عدد النتائج: 3951

  • أنا سوف أشتغل قريبًا في الهاتف السعودي، والذي تقوم البنوك بتحصيل قيمة الفواتير له من قبل المواطنين، وتستعملها أو تستثمرها مدة معينة كعشرة أيام، لحساب البنوك الخاص، ولا نعلم ما تعمل بها، ونخشى أن يكون هناك ربًا، ولكن بعد هذه المدة تدفع البنوك قيمة الفواتير إلى الهاتف السعودي بدون زيادة ولا نقص. هل العمل في هذه الدائرة الحكومية ...

    لا حرج عليك في العمل في الهاتف السعودي . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24404

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    908

  • يقول السائل أنه يعمل الآن بدولة الكويت في إحدى شركات التأمين ويبذل قصارى جهده في عمله على أكمل وجه بجد واجتهاد، ولكن هناك بعض الأصدقاء يشككون في راتبه الذي يتقاضاه شهريا على أساس أن العمل لدى شركات التأمين حرام، وأن كل كسب منه حرام، وغيرهم يقول إنه ليس فيه أي شيء حرام مثل أي عمل آخر أي أنه حلال وليس به أي شبهة، ويخاف أن يتعجل ...

    لقد حث القرآن الكريم على العمل الصالح الطيب بقوله تعالى: ﴿إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ مَنْ أَحْسَنَ عَمَلًا[٣٠]﴾ [الكهف: 30].

    وقال تعالى: ﴿إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَئِكَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13741

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    1106

  • إذا كنت موظفًا في إحدى الدوائر الحكومية ورئيسي يرخص لي في عدم الحضور إلا وقت الراتب، وهو يخصم من راتبي (1500) ألف وخمسمائة ريال، ولا أدري هل الإدارة عندها خبر أم لا؟ هل نحن آثمون أم لا؟

    لا يحل لك الراتب إلا إذا قمت بالعمل الوظيفي على الوجه المشروع، ولا يجوز لمرجعك أن يعفيك من الحضور في مقابل أنه يأخذ بعض راتبك؛ لأن هذا من الخيانة والتعاون على الإثم والعدوان. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم



    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30946

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    665

  • هل أكل القطة حرام أم مكروه؟

    يحرم أكل القطة؛ لأنها من ذوات الأنياب؛ لما روى أبو داود عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: « نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن كل ذي ناب من السباع وكل ذي مخلب من الطير » [1] . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30341

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    623

  • تنشر بعض الصحف والمجلات الإعلامية بين الحين والآخر أخبارًا عن جرائم أخلاقية في بلد ما، ‏وتتناول تلك الأخبار مكتفية بالعبارات والكلمات ولا تدعم الخبر بصور للواقعة، ولكن تتناول تلك ‏الأخبار بطريقة تفصيلية للواقعة وبأسلوب فاضح وكلمات معسولة مخلة بالآداب مما يزين الرذيلة ‏لدى القارئ ويدعوه إلى تخيل الواقعة بطريقة مغرية، ...

    ‏1- إن الستر على المخطئ والمذنب من صفة المؤمنين وعباد الله المتقين، مع النصح له في الخفاء، ‏وأمره بالمعروف ونهيه عن المنكر بالحكمة والموعظة الحسنة، والقول اللين، على أن تكون ‏النصيحة في جو من التوجيه لتأخذ طريقها إلى الأفهام والقلوب ويظهر أثرها في السلوك ‏والأخلاق، فكم من عاص استقام أمره، وكم من منحرف انصلح حاله، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7342

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    982

  • في بعض المراكز التي تهتم بالنشء توضع صور على الحائط لتعريف الجمهور بالأنشطة والإنجازات.

    فما هو الحكم الشرعي للتصوير الفوتوغرافي إذا كان الغرض منه تعريف الجمهور بأنشطة وإنجازات المركز؟ وجزاكم الله خيرًا.

    يجوز تعليق هذه الصور في هذه المراكز والتي يقصد بها الإعلان عن أنشطة مباحة، ما لم تشتمل على صور نساء متبرجات، ولم يقصد بها التعظيم، وما دامت بعيدة عن المساجد وحريمها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6514

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    1628

  • 1) ما هو حكم الشرع في عرض مثل هذه الأمور في الجرائد اليومية الكويتية ولا نقصد جريدة معينة؟

    2) ما هو موقف وزارة الأوقاف في عرض هذه الصور؟

    3) ما هو دور وزارة الأوقاف لمحاربة هذه الإعلانات؟

    لا يجوز نشر صور النساء المتبرجات في الصحف والمجلات ويحرم بيع وشراء وترويج واقتناء الصحف والمجلات المتخصصة بترويج هذه الصور، أما الصحف والمجلات التي يكون المقصود الأول منها الثقافة والعلم والسياسة والاقتصاد وتتضمن نشر بعض هذه الصور فلا يحرم تداولها، تغليبا لحكم المباح على الحرام، ويكون آثما إذا قصد من شرائها النظر بشهوة إلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3737

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1307

  • عندنا في مصر بنوك كثيرة، منها بنوك استثمارية وغير استثمارية، فأما البنوك الغير استثمارية فهي حرام بدون شك، وأما البنوك الاستثمارية فأريد أن أعرف فوائدها حلال أم حرام؟ مع العلم أن البنك الاستثماري يقوم بمشروعات رابحة دائمًا، مثل بناء عمارات وإيجارها للناس وغيرها من المشروعات التي تشبه ذلك.

    إذا كانت هذه البنوك تستثمر ما لديها من أموال في معاملات ربوية، أو تأمينات تجارية، أو نحو ذلك؛ حرم على المسلم استثمار أمواله فيها، وكان ما يتحقق من ربح وفوائد لذلك محرمًا، وإلا جاز الاستثمار فيها، وكان ما نشأ عنه من الربح حلالاً. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26565

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    586

  • الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز أمير منطقة عسير برقم (47612) وتاريخ 11/8/1422 هـ، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء، برقم (2078) وتاريخ 15/8/1422 هـ، بشأن ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأنها اطلعت على اتفاقية صندوق قبيلة بني علي ناهس وما أرفق بها، وقد ظهر لها أن على هذه الاتفاقية ملحوظات منها:

    1- ورد في بند (أولاً) من الاتفاقية عبارة: (فيكون دفعها على عموم القبيلة بالتساوي ممن يحمل البطاقة)، وهذه العبارة محل نظر؛ لأنها واردة في تحمل الدية التي تجب على العاقلة والشأن فيما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36962

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    655

  • ما حكم التصفيق للنساء إذا كانوا في حفلة فرح (عرس) أو حفلة تخرج من مراكز صيفية أو شيء فيه يذكر الله ورسوله؟ ومناسبة هذا السؤال: أنني ذهبت إلى قاعة في جدة ووجدت المسئولة عن الحفل وهو تخرج مركز صيفي للقرآن الكريم، فأمرتهم بالتصفيق عند نهاية كل فقرة، فأنكرت ذلك، وأتتني وقالت: ما دليلك على ذلك؟ فقلت لها: قول الله تعالى: ...

    المشروع للرجال والنساء عند سماع أو رؤية ما يسر أو ما ينكر: التسبيح والتكبير من دون تصفيق، وذلك اقتداءً بالنبي -صلى الله عليه وسلم-؛ لأنه كان إذا رأى شيئًا يعجبه أو سمع شيئًا يعجبه قال: "سبحان الله"، أو "الله أكبر"، وهكذا إذا رأى أو سمع ما ينكر. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29022

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    546

  • يحتاج الطبيب أن يتعلم طريقة سحب الدم من المرضى،ولكي يتقن ذلك عليه أن يتدرب مرارًا، وهناك بعض المرضى في غيبوبة تامة ومزمنة، ولا أمل في علاجهم، فهل نكون آثمين إن تدربنا عليهم في سحب نسبة قليلة من الدم لا تضرهم ولكنها تجدي بالنفع لنا، فهل هذا يعد من الضرورات؟

    لا يجوز سحب الدم من المرضى للتعلم والتدرب ولو كان المرضى لا يرجى شفاؤهم؛ لأن في ذلك مضرة عليهم وظلمًا لهم، أما من كان عقله معه وسمح بأخذ الدم منه لمصلحة غـيره فلا بأس بشرط ألا يضره ذلك. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31562

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1134

  • ما حكـم الأدوية المسهرة للطلاب للمذاكرة والسائقين في الرحلات الطويلة؟

    ضررها أكثر من نفعها، وكـل ما كان كـذلك فهو محرم، ثم يمكن الاستغناء عن هذه الأدوية بما هو أنفـع منها مـع السلامة من آفاتها وعواقبها الوخيمة، إذ يمكن الطلاب أن يوزعوا مذاكرة العلوم المقررة على مدة الدراسة، وهذا أرسخ للمعلومات في أذهانهم، وأعمق فهمًا لها، حتى إنها لا تكـاد تنسى، ويمكـن السائقين أن يستريحوا فترات في رحلاتهم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31523

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    547

  • ما هو الحكم الشرعي في العمل التالي: رجل انتدب للعمل في مراقبة برامج التلفزيون وما يبث فيه حتى يقوم بتنقية ما يمكن أن يعرض من أفلام ولقطات مخلة بالآداب، وهذا العمل يضطره إلى النظر إلى كل ما هو محرم حتى يتمكن من الحذف والتنقية لتخرج البرامج صالحة للجمهور، مع ملاحظة إمكانية تضرره من تلك المشاهدات، ولكنه ضحى للمصلحة العامة.

    ...

    ما دام في مراقبة برامج التلفزيون مصلحة عامة، وكان المنتدب لها مسلمًا عادلًا ويغلب على ظنه أنه سيؤخذ بقوله، ويظن أنه لن يتأثر أو يتضرر من القيام بعمله هذا فلا مانع من قيامه بهذا العمل بشرط أن لا يزيد في الاطلاع على قدر الضرورة أو الحاجة، وأن يقصد بذلك تلبية المصلحة دون الشهوة والمتعة، للقواعد الكلية: (الضرورات تبيح ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18283

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    578

  • تنوي جمعية تعاونية بمشيئة الله سبحانه وتعالى إقامة مهرجان تسويقي داخل السوق المركزي التابع للجمعية والواقع بمركز الضاحية، وذلك عن طريق طرح كوبونات تتضمّن أسئلة ثقافية توزع على المستهلكين ويطبق عليها نظام السحب على الجوائز المقدّمة من بعض الشركات والجمعيات، والهدف من هذا المهرجان جذب المواطنين للشراء من الجمعية مما ...

    يجوز شرعًا إقامة المهرجان المشار إليه في الاستفتاء، وذلك لخلوّه من الموانع الشرعية، بشرط أن تكون الأسئلة الثقافية مشروعة وتعود بالنفع على المشتركين في دينهم وأخلاقهم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16808

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    625

  • فتاة مسلمة يتساقط شعرها بغزارة من منطقة معينة، هل يجوز لها زرع الشعر بإحدى الطرق الآتية:

    1- إدخال خصلات من الشعر داخل بصيلات الشعر الخالية.

    2- نقل أجزاء من الجلد الذي ينتج الشعر بغزارة إلى الجزء الذي لا ينتج الشعر.

    3- تغطية الجزء العاري من الشعر بغشاء رقيق يحتوي على خصلات من الشعر، ويلصق بفروة الرأس، ثم هل ...

