• هل يصح حديث أنزل القرآن على سبعة أحرف وما معناه؟

    الحديث رواه باللفظ الوارد في السؤال أحمد والترمذي عن حذيفة، وأشار السيوطي في الجامع الصغير إلى تحسينه، فهو لا يصل إلى درجة الصحيح، وروي بلفظ آخر وبزيادة «فمن قرأ على حرف منها فلا يتحول إلى غيره رغبة عنه» وهو عند الطبراني عن ابن مسعود، ورواه عنه أيضًا بزيادة أخرى وحسنوهما. وروي على ثلاثة أحرف، وعلى عشرة أحرف، وكلاهما ضعيف. ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    405

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    723

  • ما هو معنى قوله تعالى: ﴿وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا[٤]﴾ [المزمل: 4]؟

    الترتيل من الرتَل (بالتحريك) وهو انتظام الشيء واتساقه وحسن تنضيده يقال: ثغر رتِل ومرتَّل إذا كانت الأسنان حسنة النظام والتنضيد.

    فترتيل القرآن عبارة عن تجويد قراءته وإرساله من الفم بالسهولة والتمكث وحسن البيان ﴿لَا تُحَرِّكْ بِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَلَ بِهِ﴾ [القيامة: 16]، ﴿وَقُرْآنًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    432

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    669

  • 1- تواتر القرآن مجمع عليه من جميع طوائف المسلمين، فهل هذا التواتر هو لما اتفق عليه القراء -وهو جمهور القرآن- ويكون ما اختلفوا فيه صحيحًا غير متواتر لاختلافهم فيه من جهة؛ ولأن كل قراءة جاءت عن واحد وعرفت به وأضيفت إليه، كقولهم: قراءة حفص، قراءة حمزة، قراءة ابن كثير مثلًا؟ أو أن كل قراءة من هذه القراءات متواترة قد شارك كل قارئ منهم ...

    ثبت في الصحاح أن النبي صلى الله عليه وسلم كان كلما نزل عليه شيء من القرآن يقرأه على أصحابه فيحفظه من يحفظه ممن حضر منهم، ويأمر كتاب الوحي بكتابته وحفظه، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ كل ما أنزل عليه في الصلوات فيسمعه الصحابة رضي الله عنهم في الجهرية منها، وكانوا هم يقرؤون في صلواتهم وغيرها ما حفظوه، وثبت أيضًا أن جبريل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    563

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    825

  • هل يجوز قراءة القرآن الكريم قراءة صحيحة مضبوطة، وتعليمه لتلاميذ وتلميذات المدارس أو غيرهم بغير أحكام التجويد مطلقًا أم لا؟

    الواجب في قراءة القرآن أن يقرأ قراءة صحيحة بإخراج الحروف من مخارجها، وأن يرتل بتحسين الصوت في الأداء المتبع بغير تكلف، ويكفي في تعلم ذلك تلقيه بالفعل، ولا يشترط فيه تعلم فن التجويد المعروف، فهو لم يكن معروفًا في خير القرون. [1]

    [1] المنار ج33 (1934) ص 673.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    984

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    886

  • إذا قرأ المسلم القرآن فهل صحيح أنه لا يجوز أن يقول في الصلاة (قل) في مثل الآيات: ﴿قُلْ رَبِّ إِمَّا تُرِيَنِّي مَا يُوعَدُونَ[٩٣]﴾ [المؤمنون: 93]، ﴿وَقُلْ رَبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ[٩٧]﴾ [المؤمنون: 97]، فما قول العلماء؟

    من قرأ هذه الآيات وأمثالها بنية القرآن فيجب أن يقرأها كما هي في المصحف: ﴿قُلْ رَبِّ إِمَّا تُرِيَنِّي...﴾، ﴿وَقُلْ رَبِّ أَعُوذُ بِكَ...﴾.

    أما إذا قصد مجرد الذكر والدعاء بها، فإنه يقولها مجردة من (قل).

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1502

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    655

  • إني أمارس عملية تعليم القرآن الكريم حسبة لوجه الله تعالى، ولضرورة تعليم النطق بالحكم السليم كالإدغام بغنة، والإخفاء ونحو ذلك، أضطر للنطق بكلمة بشكل غير صحيح، ثم النطق بها بشكل صحيح لتبيين الفرق بين النطقين، واستبعاد النطق غير الصحيح، وإقرار القراءة على الوجه الصحيح.

