عدد النتائج: 19

  • إني قرأت في مجلتكم الغراء ما يشعر بتنزيل ما ورد في الجهاد من الآيات الكريمة على الجهاد الدفاعي فحسب؛ دفعًا لما أورده الإفرنج على دين الإسلام، وما نقموا من نكير سيفه وتنمره في ذات الله، وهذا وإن كان له وجه وجيه بالنظر الفلسفي، حيث إن العلة التي أوجبت الدعوة إلى دين يراد به ترقية الإنسان إلى كافة السعادات الدنيوية والأخروية، ...

    لا يجهل أحد له نصيب ما من تاريخ الإسلام أن النبي صلى الله عليه وسلم لما أظهر دعوته إلى الإسلام عاداه قومه وقاوموه وآذوه هو وكل من آمن به واتبعه، ولم يعصم دمه ولا دم أحد من أصحابه إلا حماية عشائرهم أو مواليهم لهم بنعرة النسب أو الولاء وعصبيتهما، وإن تلك الحماية لم تمنع الإيذاء بل اضطرت قريش أبا طالب عم النبي صلى الله عليه وسلم أن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    450

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    645

  • قد قرأت في الجرائد في الأيام الأولى للحرب الحاضرة بين الدولة العلية ودول البلقان أن صاحب الفضيلة شيخ الجامع الأزهر كلف حضرات العلماء بقراءة البخاري أمام القبلة طلبًا للنصر من الله سبحانه.

    فهل ورد شيء عن قراءة حديث الرسول صلى الله عليه وسلم أثناء الحرب طلبًا للنصر؟ ولماذا لم يقرأ كلام الله سبحانه بالأولى إذا كانت ...

    جاءنا هذا السؤال في أثناء الحرب الأخيرة فوضعناه بين الأسئلة الكثيرة ولم يتفق وقوعه بيدنا إلا الآن.

    وموضوعه يتكرر عند الحرب وغير الحرب من المصائب كالوباء والقحط.

    والجواب: إنه لا يعقل أن يكون قد ورد في الكتاب أو السنة أمر أو ترغيب بقراءة أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم لطلب النصر أو رفع المصائب، ولا أن يكون ذلك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    492

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    701

  • ما حكم الإسلام في التنازل عن جزء من أرض المسلمين سبق اغتصاب غير المسلمين له وإقامة دولة عليه إذا كان التنازل مقابل الجلاء عن جزء محتل أيضًا من أرض المسلمين لإقامة دولة عليه منزوعة السلاح؟

    لا يجوز التنازل لغير المسلمين على أي جزء من أرض المسلمين سواء أكان التنازل من أهل تلك الأرض أم من غيرهم ويحرم الاعتراف بالدولة التي تقام على ما يحتل من أرض المسلمين على الرغم من وجودها الفعلي على سبيل الاغتصاب والاحتلال.

    ولا يمنع جواز الاعتراف من عقد معاهدة إذا كانت هذه المعاهدة ستؤدي إلى إنهاء الاحتلال كلّيًا وإقامة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3127

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    872

  • بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.

    تقرير عن كتاب: الفريضة الغائبة.

    اطلعنا على صورة ضوئية لهذا الكتاب في أربع وخمسين صفحة، وقد احتوى في جملته على تفسيرات لبعض النصوص الشرعية من القرآن والسنة، وعنى بالفريضة الغائبة الجهاد، داعيا إلى إقامة الدولة الإسلامية وإلى الحكم بما ...

    تمهيد:

    أ) القرآن نزل بلسان عربي مبين على رسول عربي لا يعرف غير لغة العرب، ففي القرآن الكريم قول الله سبحانه: ﴿إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ[٢]﴾ [يوسف: 2]، وقوله تعالى: ﴿وَكَذَلِكَ أَنْزَلْنَاهُ حُكْمًا عَرَبِيًّا...﴾ [الرعد: 37]، فوجب أن نرجع إلى لغة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11868

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1390

  • يقول السائل: تجري حاليا حملات إعلامية على المستوى الدولي بخصوص موضوع الألغام المضادة للأفراد لإقناع الحكومات والدول المصنعة لهذه الأسلحة لإيقاف تصنيعها وتخزينها وتبادلها، حيث إن الغالبية العظمى من المتضررين من هذه الألغام هم من المدنيين وبالأخص بعد انتهاء فترة الحرب، ونظرا للأضرار التي تسببها للأطفال والشيوخ والفلاحين ...

    يقول الله تعالى في كتابه الكريم: ﴿وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ﴾[الأنفال: 60].

