عدد النتائج: 106

  • يقولون إن سيدنا أبا بكر الصديق رضي الله عنه مات مسمومًا. فهل هذا صحيح؟

    اختلف أهل السير في سبب وفاة أبي بكر الصديق رضي الله عنه، وذكروا أسبابًا عدة: منها: السم، كما في كتاب (الرياض النضرة) للمحب الطبري ، و (الإصابة) للحافظ ابن حجر وغيرهما. والله أعلم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31876

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1165

  • هل يثبت هذا القول عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه: (لو تجلى لي الله لم يَزِدْ في إيماني شيئًا).

    لم يثبت هذا القول عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه فيما نعلم؛ لأنه من تزكية النفس، ولم يكن يزكي نفسه رضي الله عنه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31875

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    702

  • ماذا تعرفون فضيلتكم عن صحة حديث هجرة عمر بن الخطاب علنًا ، وقوله في ما معناه: من أراد أن تثكله أمه أو ترمله زوجه فليلاقني عند ذلك الوادي؟

    هذا الأثر ذكره تقي الدين الفاسي في ج 6 من كتاب   (العقد الثمين في تاريخ البلد الأمين) فقال: لما هـم عمر بالهجرة إلى المدينة ، تقلد سيفه وتنكب قوسه، وانتضى في يده أسهمًا، وأتى إلى الكعبة وأشراف قريش بفنائها، فطاف سبعًا، وصلى ركعتين عند المقام، ثم أتى حلقهم واحدة واحدة، ثم قال: شاهت الوجوه، من أراد أن تثكله أمه، ويوتم ولده، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31877

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    621

  • ما حكم عبارة (كرم الله وجهه) لعلي بن أبي طالب ؟ هل في ذلك تفضيل له عن الصحابة؟ وإذا قلت: (كرم الله وجوه الصحابة أجمعين) فهل في ذلك بأس؟

    تخصيص علي بن أبي طالب رضي الله عنه بالدعاء له بـ: (كرم الله وجهه)- هو من صنيع الرافضة الغالين فيه، فالواجـب على أهل السنة: البعد عن مشابهتهم في ذلك، وعدم تخصيص علي ابن أبي طالب رضي الله عنه بهذا الدعاء دون سائر إخوانه من الصـحابة؛ كـأبي بكـر وعمـر وعثمـان وغيرهـم، رضـي الله عـن الصحابة أجمعين. وأما استعمال هذا الدعاء لجميع ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31880

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    718

  • كتب أحد الكتاب عندنا: أن عثمان بن عفان ذا النورين رضي الله عنه أنه عندما جار في حكمه قُتل ولم يصل عليه أحد ! وما دفن إلا بعد ثلاثة أيام، بعدما (تعفن) وتغيرت رائحة جسده رضي الله عنه. السؤال: هل هذا الكلام صحيح؟ وما حكم من ينشر مثل هذا الكلام؟ وهل يجوز للمسلم أن يبغض أمثال هؤلاء؟

    هذا الكلام باطل وكذب، لا يجوز نشره؛ لأن فيه سبًّا لصـحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم. وقد قـال النبي صلى الله عليه وسلم: « لا تسبوا أصحابي » [1] وعثمان رضي الله عنه من أفضل الصحابة، وهو الخليفة الثالـث مـن الخلفاء الراشدين، وهو من السابقين الأولين إلى الإسلام، وقد قتل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31879

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    695

  • يقول البعض: بأن حسان بن ثابت رضي الله عنه (جبان) ويستشهدون بقول ابن حجر ذلك في الإصابة. ما رأيكم في ذلك؟

