عدد النتائج: 10

  • الذي تأتيه الكوابيس دائمة ماذا عليه أن يقرأ في هذه الحالة؟ وما الأدعية التي يجب أن يحفظها ويُكررها قبل النوم؟

    ينبغي للمسلم إذا أراد النوم أن يلازم أذكار النوم التي ندب إليها النبي صلى الله عليه وسلم كقراءة آية الكرسي، وخواتيم سورة البقرة، ﴿لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ﴾ [البقرة: 284 - 286] الآيات، وقراءة آخر سورة الكهف ﴿إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ﴾ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9618

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    1277

  • إنني حينما آوي إلى فراشي ليلاً - بعد الساعة الثانية   من الليل - أقرأ الأوراد ثم أقرأ سورة (يس) ثم سورة (الواقعة)، وبمجرد ما أنام عشر دقائق يأتي رجال كثيرون، منهم من يضرب ومنهم من يعض، ومنهم من يخنق، ومنهم من يقرص، وأحيانًا يأتي رجل عملاق يريد أن يطحنني، وأحيانًا يأتي رجل ويصحيني من النوم، وأشياء كثيرة، من هذا القبيل، أقوم ...

    أولاً: ينبغـي لـك إذا أردت النـوم أن تتوضـأ وضـوءك للصلاة، وأن تنام على شقك الأيمن، وأن تقرأ آية الكرسي ، فإنها حرز من الشيطان، كما في حديث أبي هريرة رضي الله عنه، وأن تقرأ الأذكار عند نومك، ومن ذلك أن تقول: « اللهم باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه إن أمسكت نفسي فارحمها وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31340

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    506

  • هل صحيح أنه من السيئ النوم على البطن ، فقد قيل لي: إن النوم على البطن مكروه؛ لأن ذلك هو نوم الشيطان، إلا   أني اعتدت النوم على هذه الوضعية منذ صغر سني، ولا أزال أفعل ذلك حتى الآن بحكم العادة، فما هو الحكم في ذلك؟

    يكره النوم على البطن؛ لما رواه أبو داود عن طخفة بن قيس الغفاري ، قال: « بينما أنا مضطجع في المسجد من السـحر على بطني، إذا رجل يحركني برجله، فقال: إن هذه ضجعة يبغضها الله، قال: فنظرت فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم » [1] . رواه أبو داود في بـاب (في الرجل ينبطح على بطنه) ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31989

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    588

  • سمعت من أناس تحريم النوم بعد العصر ، هل ذلك صحيح؟

    النوم بعد العصر من العادات التي يعتادهـا بعـض النـاس، ولا بأس بذلك، والأحاديث التي في النهي عن النوم بعد العصر   ليست بصحيحة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31990

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    552

  • ما حكم من نام بعد صلاة الفجر، وهو لا يستطيع أن ينام إلا في الليل وبعد صلاة الفجر؟

    لا بأس بالنوم في أي وقت من ليل أو نهار مـا لم يشغل ذلك عن واجب شرعي، وإنما وردت الكراهة للنوم قبل صلاة العشاء؛ لأنه مظنة الاسترسال فيه، وترك أداء صلاة العشاء في وقتها، فكره من أجل ذلك. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    31991

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    496

  • هل يجوز أن ينام الولد مع أمه وأخته وهو بالغ رشده؟

    لا يجوز للأولاد الذكور إذا بلغوا الحلم وكان سنهم عشر سنوات أن ينـاموا مـع أمهـاتهم أو أخـواتهم في مضـاجعهم أو في فرشهم؛ احتياطًا للفروج، وبعدًا عن إثارة الفتنة، وسدًّا لذريعة الشر، وقد أمر النبي - صلى الله عليه وسلم - بالتفريق بين الأولاد في المضاجع، إذا بلغوا عشر سنين، فقال: مروا أولادكم بالصلاة لسبع، واضربوهم عليها لعشر، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32171

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    520

  • رجل له أولاد كثيرون، وهو يسكن هو وأسرته في حجرة واحدة ضيقة لهم لا يسعهم، ماذا يفعل حتى لا يخالف أمر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إذ قال: وفرقوهم في المضاجع؟

    التفرقة في المضاجع بين الأولاد واجبة، حسـب القدرة والاستطاعة، وعلى المسلم أن يجتهد في تحقيق ذلك، قال الله تعالى:
    ﴿ فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ﴾ [ التغابن : 16 ] ، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: ... « وإذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32172

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    601

  • ما معنى قول الرسول صلى الله عليه وسلم: «وفرقوا بينهم في المضاجع» [1]؟

    المعنى: أنه يفرق بين الغلمان وبين البنات، فيجعل لكـل واحد وواحدة مقرًّا ينام فيه، فلا ينام بعضـهم بجنب بعـض؛ سدًّا لذريعة ما قد يخشى وقوعه من الفساد من بعضهم على بعض. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    1) سنن أبو داود الصلاة (495) ، مسند أحمد بن حنبل (2/187) ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32173

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    3193

  • لماذا حرم الإسلام نوم الأخ والأخت مع بعضهما؟

    نهى - صلى الله عليه وسلم - عن نوم الأخ والأخت في فراش ولحـاف واحـد بقوله صلى الله عليه وسلم: مروا أبناءكم بالصلاة لسبع، واضربوهم عليها لعشر، وفرقوا بينهم في المضاجع؛ لأن في هذا السن يبدأ ميل الذكر إلى الأنثى، وميل الأنثى إلى الذكر، مع قصور في العقل، فيكـون ذلك وسيلة لاستجرار الشيطان لهما إلى ما لا يحل. وبالله التوفيق، وصلى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    32174

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    664

  • لقد قرأت حديث أبي هريرة رضي الله عنه: من قرأ حم الدخان ليلة أصبح يستغفر له سبعون ألف ملك رواه   الترمذي والأصبهاني . كما قرأت حديثًا يتحدث عن فضيلة سورة الواقعة؛ لهذا أنا ألتزم قراءتهما كل ليلة، فهل في هذا الأمر من بأس؛ ذلك لأنني حريص على معرفة السنة في هذا الأمر، وأخشى من ضعف الحديثين؟

    الذي ثبت أنه يقرأ عند النوم آية الكرسي ( مرة واحدة )، وسورة الإخلاص والمعوذتين ( ثلاث مرات ). فعليك بقراءة هذه السور عند النوم مع التسبيح والتحميد ثلاثًا وثلاثين مرة والتكبير أربعًا وثلاثين مرة؛ لأن ذلك قد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم، وفي ذلك الكفاية إن شاء الله. وأما الأحاديث الواردة بقراءة سورة ( حم ) الدخان وسورة الواقعة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33073

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    661