• تقبيل المسلمين أيدي أشياخهم

    ما حكم الإسلام في من قبل يد شيخه؟

    اتفق الفقهاء على جواز تقبيل يد العالم الورع، وقد ثبت في ذلك بعض الآثار، منها أن «ابن عمر رضي الله تعالى عنهما قبل يد رسول الله صلى الله عليه وسلم مرة وهو عائد من غزوة» رواه الترمذي وحسنه، ورواه ابن ماجه، إلا أن مشروعية ذلك مشروطة بأن يكون التقبيل للتكريم لا للتعظيم، وأن لا يكون فيه مطغاة لم تقبل يده، وإلا منع منه، أما تقبيل يد الظالم أو الفاسق فممنوعة.

    والله أعلم.

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 3214 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة