• [1] ما قول مولانا المرشد أدام الله فضله: فيما قاله السيد محمد بن هاشم من أنه لا علم شاملًا لأفراد الأمة إلا باتحادها وتعاونها في جمع المال لبذله في سبيل تحصيله.

    وفيما قاله السيد حسن بن شهاب من أنه لا اتحاد شاملًا لأفراد أمة ما لم يتعلموا، فيجب نبذ الدعوة إلى الاتحاد والاقتصاد على الدعوة إلى ...

    وصلت إلينا أعداد الإصلاح ونحن في القسطنطينية وأتفق أن العدد الـ43 لم يكن فيها، بل وُضع بدله عدد آخر، ولا شك أن ذلك كان خطأ فلم نطلع على شيء مما كَتب المتناظران وأظن جدالهما كان في الآراء النظرية.

    والذي أراه أن الدعوة إلى العلم لا تعارض الدعوة إلى الاتحاد والدعوة إلى الاتحاد لا تعارض الدعوة إلى العلم بل يمكن الجمع بينهما، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    331

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    645

  • ما هي الحكمة في الاجتماع على تقبيل الحجر الأسود إذا عرفنا أنه حجر لا يضر ولا ينفع ولا يخفى ما في ذلك من المظاهرة الوثنية؟[1]

    ما ذكره السائل في تقبيل الحجر الأسود قد سرى إليه من شبهات النصارى والملاحدة الذين يشككون المسلمين في دينهم بأمثال هذا الكلام المبني على جهل قائليه من جهة وسوء نيتهم في الغالب من جهة أخرى، ومن عرف معنى العبادة يقطع بأن المسلمين لا يعبدون الحجر الأسود ولا الكعبة ولكن يعبدون الله تعالى وحده باتباع ما شرعه فيهما، بل كان من تكريم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    479

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    707

  • لصاحب الإمضاء القسيس ألفرد نيلسن الدانمركي في دمشق الشام - بنصه على غلطه في عبارته.

    لجناب الفاضل صاحب مجلة المنار الأستاذ رشيد رضا المحترم.

    قد وصلني جزء المنار الخامس، فقرأت فيه قرار النيابة العامة عن كتاب الدكتور طه حسين وما علقه المنار عليه.

    وإذ لم أتيسر للحصول على نسخة من الكتاب المذكور حيث منعته ...

    الجواب عن السؤال: الطعن في أصل اللغة قد وضع لمعناه الحسي المعروف وهو الطعن بالرمح أو الحربة، ثم أُطلق على الذم والهجو والتكذيب والتحقير القولي الذي يؤذي المطعون فيه إيذاء نفسيًّا، كما يؤذيه الطعن بالرمح أو الحربة إيذاءً بدنيًّا، وما كتبه طه حسين في كتابه المذكور قد آذى المسلمين وآلمهم، فصدق عليه أنه طعن في دينهم.

    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    723

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1661

  • إن كثيرًا من شبان هذا العصر الذين تعلموا بمدارس أجنبية، إن أمرتهم بإقامة الشعائر الدينية كالصلاة وغيرها، أو نهيتهم عن منكر يفعلونه، ردوا على آمرهم وناهيهم بقولهم: (المدار على القلب.

    نق قلبك من النيات السيئة تكن مؤمنًا ناجيًا، والله لا ينظر إلى صوركم ولكن ينظر إلى قلوبكم) فما هو الرد الشافي على أمثال هؤلاء والمقنع لهم ...

    إن ما ذكرتم عن هؤلاء الشبان المتفرنجين جهل فاضح، خلاصته أن الدين الذي ينجو به الإنسان من عذاب الآخرة ويستحق به نعيمها الخالد، عبارة عن أمر سلبي باطني، وهو ألا ينوي السوء والشر.

    ولم يوجد دين في الأرض يقول بهذا؛ وإنما الدين إيمان وعمل صالح ونية صالحة في العمل، بأن يكون لمرضاة الله وما شرع العمل لأجله من تزكية نفس العامل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    949

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    942

  • انتشرت مجموعة من الشباب الذي يأتي بفتاوى متطرفة لا أصل لها في الفقه السليم المعتدل، وللأسف فإن العديد من الناس البسطاء ينجرفون وراء هذا التيار رغم أن لدينا خطباء معتدلين في قريتنا لا يوافقون على هذه الفتاوى المتطرفة.

