موسوعة للفتاوى الإسلامية في شتى الموضوعات ومجالات الحياة صدرت عن هيئات متخصصة من عدة بلدان إسلامية

محتوى ضخم من أسئلة وأجوبة الفتاوى (34208 فتوى) من 9 مصادر، أجاب عنها 91 مفتيـًا

خصائص متقدمة للبحث، وفهرسة موضوعية علمية تسهل الوصول للمعلومة الشرعية

فتاوى مختارة

  • ظهر في هذه الفترة المتأخرة نوع من سلة المهملات في مساجد الكويت موضوعة بين المصاحف على خط واحد وهي عبارة عن سلة منقسمة إلى قسمين قسم يوضع فيه علبة (المناديل) وقسم يوضع فيه النفايات، فمع مرور الوقت يتصاعد من هذه السلة روائح كريهة بسبب المخاط والبصاق ونحوهما في المساجد فما حكم وجود هذه السلة بهذه الصورة في المساجد، وهل وجود سلة ...

    لا مانع من وضع سلة القمامة في مكان معين من المسجد ما دامت الغاية منها تنزيه المسجد من التلوث بالقمامة، وتيسير رمي المصلين مخلفاتهم فيها، بشرط أن تكون مغطاة، وأن لا يترتب على وجودها في المسجد تلويث المسجد، وعلى أن يقوم عمال النظافة في المسجد بتفريغها وتنظيفها عقب كل صلاة، وأن تكون بعيدة عن مكان وضع المصاحف تكريمًا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16006

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    1211

  • أخبرني بعض الناس من أهل الثقة أنهم شاهدوا جنازة لأحد المسلمين عندما تم إخراجها من المنزل إلى المقبرة، فأخذ النعش بغير اتجاه الحاملين للجنازة ويوقفهم عدة مرات .

    ما ذكره السائل من أمر الجنازة لا أصل له، وإن كان حصل شيء مما ذكر فهو من عمل الشيطان ليضل به الناس؛ لأن الميت لا يصدر منه أعمال ولا تصرفات وإنما هذا من أعمال   الشيطان ليغرر بالناس ويضلهم عن سبيل الله، فيعتقدوا في هذا الميت أنه ينفع ويضر ويدعونه من دون الله، كما حصل لكثير من بني آدم من دعاء الأموات وعبادة القبور، ولا حول ولا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34854

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    779

  • عند عقد قراني دفع لي زوجي جزءا مقدما من المهر، والباقي تم كتابته في العقد مؤخرا، ويدفع في أحد الأجلين: الموت أو الطلاق. وسؤالي هنا: هل يحق لي أن آخذ في غير الأجلين، أي: في حياة زوجي؟ حيث إنه يريد دفع المبلغ لي عن طيب نفس منه، ودون حدوث طلاق، فهل يحق لي أخذ المبلغ المؤخر؟

    يجوز لك استلام مؤخر صداقك معجلا عن وقته إذا دفعه لك زوجك بطيب نفس منه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    28963

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1624

  • هل العقوبات التي تقرها الهيئات القضائية على المدين المماطل لها علاقة بالربا؟

    العقوبات التي تقررها الهيئات القضائية وتحكم بها على المدين المماطل كتعويض للدائن ليست من قبيل الربا، وإنما هي من قبيل المحافظة على أموال الناس حتى لا يأكلها بالباطل الطامعون والمماطلون والمخادعون والكذابون، وفي الحديث الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «مَنْ أَخَذَ أَمْوَالَ النَّاسِ يُرِيدُ ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10292

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    2152

  • في رمضان أعطاني أحد أهل الخير مبلغًا من المال، وقال وزعه على الفقراء بصفتك أعرف مني بهم، وقمت بتوزيع بعض منه عليهم، ولكن البعض الآخر منه قمت بالتصرف فيه إذ قمت بشراء بعض الأطعمة من السوق، وتوزيعها عليهم بدلاً من المال، نظرًا لعدم مقدرتهم للشراء من السوق، وأيضًا قد يوجد في الأسرة من يأخذ المال دون رضى أهله المحتاجين، فهل يحق ...

    الواجب عليك التقيد بما وجهك به موكلك، وذلك بتوزيع النقود على الفقراء وعدم شراء شيء لهم بها؛ لأنك لم توكل بذلك، وعليك أن تغرم ما تصرفت فيه وتعطيه الفقراء؛ تنفيذًا لأمر الموكل، وبراءة لذمتك، ويكون لك إن شاء الله أجر ما بذلت. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26897

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1490

  • نفيدكم بأننا مجموعة زملاء في العمل وعددنا (12 شخصًا) وبعضنا من مناطق أخرى في المملكة ، وقررنا نحن الأشخاص المؤسسين للجمعية بعمل جمعية خاصة بيننا تحت اسم (جمعية مالية تعاونية) لها شروط وبنود وضوابط ، تم وضعها من قبلنا وباختيارنا فقط ، ولها أمين صندوق وإدارة خاصة من نفس الأشخاص المشاركين بالجمعية ، ويستخدم كمرجع لهم عند الحاجة ، ...

    ما يدفعه الشخص من مال في هذه الجمعية تجب زكاته إذا حال عليه الحول ، وإذا استلم مبلغ الجمعية كاملاً فلا تجب زكاته إلا إذا حال عليه الحول ، وما شارك به هو من هذا المبلغ فحوله حول ماله يزكيه عند نهاية حوله ، ويجوز تعجيل زكاة ما لم يتم حوله ، كما تعجل النبي - صلى الله عليه وسلم - زكاة عمه العباس بن عبد المطلب - رضي الله عنه - . وبالله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36772

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1154

  • لقد ورد إلينا عدة أصناف من المواد الغذائية المختلفة بتقارير معاينة صحية، وبعد إرسال العينات لمختبر الأغذية والكشف عليها تم التصريح بها جميعًا، ماعدا 13 صنفًا منها حيث كانت الإفادة بان العينات صالحة للاستهلاك الآدمي، إلا أنه أشار لوجود كلمة (سبريت فينجر) على ملصق المكونات باللغة الإنجليزية، وحيث إن كلمة (سبريت) بمفردها تعني ...

    الحكم الشرعي لهذه المادة مرتبط ببقاء وجود مادة الكحول، أو أي مادة مسكرة أو نجسة فيها، فإن وجد شيء من هذه المواد فيها فلا يجوز استعمالها للأكل أو الشرب لبني آدم، وإلا جاز، ومدار إثبات ذلك على المسئولين عن الناحية الصحية والتجارية.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5049

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    1502

  • عندي زوجة، ولنا ولله الحمد أولاد وبنات، بعضهم كبار وبعضهم صغار، ولا يوجد عندي سوى البيت الذي نسكنه حاليًا، وحيث إن زوجتي مريضة ولنا أولاد صغار، وأخشى أن يقوم أولادنا الكبار بالتصرف في هذا البيت الذي نسكنه بعد وفاتي فلا تجد والدتهم وإخوانهم الصغار منزلاً يأوون إليه، علمًا أن الكبار ليسوا بحاجة فلديهم بيوت ووظائف ولله ...

    ليس لك أن توصي بأكثر من الثلث، ولا أن توصي لوارث؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: « الثلث والثلث كثير » [1] ، وقوله صلى الله عليه وسلم: « لا وصية لوارث » [2] ، لكن إذا قلت في وصيتك أو في وقفك: يعطى المحتاج من الذرية من الغلة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27641

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    806

  • لي مبلغ من المال، أعطيته لتاجر ليدخله إلى رأس ماله كي يتاجر به، فيستفيد هو وأستفيد أنا كذلك، وأنا والذي نفسي بيده لا أرضى الربا ولا أحبه، وما نويته وما خطر لي على بال. وقد طلبت من هذا التاجر أن نتفق على نسبة في الربح والخسارة، فأبى بحجة أن ذلك سيشق عليه، بمعنى أنه سيضطر إلى إجراء حسابات وحسابات وهو لا يريد ذلك، وأنا أظن أن هناك ...

    نيتك طيبة في حرصك على عدم أخذ الربا، لكن العقد مضاربة فاسدة، وذلك للجهالة في النسبة عند الاتفاق، لذا يجب تصحيح ذلك العقد بتحديد نسبة صريحة في العقد، فإذا تعذر عليك تصحيحه فلا يجوز لك أن تجدده إذا انتهت مدته، كذلك لا يجب عليك أن تستحلف شريكك على الربح أو الخسارة، وإنما يكفيك أن تطلب منه أن يخبرك بالخسارة عند وقوعها. والنسبة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    1387

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    2342

  • أفتونا مأجورين بامرأة تحب الخير وتحب التقرب إلى الله جل وجلاله وذلك عن طريق باب الصدقات والهبات من خلال التبرع، أو وقفت كل ما تملك -وهو عبارة عن منزل تسكن فيه مع صغيرها- وقفًا خيريًا.

