• هل يجوز لي أن أقبل مساعدة مالية من جهات خيرية من أجل تسديد أقساط مدارس لأبنائي، مع أن حالتي المادية جيدة ولله الحمد.

    علمًا أنني لم أدع لهذه الجهات بأني فقير، وإنما يكتفون بطلب شهادة الراتب وقد قدمتها كما هي، ولكن لي دخل غير هذا، فما حكم الشرع فيما أخذت منها، علمًا أنهم يسددون للمدارس عن طريقهم بموجب شيك وبعضها نستلمه ...

    لا يجوز للغني قبول الصدقات الواجبة لنفسه كالزكاة والكفارات، ولا يجوز أن يقبلها لأولاده القاصرين، لأن الولد الصغير يصبح غنيًا حكمًا بغنى والده، أما الصدقات النافلة فلا بأس بقبولها لنفسه ولأولاده إذا علم المتصدق بحاله ودخله عند قبوله لها.

    ولهذا فإن على السائل أن يبين دخله كاملًا للجهة التي يأخذ منها المساعدة (الراتب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5376

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    433

  • هل يجوز لي أن أقبل مساعدة مالية من جهات خيرية من أجل تسديد أقساط مدارس لأبنائي، مع أن حالتي المادية جيدة ولله الحمد.

    علمًا أنني لم أدَّعِ لهذه الجهات بأني فقير، وإنما يكتفون بطلب شهادة الراتب وقد قدمتها كما هي، ولكن لي دخل غير هذا، فما حكم الشرع فيما أخذت منها، علمًا أنهم يسددون للمدارس عن طريقهم بموجب شيك وبعضها نستلمه ...

    لا يجوز للغني قبول الصدقات الواجبة لنفسه كالزكاة والكفارات، ولا يجوز أن يقبلها لأولاده القاصرين، لأن الولد الصغير يصبح غنيًا حكمًا بغنى والده، أما الصدقات النافلة فلا بأس بقبولها لنفسه ولأولاده إذا علم المتصدق بحاله ودخله عند قبوله لها.

    ولهذا فإن على السائل أن يبين دخله كاملًا للجهة التي يأخذ منها المساعدة (الراتب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16227

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    509

  • هل يجوز لشخص عنده أغنام وإبل وبقر ومزارع وزكاها زكاة صادقة لا غش فيها ولا زود على الحق، ثم تحصل على إعانة من الدولة أمدها الله؛ تشجيعًا له وإعانة له، هل يجوز له الحج من تلك الفلوس ويزكي منها حلاله في العام القابل أم لا؟

    إذا كان الواقع كما ذكر في السؤال من أن الزكاة   دفعت على الوجه المشروع، دون تحيل بها على الإعانة التي تدفعها الدولة للمنتجين، جاز لمن وصل إليه إعانة أن يحج منها وأن يزكي ماله النقدي في العام المقبل منها ولا حرج في ذلك. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23882

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    606

  • لي قريب ليس من صلبي، ولا أنا من صلبه، متقاعد وراتبه (13.000) ثلاثة عشر ألف ريال، ويسكن في سكن بالإيجار، ويصرف على عائلة تتكون من 16 فردًا، كلهم أبناؤه وزوجته ووالدته، وقد يصبح العدد أكثر من ذلك، خصوصًا إذا جاء نهاية الأسبوع، حيث تجتمع بناته المتزوجات، وفي العطل الصيفية يصل مجموع ما لديه (65 نفسًا) ولا يوجد دخل له غير راتب التقاعد الذي ...

    أهل الزكاة بينهم الله تعالى بقوله: ﴿ إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴾ [ التوبة : 60 ] والذي يظهر من ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35243

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    473

  • يؤدي كثير من الناس زكاة أموالهم إلى أشخاص لا يستحقونها، فهل يجوز للشخص الذي لا يستحق الزكاة أن يرفض أخذها

    يحرم على صاحب الزكاة أن يدفعها إلى غير مستحقيها، ويحرم على الشخص أن يقبلها إذا لم يكن من أهلها المذكورين في قوله تعالى: ﴿ إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35264

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    562

  • أنا شاب من صعيد مصر ، وأعمل إمامًا في أحد المساجد الأهلية بجدة ، وأتقاضى راتبًا شهريًّا من صاحب المسجد وقدره (1300 ريال) والحمد لله، هذا الراتب يكفيني وأسرتي المكونة من خمسة أفراد، وفي كل سنة في شهر رمضان المبارك بعض المصلين يعطونني بعض الريالات لشخصي أنا والمؤذن، وكنا نأخذها ونصرفها ولا نعلم هذا المبلغ هل هو هدية أم صدقة أم ...

    إن كان ما دفع لك هدية فقد ثبت من هدي النبي صلى الله عليه وسلم أنه أهدى وقبل الهدية ، فيستحب للمسلم قبولها ما لم تكن له ولاية كقاض ونحوه، وما لم تكن الهدية من مقترض لمن أقرضه ما لم تجر العادة بمثله، وإن كان ما دفع لك زكاة فإن كنت من أهلها جاز لك، وإن كنت لست من أهلها فلا يجوز لك قبولها، وعليك إعادة المبلغ لمن دفعه إليك إن كنت ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35267

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    486

  • والدتي أرملة، وقد توفي عنها زوجها قبل مدة، وفي يوم من أيام السنة الماضية عام 1419هـ، أعطاها بعض الإخوان مبلغ أربعمائة ريال (400) وأخبرها أنها من زكاة، وقد أخذتها   واشتغلت بها في طريق عام؛ لأنها ترى أنها ليست من المصارف، وإن كانت غير مستغنية جدًّا ولكن لا تريد أن تفتح لنفسها أخذ الزكاة، وهي الآن تسأل: ما حكم عملها ذلك؟ هل تبرأ ...

    إذا كانت والدتك لا تدخل في المصارف التي تصرف فيها الزكاة فلا يحل لها أخذها، ولا التصرف فيها، فما فعلته مما ذكر في السؤال غير صحيح، وعليها أن ترد المبلغ إلى صاحبه ليصرفه في مستحقه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35268

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    559

  • امرأة تسأل عن حكم شراء الأضحية والحج من الأموال التي تكتسبها من زكاة المسلمين، مع العلم أن هذه المرأة لا تجد غير هذه الأموال، هل يجوز لها ذلك أم لا؟

    إذا كانت هذه المرأة تأخذ الزكاة من أجل فقرها وحاجتها فلا بأس أن تضحي منها وأن تحج منها، لكن لا يجوز لها أن تأخذ من الزكاة ما يزيد عن كفايتها السنوية.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35308

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    488

  • توفي والد زوجي بعد زواجنا بفترة قصيرة، مما جعل بعض المحسنين يرسلون إلينا من لحوم الأضاحي وغيرها من معونات من بر وتمر وحليب، فهل يجوز لي ولزوجي أن نأكل معهم ونشرب؟ علمًا بأن مستوانا المادي كبير جدًّا ولله الحمد.

    إذا كنتم أغنياء فإنه لا يحل لكم أخذ الزكاة ، ولكن إذا أعطيت للمستحقين لها وقدموا لكم منها فلا بأس أن تأكلوا مما قدم لكم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35320

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    512