    لقد صح عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه تداوى وأمر الناس بالتداوي، فقد روي عن أسامة بن شريك قال: جاء أعرابي فقال: يا رسول الله أنتداوى؟ قال: «نعم، فإن الله لم ينزل داء إلا أنزل له شفاء علمه من علمه وجهله من جهله» رواه أحمد، وفي لفظ قالت الأعراب: يا رسول الله أنتداوى؟ قال: «نعم عباد الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13923

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    1030

  • أنا طالب كنت أدرس منذ سنتين في بريطانيا، وكنت أتقاضى منحة دراسية من بلدي عن طريق أحد البنوك، وكما تعلمون فإن البنوك تعطي فائدة بسيطة، ولم أقم في ذلك الوقت بخصم هذه الفائدة من أموالي لأني لم أكن أعرف قيمتها بالضبط، ولا كيفية خصمها، حيث إنها لم تكن ذات قيمة ثابتة، ولقد قمت بالتصرف في كل مالي تقريبًا عدا القليل الذي ما يزال بحسابي ...

    بالنسبة إلى التصرف بالفائدة، فاجتهد في طلب معرفتها عن طريق حسابك في البنك، فإن تعسر عليك ذلك، فلا بأس أن تقدرها بالتقريب والظن، وتحتاط في ذلك التقدير بما تحسب أن ذمتك قد برئت به، ولا يكلف الله نفسًا إلا وسعها، وحين تحدد مبلغ الفائدة فيجب عليك صرفها للفقراء، ولا تنتفع بها لنفسك.

    أما ما سألت عنه بخصوص الزكاة على المبلغ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1372

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    3124

  • ما الحكم الشرعي في التبرع بالأعضاء البشرية ونقلها من إنسان إلى آخر؟ وما الحكم الشرعي في نقل شيء من أعضاء الإنسان الميت إلى الإنسان الحي؟

    1- تكريم الله تعالى للإنسان: عندما نتدبر آيات القرآن الكريم وأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم نراها قد كرمت ذات الإنسان التي تشمل روحه وجسده تكريما عظيما وشرفته تشريفا كبيرا، ومن مظاهر هذا التكريم والتشريف:

    أ) إن الله تعالى قد صور الإنسان في أحسن تقويم وفي أجمل صورة واعتبر سبحانه ذلك نعمة كبرى من نعمه التي يجب أن يشكر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11748

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    1713

  • إني موظف وأعمل لدى شركة وهذه الشركة تتكفل من جانبها بإسكان موظفيها على حسابها الخاص، ومن لا يرغب في أن يسكن لدى الشركة تدفع له إعانة مالية قدرها حسب راتب الموظف إذا أثبت لها صكًا شرعيًا موثقًا بأنه قد اشترى بيتًا في منطقة قد حددتها الشركة مسبقا، أي بمنطقة معينة بذاتها، ولا تشمل الإعانة من لم يملك بيتًا في نفس المنطقة.

    مع ...

    هذا التعامل يتضمن تزويرًا واضحًا وأكلًا لأموال الناس بالباطل، فلا يحل ما يحصل عليه الموظف باسم معونة السكن بهذه السبيل، كما لا يحل لصاحب البيت ما يأخذه لتسهيل عملية التزوير، وعلى هذا الموظف وأمثاله بدلًا من ذلك أن يراجعوا الجهات المسؤولة ليحصلوا على هذه المعونة بطرق مشروعة واضحة، والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1763

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1667

  • لمّا كنت من الخاضعين لأحكام القانون رقم 41 لسنة 1993، فقد طلبت إتمام إجراءات الصلح الواقي من الإفلاس واستعدادي لسداد مديونيّتي، إلا أنني فوجئت بأن المديونية تشتمل على فوائد ربوية، ولكوني مسلمًا وعلمي أن الربا محرّم شرعًا بنص القرآن والسنة فقد تراجعت ورفضت إتمام هذا الصلح؛ لخشيتي من الله سبحانه وتعالى، الأمر الذي سيترتب عليه ...

    الفوائد التي تدفعها البنوك الربوية للمودعين فيها، وكذلك الفوائد التي تقبضها هذه البنوك من المقترضين منها هي من الربا الذي حرمه القرآن الكريم بقوله تعالى: ﴿وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا﴾ [البقرة: 275].