    السؤال: هل في عملي شيء من المخالفة الشرعية؟ أرجو ...

    ليس في هذا العمل شيء من المخالفة الشرعية ما دام القصد منها التعليم فقط.

    هذا وبالله التوفيق.

    وصلَّى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1513

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    943

  • أنا طالب بجامعة (يورك) أهيّئ لنيل شهادة الدكتوراه في علم اللغة إن شاء الله تعالى، دار بيني وبين أحد الناس نقاش حول أصوات القرآن، فقال إننا نقرأ القرآن بأصوات مخالفة للأصوات التي كان ينطقها الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة رضوان الله عليهم لأن اللغة تتطور (تتغير) وكل لغة خاضعة لهذا القانون، فقلت له: إننا ننطقه على نفس ...

    اللغة العربية التي نزل بها القرآن هي بعينها التي يرتل بها القرآن الكريم الآن متى روعي فيها قواعد التجويد المعتبرة شرعًا والتي نقلت خلفًا عن سلف.

    والقول بتطور اللغة لا ينطبق بأية حال على قراءة القرآن لقوله تعالى: ﴿إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ[٩]﴾ [الحجر: 9] حفظ في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1514

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    663

  • إني أمارس عملية تعليم القرآن الكريم حسبة لوجه الله تعالى، ولضرورة تعليم النطق بالحكم السليم كالإدغام بغنة، والإخفاء ونحو ذلك، أضطر للنطق بالكلمة بشكل غير صحيح، ثم النطق بها بشكل صحيح لتبيين الفرق بين النطقين، واستبعاد النطق غير الصحيح، وإقرار القراءة على الوجه الصحيح.

    السؤال: هل في عملي شيء من المخالفة الشرعية؟ أرجو ...

    ليس في هذا العمل شيء من المخالفة الشرعية ما دام القصد منها التعليمَ فقط.

    هذا... وبالله التوفيق.

    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2106

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    685

  • 1- ما حكم اللحن في قراءة الفاتحة في الصلاة؟

    2- ما الفرق بين اللحن الخفي واللحن الجلي؟

    3- هل يختلف الحكم باختلاف اللحن؟

    4- هل هناك فرق بين اللحن في الفاتحة واللحن في غيرها من القرآن في الصلاة؟

    5- ما هو حكم إمامة من يلحن في الفاتحة أو غيرها في الصلاة، سواء كان اللحن خفيًا أم جليًا؟ الرجاء التفصيل مع الأدلة إن أمكن. ...

    1) اللحن في اللغة: الانحراف والميل، وفي الاصطلاح: هو الميل عن الصواب في القراءة، وينقسم اللحن إلى قسمين: لحن جلي، ولحن خفي.

    فالجلي هو خطأ يطرأ على الألفاظ فيخل بالمعنى والإعراب، كرفع مجرور ونصب مرفوع وهكذا، وسمي جليًا لاشتراك كل من القراء وأهل اللغة في معرفته.

    والخفي: خطأ يطرأ على الحروف فيخل بعرف الأداء الصحيح، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5328

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    622

  • نعرض لكم الشريط المرفق المسمى (الأغاريد في فن التجويد) الذي يتضمن متن الجزرية، ومتن تحفة الأطفال في أحكام التجويد، بصوت أحد المنشدين، لبيان الحكم الشرعي فيه، وقد قمنا بهذا العمل لتسهيل حفظ أحكام التجويد وتيسير سبل تعلمها للكبار والصغار.

    آملين منكم التكرم بعرضه على إدارة الفتوى، وإصدار الحكم الشرعي، ليتسنى لنا القيام ...

    لا بد لإجازة الشريط من أن ينص على ما يأتي:

    1- ورد في مقدمة الشريط قراءة أحد الأطفال للآيات الكريمة: ﴿وَالنَّازِعَاتِ غَرْقًا[١]﴾ بشكل مخالف لأحكام التجويد وقد نبه أحد الأطفال على ذلك في الشريط، وهو أمر جيد، إلا أنه لم يبين القراءة الصحيحة لهذه الآيات مباشرة، واللجنة ترى ضرورة قراءة هذا الآيات الكريمة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5947

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    789

  • نعرض لكم الشريط المرفق المسمى (الأغاريد في فن التجويد) الذي يتضمن متن الجزرية للإمام الشاطبي رحمه الله، ومتن تحفة الأطفال في أحكام التجويد، بصوت أحد المنشدين، لبيان الحكم الشرعي فيه، وقد قمنا بهذا العمل لتسهيل حفظ أحكام التجويد وتيسير سبل تعلمها للكبار والصغار.

