• استثمار الأموال لدى شركة تضمن الربح

    عرض على اللجنة مجموعة من موظفي إحدى الشركات، كتيبًا خاصًا بالادخار والفوائد الممنوحة عليه من قبل الشركة، حتى يعلموا رأي اللجنة في حل هذا العمل أو حرمته؟

    اطلعت اللجنة على النشرة المعدة من الشركة المذكورة بشأن الادخار وكذلك على النظامِ المنشور فيها، ولاسيما المادة الخامسة التي نصها كالآتي: تقوم الشركة باستثمار المدخرات لصالح الأعضاء بالشكل الذي تراه مناسبًا وتضمن لهؤلاء الأعضاء كامل مدخراتهم وربحًا سنويًا صافيًا لا يقل عن (5%) خمسة بالمائة من هذه المدخرات ومن الأرباح السابقة التي تتحقق من استثمارها، ولا تدخل هذه الأرباح بالغًا ما بلغ مقدارها في حساب مكافأة التوفير والادخار التي تدفعها الشركة من مالها الخاص بموجب أحكام هذا النظام.

    وتبين من هذه الأمور الآتية: أ) لم يبين وجوه الاستثمار للمبالغ المدخرة ويجب النص على أنها تستثمر بما لا يخالف الشريعة الإسلامية.

    ب) نصت المادة على ضمان المبالغ المدخرة وأنها ترد كاملة في جميع الأحوال وهذا يخالف أسلوب الاستثمار الشرعي الخاضع للربح أو للخسارة وتحميل ذلك لرأس المال، هذا إذا كانت الشركة هي المستثمرة بالأصالة، أما إذا كانت تقوم بالاستثمار لصالح المدخرين وبالنيابة عنهم لمصلحتها، وكانت الشركة ضامنة لما قد يلحق المبالغ المستثمرة من خسارة على سبيل الرعاية لموظفيها، فإن ذلك الضمان جائز، لأنه من طرف خارج عن عملية الاستثمار.

    ج) تضمنت المادة ضمانًا للربح المقدر بحد أدنى لا يقل عن (5%) منسوبًا إلى المبالغ المدخرة وهذا هو الربا بعينه، لأنها زيادة على رأس المال مشروطة بعقد، والأصل أن الربح يزيد وينقص بحسب الواقع.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 269 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة