• هناك أناس يسجدون كل يوم بعد صلاة الفجر سجود الشكر بعد الانتهاء من الصلاة، يقولون: ﴿إِنَّمَا يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا الَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِهَا خَرُّوا سُجَّدًا وَسَبَّحُوا بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ [١٥]﴾[السجدة: 15].

    ما حكم ذلك؟

    أن هذا لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يقل به أحد من أهل العلم، على هذه الكيفية، وإنما يكون سجود الشكر عند حدوث نعمة أو اندفاع نقمة، وذلك كما فعل كعب بن مالك رضي الله عنه، حين علم بتوبة الله تعالى عليه، وحديثه ثابت في الصحاح والسنن.

    وقد نَصَّ في الدر المختار في فقه السادة الأحناف 2/120: على كراهية السجود بعد الصلاة، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8541

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    453

  • هل توجد ضمن الصلوات ركعتا شكر لله؟

    ذهب جمهور العلماء إلى استحباب سجدة للشكر عند تجدد نعمة أو اندفاع نقمة؛ فعن أبي بكرة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان «إذا أتاه أمر يسره أو بشر به خر ساجدا شكرا لله تعالى». رواه أبو داود وابن ماجه والترمذي وحسنه، وعن عبد الرحمن بن عوف «أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج فاتبعته حتى دخل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12099

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    437

  • ما هي صفة صلاة الشكر لله تعالى على عملٍ ما، أركانها وشروطها؟

    سجدة الشكر مشروعة لما يَسُرُّ، من جلب نفع ودفع ضر، وقد دلت على ذلك الأحاديث والآثار، فمن الأحاديث حديث أبي بكرة رضي الله عنه: «أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أتاه أمر يسره وبشر به خر ساجدًا شكرًا لله تعالى» [1] رواه الخمسة إلا النسائي، قال الترمذي : ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23238

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    467

  • بالنسبة لسجدة الشكر ما الدعاء الذي يقرأ فيها؟ وهل يمكن تعظيم الله فيها وتمجيده وتنزيهه؟ وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم معنى الحديث: أما الركوع فعظموا فيه الرب، وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء فأنه قمن أن يستجاب لكم ؟

    يقال في سجدة الشكر ما يقال في سجود الصلاة من تسبيح وتنزيه وشكر لله تعالى ودعاء. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34157

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    453

  • ما هي كيفية سجود الشكر ومتى يستحب فعلها وما هو الدعاء فيها؟ نريد من سماحتكم توضيحًا كاملاً ومفصلاً؟

    سجدة الشكر يشرع فعلها عندما يحدث للإنسان المسلم نعمة كان يتمناها وينتظرها أو ينجو من كرب ومكروه وقع به أو أوشك على الوقوع به، فإذا سلم من ذلك أو حصلت له نعمة والمطلوب الذي كان يتمناه فإنه يسن له أن يسجد لله سجدة واحدة يسبح الله فيها ويشكره على حصول النعمة وزوال المكروه، ولا يشترط لها الوضوء. وبالله التوفيق، وصلى الله على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34156

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    590