• نظرًا لازدحام المصلين في أيام الجمع والأعياد في بعض المساجد يضطر بعض المصلين إلى الصلاة في الحوش الخارجي، وعادة تكون دورة المياه أمامهم، أو بالوعات المجاري تحتهم، أو قد يصلون فوق أسطح الحمامات.

    فما حكم هذه الصلاة؟

    إذا كان الموضع طاهرًا فالصلاة صحيحة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1550

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    761

  • المركز الإسلامي في غرناطة يريد نقل مكان الصلاة إلى مكان أوسع، والمتيسر لهم شقة كبيرة يراد إزالة جدرانها الداخلية لتكون قاعة واسعة إلا أنه ينشأ من ذلك أن يكون فوقها حمام ودورة مياه الشقة التي فوقها فهل هناك مانع شرعًا من إقامة الصلاة في مكان فوقه حمام ودورة مياه في السابق الذي يعلوه؟

    لا مانع من صحة الصلاة في المكان المذكور، وينبغي أن يحافظ على المسجد أن تناله النجاسة وينزه مما يشوش على المصلين.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1578

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    728

  • هل يجوز وجود الحمامات في المسجد، تابعة له، داخل السور؟

    لا مانع من إقامة الحمامات للمساجد داخل حرمها، على أن توضع في مكان لا تنبعث منه روائحها على المصلين، وأن توضع في غير جهة القبلة ما أمكن.

    ويستحسن أن تبنى بحيث يتوقى فيها استدبار أو استقبال القبلة ما أمكن ذلك.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6333

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    623

  • هل يجوز وجود الحمامات في المسجد تابعة له داخل السور؟ هل تجوز الصلاة في مكان تقع أمامه دورة مياه، ولا يفصل بينهما سوى حائط فقط؟ وهل الأفضل الصلاة في مكان آخر؟

    لا مانع من إقامة الحمامات للمساجد داخل حريمها، على أن توضع في مكان لا تنبعث منه روائحها على المصلين، وأن توضع في غير جهة القبلة ما أمكن، ويستحسن أن تبنى بحيث يتوقى فيها استدبار أو استقبال القبلة ما أمكن ذلك.

    ولا يؤثر وجود هذه الحمامات -في أي اتجاه كانت- على الصلاة، ما دام هناك حائط يفصلها عن المسجد.

    والله أعلم.

    ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6668

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    601

  • هل يجوز وجود الحمامات في المسجد تابعة له داخل السور؟ هل تجوز الصلاة في مكان تقع أمامه دورة مياه، ولا يفصل بينهما سوى حائط فقط؟ وهل الأفضل الصلاة في مكان آخر؟

    لا مانع من إقامة الحمامات للمساجد داخل حريمها، على أن توضع في مكان لا تنبعث منه روائحها على المصلين، وأن توضع في غير جهة القبلة ما أمكن، ويستحسن أن تبنى بحيث يتوقى فيها استدبار أو استقبال القبلة ما أمكن ذلك، ولا يؤثر وجود هذه الحمامات -في أي اتجاه كانت- على الصلاة، ما دام هناك حائط يفصلها عن المسجد.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15983

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    570

  • في حيّنا مسجد بني ومعه حماماته ومرافقه التابعة له، وتم استبدال الحمامات بعد ذلك -وكانت ملتصقة بالمسجد- إلى غرفة للاعتكاف والقراءة ونحو ذلك، وقد تم هذا عن طريق إدارة المساجد، والآن صدر من الإدارة قرار بإزالة هذه الغرفة بنية توسيع المسجد على المصلين، وجعلها ضمن سور (حريم) المسجد.

    والإدارة مستندة في عملها هذا على فتاوى ...

    لا مانع من ضم هذه الغرفة للمسجد للصلاة فيها توسعة على المصلين بل يجب ذلك إذا احتاجوا إليها، وتقدير ذلك يرجع للسلطات المختصة في إدارة المساجد، فإذا لم يحتج المصلون إليها فلا بأس بإبقائها على حالها معتكفًا للمعتكفين.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15984

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    558

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله محمد وآله وصحبه.. وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على الاستفتاء المقدم لسماحة الرئيس العام من مدير عام الشئون الإدارية بوزارة التجارة المحال من سماحته برقم 1939 في 29 4 1400هـ،   ونصه: أود إحاطة فضيلتكم علمًا أن هذه الوزارة قد انتهت منذ بضعة شهور من إنشاء مسجد ضمن ...

    إذا كان الواقع كما ذكر جاز أن يصلي على سطح دورة المياه المذكورة، ولا حرج إن شاء الله ولا كراهية في ذلك؛ لأن السطح لا يتبع الأصل في مثل هذا، وهذا هو الصحيح من قولي   العلماء في هذه المسألة، كما صرح بذلك أبو محمد ابن قدامة المقدسي رحمه الله في كتابه (المغني). وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22765

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    723

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.. وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة الرئيس العام من المستفتي وكيل وزارة العدل للشئون القضائية والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم 25 2 في 5 1 1400هـ. والسؤال هو: أفيد فضيلتكم بأن مسجد الشربتلي مزدحم ...

    تنقل المراحيض والحمامات التابعة للمسجد إلى الأرض التي حصلوا عليها، وتجعل أرض المراحيض والحمامات توسعة للمسجد إذا كانت المصلحة العامة تقتضي ذلك، وليس فيه   محذور شرعي، لكن يكون بعد تنظيف الأرض التي شغلت بالمراحيض والحمامات. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22798

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    634

  • لاحظت عدة مساجد يوضع ملاصقًا لها أو تحت مناراتها أماكن للوضوء وحمامات، وحيث إن من الأولى تكريم المأذنة وعدم وضعها سقفًا لذلك فإنني أرجو بحث هذه الظاهرة والإفادة لنا بالحكم، لإمكانية التنبيه، حفظكم الله.

    إذا كان الواقع كما ذكرت من أن أماكن الوضوء والحمامات.. إلخ وضعت تحت المنارات وملاصقة لجدار المساجد - فلا حرج في ذلك إذا لم يحصل على المساجد وأهلها أذى منها؛ لعدم وجود دليل شرعي يمنع من ذلك. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22802

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    563

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه.. وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على الاستفتاء المقدم لسماحة الرئيس العام من مدير أوقاف ومساجد منطقة الجوف برقم 1576 في 3 9 1409هـ ونصه: يقوم المواطن حمود بن عقلا الفلاح بإنشاء مسجد شرق حي الشلهوب بمدينة سكاكا الجوف على حسابه جزاه الله خيرًا، وبموجب ...

    إذا كان الأمر كما ذكر فلا يجوز حفر البيارة في داخل المسجد؛ لأنها على المدى البعيد قد تتسرب النجاسة إلى المسجد. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22803

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    585

  • حيث يوجد في جدة حي المروة شمال جدة مسجد تحت الإنشاء في دور التشطيب، ولي سكن هناك حيث إن هذا المسجد قد أقيم على أحدث طراز العمران، ولكن وضع في مقدمته سكن الإمام والمؤذن يوجد في هذا السكن 4 حمامات في القبلة ، هل على المصلين من شيء في حالة استقبال الحمامات في وجه المسجد حسب الرسم المرفق لسماحتكم برفقه، أرجو إعطائي فتوى ...

    كون بيت الإمام والمؤذن يقع في قبلة المسجد ويوجد فيهما حمامات، فإنه لا مانع في الصلاة في هذا المسجد، ولا محذور في ذلك ولا شيء عليكم في استقبال هذه البيوت التي يوجد بها حمامات ما دام أنه يوجد جدار فاصل بين المسجد وبين البيوت، ولم يحصل أذى من هذه الحمامات على المسجد بخروج ماء أو رائحة من هذه الحمامات للمسجد؛ لعدم وجود دليل شرعي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33726

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    576

  • نحن جماعة مسجد ويوجد لدينا دورة مياه - أكرمكم الله - بداخل المسجد، وبجوار المصلى ويفصل بينهما حائط، وحيث إنها جهة القبلة وحين قضاء الحاجة يكون في اتجاه القبلة، نود من سماحتكم إفادتنا حول هذا الموضوع، هل هناك حرج في إبقائها على وضعها أم ماذا ترون حيال هذا الموضوع؛ نود التكرم بإفادتنا بفتوى بهذا الخصوص لتعم الفائدة للجميع، ...

    يجب أن تفصل دورة المياه بحيث تكون خارج المسجد، ويجعل بينهما وبين المسجد جدار، ولا يضر بعد ذلك كونها إلى جوار المسجد من أي جهة، وأما استقبال القبلة حال قضاء الحاجة فلا بأس به داخل البنيان على الصحيح؛ لأنه قد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث ابن عمر رضي الله عنهما ما يدل على جواز استقبال القبلة واستدبارها حال قضاء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33725

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    650

  • أنا إمام مسجد لأحد مساجد بريدة المزدحم بالمصلين، نظرًا لموقعه، حيث إنه على شارع رئيسي، وبجواره أسواق، ثم إن هذا المسجد عندما أقيم قبل ثلاثين سنة، وقبل التطور العمراني   كان مناسبًا لأهل الحي، وكان يوجد به عدد ثلاث دورات مياه للوضوء في زاوية المسجد الشرقية الجنوبية، ولكن نظرًا لما حصل مع مرور الزمن من التطور العمراني، ضاق ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أفتت بجواز اقتطاع دورات مياه من الجهة الشرقية في مسجد العشاب ببريدة ، بناء على توافر مسوغات الاقتطاع. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33728

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    604

  • الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد : فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام ، من معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بكتابه رقم (4/5/2272) وتاريخ 6/9/1431 هـ ، والمبني على خطاب عضو هيئة التدريس بكلية المعلمين بالرس سابقًا : صالح بن محمد بن خالد ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بالآتي : أولاً : يجب أن يراعى في التخطيط عدم إنشاء مراحيض داخل المسجد   أو تمرير أنابيب تصريفها في صحنه ، وما كان موجودًا من أنابيب الصرف في أرض المسجد لا حرج فيه مادامت محفوظة لا يخرج منها شيء . ثانيًا : لا مانع من بناء دورات المياه بسور يشملها ويشمل رحبة المسجد ، سواء كان الباب مفتوحًا على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36610

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    816

  • ما حكم الصلاة في مسجد في قبلته دورة مياه أو تحته أو فوقه؟[1]

    رقم الفتوى
    36617

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    632