عدد النتائج: 636

  • هل يجوز أخذ مال من كفيل الخادمة أكثر من ثمن تكلفة استقدام الخادمة، وذلك لفائدة مكتب الخدم؟

    يجوز أخذ مال زائد على التكاليف الفعلية لاستقدام الخدم إذا تم الاتفاق على ذلك مع المستخدم، بعد إعلامه بالتكاليف الفعلية والزائد عليها، نظير جهد المكتب وما يتحمله من نفقات وما يبذله من جهود، أو أن يجعل ما يأخذه مبلغًا (معينًا) دون اعتماد على التكاليف الفعلية.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4703

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    893

  • قد يعرض بعض التجار والموردين على الجمعيات التعاونية بضاعة مجانية سواء عند دخول السلع لأول مرة للجمعية، أو عند شراء كمية معينة من السلع التي سبق دخولها للجمعية قبل ذلك، وذلك نوع من التشجيع لإدارة الجمعية على شراء هذه السلع أو سحب كمية معينة منها-فما حكم هذه البضاعة المجانية من الناحية الشرعية بالنسبة للجمعية؟

    لا يجوز إلزام التاجر -المورد- دفع نسبة مجانية من بضائعه للجمعية إلا برضاه، لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: «لا يَحِلُّ مَالُ امْرِئٍ مُسْلِمٍ إِلا بِطِيبِ نَفْسٍ مِنْهُ» رواه أحمد وأبو يعلى، على أن تدخل هذه البضائع المجانية في حسابات الجمعية.

    وما يدفعه التاجر -المورد- للجمعية مضطرًا ظنًا منه أنه إذا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4739

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    853

  • ما حكم تسمية المؤسسات والمعارض والمحال التجارية بالأسماء التالية؟ حيث إنها موجودة على أرض الواقع ومنها: - محل بسم الله - مؤسسة البيت العتيق - خياط جنة الخلود - مؤسسة البيت المعمور - خياط توكلت على الله... وجزاكم الله خيرًا.

    إطلاق هذه الأسماء على المحال التجارية يعدّ من التبرك والتفاؤل، ولا مانع منه بشرط أن لا يكون في المحل الذي يوضع له هذا الاسم منكر، أو مخالفة شرعية، وأن لا يكون في وضعه له نوع امتهان، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4885

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1086

  • ما حكم رفع اليدين وقول آمين أثناء دعاء الإمام في ختام خطبة الجمعة؟

    من آداب الدعاء بعامة أن يستقبل الداعي القبلة عند دعائه وأن يرفع يديه بحيث يرى بياض إبطيه، وأن يمسح بهما وجهه في آخر الدعاء، قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: «كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا مد يديه في الدعاء لم يردهما حتى يمسح بهما وجهه» أخرجه الترمذي.

    وقال ابن عباس رضي الله عنهما: أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4963

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1572

  • اشتريت حصة من عقار قائم من امرأة في 1من محرم 1414 بعقد بيني وبينها بالبيع المؤجل، وشهد على عقد البيع أخوها وأختها وأمها وجميعهم أكبر منها سنًا، وبعد أكثر من سنتين طلبت مني إقالة البيع واسترجاع حصتها من العقار لندمها على البيع.

    فالسؤال: هل يجب عليّ كمشتري رد العقار وقبول الإقالة؟ وإذا أردت أن أقبل الإقالة ورد العقار لها، هل ...

    الإقالة جائزة في هذه الحالة، وهي مندوبة في حق المشتري إذا ندم البائع لقوله صلى الله عليه وسلم: «مَنْ أَقَالَ نَادِمًا بَيْعَتَهُ، أَقَالَ اللَّهُ عَثْرَتَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ».

    ولكنه لا تجب على المشتري إذا رفضها، لأن البيع إذا تم بشروطه أصبح لازمًا لطرفيه، فإذا اتفق المتبايعان على الإقالة استرد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5052

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    648

  • الرجاء بيان الحكم الشرعي في تغيير اسمي من صباح إلى فاطمة وذلك بسبب رؤيا رأيت فيها بنت رسول الله عليه الصلاة والسلام فاطمة الزهراء رضي الله عنها وقد طلبت مني في هذه الرؤيا أن أغير اسمي إلى فاطمة، وكان ذلك في سنة 1984، وعلى إثر هذه الرؤيا تكررت الرؤى على نفس المعنى هذا، وقد طلبت مني فاطمة بنت الرسول عليه الصلاة والسلام مرة أخرى ...

    حكم المحكمة محترم واجب النفاذ، وأن الرؤى المنامية لا يبنى عليها أحكام، وإن اسمها الأصلي (صباح) لا شيء فيه، وإذا أرادت تغييره لمجرد الرغبة في ذلك فهذا جائز، ويرجع الأمر للمحكمة، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5228

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    774

  • لديّ شركة ومؤسسة كل منهما تحمل هذا الاسم (رحلة الشتاء والصيف).

    والسؤال هل يجوز التسمية بهذا الاسم أم لا؟ علمًا بأن هذه الآية نص من سورة قريش. أفتونا مأجورين.
     

    إطلاق هذا الاسم على المحال التجارية يعدّ من التبرك والتفاؤل، ولا مانع منه بشرط أن لا يكون في المحل الذي يوضع له هذا الاسم منكر، أو مخالفة شرعية، وأن لا يكون في وضعه له نوع امتهان، ويحسن أن تجرد الآية المقتبسة من أي عبارة تدل على إرادة القرآنية من مثل عبارة (قال الله تعالى) أو (صدق الله العظيم) أو (قرآن كريم) وذلك ليكون إيرادها على ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5595

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    836

  • هل الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله رأى ربه في المنام؟

    الرؤيا المنامية لا يبنى عليها أحكام شرعية، ولصحة هذا الخبر الذي سأل عنه المستفتي عليه أن يرجع إلى الكتب التي ترجمت للإمام أحمد بن حنبل للوقوف على الثابت عنه في ذلك، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5655

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    713

  • نشرت الصحف الكويتية إعلانًا عن عطر اسمه -آدم-، فهل يجوز تسمية الأشياء بأسماء الأنبياء، وقد يأتي فيما بعد من يسمى مثلًا: عطر محمد، أو عطر عيسى. نرجو منكم إفادتنا وجزاكم الله خيرًا.
     

    لا بأس بتسمية الأشياء بأسماء الأنبياء أو الملائكة ما دامت هذه الأشياء ليس فيها محرم، وليس فيها امتهان أو استهزاء أو استهتار بمن سميت هذه الأشياء بأسمائهم، فإذا كان فيها محرمات كالخمور مثلًا أو كان فيها نوع استهزاء أو استهتار من حيث طريقة الكتابة أو طريقة العرض أو نوع الشيء المسمى كأن يكون حذاءً مثلًا فلا يجوز، والله أعلم.
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5656

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    782

  • المرفق باستفتائي هذا صيغة دعاء هي: اللهم لا أسألك رد القضاء ولكن أسألك اللطف فيه، قيل إنه محرم كما هو ظاهر في الورقة المرفقة، وأنا أحب التأكد من ذلك، لاسيما وأن صيغة الدعاء هذه دارجة على ألسنة كثير من الناس ومن بعض أهل العلم، فهل صحيح أنه محرم أم غير محرم؟

    هذا الدعاء لا يخالف أمرًا دينيًا بل هو يفيد التسليم بقضاء الله وقدره مع طلب اللطف فيما قضى به الله تعالى، وعليه فلا بأس بالدعاء به.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5669

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1155

  • لدي ابن يبلغ من العمر سبع سنوات معاق عقليًا، عديم الإدراك والتمييز، لا ينطق إلا بكلمات بسيطة وقليلة بمستوى طفل ذو سنتين، كثير الحركة دون انضباط أو هدف منذ استيقاظه من النوم حتى عودته إليه مما يغلب على نشاطه الشقاوة والعبث، لا يفرق بين السلامة والخطر، وقد سبق أن قفز من الأدوار العلوية مرتين، قليل التركيز جدًا لا يعرف آداب ...

    1) لا مانع من أن يودع ابنه المذكور في إحدى المدارس الداخلية في أميركا ما دام ذلك علاجًا مناسبًا له، ولا يؤثر في صحة عقيدته، ولا يترتب عليه محظور شرعي وأما التأمين الصحي فقد أفتت اللجنة بجوازه إذا لم يدخل التأمين على الحياة، فإن دخله التأمين على الحياة منع منه لحرمة التأمين على الحياة.

    2) أما الدعاء على هذا الابن فلا يجوز ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5733

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1251

  • هل يجوز كتابة (إهداء لروح المرحوم...) ثم الفاتحة في مقدمة الكتب؟

    لا بأس بأن يقدم المسلم عمله الصالح كتابًا كان أو غيره لأخيه المسلم حيًا أو ميتًا كتابة أو مشافهة، ولا بأس بتقديم الفاتحة في أول الكتاب أو البسملة، أو أي حمولة أخرى، بل إن بعض ذلك مسنون في مطلع الكتاب أو مقدمته.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5918

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    869

  • إني من أهل الشام، وقد دأبنا كلما حزبنا أمر على الاجتماع وقراءة هذا الدعاء 4444 مرة، ثم يدعو كل منا بما يريد، وطالما كان له الأثر الفعال في إجابة الدعاء، فهل فيه محظور شرعي؟ الرجاء الرد بإجابة تفصيلية شافية كافية، وجزاكم الله خيرًا.

    تأليف ذكر مخصوص -كالصيغة الواردة في الاستفتاء- ليقال في مناسبة مخصوصة بعدد معيّن، هو من البدع.

    كما أن الصيغة الواردة يتبادر منها إلى الذهن التجاء الداعي بها إلى النبي صلى الله عليه وسلم، وهذا مما لا يجوز اعتقاده أو الدعاء به.

    والأولى من ذلك الالتزام بالدعاء بما أثر من الألفاظ، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5952

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1484

  • هل يجوز تخصيص يوم 2/8 من كل عام بالدعاء في المساجد للأسرى بعد صلوات الفريضة ودعوة الأئمة إلى ذلك؟

    بقاء أسرى الكويت وغيرهم في سجون العراق ومعتقلاته نازلة من النوازل، وعلى المسلمين جميعًا في الكويت وخارجها أن يبذلوا جهدهم لحلها والعمل على الإفراج عنهم وإعادتهم إلى أهليهم سالمين، ومن ذلك الدعاء لله تعالى والتضرع إليه من أجلهم، قال تعالى: ﴿أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5951

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1149

  • ما حكم رفع الأيدي في الدعاء للخطيب والمستمعين عند قول الخطيب: إني داعٍ فأمنوا، مع الدليل؟

    من آداب الدعاء بعامة أن يستقبل الداعي القبلة عند دعائه، وأن يرفع يديه بحيث يرى بياض إبطيه، وأن يمسح بهما وجهه في آخر الدعاء، قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: «كَانَ صلى الله عليه وسلم إِذَا مَدَّ يَدَيْهِ فِي الدُّعَاءِ لَمْ يَرُدَّهُمَا حَتَّى يَمْسَحَ بِهِمَا وَجْهِهِ» أخرجه الترمذي، وقال ابن عباس رضي ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5968

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    995

  • هل يجوز أن نستغل مقدساتنا في الدعاية والإعلان التجاري لمنتج يتداوله الناس وأن يسمى العطر باسم الحجر الأسود؟ وإن كان يجوز ذلك فلا نستغرب غدًا بأن يكون منتجات أخرى كالملابس أو الدراجات... إلخ تحمل نفس المسمى وبذلك تكون مقدساتنا عرضة لكل متطاول ونقع بالشبهات.

    أرجو من سيادتكم إفتائي عن هذا الأمر اللهم اشهد قد ...

    لا باس بتسمية هذا العطر باسم (الحجر الأسود) ما لم يشتمل على شيء محرم وقصد بالتسمية التكريم، لاسيما وقد رغب الإسلام بالتطيب، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6162

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    812

  • نتقدم من عنايتكم راجين أن تتفضلوا بالإفتاء على مدى شرعية استخدامنا لاسم (أحمدو) ووضعه على معلم من معالم قريتنا وهذا المعلم هو مجسم لبركان صناعي، بحيث يصبح اسم المعلم هو: (بركان أحمدو) واختير من قبلنا هذا الاسم لأنه يوافق اسم (أحمد) وهو اسم لابن أحد الشركاء في القرية، وقد سميت معالم أخرى بأسماء شركاء آخرين، ولما كانت تلك ...

