• مسألة

    سأل محمود أفندي إبراهيم قال: تزوج موسى يافث يعقوب بمن تدعى جان إبراهيم إلياهو، ثم رزقت منه بولد اسمه يافث، وقد توفيت الزوجة عن ابنها، وزوجها، ووالديها. ثم توفي يافث عن والده، وجده لأم، وجدته لأم، فما نصيب كل من الورثة؟

    لزوج المتوفاة الأولى من تركتها الربع فرضًا، ولوالدها السدس فرضًا، ولوالدتها السدس فرضًا؛ لوجود الفرع الوارث، والباقي لابنها تعصيبًا. ولجدة المتوفى الثاني لأمه من تركته السدس فرضًا، والباقي لوالده تعصيبًا، ولا شيء للجد لأم؛ لأنه من ذوي الأرحام المؤخرين في الميراث عن أصحاب الفروض والعصبة. وهذا إذا لم يكن لأحد من المتوفيين وارث آخر، وكان هو وورثته متحدين في الدين والدار.

    والله أعلم.


    المبادئ:-
    1- للزوج الربع فرضًا عند وجود الفرع الوارث.

    2- للوالد السدس فرضًا عند وجود الفرع الوارث المذكر.

    3- للوالدة السدس فرضًا عند وجود الفرع الوارث أو عدد من الإخوة والأخوات.

    4- للابن الباقي تعصيبًا.

    5- للجدة لأم السدس فرضًا عند عدم وجود الأم.

    6- للوالد الباقي تعصيبًا عند عدم وجود عاصب أقرب.

    7- الجد لأم من ذوي الأرحام المؤخرين في الميراث عن أصحاب الفروض والعصبات.

    بتاريخ: 17/2/1943

    دار الإفتاء المصرية

    رقم الفتوى: 223 س:52 تاريخ النشر في الموقع : 13/12/2017

    المفتي: عبد المجيد سليم
    تواصل معنا

التعليقات