• هل ورد في ليلة النصف من شعبان والدعاء المختص بها أحاديث صحيحة يعمل بها[1]؟

    إن اتخاذ هذه الليلة موسمًا من مواسم الدين من البدع الحادثة في القرون المتوسطة، وهذا الدعاء ابتدعه أحد الجهال وما يقولونه في فضائل الليلة غير صحيح، وقد رأيتم في النبذة السادسة من رد شبهات النصارى على القرآن العزيز (في الجزء الثاني عشر)[2] بيان خطأ القائلين: إن ليلة النصف من شعبان هي الليلة التي فيها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1830

  • في ليلة نصف شعبان من كل سنة يفككون الصناديق والحواصيل (كذا) ويزعمون أن في تلك الليلة تقسيم وتوسيع الأرزاق. وفي أول ليلة من السنة الجديدة يجمعون شيئًا من النقود وغيرها كالحلي وشيئًا من حشيش الأرض يسمونه «السعدى» وعودًا من نخل المدينة، ويجعلون الجميع فوق غطاء قدر ويزعمون أن تلك السنة تدخل عليهم بهذه الأشياء التي فعلوها. ...

    قد كتبنا في بدع ليلة نصف شعبان غير مرة، فمنها ما كتبناه في الجزئين السابع عشر والرابع والعشرين من المجلد السادس، ومنها ما كتبناه في الجزء الذي صدر في 16 شعبان من المجلد الثالث[2] وغير ذلك.

    ولم نذكر فيما أوردناه من بدع الناس في هذه الليلة مسألة تفكيك الصناديق والحواصيل للاستعانة على سعة الرزق، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    171

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1018

  • أرسل السائل إلينا السؤال الآتي مع جواب السيد عثمان بن عقيل عليه، وكتب عليه ما يأتي: هذا جواب عن ذلك السؤال: هل المجيب مصيب في تأصيله ما ذكر في السؤال بما ذكر في الجواب أم مخطئ؟ وعن الأحاديث المذكورة فيه، هل هي صحيحة مروية عن سيد السادة أم لا؟ وعما هو الحق في هذه المسألة. أفيدونا به على صفحات المنار إحقاقًا للحق وإزهاقًا للباطل، ...

    اعلم يا أخي قبل الجواب عن هذه الفتوى أن مصيبة الدين بالتقليد الذي ذمه علماء السلف كافة وأهل البصيرة من الخلف، ليست هي عبارة عما أجازه بعض المؤلفين من رجوع الجاهل إلى الإمام المجتهد، فيما لا يعلم حكمه من أمر دينه وأخذه بفتواه، وإن لم يذكر له دليلها من الكتاب والسنة، وإنما مصيبة التقليد السوأى هي أنها صرفت المسلمين عن الكتاب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    378

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    4111

  • أرجو من فضيلتكم إبداء رأيكم (من جهة الدين) في ليلة نصف شعبان.
     

    وضع الوضاعون عدة أحاديث في فضائل ليلة نصف شعبان والعبادة فيها وصيام نهارها مهدت للملوك والأمراء المبتدعين للمواسم الدينية سبيل جعلها موسمًا من هذه المواسم كالموالد، ووافقهم عليه علماء السوء، كما وافقوهم على أمثاله.

    وقد بيّنا في المجلد الثالث من المنار بدع هذه الليلة ومنكراتها وهي 16 بدعة، منها الدعاء المعروف.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    626

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    887

  • لقد جرت عادة الناس في هذا البلد بإحياء ليلة النصف من شعبان في كل سنة قبل صلاة العشاء في المسجد، وإنهم يدعون الله (عز شأنه) بصيغة دعاء نصف شعبان المعلومة التي من جملتها: (اللهم إن كنت كتبتني عندك في أم الكتاب شقيًّا أو إلخ. فامحُ اللهم بفضلك من أم الكتاب شقاوتي إلخ. لأنك قلت وقولك الحق في كتابك المنزل على نبيك المرسل:

    الاحتفال المعروف بإحياء ليلة نصف شعبان بدعة فصَّلْنا القول فيها وفي دعائها المعروف في الفتوى الرابعة من فتاوى الجزء السادس عشر من مجلد المنار السادس[2]،فراجعهما تجد فيهما كل ما تحتاج إلى معرفته، ومنه أن الله تعالى لم يشرع للمؤمنين في كتابه ولا على لسان رسوله صلى الله عليه وسلم ولا في سنته عملًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    763

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2284

  • حول ما يشرع في ليلة نصف شعبان.[1]

    إن ما جرت به العادة فيها من الاحتفال في المساجد بدعة نهى عنه الفقهاء، وأنكروا ما يقع فيه من المنكرات حتى إيقاد المصابيح الكثيرة.