    وإيمانا منا بدوركم المحوري في الدعوة، وحرصكم على أن يكون شباب مصر خيرا لبلدهم نرجو من سيادتكم الرد على ...

    ينبغي أن نقدم بين يدي الرد أصولا ثلاثة يجب على المسلم معرفتها ليحذر التكفير:

    أولا: الأصل في الأفعال التي تصدر من المسلم أن تحمل على الأوجه التي لا تتعارض مع أصل التوحيد، ولا يجوز أن نبادر برميه بالكفر أو الشرك؛ فإن إسلامه قرينة قوية توجب علينا ألا نحمل أفعاله على ما يقتضي الكفر، وتلك قاعدة عامة ينبغي على المسلمين تطبيقها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14377

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    9111

  • تعرفت على أصدقاء وكانوا نصارى فدعوتهم إلى الإِسلام فوافقوا ولكن على شرط أن أجيب على سؤال منهم هو أنهم يعترفون أن الله سبحانه هو خالق السماوات والأرض وما بينهما وهو خالق كل شيء ولكنهم يسألون: مما تكون الله وكيف تكوّن؟ ومن خلقه؟ وعندما سألوني هذه الأسئلة أحرجت جدًّا وخرجت ولم أعد إليهم ثانية. أرجو إفتائي في هذا الأمر، وما هو ...

    إن هذه الأسئلة من إلقاء الشيطان ووسوسته يوحي بها إلى أتباعه من شياطين الإِنس وغيرهم ليضلهم عن الصراط المستقيم. والله تبارك وتعالى هو الأول فليس قبله شيء، وهو الآخر فليس بعده شيء وهو واحد لا مثل له ولا شبيه ولا والد   ولا ولد، ولم يكن له كفوًا أحد، وثبت في صحيح مسلم وغيره عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    21397

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    661

  • الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد: فإن اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء استعرضت ما ورد إليها من تساؤلات، وما ينشر في وسائل الإعلام من آراء ومقالات بشأن الدعوة إلى (وحدة الأديان): دين الإسلام، ودين اليهودية، ودين النصارى، وما تفرع عن ذلك من دعوة إلى ...

    وبعد التأمل والدراسة فإن اللجنة تقرر ما يلي:
    أولاً: إن من أصول الاعتقاد في الإسلام، المعلومة من الدين بالضرورة، والتي أجمع عليها المسلمون: أنه لا يوجد على وجه الأرض دين حق سوى دين الإسلام، وأنه خاتمة الأديان، وناسخ لجميع ما قبله من الأديان والملل والشرائع، فلم يبق على وجه الأرض دين يُتعبد الله به سوى الإسلام، قال الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26175

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    620

  • شبهة يتركز عليها أعداء الله، يقولون: الدين ظلم المرأة عندما يموت الابن يبقى أبوه وأمه وزوجته وأولاده، ويبقى وراءه تركة فيأخذ الأب الحظ وتأخذ الزوجة النصف والأب هنا ليس منفقًا لماذا تأخذ الزوجة النصف ولا تأخذ الحظ كاملاً مثل الأب؟

    الصواب في تقسيم تركة من ذكرت على الورثة: أنه يسدد دين المتوفى أولاً إن كان مدينًا، ثم تنفذ وصيته الشرعية إن كان أوصى، ثم يقسم ما بقي أربعة وعشرين قسمًا، لزوجة المتوفى الثمن لوجود الفرع الوارث، وهي ثلاثة أسهم من أربعة وعشرين، ولأبيه السدس، أربعة أسهم من أربعة وعشرين، ولأمه السدس أربعة أسهم من أربعة وعشرين، والباقي ثلاثة عشر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27742

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    639

  • هناك آية في القرآن الكريم، تذكر أن الزنا حرام، وهو من الكبائر، وقد حرم الزنا لمنع اختلاط الأنساب، ولكن المعترضين للدين الإسلامي الآن يقولون: إن السبب قد عولج وهو باستعمال الحبوب المانعة للحمل، وإنه لا مانع من الزنا مادام أن السبب قد زال، فما هو رد سماحتكم على ذلك؟

