• هل تَزوّجُ الجنِّي بالإنسيَّة صحيح؟

    بعد الاطلاع والمراجعة لكتاب (...) تبين أنه يجيز الصلاة خلف الجِنّ، وكذلك يجيز جماع الجنّ بالإنسيّة، ووجوب اغتسال الإنسيّة من الجماع.

    فما الرأي الشرعي حول الملاحظتين المذكورتين أعلاه في أقرب وقت ممكن حتى يتسنّى لنا إفادة وزارة الإعلام عن الكتاب المذكور.

    اطلعت اللجنة على التقرير المرفق، ونصُّه: الكتاب بعنوان: (...).

    إعداد: الشيخ/ (...) نشر: دار (...).

    نفيدكم أنه بعد الاطلاع والمراجعة للنسخة المذكورة أعلاه تبين أنه: يمنع تداولها لاشتمالها على الملاحظات التالية:

    ص125: المؤلف يروّج لآراء شاذّة تؤدي إلى الوسوسة وتتصادم مع آراء الفقهاء والعقل السليم فقال: ..... سئل عن الجني: هل تصح الصلاة خلفه؟ فقال: نعم لأنهم مكلّفون، والنبي مرسل إليهم.

    ص139: المؤلف يروّج لآراء تبعث على الفتن؛ فيرى جواز جماع الجنّي بالإنسيّة ووجوب اغتسالها منه، فقال:.... وينبغي أن يجب عليها الغسل؛ لأنها إذا كانت تَعرِفُ أنه يجامعها كالرجل فكيف تقول: يجامعني ولا إيلاج ولا احتلام، وإذا انعدم السبب وهو الإيلاج والاحتلام فكيف يوجد الجماع؟

    - ما رأي جمهور العلماء في مسألة جماع الجني للإنسية، وما يترتب على ذلك من أحكام؟

    هذه أمور غيبيّة، والأحكام الشرعية إنما تتعلّق وتُناط بالأسباب والعِلل الظاهرة المنضبطة، ولذلك فإن ما أورده المؤلف في الفقرتين المشار إليهما لا يصح.

    والله أعلم.
     

    الدرر البهية من الفتاوى الكويتية

    رقم الفتوى: 2196 تاريخ النشر في الموقع : 28/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة