• ما هو أكثر حد لقصر وجمع الصلاة بالنسبة للمسافر، والذي يرغب أن تكون إقامته 15 يومًا، وما مدى صحة ما ينسب للإمام ابن القيم بأنه لم يحدد زمنًا معينًا طالما أن المسافر لا يريد الإقامة في البلد الذي سافر إليه، وهل يجوز إن كان الإنسان يتبع مذهبًا معينًا أن يتجه إلى مذهب آخر إذا كان اجتهاد هذا المذهب أخف من المذهب الآخر؟

    أولًا: إذا سافر الإنسان إلى بلد ولم يدر متى يظعن عنها كان في حكم المسافر إلى ما شاء الله.

    ثانيًا: إذا نوى الإقامة في بلد تصلح للإقامة أقل من خمسة عشر يومًا كان في حكم المسافر وإلا كان في حكم المقيم.

    ثالثًا: بالنسبة لاتباع آراء العلماء فإن للمقلد أن يختار من يثق بعلمه ودينه على أن لا يقع في مسألة مجمع على منعها شرعًا، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1525

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    960

  • اسمي فيصل، وأنا أحد أبناء دول الخليج العربية، طالب في المملكة المتحدة (بريطانيا)، حيث لا يزال أمامي عام آخر للدراسة بهذه الدولة الغربية قبل انتهاء دراستي والعودة إلى الوطن، لي سؤال يحيرني كثيرًا جدًا بشأن كيفية تأدية الصلاة، وهو: هل من الممكن لي أن أقوم بتأدية صلاتي قصرًا وجمعًا لفريضتي الظهر والعصر، وكذلك المغرب والعشاء؟ ...

    ما دام المستفتي مسافرًا إلى بريطانيا، ودخلها ناويًا المقام فيها أكثر من خمسة عشر يومًا، فإن عليه أداء كل صلاة في وقتها كاملة، ولا يجوز له الجمع بين الصلوات تقديمًا ولا تأخيرًا ولا قصرها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6602

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    805

  • أنا أعمل بالبحر وموطني الإسكندرية، أعمل 21 يوما في البحر وأعود لمنزلي 21 يوما، طبعا أتم الصلاة بالمنزل، لكن ماذا عن حكم الـ21 يوما بالسفينة التي أعمل عليها فهي تعمل في المياه الدولية والإقليمية بالقرب من بورسعيد في خدمة آبار البترول البحرية وهي في حركة مستمرة 24 ساعة من حقل إلى حقل، وأكثر مدة لها على الرصيف ببورسعيد ليلتان للشحن ...

    من المقرر شرعا جواز قصر الصلاة الرباعية للمسافر مسافة القصر وهي واحد وثمانون كيلو مترا لمن نوى الإقامة في غير بلده أقل من أربعة أيام عند جمهور الفقهاء، وأقل من خمسة عشر يوما عند الإمام أبي حنيفة. ويجوز أيضًا الجمع بين الصلاتين الظهر والعصر أو المغرب والعشاء جمع تقديم وتأخير مع قصر الرباعية منها في سفر القصر على رأي بعض ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13979

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    626

  • كنت في رحلة سياحية إلى لبنان مع مجموعة من الصحبة المؤمنة لمدة 15 يومًا وكنا نعلم بموعد العودة مسبقًا فوجدتهم يقصرون الصلاة الرباعية، ويجمعون الظهر والعصر، ويجمعون المغرب والعشاء، طوال مدة الإقامة ولا يصلون من النوافل إلا سنة الصبح والوتر، استنكرت ذلك ولم أقصر ولم أجمع إلا في الضرورة فقالوا إني لا أتبع السنة (علمًا بأننا ...

    اتفق الفقهاء على قصر الصلاة في السفر، إلا أن بعضهم قال بوجوب القصر، والبعض الآخر قال بجوازه أو ندبه، أما الجمع بين الظهر والعصر، وبين المغرب والعشاء في السفر، فقد ذهب إلى القول به جمهور الفقهاء، وخالف فيه بعضهم، فإذا كان المسافرون قد نووا الإقامة خمسة عشر يومًا فأكثر، في مكان معيّن، فإن عليهم أن يتموا الصلاة من تاريخ الوصول ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15867

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    929

  • أنا أحد أبناء دول الخليج العربية، طالب في المملكة المتحدة (بريطانيا)؛ حيث لا يزال أمامي عام آخر للدراسة بهذه الدولة الغربية قبل انتهاء دراستي والعودة إلى الوطن، لي سؤال يحيرني كثيرًا جدًا بشأن كيفية تأدية الصلاة، وهو: هل من الممكن لي أن أقوم بتأدية صلاتي قصرًا وجمعًا لفريضتي الظهر والعصر، وكذلك المغرب والعشاء؟ أرجو إفادتي ...

    ما دام المستفتي مسافرًا إلى بريطانيا، ودخلها ناويًا المقام فيها أكثر من خمسة عشر يومًا، فإن عليه أداء كل صلاة في وقتها كاملة، ولا يجوز له الجمع بين الصلوات تقديمًا ولا تأخيرًا، ولا قصرها.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15872

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    842

  • ما هو أكثر حد لقصر وجمع الصلاة بالنسبة للمسافر، والذي يرغب أن تكون إقامته 15 يومًا، وما مدى صحة ما ينسب للإمام ابن القيم بأنه لم يحدد زمنًا معينًا طالما أن المسافر لا يريد الإقامة في البلد الذي سافر إليه، وهل يجوز إن كان الإنسان يتبع مذهبًا معينًا أن يتجه إلى مذهب آخر إذا كان اجتهاد هذا المذهب أخف من المذهب الآخر.

    وبعد استعراض السؤال أولًا: إذا سافر الإنسان إلى بلد ولم يدر متى يظعن عنها كان في حكم المسافر إلى ما شاء الله.

    ثانيًا: إذا نوى الإقامة في بلد تصلح للإقامة أقل من خمسة عشر يومًا كان في حكم المسافر وإلا كان في حكم المقيم.

    ثالثًا: بالنسبة لاتباع آراء العلماء فإن للمقلد أن يختار من يثق بعلمه ودينه على أن لا يقع في مسألة مجمع ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15869

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    576

  • كنت في سفر أنا وزوجتي فحضرت صلاة المغرب، فنويت جمعها مع صلاة العشاء الأخير جمع تأخير، ثم صليتها وقت صلاة العشاء الأخير، فتيممت فضربت بكفي على الأرض، ولم أمسح بها على وجهي لجهلي في مثل هذا الأمر، ثم صليت المغرب ركعتين والعشاء الأخير ركعتين، وقد أميت زوجتي وكانت خلفي في تلك الصلوات. سؤالي:

    1- هل تيممي صحيح؟

    2- وهل يجوز ...

    أولاً: تيممك غير صحيح؛ لتركك مسح وجهك بكفيك بعد ضربهما على الأرض.

    ثانيًا: لا يجوز قصر صلاة المغرب؛ لأن القصر إنما يدخل الصلاة الرباعية كالعشاء.

    ثالثًا: يجب عليك إعادة صلاة المغرب والعشاء؛ لعدم صحة التيمم، ولتركك ركعة من صلاة المغرب بنية القصر وهي لا تقصر، وهكذا زوجتك.

    وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22278

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    858

  • هل المسافر الذي يقيم في البلاد مدة ثلاثة أو ستة أيام أو عام فهل يقصر أم لا وكذلك التيمم بالحجر هل يجوز أم لا؟[1]

    أولاً: المسافر الذي نوى الإقامة ببلد أكثر من أربعة أيام لا يقصر الصلاة، وإذا كانت الإقامة دون هذه المدة فإنه يقصر الصلاة. ثانيًا: إذا أراد أن يتيمم فإنه يتيمم من الصعيد الطيب؛ لقوله تعالى:
    ﴿ فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ ﴾ [ النساء : 43 ] الآية، أما الحجر ونحوه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22280

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    683

  • هناك إنسان يعمل موزع بريد يسير بسيارته لمسافات طويلة قد تبلغ 700 كيلو متر في اليوم الواحد فما الحكم في صلاته هل يجمع الصلوات أم ماذا؟

    إذا كان ما قطعه من هذه المسافة داخل بلد يدور في أنحائها فلا يقصر الصلاة الرباعية ولا يجمع بين الظهر والعصر، ولا بين المغرب والعشاء، لأنه لا يعتبر مسافرا. وإذا كان قطعه لهذه المسافة على امتداد بين بلدان أو بلدين مثلاً جاز له الجمع والقصر؛ لأنه يعتبر مسافرًا، فيرخص له في رخص السفر. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23458

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    733

  • كنا في رحلة علمية إلى مدينة جدة، غادرنا الرياض الساعة الثامنة مساء، أي بعد دخول وقت صلاة العشاء، وصلنا إلى الفندق في جدة الساعة الحادية عشرة تقريبًا، صلينا العشاء أربع ركعات ثم بعد يوم نوينا العمرة إلى مكة، فأحرمنا من جدة ونزلنا للعمرة، والسؤال:

    1 - هل يصح لنا قصر صلاة العشاء في تلك الليلة؟

    2 - هل على إحرامنا من جدة حكم ...

    أولاً: صلاتكم العشاء أربعًا صحيحة، ولو صليتم ركعتين لكان أفضل، إذا كانت نيتكم الإقامة بجدة أربعة أيام فأقل.

    ثانيًا: إذا كنتم سافرتم للعمرة وأحرمتم بها من جدة فقد أخطأتم في ذلك، فالواجب الإحرام بها من الميقات الذي تمرون به جوًّا أو برًّا أو بحرًا، وعليكم الاستغفار والتوبة، وعلى كل واحد منكم ذبح رأس يجزئ في أضحية الغنم، أو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23457

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    566

  • حدث نقاش بيني وبين أحد زملائي العرب في قصر الصلاة ونحن في أمريكا ، وربما نمكث فيها سنتين، فأنا أكمل الصلاة كأني في بلدي وزميلي يقصر الصلاة لاعتبار نفسه مسافرًا ولو طالت المدة إلى سنتين، فنأمل بيان حكم قصر الصلاة بالنسبة لنا مع الدليل.

    الأصل أن المسافر بالفعل هو الذي يرخص له في قصر الرباعية؛ لقوله تعالى: ﴿ وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَقْصُرُوا مِنَ الصَّلاَةِ ﴾ [ النساء : 101 ] الآية، ولقول « يعلى بن أمية : قلت لعمر بن الخطاب رضي الله عنهما: ﴿ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23459

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    555

  • مضمونه: هل يجوز القصر في البلاد الخارجية التي يمكث فيها الطلبة مدة طويلة كأربع سنوات أو خمس؟ وإذا كان أحد الإخوة يسافر خمسة أيام إلى هذه البلاد، ويمكث في بلده يومين، فما حكم هذا؟

    إذا سافر الشخص مسافة قصر وأقام ببلد أكثر من أربعة أيام بنية الإقامة فإنه لا يترخص برخص السفر، وبناء على ذلك فلا يجوز لمن ذكر في السؤال أن يقصروا، ولا أن يجمعوا، ولا أن يفطروا رمضان، بل يجب عليهم أن يصلوا الصلوات كاملة، كل صلاة في وقتها، وأن يصوموا رمضان.   وأما من أقام ببلد من غير تحديد مدة معينة بل سفره من هذه البلد منوط بقضاء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23460

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    600

  • ما حكم من أتى من البادية إلى المدينة للعمل، وهو لا يذهب إلى مسجد ولا جمعة، ما حاله في الإسلام؟

    إن كان ناويًا للإقامة أكثر من أربعة أيام فلا يجوز له الترخص برخص السفر من الجمع والقصر ونحو ذلك، وإن نوى الإقامة أربعة أيام أو أقل من أربعة أيام أو أن سفره متعلق بقضاء   حاجته فمتى انقضت سافر ولم يحدد المدة الموجبة للترخص برخص السفر - جاز له أن يترخص برخص السفر، ولكن لا يصلي وحده بل يصلي مع الجماعة، لكن إن كان مرادك أنه لا يصلي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23463

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    578

  • هل يجوز الجمع دون عذر في السفر، وإن جاز فهل يجوز الفصل بين الصلاتين المجموعتين بعمل أو كلام كثير .

    يجوز الجمع في السفر الذي تقصر فيه الصلاة بين الظهر والعصر، وبين المغرب والعشاء بدون عذر آخر غير السفر، ويجوز الفصل بين الصلاتين المجموعتين بشغل غير كثير عادة أو بكلام. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23482

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    540

  • إذا كنتُ على سفر وفي حكم الجمع، وأدركتني صلاة الظهر ثم أخرتها إلى صلاة العصر، ولكنني وصلت محلي قبل العصر، فهل أصلي الظهر قصرًا والعصر كاملاً؛ لأنني وصلت محلي قبل دخول وقت العصر أم ماذا أفعل؟

    تصلي الظهر أربعًا؛ لأنك وصلت إلى بلدك في وقته قبل أن تصلي صلاة الظهر، فصرت في حكم المقيم ثم تصلي العصر مع الناس.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23497

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    527

  • في القصر في الصلاة في السفر إذا وجب عليك صلاة المغرب وأنت راجع لمقرك، وتعرف أنك ستصل قبل فوات العشاء، فهل يجب عليك قصر العشاء؟

    لا يجب عليك قصر العشاء، ولا جمعها جمع تقديم مع المغرب، ولكن صل المغرب في وقته، وصل العشاء أربع ركعات في وقتها، عند وصولك من سفرك إلى محل إقامتك. ولو جمعت في سفرك العشاء مع المغرب وقصرتها فلا بأس، ولو وصلت في وقت العشاء. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23499

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    713

  • هل يجب عقد نية تقصير الصلاة أثناء السفر أم قبله، وإذا سافرت ولم أعقد النية، وأردت الصلاة هل أقصر أم لا؟

    عقد نية قصر الصلاة يكون قبل فعلها لا عند بدء السفر، لقوله صلى الله عليه وسلم: « إنما الأعمال بالنيات » [1] ، فإذا سافرت ولم تعقد نية القصر عند بدء السفر فلك أن تقصر الرباعية، إذا كان السفر تقصر فيه الصلاة، وهو ما مسافته ثمانون كيلاً تقريبًا. وبالله التوفيق وصلى الله على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23500

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    622

  • إذا سافرت سفر قصر من بلد سكني إلى بلد آخر، ثم أقمت فيه ثلاثة أيام، وقد نويت هذه الإقامة قبل أن أبدأ بها، فهل يجب علي الصوم إن كنت في شهر رمضان؟ وهل أقصر الصلاة أو أتمها؟

    إذا كان الواقع كما ذكرت؛ من أنك سافرت سفرًا تقصر فيه الصلاة، ثم أقمت أثناءه ثلاثة أيام بنية الإقامة شرع لك أن تفطر وأن تقصر الصلاة الرباعية مدة الأيام الثلاثة التي أقمتها؛ لأن إقامة هذه المدة لا تقطع حكم السفر، ولو كانت إقامتك إياها بنية حين بدأتها؛ لما ثبت من أن النبي صلى الله عليه وسلم أقام بمكة في حجة الوداع أربعة أيام، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23503

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    647

  • إذا سافرت سفر قصر من بلد سكني إلى بلد آخر، ثم أقمت فيه ثلاثة أيام وقد نويت هذه الإقامة قبل أن أبدأ بها فهل يجب علي الصوم إن كنت في شهر رمضان، وهل أقصر الصلاة أو أتمها؟

    إذا كان الواقع كما ذكرت من أنك سافرت سفرًا تقصر فيه الصلاة ثم أقمت أثناءه ثلاثة أيام بنية الإقامة شرع لك أن تفطـر وأن تقصـر الصـلاة الرباعية مدة الأيام الثلاثة التي   أقمتها؛ لأن إقامة هذه المدة لا تقطع حكم السفر ولو كانت إقامتك إياها بنية حين بدأتها، لما ثبت من أن النبي صلى الله عليه وسلم أقام بمكة في حجة الوداع أربعة أيام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24242

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    696

  • أنا طالب أدرس في مدينة جدة ، وأسكن في القنفذة تبعد عنها مسافة 350 كم، وفي خلال يومي الخميس والجمعة أذهب إلى القنفذة . والسؤال: هل من السنة في إقامتي في القنفذة أن أقصر من الصلاة أم ماذا؟ وإذا أردت العمرة من جدة هل يجوز هذا؟

    إذا أنشأت العمرة من جدة فأحرم من جدة ، وإذا نويتها وأنت في القنفذة فإنك تحرم من ميقات أهل اليمن ، وليس لك أن تقصر الصلاة في بلدك؛ لأنها وطنك، بل عليك أن تصلي أربعًا، وهكذا في جدة عليك أن تصلي أربعًا عند جمهور العلماء؛ لأنك تنوي الإقامة أكثر من أربعة أيام. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24615

