• زكاة الديون المقسطة إلى آجال بعيدة!

    عرض على اللجنة الاستفتاء المقدم من المدير العام للهيئة العامة لشئون القصر، ‏ونصه: بعد التحية... نرجو الإحاطة أن الهيئة بصفتها وصيًّا على القصر وقيما على المحجور عليهم ‏من الكويتيين الذين ليس لهم ولي أو قيم آخر تتولى إدارة عقاراتهم وأموالهم وأن ‏هناك بعض التركات توجد عليها ديون لصالح الغير بموجب إفادات ترد للهيئة ‏ودون صدور حكم بها، كما يوجد ديون عقارية لصالح بنك التسليف والادخار ‏والهيئة العامة للإسكان، ونظرًا لأن بعض الورثة الراشدين يطلبون استبعاد هذه ‏الديون من وعاء الزكاة والتي تحصلها الهيئة ممن تتولى رعايتهم.

    لذلك فإن الهيئة قد رأت التوجه إليكم لبيان الرأي الشرعي في الأمور الآتية: ‏ هل يؤخذ في الاعتبار (عند إخراج الزكاة) الديون التي تسدد على أقساط شهرية ‏لبنك التسليف والادخار أو الهيئة العامة للإسكان، مع العلم أنها أقساط بسيطة ولا ‏يُطلب سدادها بالكامل عند وفاة المرحوم، وتقسط على سنوات طويلة، فهل يؤخذ ‏قيمة الدين كاملًا بالاعتبار عند احتساب الزكاة، أو تؤخذ قيمة الأقساط المستحقة ‏عند احتساب الزكاة على أموال القصر؟ شاكرين لكم جهودكم للوصول إلى ‏الصواب والالتزام بالحق.

    وتفضلوا بقبول فائق الاحترام.

    الديون الحكومية أو الإسكانية التي تسدد على أقساط شهرية أو سنوية لا يؤخذ في ‏الاعتبار عند احتساب الزكاة إلا القسط السنوي المستحق دفعة أو الأقساط التي ‏تتعلق بالسنة المزكى عنها، وذلك ما انتهت إليه الندوة الثانية لقضايا الزكاة ‏المعاصرة المنعقدة في الكويت عام 1409هـ/1989م.

    والله أعلم.

    ملاحظة: تكررت الفتوى في مجموعة الفتاوى الشرعية رقم: 1839

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 1753 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة