• أعطيت شخصًا مبلغًا من المال وقدره (10.000) دينار عشرة آلاف دينار، وذلك على أن يساهم بهذا المبلغ في بورصات عالمية، وذلك مقابل أن يعطيني مبلغًا شهريًا ثابتًا قدره (300) دينار لكل شهر، ولهذا الشخص فائدة يستفيدها من هذه المساهمة لا أعلمها تحديدًا ولكن قد تزيد أو تنقص. فما حكم مساهمتي بهذه الطريقة عن طريق هذا الشخص بالصورة السابقة في هذه ...

    هذه الطريقة التي يسلكها المستفتي حرام شرعًا، لأنها من صور الربا، حيث يعطي لهذا الشخص مبلغًا محددًا (10.000) عشرة آلاف دينار ويأخذ عائدًا شهريًا ثابتًا (300) ثلاثمائة دينار طالما بقي هذا المال في يد هذا الشخص، وهذا العائد فائدة ربوية محرمة شرعًا، فقد حرم الله تعالى الربا فقال: ﴿وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7748

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    454

  • أنا مواطن عادي اضطرتني الظروف إلى أخذ قرض 60.000 من بنك ربوي سنة 1973م وزيد إلى أن وصل 85.000 د. ك لمدة سنة، وأخذت الفوائد التراكمية المضاعفة تتراكم إلى أن وصل 454 ألف دينار سنة 1987م، وقد تم رهن المنزل وهو منزل خاص للسكن فيما بعد، كما تم رهن أرض لدي بالفنطاس، وبعد رهن العقارين وصل القرض إلى 454.000 د. ك سنة 1986م وفي 1988م تم تثمين الأرض بمبلغ 1500.000 ...

    الفوائد التي تدفعها البنوك الربوية أو غيرها للمودعين فيها، وكذلك الفوائد التي تقبضها هذه البنوك أو غيرها من المقترضين منها هي من الربا الذي حرمه القرآن الكريم بقوله تعالى: ﴿وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا﴾ [البقرة: 275]. وعليه: فليس للبنك الربوي المقرض ولا لمن يودع في البنك الربوي أمواله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7752

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    474

  • جمعية تعاونية لديها العديد من حسابات التوفير الودائع لدى بنك (...) الإسلامي، وتتعامل مع الكثير من الشركات، ويوجد لديها مبالغ لهذه الشركات.

    والسؤال:

    1- هل يجوز فتح حساب في بنك ربوي مع وجود حرج شرعي بوجود بنك إسلامي؟

    2- هل يحق للجمعية إيداع الأموال الخاصة ببعض الشركات التي تتعامل مع الجمعية في أحد البنوك الربوية، ...

    لا يجوز فتح حساب في بنك ربوي إذا توفرت المصلحة بفتحه في بنك أو مؤسسة إسلامية، ولا يجوز للجمعيات إيداع أموال التجار المتعاملين معها في بنوك ربوية وإجبارهم على سحبها من هذه البنوك الربوية إذا وجد بنك أو مؤسسة إسلامية تؤدي هذا الغرض.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7753

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    697

  • لديّ وكالة عن أخي، وزوجة أبي المتوفى، وبنت عمتي، وبحكم هذه الوكالة سحبت أموالًا من أرصدتهم بقصد التجارة لي، إلا أن هذه التجارة خسرت، وضاعت الأموال، وتقدر بـ(65) ألف دينار كويتي، وإلى الآن لم يخبر أصحاب هذه الأموال بما جرى، وأخشى أن يطلعوا على ذلك فيحدث خلافات ومشاكل بيننا، لذلك أريد أن أستدين من أحد البنوك الربوية لأسدد لهم ...

    لا يجوز للمستفتي الاقتراض بفائدة ربوية لسداد ديونه هذه لحرمة الربا، وعدم وجود ضرورة ملحة لذلك. وترى اللجنة أنَّ على المستفتي أن يحاول سداد ما يستطيع من هذه الديون التي عليه ببيع ما يستطيع بيعه مما يملك، ويحاول الاقتراض من بعض أقاربه قروضًا حسنة بغير فوائد، ويطلب من الدائنين إنظاره في وفاء الديون المتبقية عليه لهم، لقوله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7772

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    491

  • لي أخ اسمه فضل موجود في الكويت وأنا في اليمن، أخي فضل اتصل بي هاتفيًا وأخبرني أن عليه دينًا لشركة ما بمبلغ (800 د.ك) وأعطى بهذا المبلغ شيكًا بغير رصيد، فطلب مني أن أتصل بسالم من جماعتنا في الكويت كي يسدد عن أخي هذا المبلغ وأن أتكفل له به، فرفض سالم ذلك لأن له على أخي دينًا آخر قدره (1750 د.ك)، فاتصلت بأخي وسألته عن هذا المبلغ فقال لي: ...

    الكفالة لا تصح بسداد الفوائد الربوية، ولا يجوز المطالبة بها لحرمتها، وعليه فتكون الكفالة بها غير صحيحة، وإذا كانت غير صحيحة فلا يجوز سدادها.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7773

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    411

  • هيئة خيرية تعمل في دول غير إسلامية، ولديها بعض الأموال التي تعمل بها في هذه البلدان، فهل يجوز لها أن تضع هذه الأموال في بنوك ربوية لإنفاق ما يتحصل من زيادة على المرافق العامة في هذه الدول لمصلحة المسلمين هناك؟

    لا يحل للمسلم أن يودع أمواله في بنك ربوي بقصد تحصيل تلك الفوائد لإنفاقها في وجوه الخير تحصيلًا للثواب بزعمه، فإن الله طيب لا يقبل إلا طيبا، ومن فعل ذلك فهو آثم بهذا القصد، لكن إن أودع أمواله لحفظها في بنك ربوي وترتب عليها فوائد يأخذها وينفقها في وجوه الخير تخلصًا من وزرها ولا تحتسب من الزكاة (ولا الصدقات)، ولا يحل له أن يؤدي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8035

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    440

  • ما حكم وضع أموال جمعية تعاونية في بنوك تقليدية تتعامل بالفوائد البنكية؟

    يحرم افتتاح حساب في البنوك الربوية إن كان يؤخذ عليها فوائد ربوية، أما إن كان لا يؤخذ عليها فوائد ربوية، فإن ذلك مكروه، لما فيه من إعانة غير مباشرة للبنك على استخدام أموال الحسابات الجارية في الربا، فإن وجدت ضرورة أو حاجة تنزل منزلة الضرورة جاز من غير كراهة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8040

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    538

  • ما هي فتواكم في الأموال الربوية، التي تكونت من إيداع الأموال في البنوك الأجنبية؟ وهل من خلاف في الحكم بين البنوك العربية والأجنبية؟

    لا يحل للمسلم أن يودع أمواله في بنك ربوي بقصد تحصيل تلك الفوائد لإنفاقها في وجوه الخير تحصيلًا للثواب بزعمه، فإن الله طيب لا يقبل إلا طيبا، ومن فعل ذلك فهو آثم بهذا القصد، لكن إن أودع أمواله لحفظها في بنك ربوي وترتب عليها فوائد يأخذها وينفقها في وجوه الخير تخلصًا من وزرها ولا تحتسب من الزكاة (ولا الصدقات)، ولا يحل له أن يؤدي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8036

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    457

  • ما حكم المطالبة أمام القضاء بالفائدة التأخيرية وهي نسبة بـ 9٪ من المبلغ المطالب به أمام القضاء من تأريخ المطالبة أو من تاريخ الحكم حسب الأحوال، وذلك كتعويض للمدعي عن تأخير المدعى عليه في سداد المبلغ الملزم به؟ وهل يجوز الحكم بها من قبل القضاة؟

    هذه الفائدة هي عين الربا الذي حرَّمه الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم، وأعلن الحرب على متعاطيه، وعده النبي صلى الله عليه وسلم من السبع الموبقات، ولعن آكله وموكله وكاتبه وشاهده وقال: هم سواء، يعني في الإثم، كما ثبت ذلك كله في الأحاديث الصحيحة... وقد أجمعت الأمة على ذلك.

    وعليه فإن المطالبة بها محرمة، ولا يجوز الحكم بها ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9172

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    512

  • هل يجوز التعامل مع البنوك الربوية حين الاضطرار؟ وهل هناك فرق بين البنوك الربوية الوطنية والبنوك الأجنبية؟ بمعنى هل يجوز التعامل وبدون اضطرار مع البنوك الربوية الوطنية ولا يجوز التعامل مع البنوك الربوية الأجنبية؟ راجين التوضيح لذلك وجُزيتم خير الجزاء.

    لا يجوز التعامل مع البنوك الربوية بالأخذ والعطاء من فوائدها المحرمة، أما التعامل في غير الحرام فهو جائز.

    والورع تركه إن كان للإنسان غنية عنه.

    ولا فرق في ذلك بين بنك أجنبي وبنك وطني.

    وحالة الاضطرار هي التي تبيح للإنسان أكل الميتة بمعنى أن يشرف الإنسان معها على الموت إذا لم يأكل، أو يمسه ضرر لا يتحمله كمرض لا يجد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9184

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    509

  • لدي حساب توفير بالبنوك وأستلم أرباحًا كل سنة ولا أدري كيف أتصرف بها؟ هل أوزع هذه الأرباح كصدقة للأهل والأقارب والمستحقين؟ أو أصرفها في أعمال خيرية مثل حفر آبار وبناء مساجد أو مجاري أو مساعدة أيتام؟ أم على ماذا توزع هذه الأرباح المستثمرة من بنوك غير إسلامية؟ وهل تشيرون علي باستلامها أو عدم استلامها من البنوك؟ ثم هل يجوز ...

    حساب التوفير إذا لم يكن بطريقة شرعية كالمشاركة في عمل تجاري، أو المساهمة في مشروع استثماري، أو بطريق الوكالة للتصرف بالمال تجارة ونحوها، أو بطريق المضاربة بالمال فيما يحل: إذا لم يكن بمثل هذه الطرق الشرعية الجائزة.

    فإنه باب من أبواب الربا، لأنه استثمار للمال من غير جهد، وذلك عِلَّة تحريم الربا إضافة إلى علل أخرى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9185

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    577

  • ما الرأي في تاجر مسلم له نشاط تجاري يجري وفق النظم السائدة في المجتمع ومنها التعامل مع البنوك الربوية، إلا أن الفوائد الربوية (الانترست) يتعامل معها التاجر وفق الآتي: 1- لا يستحلها.

    2- لا يخلطها مع ماله الحلال، ولا ينتفع بها، وإنما يفصلها في حساب مستقل.

    3- يساعد بها أصحاب الظروف الصعبة.

    4- أحيانًا يقرضها قرضًا حسنًا ...

    لا يجوز التعامل مع البنوك الربوية بقصد أخذ فوائدها لأي غرض من الأغراض الحاجية، ومن وقع فيه وجب عليه الانكفاف والتوبة، لأن الربا قليله وكثيره حرام ومحادة لله ورسوله، ومحاربة لهما كما لا يخفى، سواء في ذلك آخذه ومعطيه لحديث ابن مسعود رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم: «لَعَنَ آكِلَ الرِّبَا وَمُؤْكِلَهُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9186

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    606

  • وردنا أربعة أسئلة مختلفة في المعاملات المالية يقول فيها صاحبها:

    السؤال الأول: رجل وضع لديّ مالًا ابتغاء توظيفه له في بعض المشاريع التي أديرها، ووافق ذلك مشروع بناء على أرض مستأجرة لمدة طويلة، وأقيم البناء على أن يكون لرب المال نصيب في دخل البناء بعد إنجازه، دون أن تكون له علاقة بنفس العمارة المشادة على تلك الأرض، ويظل ...

    إجابة السؤال الأول: الظاهر من حال هذه المعاملة أنه أراد المشاركة في المشروع بنسبة المال الذي وضعه، لتعود له نسبة من الربح بقدر نسبة ماله، غير أن اشتراط عدم امتلاكه لجزء من المشروع يُبطل هذا العقد، إذ شرط المشاركة امتلاك نسبة شائعة من المشروع الذي تمت المشاركة فيه، يعود عليه ربحها وتلحقه خسارتها... وإلا بطلت المشاركة، وكان ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9251

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    508

  • يرجى التكرم ببيان الحكم الشرعي في الرسوم الإضافية المقترح تحصيلها من المستأجرين على خدمات إضافية، وهي كما يلي: 1- في حال عدم حضور المستأجر لتجديد عقده في موعد أقصاه شهر من تأريخ انتهاء العقد، فإنه يلتزم بسداد مبلغ نسبة4٪ من قيمة العقد عن كل شهر تأخير بعد انقضاء الشهر الأول وبحد أقصى 10٪ من قيمة العقد، ويُعفى من الغرامة في حال ...

    أما الفقرات: الأولى، والثانية، والسادسة، والسابعة: فإنها محرمة وقد سبق أن أجبنا عن ذلك، كما في الكتاب 5/304 من الفتاوى الشرعية الصادرة عنا، وهي برقم[1287] في هذا المجلد.

    وبيان ذلك أن الفقرات: الأولى، والثانية، والسابعة، هي شروط جزائية مالية على تأخر المال، والشرط الجزائي على تأخير الدين.

    يأخذ حكم الربا لكونه من باب: ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9552

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1688

  • نحن شركة مواد بناء قمنا ببيع بضاعة إلى شركة تعمل في دولة الإمارات العربية المتحدة بمبلغ (175.000) درهم وامتنعت هذه الشركة عن دفع المبلغ فقمنا برفع قضية في المحكمة وحكمت المحكمة الابتدائية والاستئناف والتمييز بإلزام الشركة بدفع المبلغ، وحينما قمنا بعملية التنفيذ لم تكن الشركة في الإمارات، ذهبت إلى مصر، وقد وكلنا محاميًا لنا ...

    الذي يجب لكم شرعًا هو المبلغ المستحق لكم فعلًا عن قيمة البضاعة، وكذا الرسوم المقررة التي بذلتموها بالفعل للمحكمة، لكون الشركة كانت مبطلة، فتتحمل الغرامات قضاء فمن حقكم استيفاؤها.

    أما الفوائد البنكية فإنها لا تحل لكم بحال، لأنها ربا صريح وحسبكم رأس مالكم لا تظلمون ولا تُظلمون، ولا يجوز لكم الاستفادة منها بأي وجه من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9563

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    524

  • جمعية لديها حسابات جارية في البنك، وإن هذه الحسابات تكون بها أرصدة كبيرة نقدية، وإن مجلس إدارة الجمعية قد ارتأى أن يحول جزءًا من هذه المبالغ إلى ودائع ذات فترة زمنية محددة، وذلك ابتغاء الاستفادة من ريع هذه المبالغ في أوجه الخير.

    لذا يرجي التكرم بتوجيهنا للطريق الصحيح بخصوص شرعية الودائع المصرفية لدى البنك.

    لا نعلم حقيقة ما يجري في الودائع المصرفية لدى البنك.

