• نرى قومًا من صادة السُّمان في شواطئ البحر الأبيض المتوسط ينتفون ريشه قبل ذبحه لأنه لا جلد له، بل الريش مغروس في اللحم، وفي هذا من تعذيب الحيوان ما لا يخفى، ولو نتف ريشه بعد ذبحه خرج ما فيه من الدسم مع ريشه لانتفاء حرارته بالذبح، وقد عمت هذه البلوى كل أهالي بلادنا، فهل يجوز أكله؟ وهل يسوغ استعمال هذه الطريقة في تنظيفه

    رقم الفتوى
    138

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2133

  • ما الحكم الشرعي في خنق ذكور فراخ الدجاج بسبب كلفة تربيتها العالية في مزارع الدجاج؟

    رأى المجلس أنَّ هذا العمل حرامٌ شرعًا؛ للأسباب الآتية:

    1- إنه تعذيب للحيوانات، وقد حرَّم الله تعالى تعذيبها، قال رسولُ الله صلى الله عليه وسلم: «دَخَلَتِ امْرَأةٌ النَّارَ فِي هِرَّةٍ رَبَطَتْهَا، فَلَمْ تُطْعِمْهَا، ولَم تَدَعْهَا تَأْكُلُ مِنْ خشَاشِ الأَرْضِ» أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1086

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1585

  • بناء على مشروع مكافحة البروسيلا في الأغنام والأبقار والإبل.

    ونظرًا لاحتياج الموضوع لترقيم هذه الحيوانات إما بواسطة وضع الأرقام في الأذن أو تخريم الأذن خرمًا لا يزيد عن 1 سم مربع.

    فنرجو الإفادة من الناحية الشرعية عن مدى شرعية التخريم أو الترقيم وهل هذا يؤثر على الضحايا المستعملة في موسم عيد الأضحى المبارك.

    ...

    لا مانع شرعًا من ثقب أذن الحيوان ثقبًا صغيرًا ما دامت المصلحة تقتضي ذلك على أن يراعى تخفيف الألم قدر الإمكان ولا يؤثر ذلك في صحة التضحية بها.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2520

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    884

  • 1) تقوم إحدى الشركات المتخصصة بتربية الدواجن وبيع لحومها ومنتجاتها، تقوم هذه الشركات بنقل الدواجن (الدجاج) الذي بلغ فترة من العمر يعرفونها بعد أن يبيض عدة مرات ويقولون: إن لحمه بعد هذه الفترة لا يصلح للأكل يقومون بدفنه في حفرة دفنًا جماعيًا وهو حي بواسطة ماكينة (تراكتور)، كل فترة يتم دفن حوالي 8000 آلاف دجاجة كلها مع بعض مجتمعة، ...

    1) الدواجن التي تبيض عدة مرات أو تهرم أو تمرض ينظر إذا كانت هذه الأعراض تخرجها عن صلاحيتها للانتفاع بأكلها -وإن كانت قليلة الجودة- لا يجوز إتلافها، لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن إضاعة المال، وفي إتلافها إضاعة للمال، مع تضييع فرصة الانتفاع بها ولو بأثمان أقل أو التصدق بها إذا كانت غير مرغوبة للبيع.

    وأما إذا كانت هذه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2521

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    788

  • عرض على اللجنة الاستفتاء المقدم من المدير العام للهيئة العامة لشئون الزراعة والثروة السمكية ونصه كما يلي: نود الإفادة أن مراقبة البيطرة بهذه الهيئة تقوم باستمرار بمكافحة الكلاب والقطط الضالة، بناء على البلاغات التي ترد من المواطنين أو الجهات الحكومية الأخرى وكذلك وفق برامجها اليومية للمكافحة، وتشمل طرق المكافحة في ...

    إذا ثبت أو غلب على الظن أن بعض الحيوانات فيها خطر على الإنسان حل قتلها والتخلص منها، على أن يتم قتلها بأيسر طريقة لقوله صلى الله عليه وسلم: «إِذَا ذَبَحْتُمْ فَأَحْسِنُوا الذَّبْحَة، وَإِذَا قَتَلْتُمْ فَأَحْسِنُوا الْقِتْلَةَ» رواه مسلم، واختيار أيسر السبل يرجع فيه إلى المختصين.

    والله أعلم.

    ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2545

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    703

  • أود أن أسأل عن ظاهرة مصارعة الكلاب! والسؤال هو: هل هذا الفعل مسموح به في ديننا الإسلامي الحنيف أم لا؟ وهل لديكم أي تعليق تجاه هذا الموضوع.

