عدد النتائج: 18

  • يأتي إلى مسجد المدينة الترفيهية نساء يردن الصلاة ولباسهن البنطال وهذا البنطال ليس بالضيق الواصف للبدن ولا بالعريض الساتر ولا شيء يستره من الأعلى كقميص طويل أو نحوه.

    ثم إن الحجاب الذي يضعنه على رؤوسهن لا يغطي جميع الشعر ولعل غرة بعضهن تبدو ظاهرة وهي في الصلاة كوضعها خارج الصلاة، فما حكم صلاتهن بهذا اللباس وبظهور هذا ...

    إذا كان البنطال الذي ترتديه المصلية محددًا لعورتها فلا تجوز الصلاة فيه، كما يجب على المرأة ستر جميع بدنها بما في ذلك جميع شعرها، ماعدا الوجه والكفين، وتجب إعادة الصلاة في كلتا الحالتين المشار إليهما في السؤال، لأن ستر العورة من شروط صحة الصلاة، فإذا بطل هذا الشرط بطلت الصلاة ووجبت إعادتها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4195

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    478

  • يأتي إلى مسجد المدينة الترفيهية نساء يردن الصلاة ولباسهن البنطال، وهذا البنطال ليس بالضيق الواصف للبدن ولا بالعريض الساتر ولا شيء يستره من الأعلى كقميص طويل أو نحوه، ثم إن الحجاب الذي يضعنه على رؤوسهن لا يغطي جميع الشعر ولعل غرتها تبدو ظاهرة وهي في الصلاة كوضعها خارج الصلاة، فما حكم صلاتهن بهذا اللباس وبظهور هذا ...

    إذا كان البنطال الذي ترتديه المصلية محددًا لعورتها فلا تجوز الصلاة فيه كما يجب على المرأة ستر جميع بدنها لما في ذلك جميع شعرها، ما عدا الوجه والكفين، وتجب إعادة الصلاة في كلتا الحالتين المشار إليهما في السؤال، لأن ستر العورة من شروط صحة الصلاة، فإذا بطل هذا الشرط بطلت الصلاة ووجبت إعادتها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4489

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    914

  • يقول السائل أن نزاعا حدث في قريته حول الحكم الشرعي في ستر قدمي المرأة أثناء الصلاة، هل يجب سترهما، أم أنه يجوز كشفهما؟ ويرجو بيان الحكم الشرعي حسما للنزاع.

    يجب على المرأة المسلمة أن تغطي جسدها كله في الصلاة إلا وجهها وكفيها، وذهب الإمام أبو حنيفة والثوري والمزني من الشافعية إلى أن قدميها ليستا بعورة كذلك، وعند الإمام مالك أن قدمي المرأة من العورة المخففة فإذا كشفتهما صحت صلاتها، وإن كان كشفهما حراما أو مكروها ولكن تنبغي عنده إعادتها مع سترهما ما دام وقت الصلاة باقيا، فإن خرج ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14407

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    613

  • يأتي إلى مسجد المدينة الترفيهية نساء يردن الصلاة ولباسهن البنطال وهذا البنطال ليس بالضيق الواصف للبدن ولا بالعريض الساتر ولا شيء يستره من الأعلى كقميص طويل أو نحوه.

    ثم إن الحجاب الذي يضعنه على رؤوسهن لا يغطي جميع الشعر ولعل غرة بعضهن تبدو ظاهرة وهي في الصلاة كوضعها خارج الصلاة فما حكم صلاتهن بهذا اللباس وبظهور هذا ...

    إذا كان البنطال الذي ترتديه المصلية محددًا لعورتها فلا تجوز الصلاة فيه، كما يجب على المرأة ستر جميع بدنها بما في ذلك جميع شعرها، ما عدا الوجه والكفين، وتجب إعادة الصلاة في كلتا الحالتين المشار إليهما في السؤال، لأن ستر العورة من شروط صحة الصلاة، فإذا بطل هذا الشرط بطلت الصلاة ووجبت إعادتها.

