السهم ‏بسعره الحالي (المرتفع) أم بسعره وقت الشراء؟ ثم هل يلحقني لوم أو إثم ببيع ‏هذه الأسهم على أشخاص آخرين سوف يساهمون في بنك برقان وسيتعاملون ‏بالربا؟

الإجابة:

يجب على مالك هذه الأسهم أن يتخلص منها ببيعها وله أن يبيعها بسعر السوق ‏ومما حصل من ثمنها له أن يتملك منه ما دفع عند شرائها، أما ما زاد فيتحرى ‏فيه فما جاء من العمليات المحرّمة أخرجه للمصالح العامة من وجوه البر ما عدا ‏بناء المساجد أو طباعة المصاحف، وأما ما جاء نتيجة ارتفاع قيمة الأصول أو ‏من العمليات الحلال فله أن يتملكه والله أعلم.