    لا يجوز شرعًا التحريش بين الحيوانات بإغراء بعضها بمصارعة البعض الآخر، لأنه سفه يؤدي إلى إيذاء الحيوانات أو إلى إتلافها دون غرض مشروع، والحكم في ذلك سواء إذا تم التحريش بقصد أم بدونه، علمًا بأنه يحرم اقتناء الكلاب إذا كان القصد من ذلك مجرد الزينة أو اللهو أو تقليد الغرب.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4481

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1320

  • من مدير صيانة الطائرات في خطوط جوية: يرجى إفادتنا بالفتوى الشرعية في وضع السم للحمام المتواجد داخل حظيرة الطائرات بالخطوط الجوية حيث أن عدده كبير جدًا مما يسبب تلفًا للطائرات وكذلك المعدات الخاصة بالصيانة والأشخاص الموجودين، علمًا بأن المبنى كبير جدًا ويسع لدخول طائرتين معًا، وجرت عدة محاولات لإخراجه من المكان المذكور ...

    إذا كان للحمام مالك معروف كلف مالكه بإخراجه، فإذا لم يكن له مالك معروف فعلى المسؤولين بذل الجهد لاصطياده للانتفاع به جمعًا بين المصلحتين.

    فإذا تعذر اصطياده وجب إبعاده بأقل الوسائل إضرارًا به، فإذا تعذر ذلك جاز قتله بأقل الوسائل إضرارًا به، فإذا تعين السمُّ لذلك دون غيره جاز.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4480

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    783

  • إننا متعهدون لذبح الأبقار في المسلخ...، وحيث إننا نقوم بذبح عجول قد تم استيرادها من أستراليا وأفريقيا، وهي من النوع الشرس جدًا، حيث إنها تقوم بمهاجمة الجزارين والعمال بالركل والنطح بالأرجل الأمامية والخلفية لها مما يتسبب في إصابة الجزارين بإصابات بالغة وقد تؤدي إلى الوفاة.

    لذا يرجى من سيادتكم إفتاؤنا في الآتي: هل ...

    إذا لم يوجد طرق أخرى أقل إيلامًا لتيسير ذبح هذه العجول ذبحًا شرعيًا إلا ضربها في قدمها الخلفية وإصابتها فيها إصابة بالغة قبل الذبح ثم ذبحها بعد ذلك ذبحًا شرعيًا مستوفيًا لشروطه فلا بأس بهذا الضرب، للحاجة إليه، ولكن بشرط أن لا يؤدي ذلك إلى موت هذه العجول قبل ذبحها، فإذا أدى هذا الضرب إلى موتها قبل ذبحها لم تحل، وكذلك إذا أمكن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5615

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    808

  • ضمن مسئوليات إدارة الصحة الحيوانية حماية وتنمية الثروة الحيوانية، ويتم إتباع أساليب كثيرة لهذا الغرض لعل أهمها لدينا هو أسلوب التحصين الدوري للحيوانات والذي يتماشى مع الظروف الخاصة بدولة الكويت، ونظرًا لكبر عدد الأغنام المحصنة سنويًا (تقريبًا مليون رأس) وتستخدم لقاحات متنوعة وغالية الثمن، ولما كان تمييز الحيوان المحصن ...

    إذا كان ثقب الأذن هو الحل الوحيد لهذه المشكلة -كما جاء في الاستفتاء- فهو جائز، بشرط أن يتم بأقل قدر ممكن من الإيلام للحيوان، لحديث أنس بن مالك قال: «رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَسِمُ غَنَمًا فِي آذَانِهَا» رواه أحمد وابن ماجه.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6197

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    724

  • حكم وشم الغنم أو قطع أطراف آذانها للدلالة على ملكية القطيع وذلك بتفصيل وإيضاح.. أفيدوني جزاكم الله خيرًا.

    إذا كان في وسم الحيوانات بالكي أو بثقب الأذن أو شقها أو غير ذلك مصلحة لصاحبها كالتعرف عليها أو تمييزها عن غيرها أو غير ذلك فإنه يجوز لحديث أنس رضي الله عنه قال: «غَدَوْتُ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم بِعَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي طَلْحَةَ لِيُحَنِّكَهُ، فَوَافَيْتُهُ فِي يَدِهِ الْمِيسَمُ يَسِمُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6196

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    707

  • يرجى موافاتنا بردكم على جواز الاستمرار في طريقة ذبح الأبقار الحالية بالمسلخ المركزي بالضرب وتكسير أرجل البقرة للسيطرة عليها قبل الذبح، في حالة توفر طريقة ذبح أبقار بواسطة صندوق معدني هيدروليكي مثبت باتجاه القبلة تدخل به البقرة دونما إلحاق أي ضرر بها ثم يدور الصندوق 180° مئوية ليصبح عنق البقرة إلى الأعلى ثم تتم عملية الذبح ...