    ما دامت اللعبة التي يراد إطلاق اسم (أحمدو) عليها لعبة مباحة، وليس فيها مخالفة شرعية، ولا يراد بهذا الإطلاق امتهان أو استهزاء بهذا الاسم فلا بأس بإطلاقه عليها، والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6164

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    756

  • ما الحكم بوقوف الجمهور في قاعة المحكمة للقاضي عند دخوله إلى منصة القضاء؟

    يستحب القيام لأهل الفضل كالوالدين والإمام ونوابه كالقضاة والعلماء وفضلاء الناس وأشراف القوم لأن احترام هؤلاء مطلوب شرعًا وأدبًا.

    فقد روي عن أبي سعيد الخدري نَزَلَ أَهْلُ قُرَيْظَةَ عَلَى حُكْمِ سَعْدِ بْنِ مُعَاذٍ، فَأَرْسَلَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم إِلَى سَعْدٍ فَأَتَى عَلَى حِمَارٍ، فَلَمَّا دَنَا مِنَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6207

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1366

  • كثر في الآونة الأخيرة أشخاص يدعون بأنهم يفسرون الأحلام، وأنهم موهوبون بصفات منحهم الله إياها، وبذلك يفسرون أحلام الناس، وقد تسأل الواحد منهم عن حلم وتسأل عددًا آخر فيأتيك التفسير من كل واد بعيد.

    وللأسف فإن بعضهم بات يمتهن ذلك ويقبض على التفسير أجرًا، ولو سألتهم عن ذلك لقالوا: بأنها فتح من الله، يعطيه من يشاء.

    ...

    الرؤيا ما يراه الإنسان في منامه، ولا تُقص الرؤيا على غير عالم أو ناصح، لقوله صلى الله عليه وسلم: «لَا تُقَصُّ الرُّؤْيَا إِلَّا عَلَى عَالِمٍ أَوْ نَاصِحٍ» رواه الترمذي، ولا يقصها من رآها على من لا يحسن التأويل، لقول مالك رحمه الله: (لا يعبر الرؤيا إلا من يحسنها، فإن رأى خيرًا أخبر به، وإن رأى مكروهًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6223

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    657

  • إذا ظُلم شخص هل يستطيع أن يدعو على من ظلمه؟ إن الله يستجيب للمظلوم فهل هناك صيغة معينة للمظلوم؟

    يجوز شرعًا للمظلوم أن يدعو على ظالمه، لقوله تعالى: ﴿لَا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَنْ ظُلِمَ﴾ [النساء: 148].

    مع الاقتصاد وعدم المغالاة إن كان الظالم مؤمنًا، فإن عفا عنه وترك أمره إلى الله كان ذلك أفضل، لقوله تعالى: ﴿فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6354

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1268

  • نحن شركة عبد الصمد القرشي متخصصون في صناعة العطور وتجارتها، وقد أنتجت شركتنا عطرًا جديدًا خاصًا بها اسمه (خلطة الحجر الأسود) و(عطر الحجر الأسود)، وهذان المنتجان يوضعان ضمن علبة أنيقة عليها صورة الحجر الأسود الموجود في جانب الكعبة المشرفة، ويضاف إلى علبة (خلطة الحجر الأسود) مجسم معدني جميل الشكل والمظهر يوضع فيه إناء (خلطة ...

    ما دامت صورة الحجر الأسود ومجسمه لم يوضعا موضع الامتهان ولكن مرافقين لنوع من الطيب الذي هو محل عناية الناس، فلا مانع شرعًا من وضع الصورة والمجسم بالطريقة المستفتي عنها وتسمية العطر بهذا الاسم.

    إلا أنه يلزم التنبيه -كتابة على ظاهر العلبة- بوضع صورة الحجر الأسود أو مجسمه في موضع لائق به عقب انتهاء ما تحتويه العلبة من عطر، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6547

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    939

  • هل يجوز للجنة النسائية إقامة حفل القرقيعان منتصف شهر رمضان المبارك للأطفال المرضى بالمستشفيات، علمًا بأن ذلك عادة اجتماعية ترويحية قديمة لأهل الكويت ليس لها علاقة بالطاعات والأعمال الإسلامية الصالحة التي تقام خلال الشهر الفضيل.