    وقد ورد في قيام ليلة النصف وصلاتها أخبار وآثار موضوعة وحديث ضعيف رواه ابن ماجه من حديث علي رضي الله عنه مرفوعًا: «إذا كانت ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها وصوموا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    855

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    828

  • هل يستحسن زيارة المريض يوم الأربعاء والتزوج في شهر جمادى الأولى والثانية أم لا؟ وهل ورد في ذلك كله شيء صحيح يُعْتَمَدُ عليه أم لا؟

    يوم الأربعاء كغيره من الأيام لا فرق بينها في زيارة الأهل والأصدقاء وغيرهم وعيادة المرضى إلا إن كان الزائر أو العائد يعلم أن بعضهم يتشاءم ببعضها ويكرهه، فلا ينبغي له أن يؤذيه فيها. [1]

    [1] المنار ج33 (1933) ص 433.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    970

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    749

  • هل إذا أذنب الإنسان في الشهور والأيام الفاضلة كشعبان ورمضان ويوم الخميس والجمعة وغيرها يزداد عذابه وعقابه في القبر وفي الآخرة عن باقي الشهور والأيام الأخر أم لا؟

    الأيام والشهور في ذاتها لا تفاضُل بينها، وإنما الفضيلة فيما يُعْمَل فيها؛ ففضيلة رمضان في عبادة الصيام، وفضيلة الأشهر الحرام الثلاثة في أداء مناسك الحج والسفر إليها والرجوع منها.

    وكان رجب يشاركها فيما سميت لأجله بالحرم وهو تحريم القتال فيها.

    وفضيلة يوم عرفة وأيام التشريق ويوم الجمعة بما يعمل فيها معروفة.
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    972

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    975

  • هل ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم شيء صحيح يُعْتَمَد عليه في أفضلية الأعداد والسنين، والشهور والأيام، والأوقات والمأكولات، والمشروبات والملبوسات وغيرها أم لا؟

    تقدم آنفًا أن بعض الأيام والشهور أفضل من بعض، بما يُشْرَع فيها من عبادة تُقَرِّبُ إلى الله تعالى وتُرْضِيه، ويستحق بها العامل مزيد ثوابه إذا كان مخلصًا فيها، وورد في الكتاب والسنة تفضيل بعض الأوقات بجعل ذلك كالدعاء، والاستغفار في الأسحار، وصلاة التهجد وساعة الإجابة في يوم الجمعة وحكمة إبهامها.

    وأما المآكل والأشربة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    973

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    693

  • بمناسبة معراج النبي صلى الله عليه وسلم في شهر رجب تقام حفلات يخرجون لها أبناء المدارس، ويدورون في الحارات بمظاهرات عظيمة، وإيقاد السرج والأغاني.

    وبعد المظاهرات يجتمعون في محل مخصوص وهناك تلقى الخطب بمناسبة المعراج.

    وفي هذه السنة قام من علماء المسلمين من أنكروا هذه المظاهرات وقالوا إنها بدعة لا يجوز فعلها.

    لا شك في أن ما ذكرتم من البدع، وأنه ليس من شعائر الإسلام في شيء، وأما محوه وإبطاله فيراعى فيه الحكمة والموعظة الحسنة، واتقاء الشقاق والتفريق بين المسلمين، وأرى الجماعات التي تعنى بصد الناس عن البدع والمنكرات في مصر تدعو الناس في الليلة 27 من رجب كليالي الجمع وغيرها ويخطب فيهم الخطباء مذكرين إياهم بما صح من الأحاديث في الإسراء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    988

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    785

  • إن العالم الإسلامي في جميع الدنيا يحتفل بليلة القدر (27) من رمضان وهذه الليلة التي أنزل الله على رسوله القرآن الكريم وجعل هذه الليلة خيرًا من ألف شهر.

    سؤالي: ما هو السر الذي جعلنا نحتفل في هذه الليلة بعد العلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: تحروا ليلة القدر في الوتر من العشر الأواخر من رمضان فتكون في ليلة (21، 23، 25، 27، 29) ...