    غير أننا نفيدكم بالحكم الإجمالي لهذه المسألة وهو: أن إيداع النقود لدى أي مصرف بقصد توفير ربح من ذلك الإيداع هو في أصل وضعه حرام، لأن الإيداع البنكي يصنف في حقيقة وضعه على أنه قرض بفائدة، حيث إن البنك يأخذ ذلك المبلغ وينميه بطريقة الإقراض بفائدة، أو الاستثمار بالطريقة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9714

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    451

  • بنك تجاري سعودي يعمل بالفائدة القصيرة للدولار أي أن الشخص يودع فيه أي مبلغ وبعد يومين يدخل في حساب الأرباح ويمكن للشخص المودع معرفة الأرباح في أي يوم، وأن هذا البنك يدخل هذه الأموال في مضاربات عالمية، ثم يحصل على جزء من الربح ويوزع الباقي على العملاء، مع العلم بأن هذه المبالغ لا يعرف بالضبط فيما تستثمر مع أنه لا توجد نسبة ...

    يقول الله تعالى في كتابه الكريم: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَأْكُلُوا الرِّبَا أَضْعَافًا مُضَاعَفَةً﴾ [آل عمران: 130]، وروى الإمام مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «الذَّهَبُ بِالذَّهَبِ وَزْنًا بِوَزْنٍ مِثْلًا بِمِثْلٍ، وَالْفِضَّةُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10059

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    611

  • اطلعنا على الطلب المقدم من جماعة الحج التعاوني الذي تلتمس فيه حكم الدين في أموال الجمعية التي تتجمع طول العام بصفة اشتراكات شهرية وتودعها الجمعية أولا بأول في أحد البنوك بصفة أمانة بدون فائدة، وقد طلب أعضاء الجماعة أن تحصل الجمعية على فائدة مقابل هذه المبالغ للاستفادة منها في أعمال الخير كترميم المساجد وتصليح دورات ...

    جرى اصطلاح فقهاء الشريعة الإسلامية على أن الربا هو زيادة مال بلا مقابل في معاوضة مال بمال، وقد حرم الله سبحانه وتعالى الربا بالآيات الكثيرة في القرآن الكريم، وكان من آخرها نزولا على ما صح عن ابن عباس رضي الله عنهما قول الله سبحانه وتعالى: ﴿الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10167

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    493

  • تأسست في مدينة عمان جمعية باسم «جمعية الثقافة الإسلامية» غايتها إنشاء جامعة لتدريس العلوم العربية والشرعية، وقد جمعت مبلغًا من المال أودعته في أحد البنوك المحلية، ولما لم يتيسر لها البدء في العمل حتى الآن، وكانت أموالها معطلة بلا فائدة، وكان من الممكن الحصول على فائدة من المصرف الموجودة به الأموال بحيث ينمو هذا المال ...

    اطلعنا على هذا السؤال، ونفيد بأن استثمار المال بالصورة المذكورة غير جائز؛ لأنه من قبيل الربا المحرم شرعًا، كما لا يجوز استثمار أموال اليتامى بالطريق المذكورة، وهذا وإن فيما شرعه الله تعالى من الطرق لاستثمار المال لمتسعا لاستثمار هذا المال كدفعه لمن يستعمله بطريق المضاربة الجائزة شرعًا، أو شراء ما يستغل من الأعيان إلى أن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10280

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    525

  • توجد شركة بمدينة القاهرة تسمى شركة التعاون المنزلي لموظفي الحكومة بالقاهرة من ضمن قانونها أن تودع كل نقودها في بنك من البنوك الموجودة بمصر، وجرت عادة هذا البنك أن يستعمل نقوده في التسليف، وبما أنه في العادة أن مثل هذه النقود يؤخذ عنها فوائد بواقع ثلاثة ونصف في المائة سنويا، وبذلك تحصلت الشركة على مبلغ تسعة جنيهات تقريبا ...