    آملين منكم التكرم بعرضه على إدارة الفتوى، وإصدار الحكم ...

    أنه لا بد لإجازة الشريط من أن ينص على ما يأتي:

    1- ورد في مقدمة الشريط قراءة أحد الأطفال للآيات الكريمة: (والنازعات غرقًا...) بشكل مخالف لأحكام التجويد وقد نبه أحد الأطفال على ذلك في الشريط، وهو أمر جيد، إلا أنه لم يبين القراءة الصحيحة لهذه الآيات مباشرة، واللجنة ترى ضرورة قراءة هذا الآيات الكريمة بشكل صحيح، بعد التنبيه إلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6194

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    591

  • هل يجوز إلقاء القصائد الشعرية مجوَّدة كما يتلى القرآن الكريم؟

    لما كان موضوع علم التجويد هو القرآن الكريم، لثبوت ذلك بالكتاب والسنة والإجماع، ولما كان هذا العلم مأخوذًا بالتلقي عن الله تعالى، لذلك ترى اللجنة أن تطبيق هذا العلم خاص بكتاب الله تعالى، وأما نطق اللغة العربية نطقًا سليمًا مستوفيًا للضوابط العربية من حيث مخارج الحروف، فإنه مما يَنشُده كل عربي، سواء أكان ذلك في أساليب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7575

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    786

  • يوجد عندي في البيت أكثر من مصحف، وأقرأ في مصحف واحد فقط، فهل علي وزر عندما لا أقرأ في المصاحف الأخرى؟ هل أعتبر هاجرًا للقرآن الكريم؟

    لا يأثم المستفتي بعدم قراءته في جميع المصاحف التي عنده، ما دام يقرأ القرآن في بعضها على قدر إمكانه، ولا يعد ذلك هجرًا للقرآن الكريم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7623

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    658

  • نفيدكم بأنه ترد إلينا من وزارة الإعلام ومن غيرها أشرطة كاسيت وأقراص بها تلاوة سور من القرآن الكريم بأصوات بعض المشايخ، منها ما هو مسجل في صلاة التراويح، ومنها ما هو مسجل في استوديوهات، وقد لوحظ عليها بعض الأخطاء في أحكام التجويد، وعدم مراعاتهم لمخارج الحروف وصفاتها. لذلك نرجو إفادتنا بحكم التداول وتوزيع هذه الأشرطة بين عامة ...

    الأشرطة والأقراص إذا لوحظ عليها بعض الأخطاء في أحكام التجويد، وعدم مراعاة لمخارج الحروف، وثبت ذلك بواسطة تقرير لجنة من خبراء القراءات والتجويد، فلا يجوز تداولها أو توزيعها بين عامة الناس.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7934

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    779

  • يحدث أحيانا أن يقرأ القارئ لكتاب الله بصوت مرتفع كما هي العادة، ثم يقرأ بعض الآي في سره، ثم يرفع الصوت ويجهر به في الآيات التي تليها، وقد يحدث أن يتلو القارئ بدون ترنيم، ثم يعاود الترنيم، فهل يوجد في مثل هذه الحالات من حرج؟ نرجو الإفادة من سعادتكم بما فيه نفع المسلمين، أجزل الله لكم الثواب، ونفع بكم الإسلام والمسلمين، ...

    قد اطلعنا على استفتائكم عن القارئ الذي يجهر بقراءة القرآن، ثم يسر ببعض الآيات، ثم يواصل القراءة جهرا فيما تلا ذلك من السورة، وعما يحدث أحيانا أن القارئ يتلو بدون ترنيم، ثم يعاود الترنيم؟ وهل ذلك جائز في الشريعة؟ وحكم الدين أو لا؟ والجواب أن الجهر بكل آيات السورة الواحدة في القراءة ليس واجبا شرعًا، بل يجوز للقارئ أن يجهر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10218

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    987

  • يسألون عن حكم الشريعة الإسلامية في جواز تلحين القرآن الكريم تلحينًا موسيقيًا يقوم بأدائه بعض المطربين والمطربات، وفي جواز تصوير القرآن تصويرا فنيا يحكي معانيه وآياته، وطلبوا منا إبداء الرأي في هذه الاتجاهات الخطيرة ونشره على الرأي العام ليكون على بينة من دينه.
     

    والجواب عن الشطر الأول من السؤال نقلي وعقلي: أما النقلي: فما جاء في مقدمة الطبري من أن العلماء قالوا إن المعلوم على القطع والبينات أن قراءة القرآن تلقينا متواترة عن كافة المشايخ جيلا فجيلا إلى العصر الكريم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وليس فيها تلحين ولا تطريب مع كثرة المتعمقين في مخارج الحروف وفي المد والإدغام وغير ذلك من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10222

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    743

  • قول لسائل: هل من يقرأ القرآن من غير فهمه يأخذ نفس الثواب مثل الذي يفهمه؟ وما حكم قراءة القرآن بغير وضوء؟

    لا مانع من قراءة القرآن حتى بغير فهم، وثواب قراءة القرآن على نفس القراءة، والأجر والثواب من عند الله قد يزيد لمن يتدبر معاني القرآن ويفهم مدلولات نظمه الشريف، والقارئ للقرآن من غير وضوء إذا كان لا يمس المصحف فلا مانع، أما إذا احتاج لحمل المصحف وتقليب صفحاته فمن الأفضل أن يكون على وضوء عملا بقوله تعالى: ﴿لَا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14506

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    684

  • هل يجوز لإمام صلاة الجماعة أن يقرأ في الصلوات الجهرية بالقراءات المختلفة، أم يجب عليه الاقتصار على قراءة البلد الذي يصلي فيها؟

    إن المتأمل في الأحاديث النبوية الشريفة والسيرة المصطفوية المنيفة ليجد الإجابة على هذا السؤال واضحة جلية؛ إذ فيها الإجابة على سبب تعدد القراءات القرآنية وبيان كون ذلك رحمة بالأمة، تَسبب في جَلبها لها رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- برحمته بأمته وشفقته الكبيرة عليهم، كيف لا وهو نبي الرحمة الرؤوف الرحيم، وفي السنة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14952

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    844

  • إني أمارس عملية تعليم القرآن الكريم حِسْبةً لوجه الله تعالى، ولضرورة تعليم النطق بالحكم السليم كالإدغام بغنة، والإخفاء ونحو ذلك، أضطر للنطق بالكلمة بشكل غير صحيح، ثم النطق بها بشكل صحيح، لتبيين الفرق بين النطقين، واستبعاد النطق غير الصحيح، وإقرار القراءة على الوجه الصحيح.

    السؤال: هل في عملي شيء من المخالفة الشرعية؟ ...

    ليس في هذا العمل شيء من المخالفة الشرعية ما دام القصد منها التعليم فقط... هذا وبالله التوفيق.

    وصلَّى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15573

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    680

  • أنا طالب بجامعة (يورك) أهيّئ لنيل شهادة الدكتوراه في علم اللغة إن شاء الله تعالى، دار بيني وبين أحد الناس نقاش حول أصوات القرآن، فقال إننا نقرأ القرآن بأصوات مخالفة للأصوات التي كان ينطقها الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة رضوان الله عليهم؛ لأن اللغة تتطور (تتغير) وكل لغة خاضعة لهذا القانون، فقلت له: إننا ننطقه على نفس ...

    اللغة العربية التي نزل بها القرآن هي بعينها التي يرتل بها القرآن الكريم الآن متى روعي فيها قواعد التجويد المعتبرة شرعًا والتي نقلت خلفًا عن سلف.