    وعليه فليس للبنك الربوي المقرض ولا لمن يودع في البنك الربوي أمواله بفوائد ولا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16843

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    760

  • أنا مكلف بإدارة شركة من شركة المقاولات، ونحن نضطر تحت وقع الظروف والواقع إلى دفع رشاوي ومن حالاتها كالتالي - التعاون المفروض علينا من قبل مهندسي الجهة المنفذة لحساب كميات إضافية عن الحقيقة ومناصفة الربح ومعهم حتى لو لم نكن بحاجة إلى هذا الربح.

    مخالفة الحقيقة في حساب الكميات لتحقيق ربح يقتسم بين الشركة والمهندسين - بأن هذه الصورة محرّمة لأنها تزوير ورشوة وأكل مال الغير بالباطل.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2614

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1233

  • أنا شخص مقيم في بريطانيا، لدي حساب في أحد البنوك البريطانية (حساب جارٍ)، أرجو إفادتي في الآتي: هل أترك الفوائد للبنك البريطاني، أم أستلم الفوائد وأصرفها في سبيل الخير؟

    إذا كان بإمكان المستفتي إيداع أمواله في بنك إسلامي، أو أي مكان آخر غير ربوي، فعليه سحبها من البنك الربوي فورًا؛ لأن التَّرابي حرام مطلقًا، والمرابي محارب لله تعالى ورسوله ‏صلى الله عليه وسلم‏، قال الله تعالى: ﴿وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا﴾ [البقرة: 275]، وقال أيضًا: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16870

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    1013

  • يطلب بيان حل أو حرمة الحصول على فائدة عن المبالغ المودعة بالبنوك التجارية، وكذلك فوائد المبالغ المودعة ببنك فيصل الإسلامي من وجهة نظر الشريعة الإسلامية.

    جاء في القرآن الكريم قوله تعالى: ﴿الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10306

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    748

  • تتقدم الجمعية بأسمى آيات الشكر والتقدير لسيادتكم لمجهوداتكم البناءة للنهوض بالأمة الإسلامية.

    اطلعت الجمعية على جواب دار الإفتاء بخصوص الفتوى التي طلبتها الجمعية والتي جاء فيها أن دار الإفتاء ترى أن يختار أي يوم لجعله عيدا لليتيم غير يوم مولد النبي صلى الله عليه وسلم؛ لذا تأمل الجمعية من فضيلتكم معرفة يوم نزول الآية ...

    لا يوجد تاريخ يومي مسجل لنزول آيات القرآن الكريم، وإنما توجد سور مكية وسور مدنية أو سور مكية بها بعض آيات مما نزل في المدينة والعكس صحيح، وعليه فلا يمكن معرفة تاريخ اليوم الذي نزلت فيه سورة الضحى، وكل ما يمكن التأكد منه أنها سورة مكية وهذا يعني أنها نزلت قبل الهجرة أي قبل التقويم الإسلامي -اليومي والشهري- وليس بلازم شرعًا تخصيص ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14321

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    1297

  • ما حكم تبرع إنسان بالدم لآخر، وما حكم تبرع غير   المسلم بدمه للمسلمين؟

    يجوز التبرع بالدم لمسلم، سواء كـان المتبرع مسلمًا أم كافرًا، كتابيًّا أو وثنيًّا، إذا أمن من حصول ضرر على المتبرع به، وكان المتبرع له في ضرورة إليه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31559

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    917

  • ما حكم الدين فيما يسمى بالإخصاب الصناعي، وطفل الأنابيب، وما حكم تأجير الأرحام؟

    الإنجاب بوضع لقاح الزوج والزوجة في أنابيب، ثم إعادة نقله إلى رحم الزوجة لا مانع منه شرعًا إذا تحقق القطع بكون البويضة من الزوجة والحيوان المنوي من زوجها، وتم تفاعلهما وإخصابهما خارج رحم هذه الزوجة وأعيدت البويضة ملقحة إلى رحم تلك الزوجة دون استبدال أو خلط بمني إنسان آخر، وكانت هناك ضرورة طبية داعية إلى ذلك كمرض بالزوجة أو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14720

