• هل الشرع الذي شرعه لنا رسول الله يرى لنا رخصة في كوننا نصلي الجمعة من وقت صلاة العيد إلى الاصفرار، هل ذلك يجزئ أم لا، وما هي التي تجزئ؟

    ورد في الأحاديث الصحيحة التصريح بأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصلي الجمعة حين تميل الشمس أي عند الزوال، بأنهم كانوا يصلون معه، ثم يرجعون إلى القائلة فيقيلون، روى المعنيين أحمد والبخاري من حديث أنس، والقائلة: الظهيرة أي منتصف النهار والقيلولة: وهي النوم في الظهيرة أو الاستراحة فيها، وإن لم ينمْ، وفي حديث سهل بن سعد الذي اتفق ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    546

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    678

  • ما حكم صلاة الجمعة قبل الزوال وبعد العصر؟

    خلص المجلس إلى أن وقت صلاة الجمعة المتفق عليه هو بعد الزوال إلى العصر وهو الأولى والأحوط.والواجب على أئمة المسلمين أن يحرصوا دائمًا على الخروج من المختلف فيه إلى المتفق عليه ما وجدوا إلى ذلك سبيلًا. أما إذا تعارض ذلك مع ظروف المسلمين في بعض البلدان، أو في بعض الأوقات أو في بعض الأحوال فلا حرج في الأخذ بالمذهب الحنبلي بإقامة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1270

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    960

  • تكررت الشكوى من بعض المصلين، وتتلخص في أن بعض المساجد تقدم صلاة الجمعة عن وقت الظهر، وبعضها الآخر وهي الأغلبية حتى الآن لا يصعد فيها الخطيب المنبر ويؤذن للصلاة إلا بعد دخول وقت الظهر، والمطلوب من سيادتكم أن توافونا برأيكم: هل يبقى الحال على ما هو عليه من كون بعض المساجد تقوم بشعائر صلاة الجمعة قبل وقت الظهر، وبعضها لا تفعل ...

    ذهب جمهور الفقهاء إلى أن أول وقت صلاة الجمعة هو أول وقت صلاة الظهر، فيبدأ من زوال الشمس عن كبد السماء، وينتهي عند بلوغ ظل الشيء مثله، وذهب الحنابلة إلى أن وقت الجمعة يبدأ من أول وقت صلاة العيد، وينتهي بخروج وقت الظهر، وقالوا: إن فعلها قبل الزوال رخصة، وتجب بالزوال، وفعلها بعد الزوال أفضل عندهم.

    وترى اللجنة الأخذ بما ذهب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6607

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    571

  • هل يجوز تقديم صلاة الجمعة عن موعد الظهر؟

    إن وقت الجمعة هو وقت الظهر من زوال الشمس إلى أن يصير ظل كل شيء مثله بعد ظل الاستواء فلا تصح الجمعة قبله ولا بعده عند الحنفية والشافعية.

    وقال المالكية: وقت الجمعة من زوال الشمس إلى الغروب بحيث تدرك بتمامها مع الخطبة قبل الغروب، ولا تجوز قبل وقتها.

    وقال الحنابلة: يبتدئ وقت الجمعة من أول وقت العيد إلى آخر وقت الظهر، ولكن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8563

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    509

  • سئل في تأخير صلاة الجمعة عن أول وقتها؛ لأجل اجتماع المصلين. والقرية لم يكن بها إلا جامع واحد. فهل يجوز تأخير صلاة الجمعة عن أول وقتها لاجتماع المصلين أم لا؟ أفيدونا مأجورين ولفضيلتكم الثواب من الكريم الوهاب.
     

    اطلعنا على هذا السؤال، ونفيد أن تأخير الجمعة عن أول الوقت جائز كتأخير الظهر مطلقًا، سواء كان في زمن الصيف أو في زمن الشتاء متى وقعت الصلاة بأكملها في وقتها، ولكن الأفضل في زمن الشتاء هو التبكير أي التعجيل، وفي زمن الصيف هو التأخير. وحد التأخير زمن الصيف أن يصلي قبل بلوغ ظل كل شيء مثله. قال في البحر بصحيفة 260 جزء أول عند قول الكنز: ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    9870

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    889

  • تكررت الشكوى من بعض المصلين، وتتلخص في أن بعض المساجد تقدم صلاة الجمعة عن وقت الظهر، وبعضها الآخر وهي الأغلبية حتى الآن لا يصعد فيها الخطيب المنبر ويؤذن للصلاة إلا بعد دخول وقت الظهر، والمطلوب من سيادتكم أن توافونا برأيكم: هل يبقى الحال على ما هو عليه من كون بعض المساجد تقوم بشعائر صلاة الجمعة قبل وقت الظهر، وبعضها لا تفعل ذلك ...

    ذهب جمهور الفقهاء إلى أن أول وقت صلاة الجمعة هو أول وقت صلاة الظهر، فيبدأ من زوال الشمس عن كبد السماء، وينتهي عند بلوغ ظل الشيء مثله، وذهب الحنابلة إلى أن وقت الجمعة يبدأ من أول وقت صلاة العيد، وينتهي بخروج وقت الظهر، وقالوا: إن فعلها قبل الزوال رخصة، وتجب بالزوال، وفعلها بعد الزوال أفضل عندهم.

    وترى اللجنة الأخذ بما ذهب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15888

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    694

  • هل تجوز صلاة الجمعة قبل الزوال بساعة - لضرورة دخول العمل في فرنسا - مع العلم أننا إذا لم نصلها قبل الدخول إلى العمل وذلك قبل الزوال بساعة لم نصل الجمعة، فهل للضرورة إباحة؟ أفيدونا جزاكم الله خيرًا.

    في تحديد أول وقت صلاة الجمعة خلاف بين العلماء، فذهب أكثر الفقهاء إلى أن أول وقتها هو أول وقت الظهر وهو زوال الشمس، فلا تجوز صلاتها قبل الزوال بكثير ولا قليل، ولا تجزئ؛ لقول سلمة بن الأكوع رضي الله عنه: « كنا نجمع مع النبي صلى الله عليه وسلم إذا زالت الشمس، ثم نرجع نتبع الفيء » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    23551

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    654

  • هل لصلاة الجمعة وقت خاص بها غير وقت صلاة الظهر ؟

    وقت وجوب صلاة الجمعة هو وقت صلاة الظهر على الصحيح من قولي العلماء، يبدأ بزوال الشمس، وينتهي بدخول وقت العصر؛ لما ثبت من فعل النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يصلي الجمعة وقت صلاة الظهر. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34523

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    735

  • أنا أذهب إلى المسجد يوم الجمعة مبكرًا، ولكن أنا أقوم بأشغال في المسجد في الساحة والمخزن، ولا أدخل إلى مكاني إلا بعد 3 ساعات أو 4 ساعات، هل يصدق علي الحديث أم لا؟ من راح في الساعة الأولى فكأنما قرب بدنة ....

    لك من الأجر بقدر ما تجلس في المسجد تنتظر الصلاة؛ لما جاء في الحديث « أن المسلم يكون في صلاة ما دام ينتظر الصلاة، وأن الملائكة تستغفر له » [1] . وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    1) صحيح البخاري الْوُضُوءِ (176) ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34525

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    903

  • ذهبت يومًا إلى المسجد يوم الجمعة، وصليت ما كتب الله لي، ولما فرغت أخذت المصحف لقراءته، ولما فرغت من   القراءة جاء على بالي أن أصلي وما بقي على دخول الإمام إلا حوالي ثلث ساعة تقريبًا، فقمت وجر ثوبي رجل كان جالسًا بجواري، فجلست لأحدثه عما يريد، فقال: إني سمعت الشيخ ابن باز - والله أعلم - يقول: إذا بقي على دخول الإمام نصف ساعة ...

    لا صحة لما نسب إلي، والصواب أنه لا حرج على من أتى المسجد أن يصلي ما قدر الله له إلى أن يخرج الإمام للخطبة والصلاة، كما صحت بذلك الأحاديث، وليس في وقت يوم الجمعة وقت نهي قبل الزوال. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34560

    تاريخ النشر في الموقع

    مشاهدات
    681