• ما حكم قراءة الإمام في الصلاة من المصحف؟ ثم اطلعت اللجنة على عناوين البحث المقدم من المستفتي عن هذا الموضوع حيث إنه يعمل إماما وخطيبًا في الوزارة، وأفاد شفويًا بأنه يريد معرفة رأي اللجنة بهذا البحث.

    ورأت اللجنة أن يجاب على سؤال المستفتي بفتوى سابقة، ونصها:

    قراءة القرآن من المصحف في صلاة التراويح وقيام الليل وغيرها من النوافل جائزة، ولا تبطل الصلاة، والأولى لمن يحفظ أن يقرأ عن ظهر قلب، ولا يعتمد على القراءة من المصحف، فقد ورد عن عائشة رضي الله عنها أنها كانت يؤمها عبدها ذكوان من المصحف، رواه البخاري تعليقًا.

    أما قراءة القرآن من المصحف في صلاة الفرض فلا تجوز، والله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    3655

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    843

  • ما حكم قراءة القرآن من أوراق مكتوبة في الصلوات المفروضة بحيث تكون الإفادة كتابة للعمل بها حيال من يقوم بهذا العمل؟

    قراءة القرآن من المصحف أو أي صحيفة أو وسيلة أخرى في صلاة التراويح وقيام الليل وغيرها من النوافل جائزة، ولا تبطل الصلاة لما ورد عن عائشة رضي الله تعالى عنها أنها كانت يؤمها عبد لها في المصحف، والأولى لمن يحفظ أن يقرأ عن ظهر قلب، ولا يعتمد على القراءة من المصحف أو أي صحيفة أو وسيلة أخرى، أما قراءة القرآن من المصحف أو أي صحيفة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5675

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    632

  • ما حكم من يحمل المصحف أثناء قراءة الإمام ويُتَبِّع معه؟

    لا ينبغي حمل المقتدي المصحف لمتابعة قراءة الإمام لأنه لا ضرورة ولا حاجة تدفعه إلى ذلك، وعليه الاستماع لقراءة الإمام قال تعالى: ﴿وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنْصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ[٢٠٤]﴾ [الأعراف: 204].


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5676

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    626

  • هل يجوز لأئمة المساجد وضع جهاز كمبيوتر أمامهم في صلاة التراويح والقيام بديلًا عن المصحف، حيث إنه يوجد برنامج على الإنترنت يعرض المصحف كاملًا، ويتم التحكم بتقليب صفحات المصحف عن طريق الريموت (جهاز صغير يدوي)؟

    تكره القراءة من المصحف على الصورة الواردة في السؤال، بأن يظهر المصحف على شاشة الكمبيوتر أمام نظر الإمام في المحراب، وذلك لما فيه من كثرة الانشغال من الإعراض أو التهاون في حفظ القرآن الكريم، ولقد جاء في الحديث الصحيح: «يَؤُمُّ الْقَوْمَ أَقْرَؤُهُمْ» أي أحفظهم للقرآن، ومع القول بالكراهة فالصلاة صحيحة، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6932

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    585

  • لدى البعض رغبة في تداول جهاز (...) وهو عبارة عن تصوير لطبعة المصحف الشريف، مع دعاء ختم القرآن، على جهاز إلكتروني يظهر رسم القرآن الكريم مضاءً على رول بلاستيكي، ويتم التحكم به عن بعد، وذلك تيسيرًا على الأئمة وعامة المسلمين. لذا نرجو التكرم ببيان الحكم الشرعي في استخدام الأئمة لهذا الجهاز.
     

    تكره القراءة من المصحف على الصورة الواردة في الاستفتاء، بأن يظهر المصحف على شاشة مثبتة أمام نظر الإمام في المحراب، وذلك لما فيه من كثرة الاشتغال عن الخشوع في الصلاة، ولما فيه من الإعراض أو التهاون في حفظ القرآن الكريم. وقد جاء في الحديث الصحيح «يَؤُمُّ الْقَوْمَ، أَقْرَؤُهُمْ» رواه مسلم وأبو داود ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7949

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    577

  • السائل شاهد أعرابيا في الحرم يتنفل واضعا على طاولة إلى جواره المصحف الشريف ويتناوله كلما أراد قراءة السورة بعد الفاتحة حتى إذا فرغ أعاده إلى مكانه على الطاولة ثم يكرر هذا في كل ركعة.

    ويسأل هل هذا جائز شرعا؟

    اختلف الفقهاء في حكم الصلاة خلف الإمام الذي يقرأ في المصحف على ثلاثة أقوال: الأول: قال في المغني لابن قدامة ج 1 صـ 575: إنها جائزة في النافلة ومكروهة في الفريضة.

    قال أحمد: لا بأس بأن يصلي الإمام وهو ينظر في المصحف.

    قيل له: في الفريضة؟ قال: لا لم أسمع فيه شيئا.

    وفي لفظ أنه قال: لو اضطروا إلى ذلك جاز ودليل ذلك ما روي عن أبي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12003

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    838

  • يقول السائل: إنه يصلي جماعة مع زوجته وأولاده في بيته فروض صلاة الفجر والعشاء ويقرأ الفاتحة وبعدها يقرأ سورة من قصار السور، إلا أنه ينسى كلمة في القراءة أو تلتبس آية عليه في آية أخرى مشابهة رغم حفظي لهذه السور، ولا أجد من يفتح علي في القراءة.

    فهل يجوز له أن يضع المصحف أمامه أثناء الصلاة، ويقلب الصفحة ليتابع ما يقرأ حتى ...

    قال الله تعالى في كتابه العزيز: ﴿إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا﴾ [النساء: 103]، وقال الله تعالى في كتابه العزيز: ﴿قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ[١] الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ[٢]﴾ [المؤمنون: 1 - 2].

    ومن فرائض الصلاة قراءة الفاتحة في كل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13616

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    790

  • هل يجوز القراءة من المصحف في الصلاة أم لا؟

    من الأمور المباحة في الصلاة: البكاء، والالتفات عند الحاجة، وقتل ما يؤذي من الهوام والحشرات، وكذلك القراءة من المصحف شريطة ألا يكون مضيعا للطمأنينة والخشوع في الصلاة؛ وذلك لما روي أن ذكوان مولى عائشة -رضي الله عنها- كان يؤمها في رمضان وكان يقرأ من المصحف. رواه مالك.

    قال الثوري: ولو قلب أوراق المصحف لم تبطل صلاته.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13854

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    638

  • هل يؤثر تقليب صفحات المصحف أثناء صلاة التهجد على صحتها؟

    من مبطلات الصلاة -سواء أكانت فرضا أم نفلا- العمل الكثير المتوالي، والكثير ضابطه العرف، وقد حده الشافعية بثلاث حركات؛ كثلاث خطوات عمدا أو سهوا، ولو كانت الحركات الثلاث أو الأكثر بأعضاء متعددة؛ كأن حرك المصلي رأسه ويديه، ولو من أجناس أفعال متعددة: كخطوة وضربة وخلع نعل، ويحسب ذهاب اليد وعودها مرة واحدة ما لم يسكن المصلي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14955

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1944

  • هل يجوز القراءة من المصحف أثناء الصلاة؟

    من أفضل القربات والسنن الحسنات أن يجمع الإنسان بين الحسنيين: الصلاة وقراءة القرآن، فيحرص على ختم القرآن الكريم في صلاته، ولما كان من غير المتيسر لكل واحد أن يقوم بذلك من حفظه تكلم الفقهاء عن إمكانية الاستعانة بالقراءة من المصحف في الصلاة، وذلك عن طريق حمله في اليد، أو وضعه على حامل يمكن المصلي من القراءة.

    ومذهب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15264

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    738

  • عرض على اللجنة الاستفتاء المقدم من مدير إدارة مساجد السيد/ أنور، ونصه: يرجى الإفادة عن حكم قراءة القرآن من أوراق مكتوبة في الصلوات المفروضة بحيث تكون الإفادة كتابة للعمل بها حيال من يقوم بهذا العمل.
     

    قراءة القرآن من المصحف أو أي صحيفة أو وسيلة أخرى في صلاة التراويح وقيام الليل وغيرها من النوافل جائزة، ولا تبطل الصلاة لما ورد عن عائشة رضي الله تعالى عنها أنها كانت يؤمُّها عبد لها في المصحف[1]، والأولى لمن يحفظ أن يقرأ عن ظهر قلب، ولا يعتمد على القراءة من المصحف أو أي صحيفة أو وسيلة أخرى، أما قراءة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15777

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    709

  • ما حكم من يحمل المصحف أثناء قراءة الإمام ويُتَبِّع معه؟

    لا ينبغي حمل المقتدي المصحف لمتابعة قراءة الإمام لأنه لا ضرورة ولا حاجة تدفعه إلى ذلك، وعليه الاستماع لقراءة الإمام قال تعالى: ﴿وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنْصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ[٢٠٤]﴾ [الأعراف: 204].


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15852

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    718

  • هل يجوز للإمام قراءة القرآن في الصلاة من المصحف أم لا في غير رمضان حتى يستفيد منه الناس وذلك أثناء الصلاة الجهرية؟

    تجوز قراءة القرآن في الصلاة من المصحف في رمضان وفي غيره، في الفريضة وفي النافلة أثناء الصلاة الجهرية، إذا دعت الحاجة إلى ذلك. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22986

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    628

  • أنا رجل أحمل المصحف أثناء القيام مع الإمام، علمًا أني أستفيد ذلك من المتابعة وذهني لا يذهب، ولكن تزيد الحركة   عندي من وضع المصحف وفتح المصحف هل علي شيء في ذلك نرجو منكم توضيح المسألة؟

    يجب على المأموم أن ينصت لقراءة إمامه ويتدبر ما يسمعه من كلام الله ولا ينشغل عن ذلك بشيء آخر، لقول الله تعالى: ﴿ وَأَنْصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ﴾ [ الأعراف : 204 ] ، قال الإمام أحمد رحمه الله: أجمع أهل العلم على أنها في الصلاة، وحمل المصحف أثناء قراءة الإمام لمتابعة الإمام يسبب كثرة الحركة وقد يتأذى من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33889

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    634