عدد النتائج: 3951

  • وردنا سؤال من مدير أحد الجمعيات الخيرية يقول فيه: تقدم إلينا أحد البنوك التجارية بعرض لفتح حساب للجمعية لديهم، بحيث تقوم إدارة البنك بإيداع أموال الفوائد الربوية الناتجة عن ودائع بعض العملاء والذين يرفضون استلامها وذلك للاستفادة منها وتوزيعها على الفقراء.

    يرجى التفضل مأجورين بإفادتنا حول مدى شرعية هذا الأمر وما هي ...

    لا مانع إن شاء الله تعالى أن تفتح جمعيتكم أو غيرها من جهات البر والإسعاف حسابًا لإيداع الفوائد الربوية التي يرفض أصحابها استلامها فرارًا من وبيل الربا وسوء عاقبته، وذلك لتقوموا أنتم بصرفها في المصالح العامة للمسلمين كإقامة مستشفيات، وبناء ملاجئ، وحفر آبار، وشق طرق، وإغاثة المنكوبين، ومعاونة جمعيات الهلال الأحمر، ونحوها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9188

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    764

  • مريض ذهب إلى طبيب، وطلب الطبيب منه أن يحضر ناقة ويجمع أولاده كلهم في المنزل ويدور بالناقة عليهم في المنزل أربع دورات أو سبع ثم يذبحها، ثم يُغمس المريض في دمها مدة من الزمن هل حرام أم حلال؟ وقد ذكر الذي ذبحها اسم الله عليها هل يؤكل من لحمها أم لا؟ أفيدونا جزاكم الله خيرًا.

    إن المشروع للمريض التداوي بالرقية الشرعية من قراءة آيات من القرآن الكريم، والأدعية النبوية، والتداوي بالأدوية المباحة. أما الذهاب إلى الكهان ونحوهم ممن يطلب من المريض أن يذبح ناقة أو شاة أو دجاجة ونحو ذلك فلا يجوز؛ لأن الذبح عبادة، والعبادة لا تكون إلا لله، قال تعالى: ﴿ قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32403

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    511

  • هل يجوز لشارب الدخان أن يحمله معه بالمسجد لأداء الصلاة وما الحكم؟

    لا يجوز له دخول المسجد بالدخان ، ولا حمله معه في الصلاة، وإن صلى حاملاً له فقد أساء، وصلاته صحيحة.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء



    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30264

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    692

  • لقد تقدم لنا السيد (ع. ش) وزوجته السـيدة (أ. ح. ح) وهي حامل في الأسبوع الثاني والعشرين، أي: حوالي الشهر الخامس، وأثناء مراجعتها في المستشفى السعودي الألماني اكتشف أن الجنين مشوه، وذلك بعدم وجود الجزء العلوي من الجمجمة، وقد تم الكشف عليهـا لدينـا بمستشفى الولادة والأطفـال، وعرضت على طبيبين استشاريين، فأثبت فحصهما لها بالأشعة فوق ...

    لا يجوز إسقاطه من أجل التشوه الذي ذكـر في السـؤال، مع العلم بأنه قد يشفيه الله بما بقي من المدة، ويولد سليمًا، كما قد وقـع ذلك لكثير من الناس. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30070

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    883

  • هناك أم كانت حاملًا في شهرها الثامن، وحملت حملًا ثقيلًا نسبيًا (ماكينة خياطة)، وبعد مرور يومين من ذلك أسقطت الجنين ميتًا، ومضى على ذلك أكثر من خمسين سنة تقريبًا.

    والسؤال هو: هل يترتب على هذه الأم كفارة أم لا؟ نرجو إفتاءنا، وجزاكم الله خيرًا.
     

    إذا ثبت أن إسقاط الجنين كان بسبب حمل الأم لهذه (الماكينة) خطأ، دون قصد منها إلى إسقاطه، فباتفاق الفقهاء تجب في الجنين الغرة على الأم، ولا ترث منها شيئًا، وقد قدّر جمهور الفقهاء الغرة بنصف عشر دية الرجل. واختلف الفقهاء في إيجاب الكفارة عليها - فيرى الشافعية والحنابلة وجوبها. - ويرى المالكية والحنفية أنها مندوبة. وترجح اللجنة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7922

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    793

  • كثرت في الأسواق بضاعة تسمى: (شختك بختك)، أي: شيء مجهول تشتريه بنقود داخل علبة أو كيس، فمرة يكون ما فيه تافها وبالعكس.

    لعبة (شختك بختك) لا تجوز؛ لما فيها من الغرر، ولدخولها في عموم أدلة الميسر، وهو محرم.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27238

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1446

  • ما حكم الشريعة الإسلامية في شرب الخمر عند الضرورة، بأن يكون الدكتور الذي أمره بشربها؟

    يحرم التداوي بشرب الخمر وبأي شيء مما حرمه الله من الخبائث عند جمهور العلماء؛ لما رواه وائل بن حجر : « أن طارق بن سويد الجعفي سأل النبي - صلى الله عليه وسلم - عن الخمر فنهاه أو كـره أن يصنعها، فقال: إنما أصنعها للدواء، فقال: إنه ليس بدواء ولكنه داء » [1] رواه الإمام أحمد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31513

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    472

  • ما رأي سيادتكم في مسلسل أوان الورد والذي لم تشاهده؟

    الحكم على الشيء فرع عن تصوره، ولم نشاهد المسلسل -كما ذكرت- فلا يمكننا الحكم عليه.

    المبادئ 1- الحكم على الشيء فرع عن تصوره.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13872

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    1217

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من سعادة مدير إدارة الشؤون الدينية للقوات المسلحة، مرفقًا به السؤال المقدم من الرقيب (ر. ع. ح)، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم (4178) وتاريخ 12 8 1413 هـ، وقد ...

    وبعد دراسة اللجنة له أجابت بأنه إذا كان الواقـع هو كما ذكره السائل - فلا حرج في ذلك. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31547

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    681

  • أنا سيدة عمري 42 سنة لي من الأولاد ستة والحمد لله، من سنتين تقريبًا حملت وعلى غير العادة لازمني مع الحمل اكتئاب بمعنى أنني لا أنام إلا قليلًا جدًا ولا آكل إلا قليلًا، وصحب ذلك زيادة في ضربات القلب والضيق، راجعت الأطباء حيث وضعوا لي المسكنات والمهدئات التي لم تعد تنفع معي حيث أنني أسهر الليل ولا أنام في اليوم إلا ساعة تقريبًا ...

    طالما أن الجنين لم تنفخ فيه الروح فيجوز إجهاضه إذا ثبت بشهادة طبيبين مسلمين أن استمرار الحمل مضر بالأم ضررًا محققًا يقدره الأطباء، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5303

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    707

  • لقد قال أحد المدرسين: إن سبب الوفيات بعدم العناية الطبية، وإن الإنسان إذا لم يتعالج يموت، فهل الطب عنصر هام وله أدلة من القرآن أو الحديث؟ أفيدونا عن ذلك، هل الطب له علاقة بالحياة أو الموت؟ ولكم الشكر.

    وردت الشـريعة بـالأمر بـالعلاج والتـداوي بالأدويـة المباحة، ففي (صحيح البخاري ) وغيره، عن أبـي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « ما أنزل الله داء إلا أنزل له شفاء » [1] ، وعن أسامة بن شريك قال: « جاء أعرابي فقال: يا رسول الله: أنتداوى؟ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31453

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    536

  • رغم الأذكار التي أتلوها قبل النوم إلا أنني أتعرض للاحتلام كثيرًا، فهل من دعاء خاص يزيل عني هذا الكرب؟

    كثرة الاحتلام يمكـن علاجها بمراجعة الأطباء لمعرفـة أسبابها، والتماس الدواء المناسب لها، مع سؤال الله العافية من أسباب ذلك، وهو القائل سبحانه: ﴿ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ﴾ [ غافر : 60 ] وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31494

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    522

  • نعاني نحن طبيبات الأسنان كثيرًا مما يفرض علينا من ضغوط بمختلف أنواعها لدفعنا لعلاج المرضى من الرجال، فنعاني ما نعانيه حيث يكون وضع طبيبة الأسنان حرجًا جدًّا أثناء العلاج، حيث يتطلب ذلك أن يستلقي المريض وتكون الطبيبة فوق صدره للعلاج، وتكون حكمًا قريبة جدًّا إلى حد محرج، وهو وضع لا يكون إلا في طب الأسنان لا في غيره من أنواع الطب ...

    وقد درست اللجنة الدائمة ما ورد في خطاب بعض طبيبات الأسنان والمتضمن سؤالهن عن حكم معاملتهن للرجال وأجابت:

    بأنه لا يجوز معالجة النساء للرجال ولا العكس، إلا في حالة الضرورة؛ كأن يتعذر وجود معالج من نفس الجنس ويكون المريض في حالة خطر، والحرمة أشد بالنسبة لمعالجة الأسنان؛ لما في ذلك من ملامسة جسم المعالج للمعالج، وتأثم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    37221

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    513

  • أحببت التفقه في دين الله، فذهبت لأتعلم في معهد القراءات، ثم بعد ذلك اتضح لي أن المعهد يدرس عقيدة الأشاعرة ، فإذا جاء موعد الامتحان وجاء في معنى الاستواء   والأشاعرة تذكر أن الاستواء هو: (الاستيلاء) فإذا كنت عالمًا بذلك فذكرته هل علي وزر؟ مع أنني لو قلت غير ذلك أي على قول أهل السنة رسبت في المعهد، فما الحكم؟

    تذكر في الإجابة على الامتحان عقيدة الأشاعرة ، ثم تبين أن الحق خلافها، وأنه عقيدتك، وتذكر الأدلة على ذلك، وبذلك تبرأ ذمتك إن شاء الله. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24729

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    571

  • يقول السائل أرجو الإفادة بخصوص مسألة الحجامة حيث إن بعض الأصدقاء أخافوني منها ومن عدم صحتها. ولفضيلتكم جزيل الشكر.
     

    الحجامة من الأمور التي أجازها الشرع ووقعت في عهد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ولم ينكرها، بل إن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- احتجم، وتسمى الفصد وهي نوع من أنواع العلاج الذي كان مستعملا إلى عهد قريب.

    وتنصح دار الإفتاء بالالتجاء إلى الأطباء الثقات وأخذ رأيهم والالتزام بمشورتهم في هذا الموضوع.

    والله سبحانه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14214

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    705

  • هل لعب الورق في شهر رمضان بدون دفع نقود حلال أم حرام؟

    لعب الورق إن كان على مال فهو الميسر المحرم؛ لأنه أكل للمال بالباطل، وقد قرنه الله بالخمر؛ لما فيه من العداوة والصد عن ذكر الله، قال تعالى: ﴿ إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلاَةِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27248

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    644

  • ما هو حكم الإسلام في أكل الفسيخ والسردين ؟ حيث إننا علمنا أو سمعنا أنه ميتة؛ لأنه يمتص من دم بعضه، ويتركوه في الشمس حتى الانتفاخ، وكذلك السردين، فهل أكله بهذه الطريقة حلال أم حرام.

    يجوز أكل الفسيخ والسردين ونحوهما من حيوانات   البحر، ولو كان ميتة وتراكم بعضه على بعض وسرى ما يسيل من بعضه إلى بعض؛ لما ثبت أن النبي - صلى الله عليه وسلم - سئل عن ماء البحر فقال: « هو الطهور ماؤه الحل ميتته » [1] . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30379

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    881

  • بعد إهدائكم عظيم تحيتي واحترامي، جزاكم الله عنا جزاء موفورًا، وجعل سعيكم سعيًا مشكورًا؛ على فتياكم في حكم القراطيس المالية بوجوب الزكاة فيها وهي التي نعتمد عليها ونتمسك بها، غير أني أرجو من فضيلة سيدي الجواب عما سألت عنه، وهو: من أي طريق عدت هذه القراطيس من النقود الذهبية؟ واستمهلت حتى أرفعه إلى حضرة سيدي، فوضحوه لي أشكركم. ...

    إن هذه القراطيس لا يفرق بينها وبين نقد الذهب أحد من الماليين، كما هو معروف للمتعاملين بها، وهناك أوراق أخرى تسمى سندات مالية، تؤخذ في مقابلة حصة معينة بالسهام من شركة مالية، وهي أشبه بعروض التجارة؛ لأن ثمنها يزيد في السوق وينقص، وتباع كذلك وتشترى، ولكنها لا قيمة لها في ذاتها. وقد يفتي بعض الفقهاء في المسائل المالية المستحدثة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    308

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    1276

  • إن قانون الجمعيات التعاونية في الكويت لا يسمح بمساهمة أي مواطن في الجمعية إلا إذا أثبت أنه ساكن في نفس المنطقة. لذا يلجأ بعض المواطنين أو المقيمين بالاستعانة بمعارفهم أو أقاربهم في أي منطقة من المناطق للحصول على صندوق مساهمة للاستفادة من عوائد المشتريات، مع العلم بأنهم لا يحق لهم الحصول على هذه المساهمة لأنهم غير ساكنين في ...

    ما دام قانون ونظام الجمعيات التعاونية من قبل ولي الأمر يمنع هذا التصرف، فلا يجوز الاحتيال عليه بالطريق المسؤول عنه، لأن طاعة ولي الأمر -فيما ليس فيه معصية- واجبة، ولا يجوز الخروج عليها، وهذا الفعل المسؤول عنه لا يخلو من الكذب والتزوير وهما من المحرمات، والله تعالى أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5635

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1183

  • عندنا في مصر ما يسمى بشهادات الاستثمار التي تباع في البنوك، وتسمى الفئة (ج) وهي بدون فوائد، أي أن: لو اشتريت شهادة، ثم أردت أن أردها ولو بعد عشر سنوات أو أكثر أو أقل؛ فهي ترد بنفس السعر الذي اشتريت به. وبعد ذلك يقوم الكمبيوتر بسحب رقم من أرقام الشهادات المباعة في الجمهورية، ويكون هذا هو الفائز الأول، ويوجد فائز ثاني، وثالث إلى ...

    ما ذكرته في سؤالك مما يتعلق بشهادة الاستثمار، نوع من أنواع القمار (اليانصيب) وهو محرم، بل من كبائر الذنوب، بالكتاب والسنة والإجماع. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24345

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1099

  • هل التصوير الذي تستخدم فيه كاميرا الفيديو يقع حكمه تحت التصوير الفوتوغرافي؟

    نعم، حكم التصوير بالفيديو حكم التصوير الفوتوغرافي بالمنع والتحريم؛ لعموم الأدلة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32466

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    593

  • يجري الآن توزيع بطاقات عليها أرقام توزع مجانًا، مقابل أن يشتري الإنسان سلعًا من السوق من دون زيادة عليها في السعر، ثم يربح الفائز بعد سحب الدواليب وخروج رقمه الذي على بطاقته فهل يجوز هذا؟ وجزاكم الله خيرًا.
     

    إذا قصد الإنسان شراء حاجته من المحل التجاري ثم أعطي بطاقة يجري عليها سحب، قد يفوز فيه بجائزة وقد لا يفوز، فإنه لا حرج عليه في أخذ الجائزة في هذه الصورة لأنه لم يدخل مقامرًا، ولكنه دخل مشتريًا فوهبت له تلك الهبة، وأخذ الهبة أو الهدية جائز بل مستحب.

    وقد نص الرهوني كما في مرام المجتدي شرح كفاف المبتدي 2/19 على أن الهبة من أجل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9595

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    924

  • أرجو بيان الحكم الشرعي في الفائدة الثابتة التي تدفعها البنوك على الودائع وشهادات الاستثمار وشهادات الإيداع.

    اختلف الفقهاء منذ ظهور البنوك في العصر الحديث في تصوير شأنها؛ طبقا لاختلاف أهل القانون والاقتصاد في ذلك التصوير فيما إذا كانت العلاقة بين العملاء والبنك هي علاقة القرض كما ذهب إليه القانونيون، أو هي علاقة الاستثمار كما ذهب إليه الاقتصاديون.

    والاختلاف في التصوير يبنى عليه اختلاف في تكييف الواقعة؛ حيث إن من كيفها قرضا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14533

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    1026

  • بعض النسوة تعسر عليهن الولادة فيضطر إلى توليدهن بطريقة العملية الجراحية، ولربما يحصل من جراء ذلك خروج الولد عن طريق غير الفرج، فما حكم أمثال هؤلاء النسوة في الشرع من ناحية دم النفاس، وما حكم غسلهن شرعًا؟

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد : حكمها حكم النفساء إن رأت دمًا جلست حتى تطهر، وإن لم تر دمًا فإنها تصوم وتصلي كسائر الطاهرات. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22593

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1772

  • ما حكم شرب البيرة المكتوب عليها: (خالي من   الكحول) ووارد بلد أوربي؟

    إذا كان شرب الكثير من ذلك يسكر فقليله وكثيره حرام: استعماله وبيعه وشراؤه والإبقاء عليه، وإذا كان شرب كثيره لا يسكر فاستعماله - شربًا وغيره - وبيعه وشراؤه جائز.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30189

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1012

  • سألني أحد الممثلين بقوله: إننا كثيرًا ما نقوم بأدوار تمثيلية نصور فيها بعض مشاهد الجاهلية الأولى قبل الإسلام، والتي نظهر فيها مساوئ دين الجاهلية الأولى وأخلاقهم، فيحدث أن يسجد أحدنا لصنم أو تمثال من خلال المشهد الذي يصور عبادة الجاهلية للأصنام.. فما الحكم في مثل هذه الحالة التي فيها السجود للأصنام؟ مع أني سمعت بعض العلماء ...

    يجب اتقاءُ ما هو محرم من قول أو فعل أو عمل أو اعتقاد، فإن كان ولا بد فليكن التمثيل القولي على سبيل الحكاية أما التمثيل الفعلي لهذه المحرمات فترى اللجنة أنه حرام لا يجوز.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18281

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    614

  • مضمونه أنه يؤدي ما فرض الله عليه من صلاة وصوم.. إلخ، لكن مشكلته أنه يستعمل العادة السرية ويسأل عن حكم الإسلام في ذلك؟

    الصحيح من قولي العلماء في الاستمناء باليد المعروفة بالعادة السرية : التحريم، وهو قول جمهور أهل العلم؛ لعموم قوله تعالى: ﴿ وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ (5) إِلا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ (6) فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30141

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1157

  • عن حكم اللعب بالورق هل هو حلال أم حرام؟ مع العلم أنه يحدث في لعبها كلام لا خير فيه، من سباب وشتم ولعن وغير ذلك.

    لا يخلو أمرها من حالين:  إما أن يكون لعبها على عوض أو لا يكون، فإن كان لعبها على عوض فلا شك في تحريمها، وأخذ العوض فيها من أكل أموال الناس بالباطل، وهو نوع من الميسر، ولا يخفى ما في الميسر من الإثم والعدوان، فقد قرن الله تعالى حرمته بالخمر والأنصاب والأزلام، فقال الله تعالى:
    ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26649

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    691

  • من الأنشطة الرياضية التي يقوم بها مركزنا للشباب الدورات الرياضية المفتوحة.

    والسؤال: مدى شرعية أخذ مبلغ من الفرق الرياضية المشاركة في الدورات الرياضية كرسم اشتراك، علمًا بأن رسوم الاشتراك تستخدم في شراء الهدايا للفرق الفائزة.
     

    إذا كان المبلغ المأخوذ من الفرق الرياضية المشاركة يؤخذ رسم اشتراك لمصاريف الأنشطة أو كمورد لصندوق المركز، وليس بقصد تخصيصه لشراء الجوائز، فإن ذلك جائز شرعًا لعدم الارتباط بينه وبين ما يحصل عليه من جوائز، فلا يكون فيه معنى المقامرة، أما إذا كان قد جُمع من المتسابقين بقصد تخصيصه جوائز للمتفوقين منهم فلا يجوز لما فيه من معنى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18260

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    1034

  • ستقام مسابقة لحفظ القرآن الكريم وقد وعد أحد البنوك الربوية بتقديم جوائز نقدية للفائزين، بشرط أن يعلن هذا مع المسابقة.

    ما حكم هذه الجوائز من البنك الربوي؟ وهل يجوز الإعلان لهذا البنك؟

    لا يجوز أخذ هذه الجوائز من البنك الربوي المشروطة بالإعلان عنها مع الإعلان عن المسابقة في القرآن الكريم، وذلك لما يترتب عليها من الإعانة على الترابي، وتزكية هذه المؤسسات الربوية، وقد لَعَنَ رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم آكِلَ الرِّبَا وَمُوَكِلَهُ وَكَاتِبَهُ وَشَاهِدَيْهِ، وَقَالَ: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17361

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    1062