• مسألة

    سئل في وفاة المرحومة/أم قاسم علي علي مشيمش عن زوجها عبد السلام عبد العاطي، وعن بنتيها منه تارية ونجفة، وعن أختها شقيقتها حسنة علي علي مشيمش، وعن ابني ابن عمها محمود ومنصور ابني عبد المقصود منصور مشيمش فقط.

    وطلبت السائلة بيان من يرث، ومن لا يرث، ونصيب كل وارث.
     

    إنه بوفاة المرحومة/أم قاسم علي علي مشيمش عن المذكورين فقط يكون لزوجها ربع تركتها فرضًا؛ لوجود الفرع الوارث، ولبنتيها الثلثان يقسمان مناصفة بينهما فرضًا، والباقي لأختها شقيقتها تعصيبًا؛ لصيرورتها مع البنتين عصبة بمنزلة أخ شقيق، ولا شيء لابني ابن عمها سواء أكان شقيقا أم لأب؛ لحجبهما بالأخت الشقيقة التي صارت مع البنتين عصبة. وهذا إذا لم يكن لهذه المتوفاة وارث آخر غير من ذكر، ولا فرع يستحق وصية واجبة.

    والله تعالى أعلم.

    المبادئ:-

    1- للزوج ربع التركة فرضًا عند وجود الفرع الوارث.

    2- للبنتين فأكثر الثلثان فرضًا بالسوية بينهما عند عدم وجود من يعصبهن.

    3- للأخت الشقيقة الباقي عند صيرورتها عصبة مع البنتين.

    4- لا شيء لابني ابن العم لحجبهما بالأخت الشقيقة التي صارت مع البنتين عصبة.

    بتاريخ: 28/9/1969

    دار الإفتاء المصرية

    رقم الفتوى: 641 س:106 تاريخ النشر في الموقع : 13/12/2017

    المفتي: أحمد محمد عبد العال هريدي
    تواصل معنا

التعليقات