    إذا لم يوجد طرق أخرى أقل إيلامًا لتيسير ذبح هذه العجول ذبحًا شرعيًا من ضربها في قدمها الخلفية وإصابتها فيها إصابة بالغة قبل الذبح ثم ذبحها بعد ذلك ذبحًا شرعيًا مستوفيًا بشروطه، فلا بأس بهذا الضرب، للحاجة إليه، ولكن بشرط أن لا يؤدي ذلك إلى موت هذه العجول قبل ذبحها، فإذا أدى هذا الضرب إلى موتها قبل ذبحها لم تحل، وكذلك إذا أمكن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6508

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    792

  • يرجى موافاتنا بردكم على جواز الاستمرار في طريقة ذبح الأبقار الحالية بالمسلخ المركزي بالضرب وتكسير أرجل البقرة للسيطرة عليها قبل الذبح، في حالة توفر طريقة ذبح أبقار بواسطة صندوق معدني هيدروليكي مثبت باتجاه القبلة، تدخل به البقرة دونما إلحاق أي ضرر بها، ثم يدور الصندوق 180° مئوية ليصبح عنق البقرة إلى الأعلى ثم تتم عملية ...

    إذا توافرت هذه الطريقة المبينة في السؤال (ذبح الأبقار بواسطة صندوق معدني هيدروليكي) وكان هذا الجهاز ميسورًا، ولم يصاحب استعماله ضرر بالغ بالحيوان، فإنها تكون طريقة مشروعة للذبح، ويجب العدول عن طريقة تكسير أرجل الحيوان أو عقره والمساس بجسده دون ضرورة أو حاجة إلى ذلك، ما دامت هذه أقل إضرارًا بالحيوان المذبوح من الأولى، فقد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6533

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    809

  • الموضوع: شريعة ذبح بعض العجول الأسترالية إشارة إلى الموضوع أعلاه يشرفنا موافاتنا برأيكم نحو الآتي: تردُ إلى المسلخ المركزي بعض العجول الأسترالية المستوردة، وهي من النوع الشرس جدًا، وتقوم بمهاجمة القصابين والعمال بالركل والنطح، مما قد يتسبب في إصابات بليغة تمثل خطورة على حياتهم، وعليه يتم قطع وتر إحدى الأرجل الخلفية لتلك ...

    إذا كان الصندوق الهيدروليكي المشار إليه متيسرًا، وكان أقل في الإيذاء والإيلام للمذبوح من طريق قطع الأوتار المستفتي عنه، فالواجب الذبح بالصندوق، ولا يجوز قطع الأوتار، لما فيه من الإيذاء والإضرار من غير حاجة، ولا عبرة بزيادة ثمن الذبح بواسطة هذا الصندوق.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6532

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    837

  • طلب السيد مدير عام إدارة الصحة لبلدية القاهرة معرفة الحكم الشرعي فيما إذا كان من الجائز شرعًا تعليق الحيوان قبل عملية الذبح من عدمه؟

    إن فقهاء الحنفية نصوا على أنه يستحب لذابح الحيوان ألا يفعل به كل ما فيه زيادة إيلام لا يحتاج إليه في الذكاة، فإن فعل شيئا من ذلك كان مكروها.

    فقد روي عن حضرة المصطفى صلى الله عليه وسلم قوله: «إن الله تعالى كتب الإحسان على كل شيء فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة، وليحد أحدكم شفرته، وليرح ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11775

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    697

  • قول السائل: دأبت إحدى جاراتنا على اقتناء القطط الضالة من الطريق تطعمهم كميات كبيرة يوميا من بقايا ذبح الدجاج التي تحصل عليها من محلات بيع الدجاج، وتتجمع حول الطعام القطط والكلاب الضالة والعرس والفئران، مما يسبب انتشار الأمراض والأوبئة في مدخل العمارة, والتي أصابت أولادنا بأمراض الجلد والعيون وغير ذلك، فضلا عما تتركه هذه ...