    ليلة السابع والعشرين إحدى ليالي الوتر من العشر الأواخر، فيجوز الاهتمام بها من بين تلك الليالي لمن لم يقدر على إحيائها كلها، واختيارها في بعض بلاد العالم الإسلامي استنادًا إلى ما روى أبيّ بن كعب رضي الله عنه قال: والله إني لأعلم أي ليلة القدر هي التي أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بقيامها هي ليلة سبع وعشرين، أخرجه مسلم.
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2052

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    709

  • ما رأيكم في السهر ليلة النصف من شعبان بنية إحيائها بالعبادة، حيث اعتاد كثير من الناس التجمع في هذه الليلة والسهر فيها والدعاء وقراءة القرآن ثم تناول الحلويات والعشاء؟ ما رأيكم فيمن يخص هذه الليلة بالقيام؟ وما رأي الشرع في صيام يوم النصف من شعبان حيث اعتاد كثير من الناس أن يخص هذا اليوم بالصيام.

    وإذا صادف صيام هذا اليوم ...

    ذهب جمهور الفقهاء إلى ندب إحياء ليلة النصف من شعبان على سبيل الانفراد ويكره الاجتماع لإحيائها، وقد جاء في فضيلة هذه الليلة ما رواه معاذ بن جبل رضي الله تعالى عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «يَطْلُعُ اللَّهُ إِلَى جَمِيع خَلْقِهِ لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ، فَيَغْفِرُ لِجَمِيعِ خَلْقِهِ إِلا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4613

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    772

  • هل يجوز للجنة النسائية إقامة حفل القرقيعان منتصف شهر رمضان المبارك للأطفال المرضى بالمستشفيات، علمًا بأن ذلك عادة اجتماعية ترويحية قديمة لأهل الكويت ليس لها علاقة بالطاعات والأعمال الإسلامية الصالحة التي تقام خلال الشهر الفضيل.

    واللجنة النسائية تنظم هذا النشاط الاجتماعي سنويًا مساهمة منها في تحقيق هدف من أهداف ...

    لا مانع من احتفال الأطفال بالقرقيعان في رمضان، وتقديم الهدايا فيه، وإجراء المسابقات، وتقديم الجوائز عليها للأطفال في المستشفيات، أو في البيوت، أو غيرها من الأماكن، ما دامت طريقة الاحتفال ليس فيها أمر محرم شرعًا.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6847

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1000

  • ما رأيكم في احتفال نصف شعبان بقراءة الدعاء المشهور؟

    لم يؤثر عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أصحابه قول صحيح يعتمد عليه في فضل هذه الليلة وفي استحباب إحيائها جماعة في بيوت الله أو في غيرها من المنازل أو المجتمعات، كما لم يرد عنهم أثر صحيح في تلاوة دعاء مخصوص فيها هو الدعاء المعروف بدعاء ليلة النصف.

    ومنشأ الاحتفال بليلة نصف شعبان وما أضفي عليها من صفة دينية خاصة بها أنه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12066

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    783

  • ما هو فضل العشر الأواخر من رمضان؟ وماذا ينبغي على المسلم فعله في هذه الأيام؟

    فضل العشر الأواخر من رمضان كثير، ويكفي أن فيها ليلة هي خير من ألف شهر ألا وهي ليلة القدر، ولعظيم فضل العشر الأواخر من رمضان روى البخاري ومسلم عن عائشة -رضي الله عنها- قالت: «كان النبي -صلى الله عليه وسلم- إذا دخل العشر الأواخر من رمضان أحيا ليله وأيقظ أهله وشد مئزره».

    وفي رواية عن مسلم: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13699

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1034

  • ما هو فضل ليلة القدر؟ وماذا يجب على المسلمين لإحياء هذه الليلة؟

    ليلة القدر أفضل ليالي السنة؛ وذلك لقوله تعالى: ﴿إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ[١] وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ[٢] لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ[٣] تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ[٤] سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13700

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    736

  • فضَّل الله سبحانه وتعالى ليلة القدر على كل ليالي السنة، فلماذا فضلت؟ ولماذا سميت بليلة القدر؟

    فضلت ليلة القدر على كل ليالي السنة؛ وذلك لنزول القرآن الكريم فيها قال تعالى: ﴿إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ[١]﴾ [القدر: 1].

    ولأن الملائكة تنزل فيها إلى الأرض تطلب الرحمة للمؤمنين، ولأنها ليلة السلام والأمن والأمان، وسميت بليلة القدر؛ لأنها ذات قدر، ونزل فيها كتاب ذو قدر على نبي ذي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14222

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    852

  • يقول السائل:

    1- نقوم منذ أمد بعيد بالاحتفال بليلة النصف من شعبان، وذلك باجتماع أهل القرية شيبة وشبابا وأطفالا ونساء بالمسجد لصلاة المغرب، وعقب الصلاة نقوم بقراءة سورة (يس) ثلاث مرات يعقب كل مرة قراءة الدعاء بالصيغ التي وردت في القرآن الكريم والدعاء للإسلام والمسلمين، وكنا سابقا ندعو بدعاء نصف شعبان المعتاد وذلك بطريقة ...