    واللجنة النسائية تنظم هذا النشاط الاجتماعي سنويًا مساهمة منها في تحقيق هدف من أهداف ...

    لا مانع من احتفال الأطفال بالقرقيعان في رمضان، وتقديم الهدايا فيه، وإجراء المسابقات، وتقديم الجوائز عليها للأطفال في المستشفيات، أو في البيوت، أو غيرها من الأماكن، ما دامت طريقة الاحتفال ليس فيها أمر محرم شرعًا.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6847

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1262

  • أنا سيدة مقيمة، على قدر جيد من التدين، أعرف حدود الله ونواهيه في القرآن والسنة، أم لطفلين، أعيش في كنف زوجي، أعمل حاليًا، أريد أن أصلح من شأن نفسي، فأحيانًا كثيرة ينتابني سرعة الغضب الشديد، وقد تكون لأسباب بسيطة لا تستدعي كل هذا، وقد أقع في ارتكاب ذنب ولا أجد الخلاص، فأقوم بالاستغفار والتوبة والوعد بألا أعود لمثل هذا ...

    أغلب الظن أن صاحبة الاستفتاء مصابة بأزمة نفسية وإرهاق شديد في العمل، وهذا حال كثيرين من شبابنا وشاباتنا، ونوصيها بالصبر ومتابعة قراءة القرآن الكريم وذكر الله تعالى، والدعاء إليه بأن يشرح صدرها ويزيل ما بها من ضيق وقلق، ولا شيء عليها في ذلك من الإثم ما دامت غير مختارة في هذا الضيق والقلق والاضطراب، ولا يعد ذلك من ضعف ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6902

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1227

  • هل يجوز أن يدعو الوالد لولده بعد موت الولد، وهل هذا يخالف قول النبي صلى الله عليه وسلم: «إِذَا مَاتَ ابْنُ آدَمَ انْقَطَعَ عَمَلُهُ إِلا مِنْ ثَلاثٍ: مِنْ صَدَقَةٍ جَارِيَةٍ، أَوْ عِلْمٍ يُنْتَفَعُ بِهِ، أَوْ وَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو لَهُ» حيث نص الحديث على دعاء الولد لأبيه فقط، دون دعاء الوالد لولده.

    ...

    إن الإجماع منعقد على وصول ثواب الصدقة من الأولاد لآبائهم، وإن لم يوصوا بها، وذهب جمهور أهل السنة إلى أن الأمر ليس مقصورًا على الأولاد، ولا على الصدقة، بل يتناول كل أعمال البر والخير من الأولاد وغيرهم، ولا سيما الدعاء، فقد أثنى الله سبحانه وتعالى على من جاء بعد المهاجرين والأنصار فقال جل شأنه: ﴿وَالَّذِينَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6988

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1118

  • ما حكم رفع اليدين عند الدعاء، وخاصة (يوم الجمعة) وفي (القنوت)؟

    من آداب الدعاء ومستحباته أن يستقبل الداعي القبلة عند دعائه وأن يرفع يديه بحيث يرى بياض ‏إبطيه، في بعض أحواله وأن يمسح بهما وجهه في آخر الدعاء، قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: «كَانَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا مَدَّ يَدَيْهِ فِي الدُّعَاءِ لَمْ يَرُدَّهُمَا حَتَّى يَمْسَحَ بِهِمَا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7284

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1096

  • هناك مئات الآلاف بل ملايين يموتون جوعًا سنويًا في أفريقيا وغيرها، وقد أغدق الله علينا من النعم الكثيرة والأموال الوفيرة، بعد أن مرت سنوات تقشف وجوع وفقر في الجزيرة العربية. فهل يجوز رمي فائض الأطعمة من الحفلات والأعراس والولائم، وحتى الغداء والعشاء، في القمامة، بحجة أنه غير مسؤول عن فائض الأطعمة، أم أنه يجب على صاحب الطعام ...

