عدد النتائج: 3951

  • إذا أصيب الإنسان فهل الأفضل الذهاب إلى الطبيب للعلاج سواء كان الطبيب مسلمًا أو غير مسلم، أم الأفضل أنه   لا يذهب ، وإذا لم يذهب فهل يتفق هذا مع الحديث سبعون ألف من أمتي يدخلون الجنة بلا حساب ولا عذاب، وهم الذين لا يسترقون ولا يكتوون ولا يتطيرون وعلى ربهم يتوكلون؟ وإذا أصيب الإنسان في إحدى عينيه أو كلتيهما فهل من الأفضل له ...

    يجوز للمرء العلاج بالأدوية المباحة، وذلك لا ينافي التوكل؛ لأنه من تعاطي الأسباب التي قد ينفع الله بها، وأما من استسلم للقضاء ورضي به وتلذذ بالبلاء وتوكـل على المولى جل وعلا، تاركًا الأسباب المشروعة كطلب الرقية والكي، فهو أفضل؛ لما في (الصحيحين) من حديث ابن عباس رضي الله عنهما، وفيه: « أن سبعين ألفًا يدخلون ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31455

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    553

  • لي صديق موظف في الحكومة، وزين له قرناء السوء الرشوة، فارتشى على مدى سنوات معدودة، وانتهى والحمد لله وتاب منذ مدة طويلة، والآن يصوم ويصلي ويتصدق كثيرًا، ويسعى في الخير، واعتمر مرة، واعتمر وحج البيت الحرام مرة أخرى، ولقد كوَّن من هذه الرشوة ثروة في السنوات التي مر بها، وطبعًا نظرًا لأنه ما زال موظفًا حتى الآن؛ فإنه من ...

    إذا كان الواقع كما ذكر وجبت التوبة من ذلك بالإقلاع عن هذه الجريمة، والندم على ما ارتكبه منها فيما مضى، والعزم عدم العودة إليها، ورد المرتشي المظالم إلى أهلها بقدر الإمكان، وإلا أنفق ذلك في وجوه البر بقصد أنه عن المظلوم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31054

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    597

  • التأمين لدى البنوك بفائدة، أو الأخذ منها بفائدة، هذا حرام وربا. المساهمة بالشركات الوطنية، مثل: شركة الأسمنت، شركة الكهرباء، شركة الغاز، الشركة الزراعية في حرض، الشركة الزراعية في حائل، الشركة الزراعية بالقصيم، شركة سابك بالجبيل، شركة الأسماك. جميع هذه الشركات تؤمن عند البنوك ما تحصل عليه من المساهمين، وتأخذ عليها فائدة ...

    إذا كان الواقع كما ذكرت، فإيداع أموال هذه الشركات في البنوك بفائدة حرام، والمساهمة فيها حرام، ولو لم تؤسس هذه الشركات للتعامل بالربا؛ لأن الاعتبار بالواقع لا بالتأسيس. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26571

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1103

  • نطبق في مدرستنا نظام التعليم الأمريكي، مع اهتمام مميز باللغة العربية والتربية الإسلامية، ومعظم الطلاب والطالبات من المسلمين، بينما ثلة من المدرسين والإداريين من غير المسلمين، وهم على الأغلب أمريكيون وكنديون يتبعون مختلف الكنائس المنتشرة هناك. وتنص لوائحنا على احترام الحرية الشخصية والدينية للجميع، وقد طالب بعضهم بحق ...

    لا يجوز منع الموظفين والمدرسين من غير المسلمين من ممارسة شعائرهم وطقوسهم الدينية في بيوتهم وأمكنتهم الخاصة بهم.

    وعليه: فلا موجب لتخصيص مكان خاص في المدرسة لممارسة هذه العبادات والطقوس الدينية.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7573

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    1001

  • أنا صاحب حملة حج، أود عمل كوبونات سحب تذاكر سفر للحجاج، كل كوبون مقابل مئة دينار أو خمسين دينارًا والجائزة هي سيارة، وسيكون السحب بعد العودة من الحج، أما الإعلان عنها فسيكون قبل التسجيل للحج، فهل يجوز ذلك؟

    يجوز الاشتراك في السحب على الجوائز الممنوحة مقابل الاشتراك في حملة الحج بمبلغ معين، شريطة أن تعطى قسائم السحب للمشترك دون مقابل، أو زيادة في قيمة الاشتراك، وتكون الجائزة الممنوحة لمن تخرج له القرعة من قبيل الهبة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6058

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    408

  • التقيت مع أحد الأصدقاء (الملتزمين)، وقد أحضر لي مجلة خلاعية، يقول: أنه اشتراها بدينار فأخذ يقرأ منها موضوعًا من المواضيع الساقطة التافهة، فقلت له: لا يجوز للمسلم أن يشتري أو يقتني هذه المجلات الخلاعية، فقال لي وهو (زعلان): يجب علينا أن نشتريها لكي نعرف ما يدور في المجتمع ونتجنبه.

    فأرجو من فضيلتكم أن تبينوا مدى مضرة هذه ...

    لا يجوز لعامة الناس أن يشتروا أو يقرؤوا الكتب أو المقالات التي تخالف التعاليم الإسلامية، أو التي تبذر بذور الشبهات في عقيدة المسلمين أو أحكامهم الشرعية، أو تشككهم في سلامة توجهاتهم، أو غير ذلك من الأضرار، أما خاصة المسلمين وهم علماؤهم وأهل الحل والعقد فيهم، فلا بأس بأن يطّلعوا على مثل هذه الأمور، للرد عليها، وبيان زيفها، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18481

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    463

  • إنني أرغب في ممارسة نشاط اقتصادي بمشروع هو عبارة عن تأسيس مصنع لتصنيع التلفزيونات الملونة.

    حيث قمت بشراء موقع المصنع ونفقات التأسيس وغير ذلك وإنني أرغب في التحري عن كيفية الكسب بالحلال.

    وأرغب من سعادتكم في إصدار فتوى شرعية حول حكم هذا العمل هل هو حلال أم حرام؟ وجزاكم الله خيرًا

    صناعة التلفزيونات كسائر الصناعات التي هي في أصلها مباحة حيث لا تقصد للفساد والإفساد، وحيث لا تقوم المعصية بها بل هي وصف منفك عنها، كما ذكر ابن عابدين الشامي هذه القاعدة الفقهية في كتاب الحظر والإباحة 9/561، وإنما لغرض التجارة، ونفع الناس.

    فهي على أصلها في الإباحة، وإن كان قد يحدث من يسيء استخدامها، فذلك أمر آخر كمن يصنع ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9528

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    755

  • أملك بستانًا، وهذا البستان به بعض أشجار الفواكه، من ضمن هذه الفواكه شجرة التين البرشومي والسلطاني، وقبل استواء هذه الثمرة بعشرة أيام أو أكثر أقوم بوضع شيء على هذه الثمرة لكي تستوي قبل موعدها، لفرصة استغلال سوقها مبكرًا، فلهذا الموضوع أناشد فضيلتكم: هل يجوز هذا الشيء أم هو غير جائز؟ علمًا بأن الذي نضعه ليس حرامًا ولا ...

    هذا العمل الذي تعمله في الشجرة من أجل أن توهم الناس أن ثمرها قد نضج وهو ليس كذلك لا يجوز؛ لأنه من الغش، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: « من غشنا فليس منا » [1] ، فالواجب عليك التوبة إلى الله، وترك هذا العمل؛ لما فيه من الإضرار بالناس، وأكل أموالهم بالباطل. وبالله التوفيق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26433

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    589

  • ما حكم اصطحاب الجرائد اليومية والمجلات التي تحتوي على صور، وما الحكم في اصطحابها إلى المسجد وقراءتها؟

    يجوز اصطحابها إذا طمست رؤوسها، وخير لك في المسجد أن تقرأ القرآن فتنتفع وتكون قدوة لغيرك في الخير. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21208

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    405

  • ما حكم الذي يستمع الأغاني الخليعة مثل الأحسائي التي يذكرونها، وما حكم البائع والمشتري بها؟

    لا يجوز استماع الأغاني الخليعة ولا بيعها ولا شراؤها، وكسبها حرام؛ لعموم الأدلة الدالة على تحريمها من الكتاب والسنة، ومن ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: « إن الله إذا حرم شيئًا حرم ثمنه » [1] . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32082

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    422

  • ما حكم تربية السمك في أحواض الزينة داخل البيوت وكذا ما حكم تربية الطيور (طيور الزينة) كالببغاوات والبلابل وغيرها في أقفاص داخل البيوت؟

    لا حرمة ولا كراهة في تربية الأسماك في الأحواض ما دام يوفر لها وسائل البقاء، وكذلك الأمر في تربية الطيور بشرط أن لا يترتب على ذلك أي أمور محرمة، من التلهي عن الصلوات أو الواجبات أو الاطلاع على عورات البيوت أو غصب طيور الغير، وأن لا يترتب على ذلك مقامرة أو مراهنات محرمة، وأن لا يخل ذلك بإعالة من تجب عليه نفقتهم.

    والله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2516

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    985

  • أرفق لكم نموذجًا خاصًا حصلت عليه من أحد الأصدقاء وراودتني فكرة تنفيذ مشروع مماثل له.

    وأود أن أتعرف منكم عما إذا كان مثل هذه العمل جائز شرعًا أم لا سواء تنفيذ المشروع أو الاشتراك فيه، حتى أتمكن من ممارسته كعمل من أعمال التجارة الحرة في حالة جوازه شرعًا أو الامتناع عنه في حالة عدم جوازه.

    علمًا بأن هذا المشروع شبيه ...

    هذه الطريقة لأخذ المال هي في معنى القمار، ووجه المقامرة فيها أنها تقوم على أساس دفع مبالغ قليلة للحصول على مبالغ كبيرة دون أن يكون هناك معاوضة حقيقية مع شائبة الاعتماد على الحظ، وهي من أكل أموال الناس بالباطل ولكن لا تظهر نتائج الخسارة إلا على الطبقة الأخيرة من المشتركين في هذه الطريقة حين لا يتمكنون من البيع إلى مشتركين ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5258

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    501

  • إذا كنت موظفًا في إحدى الدوائر الحكومية ورئيسي يرخص لي في عدم الحضور إلا وقت الراتب، وهو يخصم من راتبي (1500) ألف وخمسمائة ريال، ولا أدري هل الإدارة عندها خبر أم لا؟ هل نحن آثمون أم لا؟

    لا يحل لك الراتب إلا إذا قمت بالعمل الوظيفي على الوجه المشروع، ولا يجوز لمرجعك أن يعفيك من الحضور في مقابل أنه يأخذ بعض راتبك؛ لأن هذا من الخيانة والتعاون على الإثم والعدوان. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم



    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30946

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    519

  • هناك صديق متزوج وله ولدان، ووظيفته جيدة، ولكن هو متردد في جمع الأموال، علمًا بأنه لا يملك بيته الخاص له، ويسكن في الشقة المستأجرة، هل يجوز له أن يجمع المال ليصنع البيت ، وسبب تردده بأنه قد قرأ آيه من القرآن الكريم: ﴿ وَيَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنْفِقُونَ قُلِ الْعَفْوَ ﴾ [ البقرة : 219 ] وأيضًا قـرأ الحديث ما ...

    أولاً : لمن ذكرت أن يوفـر من كسـبه مـا لا يجحـف بـه وبأسرته ما يبني به بيتا لسكناه وسكنى من يعول، وليس في القرآن ولا في السنة الثابتة ما يمنع من ذلك، ولا ما يوجب على المسلم أن يتصدق أو يتبرع بكل ما زاد عـن حاجتـه، ثـم إن المسـكن الـذي يملكه ويأوي إليه هو ومن يعول من حاجته، وليس في الكتاب ولا في السنة الثابتة أيضًا ما يوجب على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29826

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    725

  • تقوم الجمعية التعاونية بالصرف سنويًا على بند الخدمة الاجتماعية بالمنطقة بحوالي ثمانين ألف دينار، علمًا بأن هذا المبلغ قد تم تجاوزه بحوالي عشرين ألف دينار هذا العام، على أن يتم تغطية هذا المبلغ في السنوات القادمة، ولما كانت الجمعية بحوزتها مبلغ متجمد بنحو عشرة آلاف دينار، وهو عبارة عن أموال ربوية ناتجة عن فوائد أرباح بنوك، ...

    على القائمين على الجمعية أن يصرفوا الفوائد الربوية المتجمدة للفقراء والمساكين في طرق البر والخير والمصالح العامة -عدا طباعة المصاحف وبناء المساجد- بأسرع وقت ممكن، تخلصًا من حرمة اقتنائها والانتفاع منها، ولا يجوز لهم إنفاق ما تقدم من المال الحرام سدًا لواجب على الجمعية من دين أو غيره، لأن هذا المال ليس ملك الجمعية في الأصل، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5447

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    455

  • ما قولكم في النساء الممثلات اللاتي يفعلن الفاحشة أمام الناس كلهم، وبعضهن يبدين أجسامهن علنًا وجهارًا وأمام جميع من يشاهدهن على الشاشة من صغار وكبار، وفي الرجال الممثلين الذين يفعلون معهن المنكر من تقبيل ومداعبة، ألا يخرج هؤلاء الممثلون والممثلات من الملة، وهم يتحدون الله؟ جزاكم الله خيرًا.

    هذا منكر ظاهر معلوم تحريمه من الدين بالضرورة، ومن فعله استهتارًا أو اعتقد حله فهو كافر خارج من ملة الإسلام. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    28110

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    567

  • بنك تجاري سعودي يعمل بالفائدة القصيرة للدولار أي أن الشخص يودع فيه أي مبلغ وبعد يومين يدخل في حساب الأرباح ويمكن للشخص المودع معرفة الأرباح في أي يوم، وأن هذا البنك يدخل هذه الأموال في مضاربات عالمية، ثم يحصل على جزء من الربح ويوزع الباقي على العملاء، مع العلم بأن هذه المبالغ لا يعرف بالضبط فيما تستثمر مع أنه لا توجد نسبة ...

    يقول الله تعالى في كتابه الكريم: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَأْكُلُوا الرِّبَا أَضْعَافًا مُضَاعَفَةً﴾ [آل عمران: 130]، وروى الإمام مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «الذَّهَبُ بِالذَّهَبِ وَزْنًا بِوَزْنٍ مِثْلًا بِمِثْلٍ، وَالْفِضَّةُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10059

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    665

  • ما الحكم الشرعي في أكل الحية؟

    ذهب جمهور الفقهاء إلى تحريم الحية لأنها من الهوامّ الخبيثة، فتدخل في قوله تعالى: ﴿وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ﴾ [الأعراف: 157]، وذهب المالكية إلى إباحة أكلها إذا أمن سمها، ولا تحل إن كانت مقدورًا عليها إلا بتذكيتها من حلقها، أما إذا كانت غير مقدورة عليها فتحل بقطع شيء منها يعجل بموتها كالصيد لقوله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2522

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    821

  • أود أن أعرف من حضرتكم مقدار المال الذي يجب أن أدفعه، على إجهاض جنين قبل بلوغه (120) يومًا، علمًا بأن سبب الإجهاض هو الضغط النفسي على الأم، حيث إنها طالبة تدرس في كلية الطب، وقد فعلت ذلك نتيجة عدم مقدرتها على التوفيق بين الدراسة وبين تربية الطفل، وقد تمت عملية الإجهاض على هذا الأساس (على أساس أن هذا الأمر يجيز الإجهاض) ولم يكن ...

    نعم، لا يحل الإجهاض في شريعة الإسلام، لا في الفترة الأولى للحمل ولا بعد ذلك، هو يتفاوت في الإثم بحسب مراحل الحمل، ففي أول الحمل أخف إثمًا، وكلما زادت مدة الحمل تأكد التحريم، فإذا بلغ الحمل (120) يومًا أصبح محرمًا قطعًا، وعُدّ نوعًا من القتل يستوجب دية قدرها (500 درهم) أو نحو (213 غرامًا من الذهب) تعطى للوارث الذي لم يشارك في عملية ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1371

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1437

  • زوجي موظف في إحدى الشركات، وقد توفي أثناء العمل بحادث سيارة وكان وقتها تحت تأثير الخمرة، وقد عملنا على أن يكون تقرير الوفاة خاليًا من أنه متوفى تحت تأثير الخمرة حماية لشخصه، فنتج عن ذلك أن منحت الشركة لأسرته مبلغًا من المال تعويض وفاة على أن وفاته كانت وفاة عادية ليست تحت تأثير الخمرة كما جاء في التقرير وهو خلاف الواقع، لو ...

    إذا ثبت أن هذه الأموال قد أخذت بسبب إخفاء سكر هذا الشخص المتوفى أثناء قيادته السيارة فإنها تعد مأخوذة تحت ظل الغش والتزوير، والغش والتزوير لا يحل مال الغير، فما أخذ بسبب ذلك من أموال يكون حراماَ، ويجب ردها إلى أصحابها، فإن لم يكن أصحابها موجودين أو كانوا موجودين واستحال ردها إليهم كان سبيل هذه الأموال الصرف إلى الفقراء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17392

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    456

  • ينص أحد الأحكام في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية على أن الاشتراكات واجبة السداد في أول الشهر التالي للشهر المستحق عنه، وفي حالة التخلف ‏عن الأداء يلتزم صاحب العمل بأداء مبلغ إضافي بواقع (10%) شهريًا من المبالغ التي تأخر في سدادها وذلك عن المدة من تاريخ وجوب الأداء حتى تاريخ ‏السداد. كما تنص مادة أخرى على أن صاحب العمل ...

    قانون التأمينات الاجتماعية قانون واجب التطبيق، وقد وضع عقوبة تغريمية عن الحالات المعروضة والواردة بالسؤال، ولا مانع شرعًا من أن تضع الدولة ‏عقوبة تقريرية حالية على من يخالف قوانينها، تحددها وفقًا لما يحقق المصلحة العامة، ويحقق أغراضها. والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7415

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    529

  • هل يجوز وصف بعض البنوك بأنها إسلامية، وتُجرَّد البنوك الأخرى من هذه الصفة، آخذين في الاعتبار أن مؤسّسيها ومساهميها والمتعاملين معهم مسلمون أصلًا؟

    وصف إسلامية يثبت لكلِّ بنك أو مصرف يتعامل طبقًا لأحكام الشريعة الإسلامية، فيُحلّ ما حت حِتلّ الشريعة، ويحرِّم ما تحرِّم.

    وأما من لا يتعامل طبقًا لأحكام الشريعة الإسلامية فإنه لا يجوز وصفه بهذا الاسم.

    ويراعى في ذلك أن البنوك الإسلامية تخضع في تعاملاتها لرقابة شرعية.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16821

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    1100

  • إني أحد موظفي السفارة، ويردني بعض الأحيان تأشيرات من بعض الزملاء والأقارب لإرسال العاملة المنزلية المناسبة لهم (الشغالة) وذلك رغبة منهم في أن يكون الاختيار عن طريق شخص معروف لديهم؛ لكي يهتم بالموضوع من جهة، ومن جهة أخرى كي تنخفض تكاليف الاستقدام من حوالي 4-5   آلاف ريال سعودي، إلى 1500 ريال، وهنا مصدر المشكلة بالنسبة لي، فكما ...

    إذا كان الأمر كما ذكر، وأنك تتعامل مع مكاتب العمالة التي تدفع لموظفي المطار في الهند مبلغًا لتسهيل عملية سفر الخادمات، حيث إن الحكومة الهندية تمنع سفر الخادمات إلى الخارج، أو كنت تدفع لموظفي المطار ذلك المبلغ لتسهيل طلبك - فإن ذلك رشوة ، وإعانة على الباطل، وقد قال الله تعالى:  
    ﴿ وَتَعَاوَنُوا عَلَى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26905

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    511

  • هل يجوز شرعًا أن ينحني لاعب الكاراتيه بهيئة الركوع إلى المدرب؟

    إذا كان الانحناء للتعظيم فهو محرم، وأما إن كان مجرد تقليد دون قصد التعظيم للمنحنى له فإنه مكروه، وعليه فإنه يكره انحناء لاعب الكاراتيه للمدرب.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3642

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1285

  • ما حكم الأكل من المأكولات التي تعد في المناسبات والتقاليد، مثل الأكل من أكلة الربيع التي نعدها بالسميد والغرس عند قدوم فصل الربيع ؟

    إن كانت هذه المأكولات لا ارتباط لها بأعياد ومناسبات بدعية، وليس فيها مشابهة للكفار، وإنما هي عادات لتنويع الأكلات مع الفصول السنوية - فلا حرج في الأكل منها؛ لأن الأصل في العادات الإباحة.
    وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30317

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    982

  • هل يجوز الاستثمار في شركات عالمية صناعية مثلا كشركة مرسيدس أو شركات صنع المعدات في الدول الغربية علمًا بأنها تتعامل بالربا في إيداع أموالها ولا يشكل التعامل الربوي أي ثقل اقتصادي لديها؟ علمًا بأن المستثمر هو جهة خيرية.

    شراء أسهم الشركات التجارية التي ليس عملها الأساسي التعامل بالربا أو المحرمات فيجوز ولا يمنع من ذلك كونها تودع أموالها في البنوك الربوية في غير فترات تشغيل هذه الأموال في أغراضها المشروعة على أن يتحرى المساهم مقدار الفائدة الناشئة عن عملية الإيداع ويخرج ما يخصه منها فيصرفه في وجوه البر العام ما عدا بناء المساجد أو طباعة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2642

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    974

  • سيدة حامل، وفي رأس الجنين ماء (تشوه)، ما حكم ثقب الرأس لنزول الماء من أجل الولادة الطبيعية أو القيصرية؟

    إذا ثبت وجود ماء في رأس الجنين يَحُولُ دون الولادة الطبيعية أو القيصرية، فيُفرق بين أربع حالات:

    الحالة الأولى: أن يمكن علاجه في رحم أمه، ويُقرر الأطباء ذلك بثقب رأسه، وسحب الماء منه، فلا يُعدل عن هذه الحالة.

    الحالة الثانية: أن لا يمكن إخراجه من رحم أمه بحالٍ من الأحوال؛ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1102

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    1570

  • يكثر في الصحافة المحلية وضع آية: ﴿يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ[٢٧]﴾ [الفجر: 27] في إعلانات التعزية، ومن المعلوم ضرورة أن الصحف تمتهن بشتى الطرق، لذا نرجو منكم حث الصحافة على عدم وضع هذه الآية في إعلانات التعزية وذلك من خلال فتواكم الموقرة والصحف المحلية لا تمانع من ذلك، ولكن تريد الصحف إقناع ...

    لا ترى اللجنة مانعًا من أن تتضمن الصحف اليومية بعض الآيات الكريمة والأحاديث الشريفة عند الحاجة إلى ذكرها، وعلى من يشتري هذه الصحف أن يحترم الآيات الكريمة والأحاديث الشريفة التي فيها ولا يرميها في القمامة أو يبتذلها بالأكل عليها وما إليه، وأن يتخلص منها -عند عدم الحاجة إليها- بتقطيعها بالآلات المعدة لذلك التي تؤدي إلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7555

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    834

  • علمنا من إدارة عموم الصحة أن الحمى التيفوسية أخذت تتفشى وتنتشر في مصر منذ بضع سنوات حتى بلغ عدد إصاباتها في خلال السنوات الخمس الماضية بحسب البلاغات التي وردت عنها مائة ألف وتسعمائة إصابة، والغالب أن العدد الحقيقي هو أكثر من هذا الإحصاء المبني على البلاغات الرسمية، وفي العام الماضي حصلت إصابات عديدة بالحمى الراجعة، وقد علم ...

    إن ديننا الحنيف ربط الأسباب بمسبباتها، وناط النتائج بمقدماتها، وليس في الوجود أعز من الصحة والعافية؛ ولا أدل على ذلك من قول النبي صلى الله عليه وسلم لذلكم الأعرابي الذي جاءه ليعلم ما يسأل الله عنه بعد الصلوات الخمسة: «سل الله العافية»، وقوله من حديث آخر: «نعمتان مغبون فيهما كثير من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11731

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    848

  • من الأساليب المتبعة لترويج البضائع في السوق أو لزيادة حجم المبيعات تخصيص ‏جوائز عينيه أو نقدية على قدر معين من المشتريات تحدده الشركة المعلنة.

    إننا في شركتنا لدينا النية في انتهاج هذا الأسلوب وسنذكر لكم مثلا على ذلك: كل من ‏يشتري كرتونًا من بضاعتنا يحصل على هدية بقيمة 100-140 فلسًا.

    فهل هذا جائز شرعًا؟ نرجو إفادتنا ...

    يجوز تخصيص جوائز عينية أو نقدية لمن يشتري قدرًا معينًا من السلع يحدده ‏البائع المعلن عن الجائزة لأن هذا من قبيل حط جزء من الثمن.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3227

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1032