    اطلعنا على هذا السؤال، ونفيد أن هذه الفوائد في مثل ما ذكر ربا محرم قطعا بالكتاب والسنة وإجماع المسلمين، وحينئذ يكون أخذها وإعطاؤها في دار الإسلام مخالفا للشريعة الإسلامية، فإذا أخذها وأمكن ردها لمن أخذت منه وجب شرعًا ردها إليه، فإن لم يردها كان الآخذ عاصيا، وملكها ملكا خبيثا بقبضها، ويجب عليه أن يتصدق بها على الفقراء، كما ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10295

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    643

  • ورثت عن المرحوم والدي بعض سندات قرض القطن التي تدفع عنها الحكومة فوائد، فهل هذه الفوائد تعتبر من أنواع الربا التي حرمها المولى عز وجل في كتابه الحكيم؟

    إن هذه الفوائد من الربا الذي حرمه الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز.

    وبهذا علم الجواب عن السؤال.

    والله أعلم.

    المبادئ:-
    1- فوائد السندات حرام شرعًا.

    بتاريخ: 6/4/1943


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10296

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    511

  • المصارف في مصر تعطي فائدة سنوية لكل مائة مبلغًا قدره 7.5 أو 8.5 أو 13% وقد أفتى بعض العلماء بجواز ذلك حيث إن التعامل ليس مع الأفراد ولكنه مع المصارف التي تتبع الحكومة.

    وطلب السائل الإفادة عن حكم هذه الفائدة.

    قال الله تعالى: ﴿الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانْتَهَى فَلَهُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10304

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    564

  • يطلب بيان الحكم الشرعي فيما يلي: 1- فوائد البنوك عامة والتي تعطى بنسب ثابتة على المبالغ المودعة طرفها.

    2- هل إيداع الأموال في البنوك دون أخذ فوائد عليها حلال، أم حرام؟ 3- الإفادة عن بنك فيصل الإسلامي وبنك ناصر الاجتماعي، وهل إيداع المبالغ بهما بالطرق المختلفة سواء أكانت حسابا جاريا أم وديعة أم دفتر توفير حلال أم حرام؟ وهل ...

    إن الإسلام حرم الربا بنوعيه: ربا الزيادة كأن يقترض من إنسان أو من جهة مبلغًا معينا بفائدة محددة مقدما، أو ربا النسيئة: وهو أن يزيد في الفائدة أو يقدرها إن لم تكن مقدرة في نظير الأجل أو تأخير السداد، وهذا التحريم ثابت قطعا بنصوص القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة وبإجماع أئمة المسلمين؛ قال تعالى: ﴿الَّذِينَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10307

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    514

  • إن السائل أهديت إليه شهادات استثمار من الفئة (ب) ذات العائد الجاري من والده بمناسبة زواجه وهي في حوزته إلى الآن، وقد استحق صرفها حاليا، ولها أرباح عن فترة حيازته لها.

    والسؤال: هل هي حلال بأرباحها؟ علما بأن قيمتها الشرائية الآن مع أرباحها أقل من قيمتها وقت الإهداء والشراء.
     

    اصطلح فقهاء الشريعة على أن ربا الزيادة: هو زيادة مال بلا مقابل في معاوضة مال بمال، وقد حرم الله الربا بالآيات الكثيرة في القرآن الكريم وكان آخرها نزولا على ما صح عن ابن عباس رضي الله عنهما قول الله سبحانه وتعالى: ﴿الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10309

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    488

  • رجل توفي، وكان قد اشترى في حياته لبنتي ابنه المتوفى قبله عشرين فدانا، وعليها سبعمائة جنيه دين أمن عليها -هذه الأطيان- بفوائد سبعة في المائة مقسطة إلى أربع عشرة سنة.

    وظهر بعد وفاة جدهم أنه أودع لهن في بنك آخر مبلغ ألفي جنيه بفوائد: المائة أربعة ونصف، وقد تعين عمهم وصيا عليهن.

    فهل بموت الجد تحل الأقساط المؤجلة، ويدفع ...

    اطلعنا على هذا السؤال، ونفيد بأنه متى كان الدين المذكور على القاصرتين، فإنه يجب شرعًا قضاؤه من الألفي جنيه خروجا من معصية الربا الذي هو من العقود الفاسدة، التي يجب فسخها شرعًا، ويحرم التمادي، والإصرار عليها، كما يحرم استثمار ما للقاصرتين من المال بطريق الربا المحرم هذا.

    والله أعلم.

    المبادئ 1- يحرم شرعًا استثمار ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10337

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    755

  • ناظر وقف مسلم استأجر منه شخص بعض أعيان وقفه، ولوجود نزاع بين المستأجر والوقف تأخر المستأجر في دفع الإيجار.

    فهل لناظر الوقف أن يطلب شرعًا الحكم على المستأجر بفوائد المبلغ المتأخر عليه؟ وهل إذا حكم له به يحل له أخذه شرعًا أم لا؟

    نفيد بأنه لا يجوز لناظر الوقف أن يطلب شرعًا الحكم على المستأجر بفوائد المبلغ المتأخر عليه؛ لأنه طلب لأخذ مال الغير بغير سبب مشروع فهو من أكل أموال الناس بالباطل المحرم شرعًا، ولا يحل له أخذ شيء من هذه الفوائد إذا حكم له بها.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.

    المبادئ:-
    1- لا يجوز لناظر الوقف أن يطلب شرعًا الحكم على المستأجر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10678

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    443

  • دراهم البنك هل هي حرام أم لا؟ وفيما يؤخذ منها على سبيل التجارة هل يعد ربا أم [لا]؟

    أما الجواب عن حرمة دراهم البنك أو حلها، فيؤخذ من حاشية الحموي على الأشباه، ونص عبارتها في التمرتاشي في باب مسائل متفرقة من كتاب الكراهة ما نصه: «لرجل مال حلال اختلطه مال من الربا أو الرشا أو الغلول أو السحت أو من مال الغصب أو السرقة أو الخيانة أو مال يتيم، فصار ماله كله شبهة ليس لأحد أن يشاركه أو يبايعه أو يستقرض منه أو يقبل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11898

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    588

  • هل للمسلم الذي أودع أمواله أحد البنوك الأجنبية جواز أخذ الفائدة الربوية الناتجة عن إيداعه أمواله بالفائدة، ويصرفها إلى ما فيه نفع المسلمين ومصلحتهم ومنعا للأجانب من الاستعانة بها على المسلمين؟

    أولا نبادر فنحذر السائل من إيداع أمواله بالبنوك الأجنبية؛ حتى لا يؤدي ذلك إلى نفع هذه البنوك وتقويتها على مزاولة ما هي بسبيله لمصلحة أصحابها الذين يستخدمون أموالهم أو بعضا منها فيما يناهض الإسلام والمسلمين، وإذا لم يكن بد من الإيداع في البنوك فليودع أمواله في بنوك البلاد الإسلامية على أن لا يتقاضى أية فوائد على هذه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11937

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    564

  • كان للسائلة مبلغ من المال وضعته في البنك بفائدة وقد صرفت قيمة هذه الفائدة وهي معها، وتطلب الإفادة عن كيفية التصرف فيها بعد أن عرفت أنها تعتبر ربا محرما.

    يقول الله تعالى في كتابه الكريم: ﴿الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11964

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    549

  • مسألة الفوائد التي تعطيها أو تدفعها البنوك أو الشركات على المبالغ المدفوعة لديها أو المستثمرة بمعرفتها، هل تلك الفوائد ربا، أم لا؟

    إن الربا في اصطلاح الفقهاء هو زيادة مال بلا مقابل في معاوضة مال بمال، وبهذا يكون ما يؤديه المدين إلى الدائن زيادة عن أصل الدين نظير مدة معلومة من الزمن مع الشرط والتحديد من الربا، كما تكون الزيادة عند مقايضة شيئين من جنس واحد من الربا أيضا، والربا محرم في الإسلام بالآيات الكثيرة في القرآن الكريم سواء منها ما حكت تحريمه في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11972

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    542