    والقول بتطور اللغة لا ينطبق بأية حال على قراءة القرآن لقوله تعالى: ﴿إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ[٩]﴾ [الحجر: 9] حفظ في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15572

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    638

  • إذا قرأ المسلم القرآن فهل صحيح أنه لا يجوز أن يقول في الصلاة (قل) في مثل الآيات: ﴿قُلْ رَبِّ إِمَّا تُرِيَنِّي مَا يُوعَدُونَ[٩٣]﴾ [المؤمنون: 93]، ﴿وَقُلْ رَبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ[٩٧]﴾ [المؤمنون: 97]، فما قول العلماء؟

    إن من قرأ هذه الآيات وأمثالها بنية القرآن فيجب أن يقرأها كما هي في المصحف: ﴿قُلْ رَبِّ إِمَّا تُرِيَنِّي...﴾، ﴿وَقُلْ رَبِّ أَعُوذُ بِكَ...﴾.

    أما إذا قصد مجرد الذكر والدعاء بها، فإنه يقولها مجردة من (قل).

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15571

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    604

  • نفيدكم بأنه ترد إلينا من وزارة الإعلام ومن غيرها أشرطة كاسيت، وأقراص بها تلاوة سور من القرآن الكريم بأصوات بعض المشايخ، منها ما هو مسجل في صلاة التراويح، ومنها ما هو مسجل في استوديوهات، وقد لوحظ عليها بعض الأخطاء في أحكام التجويد، وعدم مراعاتهم لمخارج الحروف وصفاتها.

    لذلك نرجو إفادتنا بحكم التداول وتوزيع هذه الأشرطة ...

    الأشرطة والأقراص إذا لوحظ عليها بعض الأخطاء في أحكام التجويد، وعدم مراعاة لمخارج الحروف، وثبت ذلك بواسطة تقرير لجنة من خبراء القراءات والتجويد، فلا يجوز تداولها أو توزيعها بين عامة الناس.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15588

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    613

  • 1- ما حكم اللحن في قراءة الفاتحة في الصلاة؟

    2- ما الفرق بين اللحن الخفي واللحن الجلي؟

    3- هل يختلف الحكم باختلاف اللحن؟

    4- هل هناك فرق بين اللحن في الفاتحة واللحن في غيرها من القرآن في الصلاة؟

    5- ما هو حكم إمامة من يلحن في الفاتحة أو غيرها في الصلاة، سواء كان اللحن خفيًا أم جليًا؟ الرجاء التفصيل مع الأدلة إن ...

    1- اللحن في اللغة: الانحراف والميل، وفي الاصطلاح: هو الميل عن الصواب في القراءة، وينقسم اللحن إلى قسمين: لحن جلي، ولحن خفي.

    فالجليّ هو خطأ يطرأ على الألفاظ فيخل بالمعنى والإعراب، كرفع مجرور ونصب مرفوع وهكذا، وسمي جليًا؛ لاشتراك كل من القراء وأهل اللغة في معرفته.

    والخفي: خطأ يطرأ على الحروف فيخل بعرف الأداء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15622

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    627

  • نعرض لكم الشريط المرفق المسمى (الأغاريد في فن التجويد) الذي يتضمن متن الجزرية، ومتن تحفة الأطفال في أحكام التجويد، بصوت أحد المنشدين، لبيان الحكم الشرعي فيه، وقد قمنا بهذا العمل لتسهيل حفظ أحكام التجويد وتيسير سبل تعلمها للكبار والصغار.

    آملين منكم التكرم بعرضه على إدارة الفتوى، وإصدار الحكم الشرعي، ليتسنى لنا القيام ...

    لا بد لإجازة الشريط من أن ينص على ما يأتي:

    1- ورد في مقدمة الشريط قراءة أحد الأطفال للآيات الكريمة: ﴿وَالنَّازِعَاتِ غَرْقًا...﴾ بشكل مخالف لأحكام التجويد وقد نبه أحد الأطفال على ذلك في الشريط، وهو أمر جيد، إلا أنه لم يبين القراءة الصحيحة لهذه الآيات مباشرة، واللجنة ترى ضرورة قراءة هذا الآيات الكريمة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15640

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    877

  • نزل القرآن الكريم على نبي الهدى صلى الله عليه وسلم من أجل أن نطبق أحكامه وتتلى آياته ويتفكر في معانيه، وقد لوحظ في الآونة الأخيرة نوع من الإساءة لهذا الكتاب العظيم عن طريق غناء بعض آياته التي لا تقبل من قبل المسلمين بأي شكل من الأشكال.

