عدد النتائج: 16

  • ذهب والدي السيد ناصر، لزيارة ابن أخته الأسير في تاريخ 2/8/1990 واسمه فزع، يعمل في وزارة الداخلية، ونظرًا لوجود أهله في ذلك الوقت في المملكة العربية السعودية ذهب والدي وصديقاه سالم وعطا الله لزيارة الأسير في العراق وحدث أنهم منعوا والدي من الزيارة، فتشاجر معهم وأطلقوا النار عليه، أحد أصدقائه المرافقين قال: إنه توفي في الحال، ...

    ترى اللجنة أن الواجب أن يرفع المستفتي القضية إلى القاضي ليتحرى عن الحادثة بقدر إمكانه، ويستمع إلى الشهود ثم يقضي بما يثبت لديه، ولا يجوز عد الوالد المستفتي عنه ميتًا قبل ذلك.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6812

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    468

  • ‎عرض على اللجنة الاستفتاء المقدم من السيد/فهد، من إدارة تجهيز ودفن الموتى في ‏بلدية الكويت، ونصه: ‏ يسر إدارة تجهيز ودفن الوفيات في بلدية الكويت أن تهديكم أطيب تمنياتها مقرونة بالشكر والتقدير ‏لجهودكم الدائمة في خدمة الإسلام والمسلمين ونظرًا للظروف المستجدة المتعلقة بمصير أسرانا ‏وخاصة بعد العثور على عظام بعض من قتل ...

    ‎ أولًا:

    أ) الشهيد في عرف الفقهاء ثلاث مراتب، هي: شهيد الدنيا، وشهيد الآخرة، وشهيد الدنيا والآخرة ‏فأما شهيد الدنيا والآخرة، فهو كل مسلم قُتل ظلمًا في قتال مع الكفار لإعلاء كلمة الله تعالى، مقبلًا ‏غير مدبر، أو قتله البغاة، أو قطاع الطريق، سواء بالمباشرة أو بالتسبب، أو قُتل مدافعًا عن ماله أو ‏دمه أو عرضه أو أهله أو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7303

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    472

  • كيف يتم حساب العدة الشرعية لزوجات الأسرى، هل من ثبوت وفاته في وحال وُجد رفات الأسير، أو عن طريق شهود عراقيين، أو عن طريق مستندات ‏عراقية تثبت وفاة هذا الأسير بتاريخ سابق تكون العدة الشرعية قد انتهت معه، هذا في الحالة الأولى.

    أما الحالة الثانية فهي حال فقدان الدليل المادي الواضح على وفاة هذا الأسير، فكيف يكون الحال ...

    إذا ثبتت وفاة الأسير الغائب عن أهله بوثيقة رسمية، أو بشهادة اثنين من المسلمين العدول، أو بأي طريق شرعي آخر معتبر، فقد عد ميتًا من تاريخ وفاته ‏الثابتة بالدليل المشار إليه، وتعد زوجته معتدة حكمًا، ولم تكلف بعدة جديدة، وإن بقي حال الأسير مجهولًا، ولم تثبت حياته ولا موته فهو مفقود، وعلى ورثته ‏وزوجته بعد ثبوت أسره الانتظار ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7521

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    676

  • توفي أخي عبيد -وهو أحد الأسرى- قبل عشر سنوات عن أم، وأخ شقيق 2، وأخت شقيقة 3، وأخت لأم 1، وأخت لأب 1.

    والسؤال هو: نريد القسمة الشرعية لكل من الورثة المذكورين؟

    تقسم التركة بعد إخراج الديون منها والوصايا إن وجد شيء من ذلك إلى (42) سهمًا تصحيحًا، يكون للأم منها (7) أسهم هي السدس فرضًا، وللأخت لأم (7) أسهم هي السدس فرضًا، ويكون الباقي للإخوة والأخوات الأشقاء للذكر (8) أسهم، وللأنثى (4) أسهم تعصيبًا، ولا شيء للأخت لأب لحجبها بالأشقاء، وكل ما يتركه الشهيد بعد وفاته من مال يُعد تركة عنه، وينتقل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7530

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    465

  • يشكر لكم مكتب الشهيد تعاونكم وتواصلكم في سبيل دعم رسالة مكتب الشهيد في تكريم الشهداء ورعاية أسرهم.

    بالإشارة إلى كتابكم الوارد برقم (فتوى 159/2003) والمتضمن الإفادة بشأن الحالتين -موضوع استفسارنا السابق- وهما: -الأسير الشهيد/جاسم والأسير الشهيد/لافي. وإذ ورد ردكم الكريم بصورة تتطلب توضيحًا لا سيما أن الأمر يتعلق بمسائل ...

    1- التحديد الشرعي لتاريخ الوفاة فيمن حُدّد تاريخ وفاته بأكثر من عشر سنوات من تاريخ الفحص، هو أن يكون تاريخ وفاته قبل عشر سنوات من تاريخ الفحص، لأن هذا التاريخ هو التاريخ الثابت، وأما ما زاد عن ذلك فغير محدد، وفيه جهالة، والحقوق لا تناط ولا تكتسب إلا بما هو ثابت، إلا أن يثبت خلاف ذلك بوثيقة رسمية.

    2- 3- المقصود بـ(حكمًا) ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7799

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    457

  • تحقق لدى إدارة التوثيقات الشرعية وفاة السيد/سعود الأسير بتاريخ 22/5/2004 بالعراق، وانحصر إرثه في: زوجتين، وأربع بنات، وولد، وللمتوفى إخوة وأخوات أشقاء.

    والسؤال هو:

    1- نريد القسمة الشرعية لكل من الورثة.

    2- هل للإخوة والأخوات الأشقاء نصيب في الميراث؟ أفتونا مأجورين.

    مرفق: حصر وراثة وشهادة وفاة لكل من والد ...

    تقسم تركة المتوفى بعد إخراج الديون والوصايا منها -إن وجد شيء من ذلك- إلى 8 أسهم، يكون للزوجتين منها سهم واحد هو الثمن يقسم بينهما نصفين، وللبنات والابن الباقي للذكر مثل حظ الأنثيين تعصيبًا، ولا شيء من التركة للإخوة والأخوات لحجبهم بالابن، ولا شيء من التركة لوالد المتوفى ووالدته إذا ثبت أنهما توفيا قبله.

    والله أعلم.
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7852

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    457

  • نود الإفادة بأنه قد ورد إلينا بعض الحالات التي تستدعي إبداء الرأي الشرعي فيها من جديد، والمتمثلة بأن الإدارة العامة للأدلة الجنائية بوزارة الداخلية بعد فحص رفات الأسرى قررت أن الوفاة قد مضى عليها حوالي أكثر من عشر سنوات من تاريخ الفحص، فمتى يعتبر الأسير متوفىً في مثل هذه الحالة؟ هل هو تاريخ اكتشاف الرفات أو التاريخ المقدم ...

    ما صرفته الهيئة العامة من أموال الأسير (الشهيد) على زوجته وأولاده، ومن تجب عليه نفقتهم بعد وفاتهم، وخلال فترة قوامة الهيئة تحتسب من أنصبائهم في تركة مورثهم، وما صرف على بعضهم زيادة عن حقه في الميراث، يجب عليه أن يرده إلى باقي الورثة، سواء كان عينًا أو نقودًا أو غيرها، إلا أن يتسامح العاقلون البالغون من الورثة فيما بينهم في هذه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7861

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    422

  • 1- لقد أسر أخي منذ أربعة عشر عامًا، وأعلن عن استشهاده الشهر الماضي، والسؤال حول ميراثه من شقين: أ) المال الذي تجمع في رصيده خلال الفترة الماضية كلها هل يعتبر منحة تخص زوجته وأولاده فيوزع عليهم خاصة دون غيرهم، أم يعتبر هذا المال ميراثًا، فيوزع على الورثة جميعًا كل بحسب نصيبه؟ علمًا بأن شؤون القصّر وبعد سنتين من الأسر تولت الإشراف ...