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    778

  • ما أهم الشبهات التي أثارها المعترضون على فتاوى دار الإفتاء المصرية بشأن معاملات البنوك؟ وما هي إجابتكم عليها؟

    المعترضون على فتاوى دار الإفتاء المصرية بشأن معاملات البنوك أقسام منهم العقلاء الموضوعيون الذين يريدون أن يعرفوا الحقيقة ومتى عرفوها اقتنعوا ومنهم من ليس كذلك، ومن الشبهات التي أثارها المعترضون قولهم: إن مؤتمر مجمع البحوث الإسلامية الثاني المنعقد بالقاهرة سنة 1965 قد أصدر توصيات بشأن المعاملات المصرفية يفهم منها غير ما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10318

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    2146

  • هل يجوز فتح محل للتصوير، أو للتجارة بالصور، لأنه قد ورد النهي عن تصوير ذي الروح.
     

    يجوز فتح محل للتصوير الفوتوغرافي أو الإتجار بالصور إذا كان (العامل به) أو التاجر ملتزمًا بالضوابط الشرعية التالية:

    أولًا: أن لا تكون الصورة خليعة، أو تحرض على الفساد، أو تبعث على الشهوة بإظهار العورات.

    ثانيًا: أن لا تكون الصورة للطغاة والظلمة وأهل الفساد والمجون والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17259

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    674

  • كنت تقدمت إلى لجنتكم الموقرة باستفتاء وصدرت إجابة عنه فتواكم الكريمة رقم 172ع/98 التي تقضي بأنه لاحق لنا في التعويض عن الحياة الذي صرف لزوجي المتوفى من قبل شركة التأمين، إلا أن هذا المبلغ قد دفع من قبل شركة التأمين وسجل في حسابي ولا أستطيع رده لأسباب كثيرة فهل علي أن أتصرف به على الفقراء أو أفعل به شيئًا من الخيرات الأخرى؟ وهل ...

    هذا المبلغ الذي أخذته المستفتية من شركة التأمين حرام، وقد دخل في حسابها بغير حق شرعي، وطالما أنها لا تستطيع رده لأسباب كثيرة -كما ذكرت- وما دام قد صرف لها وللورثة باعتباره تركة فإن عليها أن تتصدق بنصيبها منه وأن توزع الباقي على المستحقين بحسب نصيب كل منه، وتخبر البالغين منهم بمضمون الفتوى الشرعية المذكورة التي تنص على عدم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6055

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    1112

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:

    فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتى العام من سعادة: مدير إدارة التوعية الدينية بوزارة الصحة والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم (11123) وتاريخ 5/12/1424 هـ، وقد سأل المستفتي سؤالاً هذا نصه:

    نفيد ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأن ما يسمى خرم السرة من عمليات التجميل المحرمة حيث يقصد منها كشف ذلك الموضع في المناسبات العامة، وهو من كشف العورة المحرم كشفها وليس هذا الموضع من مواضع الحلي المعروفة عند المسلمين، ولما فيه من التبرج المذموم في قوله تعالى: ﴿وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    37070

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    581

  • رجل يرغب في تأجير محل، وذلك لاستغلاله في تأمين السيارات بالعمولة، بمعنى أنه يكون وسيطًا ما بين مالك السيارة وشركة التأمين، ويأخذ من الشركة عمولة محددة، ولا يتعامل بالتأمين الشامل، رجاء الإفادة.

    هذا التصرف جائز شرعًا، وابتعادك عن عمليات التأمين الشامل نوع من الورع، لأن كثرة من الناس يسيئون استعمال هذا الحق الذي يخولهم إياه التأمين الشامل، وإن كان في حد ذاته جائزًا.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1803

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1556