    الذي ينبغي للمسلم نحو الصحابة رضي الله عنهم أن يذكر محاسنهم، ويثني عليهم بما هم أهل له، ويكف عن مساوئهم، وما ذكر عن حسان بن ثابت في كتب التاريخ والتراجم من أنه كان جبانًا فعلى تقدير صحته يكون ذكره بذلك غيبة، ولا خير يستفاد من ذكره بذلك، وإن كان كذبًا كـان وصفه بذلك غيبة وزورًا، وكان الكف عن ذلك أوجب، وصيانة اللسان عنه ألزم. ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31881

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    959

  • من هو خالد بن سنان ؛ لأن البعض يقولون: إنه نبي، والبعض الآخر يقول: إنه رجل صالح. أرجو منكم أن تعطوا لي أصله وحياته، ومن هو؟

    خالد بن سنان ذكر الحافظ ابن حجر في (الإصابة) أنه كان قبل البعثة، وأنه لم يـدرك بعثـة النبي صلى الله عليه وسلم وأن بنته جـاءت إلى النبي صلى الله عليه وسلم،   (الإصابة) (2 154) ولم يثبت أنه كان نبيًّا. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31883

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    618

  • هل الصحابة رضوان الله عليهم كانوا يستمعون إلى الموسيقى؟

    لا نعلم أن أحدًا من الصحابة رضوان الله عليهم كان يستمع الموسيقى، والموسيقى حرام.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32096

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    702

  • هل يجوز القول: إن الصحابة رضي الله عنهم اختلفوا في العقيدة ، مثل: رؤية النبي صلى الله عليه وسلم لربه سبحانه في ليلة المعراج، وهل الموتى يسمعون أم لا، ويقول: إن هذا من العقيدة؟

    العقيدة الإسلامية والحمد لله ليس فيها اختلاف بين الصحابة ولا غيرهم ممن جاء بعدهم من أهل السنة والجماعة؛ لأنهم يعتقدون ما دل عليه الكتاب والسنة، ولا يحدثون شيئًا من عند أنفسهم أو بآرائهم، وهذا الذي سبب اجتماعهم واتفاقهم على عقيدة واحدة ومنهج واحد؛ عملاً بقوله تعالى: ﴿ وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32267

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    2474

  • تابعت مسلسل جد سيد الأنام عليه أفضل الصلاة والسلام، فأحببت عبد المطلب وأبا طالب لذلك، كما يعلم الله من حبي لرسول الله صلى الله عليه وسلم فهل علي حنث في ذلك ، لأنهم ماتوا على غير الإسلام؟ وهل علي حنث في حبهم ويصيبني على إثر هذا الحب إثم؟ أفيدوني والله يتولاكم بعنايته. وصلى الله على سيدنا محمد وسلام الله عليكم.

    رعاية عبد المطلب وحماية أبي طالب للنبي صلى الله عليه وسلم ونصرته له لا توجب محبة لهما، لأن عبد المطلب مات على دين الجاهلية، وهو الشرك بالله، وأبا طالب علم الحق ولم يعمل به، وقد امتنع عن النطق بالشهادة عند احتضاره، لما طلب منه النبي صلى الله عليه وسلم قولها، وقال: (هو على ملة عبد المطلب )، فالواجب بغضهما في الله وعدم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32582

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1232

  • ذات مرة في درس من دروس الشريعة الإسلامية قال لنا الأستاذ: إن الخلف أحكم والسلف أعلم. هل هذا صحيح ؟ وما معنى أعلم وأحكم؟

    هذه مقولة باطلة يقصد بها الإساءة إلى سلف هذه الأمة بنسبتهم إلى القصور في العلم والحكمة وتمجيد علماء الكلام، ونسبتهم إلى العلم والحكمة، وأول من أحدث هذه المقولة علماء الكلام، ولازمها أن أهل القرون المفضولة أعلم وأفضل من أهل القرون الفاضلة. قال شيخ الإسلام ابن تيمية : ( ومن المعلوم بالضرورة لمن تدبر الكتاب والسنة وما اتفق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32623

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    680

  • وقف رجل على المنبر وقال في خطبة الجمعة: لما وُلد المصطفى صلى الله عليه وسلم قال إنه تكلم بعد أن نزل من بطن أمه. ولكني لا أتذكر ما قاله. ثم قال: عندما كانت أمه حاملاً به جاءها في الشهر الأول آدم عليه السلام وبشرها بأنه نبي هذه الأمة، وفي الشهر الثاني جاء نوح عليه السلام، ثم في الثالث إدريس، فالرابع هود، فالخامس صالح، فالسادس ...

    النبي صلى الله عليه وسلم وُلد كما يولد سائر البشر من أب وأم ، ولم يثبت أنه تكلم في المهد، بل هذا من الكذب والافتراء، وما ذُكر من مجيء الأنبياء لأم النبي صلى الله عليه وسلم كل ذلك من الكذب والباطل. والأنبياء عليهم الصلاة والسلام قد أخذ الله عليهم الميثاق إن بعث محمدًا صلى الله عليه وسلم ليؤمنن به، وأخذ الأنبياء على قومهم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32910

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    646

  • ظهر فينا أقوام بآراء متفرقة وعقائد مختلفة، يسبون بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، يتنقصونهم ويزعمون أن في الصحابة رضي الله عنهم الفسقة، وينفرون أنفسهم من العمل برواياتهم، ويذكرون الصحابي الجليل: المغيرة بن شعبة من هؤلاء الفسقة. والعياذ بالله، ويقول قائلهم - لعنهم الله - أنه شهد عليه بالزنا أربعة من الصحابة أمام سيدنا عمر ...

    أولاً: أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم هم خير المؤمنين ، وقد أثنى الله عليهم ومدحهم في آيات من كتابه الكريم، تتلى إلى قيام الساعة، ومنها قوله تعالى: ﴿ وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32919

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    617

  • قال: إن الإسلام قام على سيف علي ومال خديجة .

    أولاً: علي بن أبي طالب رضي الله عنه جاهد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وحضر المشاهد كلها إلا غزوة تبوك، وقد جاهد غير علي من الصحابة رضي الله عنهم؛ كأبي بكر وعمر وعثمان وخالد بن الوليد وغيرهم. ثانيًا: خديجة رضي الله عنها أول النساء إسلامًا، ولها مقامها عند الرسول صلى الله عليه وسلم، وكانت تسليه وتحاول أن تذهب همومه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32921

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1814

  • سمعنا بحديث نبوي مفاده أن جميع الذين سيذهبون إلى الجنة ستتاح لهم هذه الفرصة وهم شبان، وذلك بصرف النظر عن أعمارهم، ولكن كثيرًا ما يكرر في صلاة الجمعة أن فاطمة ابنة نبينا صلى الله عليه وسلم ستقود نساء الجنة، بينما سيقود الشباب الحسن والحسين رضي الله عنهما، إذا كان هذا الحديث صحيحًا ألا ترون أنه يناقض الآية القرآنية (42) - سورة آل ...

    قال الله تعالى مبينًا مكانة مريم عليها السلام وفضلها على النساء: ﴿ وَإِذْ قَالَتِ الْمَلائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاءِ الْعَالَمِينَ ﴾ [ آل عمران : 42 ] قال ابن كثير - رحمه الله تعالى - في (البداية والنهاية) ما نصه: ﴿ وَاصْطَفَاكِ عَلَى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32922

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    640

  • يقول الأستاذ: إن الأذان شرع مع الصلاة في الإسراء والمعراج، فما صحة ذلك ؟

    الأذان إنما شرع في المدينة بعد هجرة النبي صلى الله عليه وسلم، كما ثبت ذلك من حديث عمر بن الخطاب ، وعبد الله بن زيد بن عبد ربه الأنصاري رضي الله عنهما. أما قول أستاذك: إنه شرع في السماء مع الصلاة، فهو قول باطل، لا أساس له من الصحة.   وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33563

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    676