    1- التحديد الشرعي لتاريخ الوفاة فيمن حُدّد تاريخ وفاته بأكثر من عشر سنوات من تاريخ الفحص، هو أن يكون تاريخ وفاته قبل عشر سنوات من تاريخ الفحص، لأن هذا التاريخ هو التاريخ الثابت، وأما ما زاد عن ذلك فغير محدد، وفيه جهالة، والحقوق لا تناط ولا تكتسب إلا بما هو ثابت، إلا أن يثبت خلاف ذلك بوثيقة رسمية. وما صرفته الهيئة العامة لشئون ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7908

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    961

  • الإضراب عن الطعام وسيلة يستخدمها السجناء لتحقيق مطالب وأهداف كثيرة أهمها الإفراج وتحسين الظروف السكنية والمعيشية....إلخ، وهو حق أصبح عرفًا دوليًا تحترمه الكثير من المعاهدات والقوانين الدولية.

    والسؤال هو: هل يجوز من الناحية الشرعية للسجناء السياسيين وغيرهم القيام بالإضراب عن الطعام لتحقيق تلك الأهداف أم لا؟

    لقد أمرنا الله تعالى بالحفاظ على حياتنا وعدم تعريضها للهلاك، قال تعالى: ﴿وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ﴾ [البقرة: 195]، وقال تعالى: ﴿وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا[٢٩]﴾ [النساء: 29]. وقد حرم الشرع أن يقتل الإنسان نفسه قال صلى الله عليه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8180

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    444

  • سئل في صلاة أسير الحرب، هل يصليها تمامًا، أم يصليها قصرًا؟ نرجو الجواب ولكم الأجر والثواب.
     

    اطلعنا على هذا السؤال، ونفيد أن أسير الحرب متى كان مسافرًا وقت وقوعه في الأسر ثم أقام في مكان صالح للإقامة فإن غلب على ظنه أنه يقيم في المكان الذي هو فيه خمسة عشر يومًا فأكثر بإخبار من أسره أو غير ذلك كان مقيمًا وأتم صلاته وإلا فلا.

    المبادئ:-

    1- إذا أقام أسير الحرب في مكان صالح للإقامة فإنه يصلي صلاة المقيم إذا غلب على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9819

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1017

  • سئل في أنه قد يتعرض بعض قادة الجيش المصري للوقوع في الأسر نظرا لقربهم من العدو وبدهي أن يكون هذا القائد بحكم مهمته لديه كثير من المعلومات العسكرية البالغة السرية.

    وبوقوعه في الأسر يتعرض لاستجواب عنيف من أعوان العدو وتستخدم فيه جميع وسائل التعذيب والتأثير مما يترتب عليه حتما الإفضاء ببعض هذه الأسرار وفي ذلك أكبر الضرر ...

    إن قتل النفس عمدا من أكبر الكبائر وأشدها عقوبة عند الله، وجناية الإنسان على نفسه كجنايته على غيره في الإثم والعقوبة؛ لأن نفسه ليست ملكا له وإنما هي ملك لله سبحانه وتعالى.

    وقد ورد في كتاب الله الكريم آيات كثيرة في مواضع متعددة تحرم قتل النفس وتفرض أشد العقوبة على فاعله، من ذلك ما جاء في قوله تعالى: ﴿يَا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11705

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1793

  • هل يجوز فداء الأسرى من الزكاة؟

    من المقرر شرعا أن فداء أسرى المسلمين ومحاولة استنقاذهم واجب شرعي كفائي عند الاستطاعة بكل وجه ممكن، بل هو من أفضل القربات كما يقول الإمام العز بن عبد السلام في "أحكام الجهاد وفضائله" ص97: وقد دل على ذلك الكتاب والسنة والإجماع.

