• هل تصح صلاة المرسل يده في الصلاة، وهل يصح الاقتداء به وبمن يقبض يديه، وهل الإرسال يكفر الإنسان، وهل قبض اليد بعد الركوع أولى أم الإرسال، وأي ذلك ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم؟

    السنة وضع اليد اليمنى على اليسرى؛ لما روى البخاري في صحيحه عن سهل بن سعد رضي الله عنه قال: « كان   الناس يؤمرون أن يضع الرجل اليد اليمنى على ذراعه اليسرى » [1] . وفي رواية لمسلم : « ثم وضع يده اليمنى على ظهر كفه اليسرى » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22956

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    610

  • الأغلبية هنا مالكيون ويصلون بالسدل فيجيء بعض الذين تعلموا في الخارج، الأزهر والمدينة المنورة، بدأنا نرى السدل والقبض أشكالاً وأنواعًا فنرجو بيان حكم الإسلام في هذا؟

    لقد ورد سؤال إلى المفتي رحمه الله [1] عن حكم السدل والقبض في الصلاة فصدر عليه الجواب التالي وفيه الكفاية: الأصل في هذا القول عند من قال به الكتاب والسنة   والاستصحاب، أما الكتاب فقوله تعالى: ﴿ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ (1) الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ ﴾ [ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22957

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    5166

  • نسأل عن حكم إرسال اليدين أو قبضهما بوضع إحداهما على الأخرى؟

    سبق أن ورد إلى سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ رحمه الله سؤال مشابه لهذا السؤال، فنكتفي بإجابته لتكون إجابة على السؤال، وفيما يلي نص الإجابة: السنة وضع اليد اليمنى على اليد اليسرى؛ لما روى البخاري في صحيحه عن سهل بن سعد رضي الله عنه قال: « كان الناس يؤمرون أن يضع الرجل اليد اليمنى على ذراعه اليسرى » ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22958

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    499

  • بعض العلماء يسدل في الصلاة، وبعضهم يقبض، وبعض من يقبض لا يصلي وراء من يسدل، وبعض من يسدل لا يصلي وراء من يقبض فأفتونا بذلك؟

    ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يضع يده اليمنى على يده اليسرى في الصلاة فريضة أو نافلة ، وبهذا قال جمهور الفقهاء وهو الصواب، وكره مالك ذلك في الفريضة للاعتماد، وأجازه في النافلة، وذكر أبو الوليد محمد بن أحمد بن رشد في كتابه (المقدمات): أن وضع اليدين إحداهما على الأخرى في الصلاة من مستحبات الصلاة، وقال: ومعنى كراهية مالك له أن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22959

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    560

  • أ - المسلمون في المدينة يمنعون الناس عن قبض اليدين في الصلاة في مسجدهم الجامع هل يجوز لأهل السنة ترك القبض ليصلوا في مسجدهم أم يتركوا مسجدهم ويصلون في بيوتهم منفردين مع قبض اليدين؟

    ب - مسلم وضع يده على صدره وهو يصلي ومسلم آخر يصلي مسدل اليدين أيهما أحسن؟

    وضع اليد اليمنى على اليسرى في الصلاة فوق الصدر حال القيام فيها من سنن الصلاة، فينبغي لمن تيسر له ذلك أن يحرص عليه؛ رجاء الأجر والثواب في اتباع هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم، لكن إن اعترض عليه المصلون بالمسجد، وخشي أن تحدث فتنة من وضع يده اليمنى على اليسرى في الصلاة، وأن ينشأ عن ذلك ضرر - ترك القبض أرسل يديه؛ اتقاءً للفتنة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22960

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    504

  • ما هو الفرق بين القبض والسدل، وهل هناك حديث أو أحاديث تدل على أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان سادلاً أو بعض أصحابه في الصلاة. والد طرد ابنه من البيت؛ لأنه رأى أي: الولد، يصلي قابضًا وأخاف الوالد أنه لم يسمح لولده حتى يصلي ســــادلاً، إذا فماذا يصنع لوالده؟

    القبض في الصلاة: وضع كف اليد اليمنى على اليد اليسرى، والسدل في الصلاة: إرسال اليدين مع الجانبين، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه وضع يده اليمنى على اليسرى في الصلاة حال القيام للقراءة، وحال القيام بعد الرفع من الركوع، وذلك فيما رواه أحمد ومسلم عن وائل بن حجر رضي الله عنه، أنه « رأى النبي صلى الله عليه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22961

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    574

  • هل وضع اليمين على الشمال فوق الصدر في الصلاة من   فعل النبي صلى الله عليه وسلم أو لا؟

    من السنة وضع كف اليمنى على كف اليسرى والرسغ والساعد فوق الصدر أثناء القراءة في القيام، وفي القيام أيضًا بعد الرفع من الركوع إلى أن يخر ساجدًا، وهذا هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم وسنته العملية. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22963

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    560

  • أفتى رجل بأن الذين يضعون أيديهم على صدورهم في الصلاة بعد الرفع من الركوع مبتدعة ضلال، ويقول للناس: أرسلوا أيديكم بعد الرفع من الركوع. فهل هذا قول صحيح أو باطل؟ بينوا لنا بالدليل الصحيح تؤجروا يوم الدين.

    ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يضع كفه اليمنى على كفه اليسرى والرسغ والذراع، فيما بين تكبيرة الإحرام والركوع، وبعد الرفع من الركوع [1] وثبت عنه أنه قال: « صلوا كما رأيتموني أصلي » [2] ، فليس ذلك بدعة ولا ضلالة، بل هو سنة.   ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22964

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    565

  • أنا شاب محترم في المجتمع الذي أعيش فيه ولله الحمد، وبعد انتهائي من الدراسة في المدارس المحلية هنا في السنغال توجهت إلى الدعوة إلى الله تعالى والتعليم فأقبل الناس إلي وقبلوا التوحيد الذي أدعوهم إليه، وصــــاروا يعتبرون الكـــتاب والسنة مصدرين أساسيين بعد أن كانوا يلقونهما وراء ظهورهم. لكنهم سرعان ما بدأوا في الانسحاب إلى ما ...

    السنة الثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان يضع يده  اليمنى على اليسرى فوق صدره في الصلاة سواء كانت فريضة أم نافلة، ولم يثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه صلى مرسلاً يديه إلى جنبيه، وقد قال الله تعالى: ﴿ لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22965

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    508

  • أرى بعض الناس يضع يده اليمنى على مقدمة يده اليسرى في الصلاة، لماذا وما هو الدليل على ذلك؟

    قبض اليد اليسرى باليد اليمنى ووضعهما على الصدر في حال القيام في الصلاة - سنة ثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم، كما في حديث « وائل بن حجر قال إنه رأى النبي صلى الله عليه وسلم رفع يديه حين دخل في الصلاة وكبر، ثم التحف بثوبه، ثم وضع اليمنى على اليسرى » [1] الحديث أخرجه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33794

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    501

  • الإرسال والقبض في الصلاة: الحنابلة صلاة المرسل باطلة ولا تجوز إمامته المالكية خلاف هذا القول وجواز الصلاة خلف المقبض لذلك الحنابلة أخذوا مسجدًا لهم دليلهم في ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: صلوا كما رأيتموني أصلي والرسول لم يرسل في الصلاة، ولم يأمر بذلك، إذًا الإرسال بدعة وانحراف ما هو الصحيح في هذا؟

    قبض اليدين على الصدر في الصلاة سنة، وإرسالها جائز، وهو خلاف الأولى ولا تبطل الصلاة به، ولا يجوز التفرق بين المسلمين بسبب الخلاف فيه، وقوله صلى الله عليه وسلم: « صلوا كما رأيتموني أصلي » [1] لا يدل على وجوبه؛ لأنه لما علم المسيء صلاته كيف يصلي لم يذكر له القبض ولا الإرسال ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33858

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    545

  • بعد الرفع من الركوع كيف تكون حالة اليدين هل هي مقبوضة أو تكون في حالة الإسبال؟

    يستحب للمصلي إذا قام من الركوع واعتدل قائمًا أن يقبض يديه ويجعلها على صدره كما قبل الركوع؛ لثبوت السنة بذلك قبل الركوع ومثله ما بعد الركوع؛ لأنه حالة قيام. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33861

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    798