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    547

  • أخ دخل صلاة العشاء وصلى خمس ركعات، فقال له بعض الإخوة: لماذا؟ فقال: إني لم أصل المغرب، فصليت المغرب وسنته معًا، وهذا فعل أبي الدرداء الصحابي الجليل، فهل ذلك يجوز؟

    يجب على من صلى المغرب وسنته خمسًا بسلام واحد أن يعيد صلاة المغرب ثلاثًا؛ لأن جمعهما بسلام واحد لا يجوز، ولا بد من الفصل بين الفريضة والسنة بالسلام من الفريضة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33789

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    722

  • هل الإنسان العامل في شركة ما وهو بعيد عن أهله وبيته بمسافة 360 كم أو 480 يجوز له القصر ، مع العلم أنه يمكث هناك مدة 45 يومًا أو شهرين أحيانًا؟

    من نوى إقامة أثناء سفره تزيد عن أربعة أيام فإنه يجب عليه إتمام الصلاة أثناء إقامته؛ لانقطاع أحكام السفر في حقه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34393

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    638

  • نحن وحدة عسكرية، صدرت لنا الأوامر من القيادة بالتحرك من خميس مشيط إلى منطقة جيزان قبل ثمانية أشهر تقريبًا في الخطوط الأمامية، ونحن نسكن في خيام وغير مستقرين، وبالقرب منا قرى وهجر، ولا ندري متى نعود إلى مقر إقامتنا، ونحن نقصر الصلاة إلى الآن.  

    السؤال الأول: هل فعلنا في قصر الصلاة الرباعية هو الصواب؛ لأنه كثر السؤال في ...

    معلوم أن الأصل الشرعي في صلاة المقيم هو الإتمام، وصلاة كل فريضة في وقتها، وأن الأصل في صلاة المسافر هو القصر، ويجوز له الجمع في وقت إحدى الصلاتين المجموعتين تقديمًا أو تأخيرًا، الظهر مع العصر في وقت إحداهما والمغرب مع العشاء في وقت إحداهما، وذلك في أول الوقت أو وسطه أو آخره حسب الأرفق بالمسافر. ومعلوم أيضا أن المسافر الذي ينوي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34397

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    666

  • وردنا استفسار من قيادة معسكر الأسرى بالأرطاوية عن القصر والإتمام وصلاة الجمعة، حيث إنهم يقيمون في خيام وعددهم كبير، وإقامتهم محدودة بثلاثة أشهر ، ومحيطة بهم القرى وأقرب قرية لهم تبعد عنهم حوالي كيلوين، فهل يتمون؛ نظرًا لأن المدة محددة، أم يقصرون؟ وهل عليهم جمعة في معسكرهم.. أفتونا أثابكم الله، وجزاكم الله خيرًا؟

    إذا كان الأمر كما ذكر فإنهم يصلون الصلاة الرباعية بدون قصر أربعًا، وعليهم إقامة صلاة الجمعة تبعًا لغيرهم في الجوامع القريبة منهم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34403

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    559

  • نحيط فضيلتكم بأن القيادة المشتركة المتقدمة بالكويت وأفرادها يصلون الصلوات كاملة مع إقامة الجمعة ، وهذا اجتهاد فقط، لأنهم يسكنون في مبان. مع أننا لا نعلم في أي وقت يصدر لنا الأمر بالتحرك إلى بلدنا أو أي مكان آخر، لذا نأمل توجيهنا بفتوى شرعية هل نصلي الصلوات الخمس تامة؟ وهل علينا جمعة؟

    الواجب عليهم أن يتموا الصلاة لعزمهم على الإقامة أكثر   من أربعة أيام، وأما الجمعة فلا يقيمونها وحدهم بل يصلون مع غيرهم في المساجد القريبة منهم التي تقام فيها صلاة الجمعة؛ لأنها تلزمهم بغيرهم من المستوطنين؛ لعموم الأدلة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34402

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    852

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من معالي سفير خادم الحرمين الشريفين في بريطانيا ، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء، برقم ( 2280 ) في 461415 هـ وقد سأل معاليه سؤالاً هذا نصه: أبدي لسماحتكم أن هناك ...