    فلقد أمرنا الله تعالى بالاستعداد الكامل للدفاع عن الدين والذود عن النفس والأمر بالاستعداد للقتال والإعداد له كما جاء بالآية ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13834

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    605

  • ظهرت في الآونة الأخيرة بعض الكتابات والأطروحات من بعض الطوائف والفرق والجماعات التي يدعي فيها أصحابها أنه يجوز لهم استعمال أسلحة الدمار الشامل ضد الدول غير الإسلامية، زاعمين أن قولهم هذا موافق للشرع، مستدلين ببعض النصوص الفقهية وبالقياس على مسألة التترس والتبييت والتحريق المذكورة في بعض الكتب الفقهية، فهل هذا الكلام صحيح ...

    أسلحة الدمار الشامل تطلق في الاصطلاح العسكري ويراد بها صنف من الأسلحة غير التقليدية شديدة الفتك، تستخدم فتسبب دمارا هائلا في المنطقة المصابة، سواء في ذلك الكائنات الحية من البشر والحيوانات والبيئة المحيطة أيضا، وتنقسم هذه الأسلحة إلى ثلاثة أصناف: أسلحة ذرية: كالقنبلة النووية والقنبلة الهيدروجينية والقنبلة النيترونية، وهذا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15282

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    661

  • ما حكم الإسلام في التنازل عن جزء من أرض المسلمين سبق اغتصاب غير المسلمين له، وإقامة دولة عليه؛ إذا كان التنازل مقابل الجلاء عن جزء محتل أيضًا من أرض المسلمين لإقامة دولة عليه منزوعة السلاح؟

    لا يجوز التنازل لغير المسلمين على أي جزء من أرض المسلمين سواء أكان التنازل من أهل تلك الأرض أم من غيرهم، ويحرم الاعتراف بالدولة التي تقام على ما يحتل من أرض المسلمين، على الرغم من وجودها الفعلي على سبيل الاغتصاب والاحتلال.

    ولا يمنع عدم جواز الاعتراف من عقد معاهدة؛ إذا كانت هذه المعاهدة ستؤدي إلى إنهاء الاحتلال كلّيًا، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18591

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    569

  • ما هو الحكم الشرعي في التجنيد الإلزامي، هل هو حرام أم حلال شرعًا وليس قانونيًا؟

    التجنيد -وما يرتبط به من تدريب وتعليم واكتساب المهارة في استعمال الأسلحة المتنوعة للدفاع عن الوطن والدين والنفس والعرض والمال- هو أمر مفروض شرعًا على كل مسلم بالغ عاقل تتوفر لديه القدرة الجسمانية والعقلية على القيام بهذه المهام، فقد أمر الله تعالى بذلك قال تعالى: ﴿وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18646

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    649

  • ما حكم الغلول؟

    الغلول هو أخذ شيء من الغنيمة قبل قسمة الإمام، فلا يجور لما ورد من الأدلة الشرعية في منع الغلول، ويلحق به ما يؤخذ عن طريق الخيانة من بيت المال، ومن غلة الأوقاف، ومال اليتامى، ونحو ذلك... وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23967

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    583

  • هل كلمة (الجهاد) و (في سبيل الله) التي وردت في القرآن الكريم لا تعني غير القتال، هل صحيح أنه لا وجود لشيء اسمه جهاد النفس، هل جهاد النفس كما ورد من النبي صلى الله عليه وسلم عند عودته من غزوة تبوك لا ينبغي أن يعتقد فيه؛ لأن الحديث ضعيف، من يستطيع أن يقول إنه من الجهاد، أو في   سبيل الله في ضوء الأحاديث النبوية؟

    أولاً: صدر قرار من مجلس هيئة كبار العلماء بالمملكة في المراد بقوله: ﴿ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ ﴾ [ التوبة : 60 ] في آية مصارف الزكاة، وهو: قرار رقم 24 وتاريخ 12 8 1394 هـ الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، محمد وعلى آله وصحبه، وبعد: فقد جرى اطلاع هيئة كبار العلماء في دورتها الخامسة، المعقودة في مدينة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23969

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    628

  • هل يعتبر الجهاد فرض عين علينا الآن وقد انتهكت حقوق المسلمين عن طريق الغزو الأجنبي أو غيره؟ وما هو الحكم في القاعدين الذين لا يملكون حيلة، غير أنهم لو استنفروا لأجابوا، ولجاهدوا في سبيل الله، وإنما حبستهم تلك الظروف التي تعانيها الأمة الإسلامية، من أن الحكم فيها لغير الله، مع الأدلة؟

    الجهاد لإعلاء كلمة الله، وحماية دين الإسلام، والتمكين من إبلاغه ونشره، وحفظ حرماته فريضة على من تمكن من ذلك وقدر عليه، ولكنه لا بد له من بعث الجيوش، وتنظيمها؛ خوفًا من الفوضى، وحدوث ما لا تحمد عقباه؛ ولذلك كان بدؤه، والدخول فيه من شأن ولي أمر المسلمين، فعلى العلماء أن يستنهضوه لذلك، فإذا ما بدأ واستنفر المسلمين، فعلى من قدر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    25985