    والله أعلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15765

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    560

  • هل من الواجب على المرأة أن تصلي بدون سروال، لأني أراهن يفعلن ذلك ومن بينهن زوجتي؟

    على المرأة أن تصلي في ثوب يستر عورتها جميعًا؛ لما روته عائشة رضي الله عنها، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « لا يقبل الله صلاة حائض إلا بخمار » [1] ، ولما روت أم سلمة رضي الله عنها أنها سألت النبي صلى الله عليه وسلم: « أتصلي المرأة في درع وخمار وليس ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22742

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    570

  • منذ فترة كنت أصلي بدون حجاب؛ لأنني كنت لا أعلم بوجوب الحجاب في الصلاة فهل تجب إعادة تلك الصلاة مع أنها كانت فترة طويلة (6 سنوات) تقريبًا أو أكثر من النوافل والسنن؟

    إذا كان الواقع ما ذكر من جهلك بما يجب ستره في الصلاة فلا إعادة عليك لصلاة المدة الماضية، وعليك التوبة إلى الله من ذلك، ويشرع لك الإكثار من الأعمال الصالحة؛ لقول الله   تعالى: ﴿ وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى ﴾ [ طه : 82 ] وما جاء في معناها من الآيات، مع العلم بأن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22741

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    413

  • هل يوجد حكم شرعي يدل على نزع السروال وهذا بالنسبة للمرأة في الصلاة. علمًا أنها تلبس الحجاب وأن السروال طاهر؟ وإن كان هذا من الشرع فما السر في ذلك؟

    ليس هناك دليل شرعي على مطالبة المرأة وغيرها بنزع السروال عند الصلاة إذا كان طاهرًا. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22743

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    620

  • كيف تصلي المرأة إذا كان معها أجانب مثلاً في المسجد الحرام ؟ وكذلك في السفر إذا لم يوجد في الطريق مسجد به مصلى للحريم؟

    إن المرأة يجب عليها ستر جميع بدنها في الصلاة إلا الوجه والكفين، لكن إذا صلت وبحضرتها رجال أجانب يرونها وجب عليها ستر جميع بدنها بما في ذلك الوجه والكفان. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23313

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    554

  • ما حكم البنات اللاتي لم يبلغن الحلم، وهل يجوز لهن الخروج من غير سترة، وهل تجوز لهن الصلاة من غير خمار؟

    يجب على وليهن أن يؤدبهن بآداب الإسلام، فيأمرهن بأن لا يخرجن إلا ساترات لعوراتهن؛ خشية الفتنة، وتعريفًا لهن على الأخلاق الفاضلة؛ حتى لا يكن سببًا في انتشار الفساد، ويأمرهن بالصلاة في خمار، ولو صلت بدونه صحت صلاتها؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: « لا يقبل الله صلاة حائض إلا بخمار » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    28098

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    587

  • ما حكم البنت المتبرجة وهي تصلي؟

    تثاب على صلاتها، أما تبرجها فمن كبائر الذنوب، فعليها أن تتوب إلى الله تعالى من ذلك وتتحجب، إنما إذا كان تبرجها في حال صلاتها فصلاتها باطلة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    28099

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1104

  • المرأة كلها عورة في الصلاة إلا وجهها وكفيها، فهل إذا كانت في الحج أو سفر مع أجانب وكانت تصلي معهم جماعة   فهل تكشف عن وجهها وكفيها في الصلاة، أو تسترها خوفًا من رؤية الأجانب، وكذا في الحرم هل تسدل جلبابها على وجهها وتستر يديها أم لها أن تكشف؟ أفيدونا.

    المرأة الحرة عورة يحرم عليها كشف وجهها وكفيها بحضرة الرجال الأجانب منها، سواء كانت في الصلاة أو في حالة إحرام أو في غير ذلك من الحالات العادية؛ لما روت عائشة رضي الله عنها قالت: « كان الركبان يمرون بنا ونحن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم محرمات، فإذا حاذوا بنا سدلت إحدانا جلبابها من رأسها على وجهها، فإذا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    28123

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    487

  • هل يجوز للمرأة أن تصلي بثياب رجل ؟

    يحرم على المرأة أن تلبس ثياب الرجال مطلقًا، سواء في الصلاة أو غيرها، لما رواه البخاري في (صحيحه) عن ابن عباس ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « لعن الله المتشبهات من النساء بالرجال، والمتشبهين من الرجال بالنساء » [1] ولما رواه الإمام أحمد وأبو داود من حديث أبي هريرة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31193

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    653

  • عثرت على مسألة في كتاب (سبل السلام شرح بلوغ المرام) للصنعاني ، في باب: شروط الصلاة، في شرح حديث عائشة رضي الله عنها: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: لا يقبل الله صلاة حائض إلا بخمار فقال المصنف الصنعاني رحمه الله: وقد يطلق القبول ويراد به كون العبادة بحيث يترتب عليها الثواب، فماذا نفى كان نفيًا لما يترتب عليها من الثواب، ...

