• هل يجوز تعجيلها قبل العيد بيوم أو يومين أم لا؟ وإذا قلتم أنه لا يجوز، فلماذا أجاز الباجوري في شرحه (ص303)، وهل هو معتمد على حديث قوي أم لا؟ وإذا قلتم أنه يجوز إخراجها قبل العيد بيوم أو يومين، فهل تسمى صدقة أو زكاة؟ والسلام.
     

    يجوز إخراجها قبل العيد بيوم أو يومين عند جمهور الأئمة المجتهدين، وادعى بعضهم الإجماع عليه لضعف الشذوذ فيه، والأصل فيه ما رواه البخاري في صحيحه من أنهم كانوا يعطون قبل الفطر بيوم أو يومين.

    وسبب ذلك أن الغرض من زكاة الفطرة إغناء الفقراء في يوم العيد عن السؤال وهو يوم ضيافة الله لعباده المؤمنين.

    وكانوا يعطون ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    718

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    785

  • متى يجب إخراج زكاة الفطر؟

    جمهور الفقهاء المجتهدين وأتباعهم على أن زكاة الفطر تجب بوقت الفطر من آخر يوم من رمضان، ووقته غروب الشمس.

    واستدلوا على ذلك بتسميتها بزكاة الفطر في الأحاديث الصحيحة، ونازع بعضهم في هذا الاستدلال، وزعم بعضهم أن المراد بالفطر الفطرة أي الخلقة، ويرده رواية «زَكَاةَ الْفِطْرِ فِي رَمَضَانَ» أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    717

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    658

  • هل يجوز إخراج زكاة الفطر منذ الأول من رمضان؟

    يجوز تعجيل زكاة الفطر من أول رمضان ولا يجوز قبله على أن الأفضل إخراجها يوم الفطر قبل صلاة العيد لحديث ابن عمر: «أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: أَمَرَ بِزَكَاةِ الْفِطْرِ أَنْ تُؤَدَّى قَبْلَ خُرُوجِ النَّاسِ إِلَى الصَّلَاةِ» رواه الجماعة.

    وتأخيرها عن الصلاة مكروه لأن المقصود الأول منها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3441

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    548

  • زكاة الفطر فريضة على كل مسلم ومسلمة، فما هو الوقت الذي تصرف فيه؟ وما هو مقدار الزكاة؟ ومن هم الذين يجوز لهم أخذها من الأقارب؟ وهل يجوز نقلها إلى بلدة أخرى؟ وهل إخراجها يكون نقدا أم غير ذلك؟ وما الرد على من يعارض إخراجها نقدا؟

    يرى بعض الفقهاء أن الوقت الذي تصرف فيه زكاة الفطر هو من غروب ليلة الفطر إلى بعد صلاة العيد، ويرى البعض الآخر أن وقت إخراجها من طلوع فجر يوم العيد، وجمهور الفقهاء على جواز تعجيلها قبل العيد بيوم أو يومين، ومقدارها صاع من القمح أو الشعير أو التمر أو الزبيب أو نحو ذلك مما يعتبر قوتا، وجوز الإمام أبو حنيفة إخراج قيمة ذلك، والصاع ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14224

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    454

  • هل وقت إخراج زكاة الفطر من بعد صلاة العيد إلى آخر ذلك اليوم؟

    لا يبدأ وقت زكاة الفطر من بعد صلاة العيد، وإنما يبدأ من غروب شمس آخر يوم من رمضان، وهو أول ليلة من شهر شوال، وينتهي بصلاة العيد؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بإخراجها قبل الصلاة، ولما رواه ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة، ومن أداها بعد الصلاة فهي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23952

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    445

  • كنت في الصغر أكلف بتوزيع (صدقة الفطر) وكنت في تلك الفترة جاهلاً أنها مفروضة، فكنت أضيع جزءًا منها ولا أوصله إلى من طلب مني إيصالها إليه كاملة، وأستطيع هذه الأيام أن أدفع مثلها، فهل لو دفعتها هذه الأيام أكفر عن السابق وكيف السبيل إلى ذلك؟ علمًا بأنني لا أزال أعيش على نفقة والدي، وإن كنت أعمل في بعض الأحيان
    .

    عليك التوبة إلى الله، والوفاء بما عهد إليك إيصاله الآن؛ قضاء عما مضى، فاجتهد في إعطاء مثل ما أخذت للفقراء والمساكين تحقيقًا لتوبتك، وارج الله أن يتقبله ويتجاوز عن تأخيرك إياه، فإنه سبحانه تواب رحيم. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23953

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    464

  • هل يجوز للجان الزكاة شراء زكاة الفطر في أول أيام رمضان ثم توزيعها على الفقراء في آخر الشهر؟ علمًا بأن المتبرعين لم ينووا بعد إخراجها، فهل يجوز إخراجها قبل النية؟

    وقت إخراج صدقة الفطر بعد رؤية هلال شوال إلى ما   قبل صلاة العيد، ويجوز تقديمها قبل رؤية الهلال بيوم أو يومين فقط، ويخرجها المزكي عن نفسه وعمن يقوم بمؤونتهم إلى مستحقيها، أو يوكل في الوقت المحدد من يخرجها عنه ممن يثق به؛ لأنها حق واجب في ذمته، فلا يجوز له التساهل في إخراجه ولا الاعتماد على الجمعيات التي تتساهل في ذلك. وبالله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35148

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    493

  • في نهاية شهر رمضان المبارك لعام 1416هـ، لم أزك عني وعن أفراد أسرتي، حيث إنه كان عندي عمل حال بيني وبين تأدية الفطرة ، مع العلم أني قد هممت بإخراجها مع فطرة هذا العام، فهل هذا جائز وما الحكم في ذلك؟

    زكاة الفطر يستقر وجوبها على من أدرك غروب الشمس ليلة عيد الفطر، وآخر وقت إخراجها يوم العيد قبل الصلاة، فمن أخرها عن ذلك بلا عذر فإنه يأثم ويلزمه إخراجها قضاءً، وهي صدقة من الصدقات؛ لحديث ابن عباس رضي الله عنهما: « من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35150

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    451