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    677

  • هل الجهاد في دار الحرب يعني حرب الهجوم للاستيلاء على القوة وإدخال غير المسلمين في الإسلام؟

    شرع الله تعالى الجهاد لنشر الإسلام، وتذليل العقبات التي تعترض الدعاة في سبيل الدعوة إلى الحق، والأخذ على يد من تحدثه نفسه بأذى الدعاة إليه، والاعتداء عليهم؛ حتى لا تكون فتنة، ويسود الأمن، ويعم السلام، وتكون كلمة الله هي العليا، وكلمة الكفر هي السفلى، ويدخل الناس في دين الله أفواجًا، قال الله تعالى: ﴿ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    25986

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    594

  • أي عمل من الأعمال أفضل عند الله سبحانه وتعالى؟

    سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم: « أي العمل أفضل؟ قال: إيمان بالله ورسوله، قيل: ثم ماذا؟ قال: الجهاد في سبيل الله، قيل: ثم ماذا؟ قال: حج مبرور » [1] متفق عليه. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    1) أخرجه أحمد 2 / ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    25988

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    691

  • ما المقصود بالرباط في سبيل الله، وما فضله عند الله؟ مع قبول عظيم شكري واحترامي.

    يقصد بالمرابطة في سبيل الله: مرابطة الجنود وإقامتهم في نحر العدو؛ لحفظ حدود وثغور البلاد المسلمة، وصيانتها عن دخول الأعداء إلى داخل البلاد الإسلامية، وقد وردت أحاديث كثيرة في بيان فضيلة المرابطة في سبيل الله، ففي صحيح الإمام البخاري رحمه الله، عن سهل بن سعد الساعدي رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26000

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    666

  • هل القيام بأعمال الدفاع المدني يعتبر من الجهاد في سبيل الله؟

    كل عمل فيه نفع للمسلمين بجلب مصلحة لهم أو دفع مضرة عنهم ففيه أجر عظيم لمن صلحت نيته وأخلص في عمله، ونرجو أن يكون من المرابطة في سبيل الله.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36194

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    587

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:

    فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من المستفتي: سعادة المدير العام لإدارة الشؤون الدينية بالقوات المسلحة المكلف بكتابه رقم (2/10/47 ) وتاريخ 3/1/1431 هـ، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم (21) ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بما يلي:

    أولاً: المرابطون على جبهة القتال ليس عليهم جمعة لأنهم في حال ترقب للمهمات، وعليهم أداء الصلاة ظهرًا، لأن النبي صلى الله عليه وسلم ما كان يصلي الجمعة في غزواته، ولم يأمر أصحابه بها في السرايا.

    ثانيًا: إذا قتل الجندي المسلم في المعركة فلا يغسل، ولا يكفن ولا يصلى عليه، بل يدفن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36910

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    670

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من المدير العام لإدارة الشؤون الدينية بالقوات المسلحة المكلف، برقم (2/10/953 ) وتاريخ 12/2/1431 هـ، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم (248) وتاريخ 12/2/1431 هـ، وقد سأل ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت: بأنه لا مانع شرعًا من تطبيق هذا الاقتراح لما يترتب عليه من المصالح المذكورة، بشرط أن لا تمنع هذه القطعة من وصول الماء إلى البشرة حال الوضوء أو الغسل. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36912

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    587

  • هل الأوقات التي يقضيها الطيار في الطائرة وفي المناوبة تعتبر من المرابطة في سبيل الله؟

    وهل من الضروري أن يحتسب الطيار المقاتل مع كل رحلة يطيرها، أو يكتفي بنيته الأساسية عند دخوله الكلية لدراسة الطيران؟

    - المرابطة في سبيل الله هي: مرابطة الجنود وإقامتهم في نحر العدو؛ لحفظ حدود وثغور البلاد المسلمة، وصيانتها عن دخول الأعداء إلى داخل البلاد الإسلامية.

    فإذا كان الطيار يقضي هذه الأوقات في حراسة الحدود والثغور مع النية الصالحة فإنه يعتبر مرابطًا في سبيل الله. والطيار أثناء المناوبة يرجى له الخير مع النية ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36914

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    590

  • هل يدخل رجل الدفاع المدني في قول النبي صلى الله عليه وسلم: عينان لا تمسهما النار: عين بكت من خشية الله وعين باتت تحرس في سبيل الله ؟

    رجال الدفاع المدني لا شك أنهم على خير عظيم، وأن سهرهم واجتهادهم لحماية إخوانهم وإنقاذهم أجره عظيم إن أخلصوا النية لله واحتسبوا عنده الأجر. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    37184

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    593