• فتح حساب للإيداع والسحب في بنك ربوي

    هل يجوز لنا فتح حساب في أي بنك ربوي، فقط للإيداع والسحب، ولا نطلب من البنك أي تسهيلات سواء للاستيراد أو قرضًا، علمًا أن البنك يطلب منك لأول مرة لفتح حساب 100 دينار تكون ثابتة لا تسحب إلا حين إغلاق الحساب نهائيًا.

    وهل يجوز لنا فتح حساب في أي بنك ربوي وأخذ تسهيلات لاستيراد بضاعة من الخارج؟ علمًا أن البنوك الربوية جميعها تأخذ فوائد على الأقساط، نرجو الرد بكتاب خطي وأجركم على الله.
     

    الربا حرام شرعًا بنص القرآن الكريم، قال تعالى: ﴿وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا﴾ [البقرة: 275]. كما أن المشاركة في عملية الربا حرام أيضًا، لما رواه ابن مسعود رضي الله عنه قال: «لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم آكِلَ الرِّبَا وَمُوكِلَهُ، وَشَاهِدَهُ وَكَاتِبَهُ» رواه الخمسة، وعلى ذلك فإن التعامل مع المصارف الربوية حرام شرعًا ما دام التعامل يدخل فيه الربا أخذًا أو إعطاء، أما التعامل معها الخالي عن الربا مثل فتح الحساب الجاري من دون فوائد، وأخذ الأجرة عن فرع يستثمر من قبله، أو قبول هديته أو غير ذلك فمكروه تحريمًا لغير حاجة، لما فيه من المساعدة على الربا فإذا وجدت حاجة لذلك يترتب على فواتها حرج، ولم يوجد طريق آخر لتغطية هذه الحاجة، جاز ذلك من غير كراهة للحاجة، ولكن على قدرها من دون زيادة، للقواعد الفقهية الكلية التالية: (الضرورات تبيح المحظورات) و(الضرورات تقدر بقدرها) و(الحاجة تنزل منزلة الضرورة).

    والله أعلم.
     

    مجموعة الفتاوى الشرعية

    رقم الفتوى: 4088 تاريخ النشر في الموقع : 04/12/2017

    تواصل معنا

التعليقات

فتاوى ذات صلة