    لذا ما حكم الغناء في القرآن الكريم من قبل المغنين؟

    إيراد بعض الشعراء بعض آيات القرآن الكريم في شعرهم أو الأدباء في نثرهم هو نوع من الاقتباس، وهو مباح شرعًا إذا كان السياق والسباق يوحي باحترام هذه الآيات الكريمة، أما إذا كان يوحي بالتبذل والاستهتار فلا يجوز، أما غناء هذا الشعر المتضمن للاقتباس المباح بعد ذلك فإن كان هذا الغناء مشتملًا على الموسيقى أو في جمع فيه تبذل أو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18310

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    594

  • هل يجوز إلقاء القصائد الشعرية مجوَّدة كما يتلى القرآن الكريم؟

    لما كان موضوع علم التجويد هو القرآن الكريم، لثبوت ذلك بالكتاب والسنة والإجماع، ولما كان هذا العلم مأخوذًا بالتلقِّي عن الله تعالى، لذلك ترى اللجنة أن تطبيق هذا العلم خاص بكتاب الله تعالى، وأما نطق اللغة العربية نطقًا سليمًا، مستوفيًا للضوابط العربية من حيث مخارج الحروف، فإنه مما يَنشُده كل عربي، سواء أكان ذلك في أساليب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18484

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    692

  • ما مخرج حرف (الضاد) ، وبأي صوت يظهر حينما يؤدى من مخرجه الأصلي؟ بعض الناس في بلادنا باكستان والهند يقرؤونه (غدواد) أو (ادواد) أو شبيهًا بالدال المفخمة فيظهر صوت الحرف في قوله تعالى:
    ﴿ وَلاَ الضَّالِّينَ ﴾ [ الفاتحة : 7 ] ، ولا غدوالين، أو ولا الدوالين، أو ولا الدولين على الترتيب، والآخرون منهم يقرؤونه ...

    أولاً: مخرج الضاد من إحدى حافتي اللسان اليمنى أو اليسرى بعد مخرج الياء وقبل مخرج اللام مما يلي الأضراس، وتخرج اللام من أقرب حافة اللسان إلى مقدم الفم، وصوت الضاد بين صوت الدال المفخمة والظاء المعجمة تقريبًا، والنطق بالضاد كما ذكر في السؤال خطأ.

    ثانيًا: من قدر على أن يجود حرف الضاد حتى يخرجه من مخرجه الصحيح وجب عليه ذلك، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21798

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    654

  • هل يجوز قراءة القرآن في الصلاة برواية ورش، علمًا بأنا تداولنا القراءة برواية حفص عن عاصم ؟

    القراءة برواية ورش عن نافع صحيحة معتبرة في نفسها لدى علماء القراءات، لكن القراءة بها لمن لم يعهدها، بل عهد غيرها - كالقراءة برواية حفص مثلاً - تثير بلبلة في نفوس المأمومين، فتترك القراءة بها لذلك، أما إذا كان القارئ بها في صلاته منفردًا فيجوز؛ لعدم المانع. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21799

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    824

  • قرأت في القرآن الكريم كله
    ﴿ إِنَّ رَحْمَةَ اللَّهِ قَرِيبٌ ﴾ [ الأعراف : 56 ] والتاء مفتوحة مع أنها تاء ساكنة مؤنثة، فما الحكم في ذلك؟

    إن رسمها على ما ذكر متبع فيه الرسم العثماني، وأما   التاء فليست بساكنة، بل مفتوحة. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21800

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    556

  • أنا يَمَنِيٌّ لي في السعودية أكثر من عشر سنوات، يتيم الأبوين وأحب قراءة القرآن الكريم، وكثيرًا ما أقرأ في المسجد، ولكني في بعض الآيات لا أنطقها نطقًا صحيحًا، وهذا راجع إلى أنني لم أدخل المدارس بتاتًا. فهل قراءة القرآن الكريم بهذه الصورة الغير سليمة في بعض الآيات جائز، وهل يلحقني ذنب أم لا؟ راجيًا توضيح ذلك.

    عليك أن تحاول تصحيح قراءتك، وذلك بأن تتعلم قراءته على أحد القراء المعتبرين، وتكثر قراءة ما أتقنته في المسجد وغيره، ومتى اجتهدت في ذلك يسر الله أمرك، فقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: « الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة، والذي يقرأ القرآن ويتتعتع فيه وهو عليه شاق له أجران » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21837

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    697