    أولًا: ليلة النصف من شعبان ليلة مباركة، ورد في ذكر فضلها عدد كبير من الأحاديث يعضد بعضها بعضا ويرفعها إلى درجة الحسن والقوة، فالاهتمام بها وإحياؤها من الدين ولا شك فيه، وهذا بعد صرف النظر عما قد يكون ضعيفا أو موضوعا في فضل هذه الليلة.

    ومن الأحاديث الواردة في فضلها: حديث أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها- قالت: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14510

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    765

  • في العشر الأواخر من رمضان ما ليس لبقية أشهر العام من الفيوضات الربانية والنفحات الإلهية.

    نرجو إلقاء الضوء على هذا المعنى.

    كما أن لله تعالى خواصا من الأشخاص فإن له كذلك خواصا من الأمكنة والأوقات، فضلها على غيرها، ومنها العشر الأواخر من شهر رمضان، فقد كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يجتهد فيها ما لا يجتهد في غيرها، وروى مسلم عن عائشة -رضي الله عنها- «أن النبي -صلى الله عليه وآله وسلم- كان يجتهد في العشر الأواخر ما لا يجتهد في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15052

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    853

  • ما الكلمة التي يوجهها فضيلتكم إلى الأمة الإسلامية والعربية بهذه المناسبة؟ وما هي الكلمة التي توجهونها إلى القوات المسلحة؟

    إن رمضان شهر له طابع خاص، ومنزلة عظيمة في قلوب المسلمين، ونرجو أن يكون ذلك وسيلة لتجميع الأمة على كلمة سواء، متمثلين بقول النبي-صلى الله عليه وسلم-: «مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى» متفق عليه.

    وإن التزام كل إنسان بما أناطه الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15053

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    742

  • يقول السائل: قد تعودنا منذ القدم في ليلة النصف من شعبان على تأدية ست ركعات بعد صلاة المغرب مباشرة في جماعة إحياء لهذه الليلة، وفي هذا العام خرج علينا أناس يقولون إنها بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار.

    فهل ما يقولونه صحيح أم ما نفعله نحن هو الصحيح؟

    ورد الترغيب النبوي الكريم بإحياء ليلة النصف من شعبان في جملة من الأحاديث المروية عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم؛ ومنها قوله: «إذا كانت ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها وصوموا نهارها؛ فإن الله ينزل فيها لغروب الشمس إلى سماء الدنيا، فيقول: ألا من مستغفر لي فأغفر له ألا مسترزق فأرزقه ألا مبتلى فأعافيه ألا كذا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15308

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    976

  • ما رأيكم في السهر ليلة النصف من شعبان بنية إحيائها بالعبادة، حيث اعتاد كثير من الناس التجمع في هذه الليلة والسهر فيها والدعاء وقراءة القرآن ثم تناول الحلويات والعشاء؟ ما رأيكم فيمن يخص هذه الليلة بالقيام؟ وما رأي الشرع في صيام يوم النصف من شعبان حيث اعتاد كثير من الناس أن يخص هذا اليوم بالصيام.

    وإذا صادف صيام هذا اليوم ...

    ذهب جمهور الفقهاء إلى ندب إحياء ليلة النصف من شعبان على سبيل الانفراد ويكره الاجتماع لإحيائها، وقد جاء في فضيلة هذه الليلة ما رواه معاذ بن جبل رضي الله تعالى عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «يَطْلُعُ اللَّهُ إِلَى جَمِيع خَلْقِهِ لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ، فَيَغْفِرُ لِجَمِيعِ خَلْقِهِ إِلا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16447

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    807

  • (إن العالم الإسلامي في جميع الدنيا يحتفل بليلة القدر (27) من رمضان وهذه الليلة التي أنزل الله على رسوله القرآن الكريم وجعل هذه الليلة خيرًا من ألف شهر).

    سؤالي: ما هو السر الذي جعلنا نحتفل في هذه الليلة بعد العلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «تَحَرَّوْا لَيْلَةَ الْقَدْرِ فِي الْوِتْرِ مِنَ الْعَشْرِ ...