    الحديث صحيح، ومعناه: أن الجارية الصغيرة إذا بلغت الحلم وجب عليها ستر رأسها وجميع بدنها في الصلاة، ما عدا الوجه إذا لم تكن بحضرة رجال أجانب؛ لأن المرأة كلها عورة في الصلاة إلا وجهها. ومن علامات بلوغ المرأة خروج الحيض منها، فالحديث دليل على نفي صحة الصلاة من المرأة بدون ستر عورتها، وليس المقصود منه نفي الثواب فقط، كما ذكر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33657

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    542

  • سمعت في برنامج ديني: أنه يحرم على المرأة أن تصلي ورجلاها ظاهرتان ، فما الحكم؟

    يجب على المرأة أن تستر جميع بدنها في الصلاة، بما في ذلك القدمان يجب سترهما، وأما الوجه فإنهـا تكشفه إذا لم يكن   عندها رجال غير محارم لها، وما مضى من ظهور بعض قدميك في الصلاة، فإنه معفو عنه إن شاء الله من أجل الجهل. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33656

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    494

  • هل يجوز لطفلة صغيرة في سن السابعة وقبل البلوغ أن تصلي بالملابس القصيرة وبدون غطاء رأس؟

    الطفل والطفلة في سن السابعة، يؤمران بالصلاة ليعتادا عليها، وتصح منهما نافلة، والطفلة الصغيرة تصلي بلباس مناسب لها، لكن لا يكون قصيرًا، بل يكون ضافيًا لتعتاده؛ ولأنها محل نظر وفتنة، أما غطاء الرأس فليس بلازم لها؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: « لا يقبل الله صلاة حائض بغير خمار » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33658

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    434

  • ما حكم صلاة المرأة وهي غير ساترة لجميع جسمها ؟

    المرأة كلها عورة إلا وجهها في الصلاة إذا كان لا يراها الأجانب، وإلا وجب عليها تغطية وجهها أيضًا؛ لما صح عنه صلى الله عليه وسلم   أنه قال: « المرأة عورة » [1] .... ) الحديث، رواه الترمذي ، ولما صح عنه أيضا صلى الله عليه وسلم أنه قال: « لا يقبل الله صلاة حائض إلا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34241

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    900

  • أمي أحيانًا تصلي في غرفتي، ولكنها تصلي وجزء من القدم مكشوف، وكذلك أحيانًا يتسرب قليل من شعر الرأس فما حكم الصلاة ، هل هي صحيحة أم لا؟ جزاكم الله الجنة.

    من شروط صحة الصلاة ستر العورة، والمرأة كلها عورة في الصلاة إلا وجهها إذا لم تكن بحضرة رجال غير محارم، فمن صلت وشيء من شعرها أو من قدميها ظاهر وهي تقدر على ستره لم تصح صلاتها؛ لعدم تحقق الشرط. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم



    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34243

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    614

  • عند تأديتي للصلاة وأنا بحضرة رجال أجانب فإنني أبقي غطاء وجهي مسدلاً، وأبقى مرتدية القفازات والجوارب أثناء الصلاة، وفي حال السجود فإني أسجد وغطاء وجهي مسدل دون أن أرفعه؛ لأن رفعه يسبب لي حركة كثيرة في الصلاة، وأبقى مرتدية القفازات والجوارب، فهل سجودي على هذه الصفة صحيح؟

    ما تفعلينه في صلاتك حال وجود رجال أجانب منك   من تغطية الوجه والكفين حتى في السجود هو الواجب عليك؛ لأنه لا يجوز للمرأة كشف شيء من جسدها للرجال الأجانب، لا في حال الصلاة ولا في غيرها. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34244

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    490