• قراءة القرآن بصوت مرتفع في المسجد وإلقاء السلام على قارئ القرآن

    ما حكم من يقرأ القرآن بصوت مرتفع في المسجد والناس من حوله يصلون؟

    - ولو أُلقي السلام على من يقرأ القرآن في المسجد سرًا فما الحكم؟ جزاكم الله خيرًا.
     

    لا يجوز رفع الصوت بقراءة القرآن الكريم في المسجد والناس يصلون لحديث: «إِنَّ الْمُصَلِّي يُنَاجِي رَبَّهُ عز وجل؛ فَلْيَنْظُرْ بِمَ يُنَاجِيهِ، وَلَا يَجْهَرْ بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ بِالْقُرْآنِ» رواه أحمد[1].

    والأولى ترك السلام على المنشغل بقراءة القرآن، فإن ألقي السلام على قارئ القرآن (في سرِّه) ولم يكن معه غيره يردُّ السلام؛ فإنه يجب عليه الردّ، فيختم التلاوة ويردّ السلام ثم يستأنفها مرة أخرى.

    والله أعلم.

    1) رقم (19022).
     

    الدرر البهية من الفتاوى الكويتية

    رقم الفتوى: 219 تاريخ النشر في الموقع : 27/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة