رقم الفتوى: 5286

العنوان: هل على ورثة القاتل خطا اخراج الكفارة عنه؟

السؤال:

إن لي أخًا يبلغ من العمر 19 سنة، وهو طالب بالجامعة، حدث معه حادث مروري قبل أربعة أشهر، وتوفي إثر هذا الحادث أربعة أشخاص قصَّر، ونعلم أنه يفترض أن يصوم شهرين عن كل شخص، ولكن قدّر الله أن يحدث له حادث مروري، وتوفي أخي إثر هذا الحادث قبل شهر واحد فقط. فما الحكم الشرعي في هذا الموضوع؟ وما علينا فعله -نحن أهله- في هذه الحالة؟ علمًا بأنه توفي رحمه الله، ولم يوص بشيء قبل وفاته.

الإجابة:

ليس على ورثة المتوفى -المستفتي عنه- شيء وليسألوا الله تعالى له الرحمة والمغفرة. والله أعلم.