    الزنا حرام بالكتاب والسنة وإجماع المسلمين، سواء أدركت علة التحريم فيه ، وهي حفظ الأنساب، وحفظ أعراض النساء وأوليائهن من النيل بسوء، أم لم تدرك، والأصل في الأمور الشرعية قبولها معللة، أو غير معللة، ولحكم كثيرة قد يخفى بعضها على بعض الناس، وليس حفظ الأنساب هو العلة الوحيدة، ولو فرضنا أنه العلة فقط، لم يجز تعاطي الزنا للأمن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    30112

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    634

  • سمعت كلمة لبعض الدعاة، وتطرق فيها عن مراقبة الله فقال: إن لله رب العالمين كمرات يراقب بها عباده. وتحدث عن الهداية فقال: عندما يهدي الله على يديك شخص تأتيك صورة مع التحية من رب العالمين لفلان بن فلان؛ لأنه هدي على يديك. فما رأي فضيلتكم؟ وهل يدخل ضمن التمثيل المنهي عنه في قوله تعالى: ﴿ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ ...

    الواجب في الوعظ والتذكير هو التزام الطرق المشروعة، وأعظم ذلك: الوعظ بالقرآن العظيم، قال الله تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ (57) قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32192

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    598

  • أنا مدرس في إحدى المدارس المتوسطة بمنطقة الرياض لمادة الجغرافيا، وحيث إنه قد ورد إلي موضوع يتعلق بدوران الأرض حول نفسها وحول الشمس، وحيث إنه قد سبق وأن قرأت كتابًا لسماحتكم بعنوان: (الأدلة النقلية والحسية على إمكان الصعود إلى الكواكب، وعلى جريان الشمس والقمر وسكون الأرض) حيث كان هنالك تعارض بين ما ذكرتموه سماحتكم وبين الكتاب ...

    يجب على مدرس الجغرافيا إذا عرض على الطلاب نظرية الجغرافيين حول ثبوت الشمس ودوران الأرض عليها - أن يبين أن هذه النظرية تتعارض مـع الآيـات القرآنية والأحاديث النبوية، وأن الواجب الأخذ بما دل عليه القرآن والسنة، ورفض ما خـالف ذلك، ولا بأس بعرض نظرية الجغرافيين من أجل معرفتها والرد عليها كسائر المذاهب المخالفة، لا من أجل تصديقها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32241

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    597

  • في درس للعلـوم أدرسـه: أن الأرض تـدور حـول الشمس ، وحيث إنني سمعت من الشيخ أبي بكر الجزائري : أن الشمس هي التي تدور حول الأرض، وأن من يدرس هذه المادة يجب أن يخاف الله، وأن هذا خطر على عقيدته، حيث إن هذا الأمر يكفر صاحبه، فقد قمت بعد أداء الدرس بتوضيح ذلك للطلبة، فهل هذا الأمر صحيح أم أنني مخطئ في ذلك، أفيدوني أثابكم الله وجزاكم ...

    ما قاله الشيخ أبو بكر صحيح، فإن الأرض ثابتة قـارة، والشمس هي التي تدور حولها، كما قـال الله عز وجل: ﴿ اللَّهُ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرْضَ قَرَارًا ﴾ [ غافر : 64 ] ، وقال سبحانه: ﴿ وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ﴾ [ يس : 38 ] ، وقال في الشمس والقمر: ﴿ كُلٌّ يَجْرِي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32242

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    741

  • هل للشمس ملائكة موكلون بجرها، أم هي تجري بنفسها؟ جزاكم الله خيرًا

    الشمس تجري بتسخير الله تعالى وتقديره ، قال سبحانه:
    ﴿ وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ ﴾ [ يس : 38 ] ، وليس لها ملائكة يجرّونها حتى يشاركهم في جرها أبو إدريس أو غـيره من عباده، وإنما ذلك زعـم كـاذب وتخمين من جهلة، دفعهـم إليه غلوهم فيمن يزعمون أنه ولي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32244

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    691

  • من الذي أوجد الشر، هذا الأمر تناقشت فيه أنا وأخ لي في الدين، أنا قلت له: إن الشر هو من خلق الله، فكما خلق الله الخير، فهو أيضًا خلق الشر، وكما خلق الجنة خلق النار، وكما خلق المؤمن خلق الكافر. أما أخي فهو يقول: إن الشر من صنع الإنسان، وإن الله لا يخلق إلا كل ما هو خير وفيه نفع للناس، وقال لي: كيف يخلق الله الشر ثم يعاقبنا إذا ...