    من المقرر شرعًا أن الإسلام دين الرحمة والرأفة والرفق بجميع مخلوقات الله تعالى سواء كان إنسانا أو حيوانا, فالرفق جماع كثير من الفضائل، فقد روى مسلم في صحيحه أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: «إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه ولا ينزع من شيء إلا شانه». ولذلك كانت الرحمة والرأفة والرفق من صفات رسول الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13929

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    755

  • يقول السائل: لي جار يقوم بتربية مجموعة من الكلاب تقوم بقطع الطريق على المارين بالشارع، وتقوم بإتلاف المحاصيل الزراعية وإصابة الأطفال بجروح، وقمت بإبلاغ الشرطة أكثر من مرة ولم يصدر أمر بقتل هذه الكلاب مع العلم بأنني تحدثت مع صاحب هذه الكلاب أكثر من مرة ولم أصل معه إلى نتيجة.

    فهل لو قمت بوضع بعض السم لهذه الكلاب أكون قد ...

    من القواعد الفقهية المقررة شرعا أنه "لا ضرر ولا ضرار"، وأن "الضرر يزال"، وأن "الضرر لا يزال بالضرر"؛ ولذلك منع الشرع من اتخاذ الكلب إذا كان مؤذيا، وجعل حقا للإنسان أن يدفع ضرر الحيوانات المؤذية عن نفسه ما استطاع ولو بقتلها إن لم يندفع ضررها إلا بقتلها، ونص النبي صلى الله عليه وآله وسلم على ذلك فقال: «خمس فواسق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15316

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    755

  • يقول السائل: لي جار يقوم بتربية مجموعة من الكلاب تقوم بقطع الطريق على المارين بالشارع، وتقوم بإتلاف المحاصيل الزراعية وإصابة الأطفال بجروح، وقمت بإبلاغ الشرطة أكثر من مرة ولم يصدر أمر بقتل هذه الكلاب مع العلم بأنني تحدثت مع صاحب هذه الكلاب أكثر من مرة ولم أصل معه إلى نتيجة.

    فهل لو قمت بوضع بعض السم لهذه الكلاب أكون قد ...

    من القواعد الفقهية المقررة شرعا أنه "لا ضرر ولا ضرار"، وأن "الضرر يزال"، وأن "الضرر لا يزال بالضرر"؛ ولذلك منع الشرع من اتخاذ الكلب إذا كان مؤذيا، وجعل حقا للإنسان أن يدفع ضرر الحيوانات المؤذية عن نفسه ما استطاع ولو بقتلها إن لم يندفع ضررها إلا بقتلها، ونص النبي صلى الله عليه وآله وسلم على ذلك فقال: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15317

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    792

  • يرجى موافاتنا بردِّكم على جواز الاستمرار في طريقة ذبح الأبقار الحالية بالمسلخ المركزي بالضرب وتكسير أرجل البقرة للسيطرة عليها قبل الذبح، في حالة توفر طريقة ذبح أبقار بواسطة صندوق معدني هيدروليكي مثبت باتجاه القبلة، تدخل به البقرة دونما إلحاق أي ضرر بها، ثم يدور الصندوق (180°) مئوية ليصبح عنق البقرة إلى الأعلى ثم تتم عملية ...

    إذا توافرت هذه الطريقة المبينة في السؤال (ذبح الأبقار بواسطة صندوق معدني هيدروليكي) وكان هذا الجهاز ميسورًا، ولم يصاحب استعماله ضرر بالغ بالحيوان، فإنها تكون طريقة مشروعة للذبح، ويجب العدول عن طريقة تكسير أرجل الحيوان أو عقره والمساس بجسده دون ضرورة أو حاجة إلى ذلك، ما دامت هذه أقل إضرارًا بالحيوان المذبوح من الأولى، فقد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18153

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    803

  • ما رأي المشايخ الكرام في هذه الفتوى، التي تعرّض لها إمام المسجد، ونحن نود معرفة حكمها الصحيح: (النبّاطة) قال الإمام: لا يجوز استعمالها لأنها تقتل ولا تخرج الدم فهي تؤذي استخدم مكانها الرمح أو السهم، والنباطة تصنع من السيم على شكل رقم 7 وتربط بسير وجلدة ويستخدمها الأطفال لصيد الطيور.

    نرجو من إدارة الفتوى إفادتنا بخصوص ...