    تعمد إلقاء الأطعمة الفائضة عن الولائم أو غيرها في القمامة ممنوع شرعًا، لأنه إهدار للنعم التي أمرنا الله تعالى بحفظها، والتي سيسألنا عنها يوم القيامة، قال الله تعالى: ﴿ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ[٨]﴾ [التكاثر: 8]. وعلى المسلم أن يُعد الطعام على قدر الحاجة، قدر الإمكان، فإن فضل منه شيء، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7557

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    759

  • هناك أحد المحلات معلق لوحة مكتوبًا عليها باللغة الإنجليزية (The God Father)، وهذه اللوحة هي اسم للمحل، وسؤالي هو: ما حكم تسمية هذا المحل بهذا الاسم؟ ثم اطلعت اللجنة على ترجمة للكلمة المسئول عنها، حسب ما أفاد به السيد منصور من مكتب الترجمة في الوزارة، ونصها: إجابة لسؤال السائل عن معنى كلمة (GODFATHER)، أقول: إنها تحمل عدة معان:

    1- المعنى ...

    ما دام هذا العنوان يتضمن معانيَ متعددة، بعضها لا يجوز شرعًا، فإنه لا يجوز التسمية بذلك وينصح بالمنع منه، دفعًا للبس. وتوصي اللجنة الجهات المختصة بمنح التراخيص التجارية أن تمنع التسمية بالأسماء الموهمة بمخالفة الشريعة.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7561

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1007

  • نرجو إفادتنا عن حكم السلوكيات التالية، وهل تعتبر ضمن أذى الطريق الواجب إماطته؟ نحن أبناء دائرة انتخابية نصاب بالأذى البليغ في أي انتخابات برلمانية أو جمعية، بسبب كثرة الجداريات والإعلانات الخاصة بالمرشحين، وما نتج عنها من حجب رؤية قادة السيارات، وسقوط بعضها أثناء اشتداد الرياح على جوانب الطرق، الأمر الذي تسبب في وقوع ...

    الطريق النافذة، ويعبر عنها بـ (الشارع) من المرافق العامة، وللجميع الانتفاع بها بما لا يضر الآخرين باتفاق الفقهاء، ومنفعتها الأصلية: المرور فيها، لأنها وضعت لذلك، فيباح لهم الانتفاع بما وضعت له، وهو المرور بلا خلاف. وكذلك يباح للجميع الانتفاع بغير المرور مما لا يضر المارة، كالجلوس في الطريق الواسعة لانتظار رفيق أو سؤال إن لم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7594

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    733

  • يعمل الكثير من أفراد الجاليات غير العربية وغير المسلمة في خدمة بيوت المسلمين، فهل دعوة الخادم أو الخادمة إلى الإسلام واجبة أم مستحبة على صاحب البيت؟ وهل يجب على صاحب البيت أن يلزم الخادمة غير المسلمة بالحجاب الإسلامي؟ شاكرين لكم جهودكم الطيبة، وراجين الاستفاضة في الشرح حتى تعم الفائدة على بيوت المسلمين.
     

    دعوة الخدم إلى الإسلام مستحبة على كل مسلم تتوافر فيه القدرات والإمكانات التي تمكنه من هذه الدعوة بالرفق واللين، والبعد عن المخاشنة والتعنيف، قال تعالى: ﴿ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7620

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    651

  • قامت إحدى النساء باستئجار خادمة لمدة سنتين، وبعد مضي سنة ونصف وجدت صاحبة المنزل الخادمة مع رجل هندي الجنسية يتبادلان الحديث، فقامت صاحبة المنزل بتسليم هذه الخادمة إلى المخفر بسبب ما حصل، وحكم القاضي بعد أربعة أشهر ببراءة الخادمة. ولكن هذه المرأة لم تعط الخادمة رواتب عشرة أشهر، وأصرت أنها لن توفيها أجرها، وعند مخاطبتها في هذا ...

    تستحق الخادمة كامل أجرتها عن المدة السابقة التي أمضتها في خدمة هذه الأسرة، ولهذه الأسرة إنهاء العقد معها وفسخه في المستقبل إذا ثبت أنها أساءت للأسرة أو أخلت بشروط العقد معها، وفي هذه الحال يرجع في استحقاقها تذكرة السفر إلى شروط العقد معها أو العرف المستقر في ذلك بالرجوع إلى أهل الخبرة في ذلك (الجهات المختصة بالعمالة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7727

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    644