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بما يلي: الموظفون والطلاب المبتعثون خارج بلدانهم لمهماتهم ونيتهم   الإقامة للمدة المذكورة أو غيرها بأن كانت أكثر من أربعة أيام فإنه لاحق لهم في رخص السفر من قصر أو جمع أو فطر، بل عليهم أن يؤدوا الصلاة تامة في وقتها في جماعة بدون جمع، وأن يصوموا رمضان في وقته مع المسلمين؛ لأنهم يعدون ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34404

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    791

  • عند المشاركة في خدمة ضيوف الرحمن في مهمة الحج، هل يجوز قصر الصلاة ، علمًا أن المهمة محددة ويعلم متى تنتهي بالضبط؟

    إذا كانت إقامة المشاركين في خدمة الحجيج تزيد على أربعة أيام وهم يعلمون بذلك فإنهم لا يجوز لهم قصر الصلاة؛ لأنهم قد انقطعت عنهم أحكام السفر. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34407

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    540

  • سافرت إلى إحدى الدول العربية خارج المملكة أنا والأهل، ومكثت أكثر من عشرين يومًا أجمع وأقصر الصلاة الرباعية، أصلي الظهر والعصر ركعتين للظهر ومثلها للعصر، وكذلك العشاء أصليه ركعتين مع المغرب الذي أصليه كما هو ثلاث ركعات، والجمع قد يكون جمع تقديم أو جمع تأخير، وذلك حسب الظروف. أرجو إفادتي هل أدائي للصلاة على الوجه السابق صحيح أم ...

    إذا كنت لم تنو إقامة محددة فإنه يجوز لك القصر؛ لأن أحكام السفر لم تنقطع بالنسبة لك في هذه الحالة، وإن كنت نويت إقامة محددة تزيد على أربعة أيام فإنه لا يجوز لك القصر؛ لانقطاع أحكام السفر في هذه الحالة، ويجب عليك الإتمام. لكن لا تجب عليك الإعادة فيما فعلته؛ لأنك غير عالم بهذا الحكم، لكن في المستقبل لا يتكرر منك هذا؛ لعدم جوازه كما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34415

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    771

  • نحن مجموعة من المرضى ومرافقين للمرضى، ولقد وضعت لنا إدارة الفندق مصلى؛ نظرًا لكثرتنا قرابة الثلاثين شخصًا. البعض يعلم مدة إقامته؛ نظرًا لقدومه لمراجعة الطبيب والبعض لا يعلم، مع العلم أننا غير عاجزين، والبعض له سنة تقريبًا يتلقى العلاج، ولقد أفتى لنا البعض بقصر الصلاة والبعض بإتمام الصلاة، ونحن الآن في حيرة: هل نتم أو نقصر ...

    إذا سافر الشخص مسافة قصر وأقام ببلد أكثر من أربعة أيام بنية الإقامة فإنه لا يترخص برخص السفر، وبناء على ذلك فلا يجوز لمن ذكروا في السؤال أن يقصروا ولا أن يجمعوا ولا أن يفطروا رمضان، بل يجب عليهم أن يصلوا الصلوات تامة كل صلاة في وقتها، وأن يصوموا شهر رمضان.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34417

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    684

  • إني أحد اللاجئين العراقيين الذين استضافتهم المملكة العربية السعودية مشكورة، وعلى رأسها خادم الحرمين   الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود . وقد وجدنا المملكة أهلاً للضيافة العربية والإسلامية، من حيث الراحة والأمان والرعاية الطبية والتثقيف الإسلامي من خلال الإذاعة الميدانية لهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية، حيث ...

    يجب على المقيم أثناء السفر إذا نوى إقامة تزيد على أربعة أيام أن يتم الصلاة؛ لأن أحكام السفر قد انقطعت في حقه بسبب الإقامة، أما إذا نوى إقامة أربعة أيام فأقل، أو لا يدري ما مقدار إقامته فإنه يصلي قصرًا، بأن يقصر الصلاة الرباعية إلى ركعتين؛ لأن أحكام السفر لم تنقطع في حقه، إلا إذا صلى مع من يتم الصلاة فإنه يجب عليه الإتمام ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34416

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    586