    لا يجوز الصيد بأداة غير جارحة ومنها (النباطة) لما فيها من تعذيب الحيوان، إلا أن يحذف بها شيء جارح ويصيب الحيوان المصيد بحدِّه فيجوز، ثم إذا صاد إنسان حيوانًا بريًا بأداة جارحة أكل، سواء مات بالصيد أو بالذكاة الاختيارية بعد ذلك، وإن صاده بأداة غير جارحة لم يؤكل إلا أن يذبحه ذبحًا عاديًا بعد صيده وفيه حياة، لحديث النبي صلى الله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18152

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    734

  • ما حكم وسم الغنم، أو قطع أطراف آذانها؛ للدلالة على ملكية القطيع، وذلك بتفصيل وإيضاح.. أفيدوني جزاكم الله خيرًا.
     

    إذا كان في وسم الحيوانات بالكيّ أو بثقب الأذن أو شقها أو غير ذلك مصلحة لصاحبها؛ كالتعرف عليها أو تمييزها عن غيرها أو غير ذلك فإنه يجوز؛ لحديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال: «غَدَوْتُ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم بِعَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي طَلْحَةَ لِيُحَنِّكَهُ، فَوَافَيْتُهُ فِي يَدِهِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18444

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    701

  • أود أن أسأل وزارتكم الموقرة عن الظاهرة الغريبة جدًا لدى مجتمعنا المسالم؛ ألا وهي ظاهرة مصارعة الكلاب!! والسؤال هو: هل هذا الفعل مسموح به في ديننا الإسلامي الحنيف أم لا؟ وهل لديكم أي تعليق تجاه هذا الموضوع؟

    لا يجوز شرعًا التحريش بين الحيوانات بإغراء بعضها بمصارعة البعض الآخر، لأنه سفه يؤدي إلى إيذاء الحيوانات أو إلى إتلافها دون غرض مشروع، والحكم في ذلك سواء إذا تم التحريش بقصد أم بدونه، علمًا بأنه يحرم اقتناء الكلاب إذا كان القصد من ذلك مجرد الزينة أو اللهو أو تقليد الغرب.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18449

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    716

  • تقوم إحدى الشركات المتخصصة بتربية الدواجن وبيع لحومها ومنتجاتها، تقوم هذه الشركات بنقل الدواجن (الدجاج) الذي بلغ فترة من العمر يعرفونها بعد أن يبيض عدة مرات، ويقولون: إن لحمه بعد هذه الفترة لا يصلح للأكل، يقومون بدفنه في حفرة دفنًا جماعيًا وهو حي بواسطة ماكينة (تراكتور)، كل فترة يتم دفن حوالي 8000 آلاف دجاجة كلها مع بعض مجتمعة، ...

    الدواجن التي تبيض عدة مرات أو تهرم أو تمرض ينظر إذا كانت هذه الأعراض تخرجها عن صلاحيتها للانتفاع بأكلها -وإن كانت قليلة الجودة- لا يجوز إتلافها، لأَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم نَهَى عَنْ إِضَاعَةِ الْمَالِ[1]، وفي إتلافها إضاعة للمال، مع تضييع فرصة الانتفاع بها ولو بأثمان أقل أو التصدق بها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18445

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    753

  • يرجى إفادتنا بالفتوى الشرعية في وضع السُّم للحمام المتواجد داخل حظيرة الطائرات بالخطوط الجوية؛ حيث أن عدده كبير جدًا مما يسبب تلفًا للطائرات، وكذلك المعدات الخاصة بالصيانة والأشخاص الموجودين، علمًا بأن المبنى كبير جدًا ويسع لدخول طائرتين معًا، وجرت عدة محاولات لإخراجه من المكان المذكور ولكنها لم تفلح.

    إذا كان للحمام مالك معروف كلِّف مالكه بإخراجه، فإذا لم يكن له مالك معروف فعلى المسؤولين بذل الجهد لاصطياده للانتفاع به جمعًا بين المصلحتين.

    فإذا تعذر اصطياده وجب إبعاده بأقل الوسائل إضرارًا به، فإذا تعذر ذلك جاز قتله بأقل الوسائل إضرارًا به، فإذا تعين السمُّ لذلك دون غيره جاز.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18446

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    722

  • عرض على اللجنة الاستفتاء المقدم من/المدير العام للهيئة العامة لشئون الزراعة والثروة السمكية ونصه كما يلي: نود الإفادة أن مراقبة البيطرة بهذه الهيئة تقوم باستمرار بمكافحة الكلاب والقطط الضالة، بناء على البلاغات التي ترد من المواطنين أو الجهات الحكومية الأخرى وكذلك وفق برامجها اليومية للمكافحة، وتشمل طرق المكافحة في الكويت ...

    إذا ثبت أو غلب على الظن أن بعض الحيوانات فيها خطر على الإنسان حلَّ قتلها والتخلص منها، على أن يتم قتلها بأيسر طريقة؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: «إِذَا ذَبَحْتُمْ فَأَحْسِنُوا الذَّبْحَة، وَإِذَا قَتَلْتُمْ فَأَحْسِنُوا الْقِتْلَةَ» رواه مسلم[1]، واختيار أيسر السبل يرجع ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18700

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    863

  • أود أن أسألكم عن الهوام، مثل الحية والداب، وغيرها من الهوام، إذا قدرني الله عليها وقتلتها، هل أقوم بدفنها، أو أتركها مكشوفة على الأرض؟ علمًا أننا لم نتركها ولا زلنا نقوم بدفنها، ولا   نعلم هو خطأ أم صح. أفتونا جزاكم الله خيرًا وعظم لكم الأجر والثواب.

    الأمر في ذلك واسع؛ لأنه لم يرد في الشرع نص يدل على مشروعية دفنها، ولا على النهي عن ذلك، والأولى دفنها لئلا يتأذى بها أحد. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23728

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1188

  • هل هناك خصوصية لحمام مكة والمدينة ؟

    ليست هناك خصوصية لحمام مكة ولا حمام المدينة ، سوى أنه لا يصاد ولا ينفر ما دام في حدود الحرم؛ لعموم حديث: « إن الله حرم مكة، فلم تحل لأحد قبلي، ولا تحل لأحد بعدي، وإنما أحلت لي ساعة من نهار، لا يختلى خلاها، ولا يعضد شجرها، ولا ينفر صيدها » [1] ، الحديث رواه البخاري، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24697

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    669

  • أصبح عندي حمام، فهل أتركه يطير فيأكل مـن الحقول وأسطح المنازل كعادة الناس أم أحبسه؟ وماذا لو حضر معه حمام غريب؟

    يجب على من عنده شيء من الطيـور ونحوها أن يوفـر لها الطعام والشراب والمأوى، ولا حرج في تركها تسرح بعد ذلك حيث شاءت، وأما الحمام الغريب فلا يجوز لك إمساكه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29856

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    839

  • تقدم لنا أحد مواطني منطقة رنية وطلب منا الرفع لسماحتكم عن حادثة وقعت عليه، وهي أنه حضر إلى مزرعة أخيه فوجـد حمارًا دخل المزرعة وأحدث أضرارًا بالخضروات وأخبره بأنهم قاموا بطرده عدة مرات ولكنه يعود، فقام بتكتيف يدي الحمار بجوار المزرعة، وغادر المكان ونسيه، ولم يذكـر، وتجاهل العمال موضوعه حتى مات من الجوع والعطش، ولما أخبروه ...

    يجب على الشخص المذكور التوبة مما حصل منه مع تسـليمه قيمة الحمار لمالكه إن عرف، وإلا فعليه أن يتصدق بها على الفقراء. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29858

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    767

  • قمت أنا وزوجتي بتأدية فريضة الحج العام الماضي،   وكنا نربي حمامًا ولدينا قطط تأكل الحمام حيًّا، ومن خوفي عليه من القطط أغلقت عليه العشة خوفًا من القطط، ووضعت له ما يكفيه من الأكل والماء، وتركت لهم الحنفية مفتوحة رقيقة على أوعية الماء حتى لا ينقص عنها الماء، ولكن شاء القدر قبل وصولنا وعودتنا بحوالي ثلاثة أيام أن انقطع الماء ...


    أولاً : قولكم: (شاء القدر) عبارة غير سليمة، والصواب أن تقولوا: (شاء الله)، فتنبهوا لذلك وفقكم الله

    ثانيًا : أخطأتم في تصرفكـم حيث تسببتم في موت الحمـام عطشًا ، حيث لم تحسبوا حساب توقـف الماء عنه، ولكـن ليس عليكـم كفارة في ذلك، بل عليكم التوبـة وعدم العودة لمثل هذا التصرف، وكان الواجب عليكم أن توكلوا من يقوم بما يحتاجـه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29860

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    698

  • في يوم من الأيام وأنا أشغل سيارتي وإذا في الماطور قطط وقتلها ماطور السيارة، هل علي إثم في ذلك؟ أفيدونا جزاكم الله كل خير وسدد خطاكم.

    لا حرج عليك في ذلك؛ لعدم تعمدك قتلها. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29925

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    754