    أما الكتاب فقوله تعالى:﴿وَإِنْ يَأْتُوكُمْ أُسَارَى تُفَادُوهُمْ وَهُوَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15023

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1029

  • كيف يتم حساب العدة الشرعية لزوجات الأسرى، هل من ثبوت وفاته في وحال وُجد رفات الأسير، أو عن طريق شهود عراقيين، أو عن طريق مستندات ‏عراقية تثبت وفاة هذا الأسير بتاريخ سابق تكون العدة الشرعية قد انتهت معه، هذا في الحالة الأولى.

    أما الحالة الثانية فهي حال فقدان الدليل المادي الواضح على وفاة هذا الأسير، فكيف يكون الحال ...

    إذا ثبتت وفاة الأسير الغائب عن أهله بوثيقة رسمية، أو بشهادة اثنين من المسلمين العدول، أو بأي طريق شرعي آخر معتبر، فقد عد ميتًا من تاريخ وفاته ‏الثابتة بالدليل المشار إليه، وتعد زوجته معتدة حكمًا، ولم تكلف بعدة جديدة، وإن بقي حال الأسير مجهولًا، ولم تثبت حياته ولا موته فهو مفقود، وعلى ورثته ‏وزوجته بعد ثبوت أسره الانتظار ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17799

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    602

  • ذهب والدي السيد ناصر، لزيارة ابن أخته الأسير في تاريخ 2/8/1990 واسمه فزع، يعمل في وزارة الداخلية، ونظرًا لوجود أهله في ذلك الوقت في المملكة العربية السعودية ذهب والدي وصديقاه سالم وعطا الله لزيارة الأسير في العراق وحدث أنهم منعوا والدي من الزيارة، فتشاجر معهم وأطلقوا النار عليه، أحد أصدقائه المرافقين قال: إنه توفي في الحال، ...

    ترى اللجنة أن الواجب أن يرفع المستفتي القضية إلى القاضي ليتحرى عن الحادثة بقدر إمكانه، ويستمع إلى الشهود ثم يقضي بما يثبت لديه، ولا يجوز عَدُّ الوالد المستفتي عنه ميتًا قبل ذلك.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18008

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    492

  • الإضراب عن الطعام وسيلة يستخدمها السجناء لتحقيق مطالب وأهداف كثيرة، أهمها الإفراج وتحسين الظروف السكنية والمعيشية... إلخ.

    وهو حق أصبح عرفًا دوليًا تحترمه الكثير من المعاهدات والقوانين الدولية.

    والسؤال هو: هل يجوز من الناحية الشرعية للسجناء السياسيين وغيرهم القيام بالإضراب عن الطعام لتحقيق تلك الأهداف أم ...

    لقد أمرنا الله تعالى بالحفاظ على حياتنا وعدم تعريضها للهلاك، قال تعالى: ﴿وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ﴾ [البقرة: 195]، وقال تعالى: ﴿وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا[٢٩]﴾ [النساء: 29].

    وقد حرم الشرع أن يقتل الإنسان نفسه قال صلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18551

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    597

  • 1) لقد أسر أخي منذ أربعة عشر عامًا، وأعلن عن استشهاده الشهر الماضي، والسؤال حول ميراثه من شقين:

    أ) المال الذي تجمع في رصيده خلال الفترة الماضية كلها؛ هل يعتبر منحة تخص زوجته وأولاده؛ فيوزع عليهم خاصة دون غيرهم، أم يعتبر هذا المال ميراثًا، فيوزع على الورثة جميعًا كل بحسب نصيبه؟ علمًا بأن شؤون القصّر وبعد سنتين من الأسر؛ ...

    1- التحديد الشرعي لتاريخ الوفاة فيمن حُدِّد تاريخ وفاته بأكثر من عشر سنوات من تاريخ الفحص، هو أن يكون تاريخ وفاته قبل عشر سنوات من تاريخ الفحص، لأن هذا التاريخ هو التاريخ الثابت، وأما ما زاد عن ذلك فغير محدد، وفيه جهالة، والحقوق لا تناط ولا تكتسب إلا بما هو ثابت، إلا أن يثبت خلاف ذلك بوثيقة رسمية.

    وما صرفته الهيئة العامة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18599

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    791