    إن ليلة السابع والعشرين إحدى ليالي الوتر من العشر الأواخر، فيجوز الاهتمام بها من بين تلك الليالي لمن لم يقدر على إحيائها كلها، واختيارها في بعض بلاد العالم الإسلامي استنادًا إلى ما روى أبيّ بن كعب رضي الله عنه قال: (والله إني لأعلم أي ليلة القدر هي التي أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بقيامها هي ليلة سبع وعشرين)، أخرجه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18289

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    680

  • ما حكم الاحتفال بليلة سبع وعشرين ليلة القدر؟

    خير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها، فهدي النبي صلى الله عليه وسلم في رمضان الإِكثار من العبادات من صلاة وقراءة القرآن وصدقة وغير ذلك من وجوه البر، وكان في العشرين الأول ينام ويصلي فإذا دخل العشر الأخير أيقظ أهله وشد المئزر وأحيا ليله وحث على قيام رمضان وقيام ليلة القدر، فقال صلى الله عليه وسلم: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21576

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    819

  • هل يجوز طبخ الطعام والاهتمام به في ليلة المعراج وليلة القدر وإرساله إلى المسجد حتى يدعو الإِمام على الطعام لإِيصال الثواب على حسب العادة؟

    لا يجوز تخصيص ما يسمى بليلة المعراج وليلة القدر بما ذكر من الاهتمام بطبخ الطعام ولا إرساله إلى المسجد ليدعو عليه الإِمام؛ رجاء وصول الثواب إلى الميت، بل هذا بدعة فينبغي تركه، وعدم التزام حالة معينة أو وقت معين للذبح إلاَّ في الأضحى والهدي، والخير كل الخير في اتباع هدي النبي صلى الله عليه وسلم. وبالله التوفيق. وصلى الله على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21578

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    665

  • سؤالي عن ليلة النصف من شعبان هل هذه الآية التي في سورة الدخان ﴿ فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ ﴾ [ الدخان : 4 ] هل المقصود بها ليلة النصف من شعبان، أم المراد بها ليلة القدر ليلة سبع وعشرين من رمضان المبارك؟ وهل يستحب في ليلة النصف من شعبان العبادة والذكر والقيام وقراءة القرآن وصيام يوم أربعة عشر من ...

    أولاً: الصحيح أن الليلة المذكورة في هذه الآية هي ليلة القدر وليست ليلة النصف من شعبان.

    ثانيًا: لا يستحب تخصيص ليلة النصف من شعبان بشيء من العبادة مما ذكرت أو غيره، بل هي كغيرها من الليالي الأخرى، وتخصيصها بشيء من العبادات بدعة. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21583

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    673

  • ما هي مكانة الكعبة لدى المسلمين وأهميتها، ولم بنيت، ومن الذي بناها، وهل هي الآن في شكلها الأصلي؟

    الكعبة المشرفة قبلة المسلمين في صلواتهم بالتوجه إليها في كل صلاة؛ امتثالاً لأمر الله سبحانه في قوله: ﴿ قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُمَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ ﴾ [ البقرة : ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22848

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    656

  • حكم اختيار يوم الرابع عشر والسابع والعشرين من ليالي رمضان كعيدين قبل يوم عيد الفطر ويتدارسون فيهما دون بقية أيام الشهر؟

    أما اليوم الرابع عشر فلا نعلم له أصلاً من جهة تخصيصه دون بقية ليالي شهر رمضان، وأما ليلة سبع وعشرين فمن اجتهد فيها متحر ليلة القدر فلا ينكر عليه، ولكن المسلم يتحراها في ليالي الوتر من العشر الأواخر من رمضان، فإن لها فضلاً. أما تخصيصهما بالدراسة فلا نعلم له أصلاً، وكذلك اتخاذ الليلة الرابعة عشرة والسابعة والعشرين عيدًا لا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24252

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    684

  • ما خير الأيام لصيام التطوع وأفضل الشهور لإخراج الزكاة ؟

    أفضل الأيام لصيام التطوع: الإثنين والخميس، وأيام البيض، وهي: الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر من كل شهر، وعشر ذي الحجة، وخاصة يوم عرفة، والعاشر من شهر محرم، مع صيام يوم قبله أو يوم بعده، وستة أيام من شوال. أما الزكاة فتخرج بعد تمام الحول إذا بلغ المال نصابًا في أي شهر.   وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24483

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    742

  • ما هي أهمية مكة للعالم الإسلامي؟

    قد جعلها الله مثابة للناس وأمنًا، وحرمًا آمنًا، يجتمع فيه الحجاج والعلماء لأداء مناسكهم في غاية الراحة والاطمئنان، يرجون ثواب الله سبحانه، ويخشون عقابه، ويتعارف فيها المسلمون ويتناصحون، ويتشاورون فيما يهمهم من أمر دينهم ودنياهم، وتضاعف لهم فيها الصلاة والأعمال الصالحة. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24517

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    709