    الأصل عموم خلق الله لجميع الأشياء، قال تعالى:
    ﴿ اللَّهُ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ ﴾ [ الرعد : 16 ] وقال تعالى:
    ﴿ وَاللَّهُ خَلَقَكُمْ وَمَا تَعْمَلُونَ ﴾ [ الصافات : 96 ] . فالله سبحانه خلق الخير وأمر به وأحبه، وخلق الشر ونهى عنه والله لا يحبه ، فهناك فرق بين خلق الله للأشياء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32251

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    700

  • دخل معنا أحد المسيحيين في محاورة، فكان من ضمن ما سألنا عنه هذا السؤال الذي نصه: (هل يستطيع الله عز وجل أن يخلق إلها مثله)؟ فوقفت عاجزًا ولم أستطع الإجابة عن ذلك. فنرجو الإجابة عن ذلك.

    قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم: ﴿ مَا اتَّخَذَ اللَّهُ مِنْ وَلَدٍ وَمَا كَانَ مَعَهُ مِنْ إِلَهٍ إِذًا لَذَهَبَ كُلُّ إِلَهٍ بِمَا خَلَقَ وَلَعَلا بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يَصِفُونَ ﴾ [ المؤمنون : 91 ] ، فبين الله في هذه الآية امتناع وجود إله ، إذ يترتب على هذا ويلزم منه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32256

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    583

  • نقول: إن الميت لا ينفع الحي ، ولكن موسى - صلى الله عليه وسلم - نفع نبينا محمدًا - صلى الله عليه وسلم - بعد موته لما أُسري بالنبي - صلى الله عليه وسلم - إلى ربه بالنصيحة ليرجع إلى ربه؛ لينقص عنه الصلاة من خمسين إلى خمس صلوات، وهذه الفائدة العظيمة بعد موت موسى عليه الصلاة والسلام. بعد هذا كيف نقول ما ينفعنا الرسول - صلى الله عليه ...

    ما حصل بين موسى عليه السلام وبين نبينا محمد - صلى الله عليه وسلم - ليلة المعراج، وطلب موسى من محمد أن يسأل ربه تخفيف الصلاة   حتى خُففت إلى خمس صلوات، وكذلك ما حصل بينه وبين الأنبياء في تلك الليلة ورؤيته لهم على هيئتهم، مع أن أجسادهم مستقرة في قبورهم بالأرض- حالة خاصة ومعجزة من معجزات النبي - صلى الله عليه وسلم -، والله على كل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32383

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    608

  • هناك شبهة تتردد على ذهني، وهي قول بعضهم: (إن المسلمين يعبدون فراغًا). وخاصة عندما آتي لأصلي، فينتابني سؤال: هل يجب عليّ عندما أسجد أن أتخيل أن الله سبحانه وتعالى أمامي، وأنا أعلم يقينًا وفطرة أن الله سبحانه في السماء؟

    يجب الإيمان بأن الله جل جلاله في السماء، مستوٍ على عرشه ، ومن تمام العبودية لله سبحانه أن تعبده كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك، وما ذكرته من الشبه والوساوس التي تخيل للمسلم أنه يعبد فراغًا - كل ذلك من الشيطان وإغوائه، فيجب الانتهاء عنها وعدم التمادي فيها، وعلى المسلم الإكثار من ذكر الله تعالى، والاستعاذة به من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32880

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    635

  • هل الإيمان يزداد بالطاعات وينقص بالمعاصي مع الدليل، وما حكم من ينكر ذلك؟

    الإيمان يزيد بالطاعة وينقص بالمعصية بإجماع أهل السنة والجماعة من الصحابة رضي الله عنهم ومن سلك سبيلهم من أهل العلم والإيمان، قال تعالى:
    ﴿ وَيَزِيدُ اللَّهُ الَّذِينَ اهْتَدَوْا هُدًى ﴾ [ مريم : 76 ] ، وقال تعالى:
    ﴿ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32889

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    619