    - هل يجوز لها ذلك؟ وما دليل الجواز أو عدمه؟

    - ما الحكم إن نوت ذلك؟ ما الحكم إن فعلت ذلك؟

    إذا كانت السائلة عاقلة بالغة غير مدينة؛ فإن من حقها شرعًا أن تهب وتقف وتتصدق بجميع مالها في حياتها، ما لم تقصد بذلك الكيد لورثتها، فإن قصدت الكيد لهم وحرمانهم من تركتها بعد وفاتها حرم عليها ذلك.

    إلا أن الأفضل في الوقف والصدقة والهبة أن يكون محدودًا بما يفضل عن حاجات الإنسان وحاجات من يعوله، وأنه مكروه بما يزيد على ذلك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18416

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    1639

  • التقيت مع أحد الأصدقاء (الملتزمين) وقد أحضر لي مجلة خلاعية يقول: أنه اشتراها بدينار فأخذ يقرأ منها موضوعًا من المواضيع الساقطة التافهة، فقلت له: لا يجوز للمسلم أن يشتري أو يقتني هذه المجلات الخلاعية فقال لي وهو (زعلان): يجب علينا أن نشتريها لكي نعرف ما يدور في المجتمع ونتجنبه فقلت: لا يجوز، فقال: أنت تفتي بغير علم، ولكن لم ...

    لا يجوز لعامة الناس أن يشتروا أو يقرؤوا الكتب أو المقالات التي تخالف التعاليم الإسلامية، أو التي تبذر بذور الشبهات في عقيدة المسلمين أو أحكامهم الشرعية، أو تشككهم في سلامة توجهاتهم، أو غير ذلك من الأضرار، أما خاصة المسلمين وهم علماؤهم وأهل الحل والعقد فيهم، فلا بأس بأن يطلعوا على مثل هذه الأمور، للرد عليها، وبيان زيفها، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6834

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    1580

  • ما الذي يتوجب علي في مثل هذه الواقعة؟ حدث أن كان ينام شخصان بجوار بعضهما البعض، الأول أرمز إليه (أ) والثاني (م) وهما مسلمان، والذي حدث أن (م) اتهم (أ) بأن (أ) قد أخذ بيده (أي: يده) ووضعه على مذاكير (أ)، وحدث شجار بينهما تدخل فيه أحد أقاربهم، وربما هو الوحيد الذي كان موجودا أو هو الوحيد الذي علم بما حدث، وكان قريبا منهما ساعتها، وفض ...

    لست على صواب في إجراء اللعان بين الشخصين المذكورين، وقد أصبت فيما نصحتهما به من التوبة والاستغفار وكتمان أمرهما. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29573

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1068

  • أنا مطلوب لشركتين والمبلغ حالّ علي، ولا بد من دفعه كاملًا، وحاولت التفاهم مع الشركة ولكن دون جدوى، وصدر علي حكم بحجز جميع السيارات التي لي، مع العلم بأنه تم الحجز على سياراتي، وكذلك الكفيل الذي كفلني وتم بيع سيارة الكفيل، وبقيت سياراتي محجوزة لدى المزاد، وناهيك عن إجراء منع السفر، وإلقاء القبض علي، والبحث والتحري، ولم أجد ...

    ترى اللجنة عدم جواز الاقتراض بالربا للمستفتي في حالته هذه، وأن عليه أن يفتش عن حلول أخرى مشروعة لوفاء دينه، كبيع سياراته المحجوزة أو غير ذلك مما يملكه، لأن الربا حرام من غير ضرورة، وليس فيما يمكن أن يتعرض له المستفتي من عقوبات هنا ضرورة.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    7040

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    854

  • يقول سائل: أنه وضع يده على كتاب الله -المصحف الشريف- وحلف بقوله: «وحق هذا المصحف الشريف أني لا أشرب الدخان مدى الحياة» وقد حنث الحالف في يمينه المذكور، وطلب السائل بيان ما يكفر به عن يمينه المبين.
     

    جرى العرف بالحلف بالقرآن وبالمصحف ومن ثم اعتبر الحلف بذلك يمينًا شرعا، والبر في اليمين واجب إلا أن يكون الحلف على معصية فحينئذ يجب على الحالف أن يحنث في يمينه ويكفر عنها بقوله عليه الصلاة والسلام: «من حلف على يمين ورأى غيرها خيرًا منها فليأت بالذي هو خير وليكفر عن يمينه»، والسائل قد حلف على ألا يشرب ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11833

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    1570

  • غياب الحشفة بدون لذة يوجب الغسل أم لا؟

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد: نعم، يوجب الغسل على الرجل والمرأة؛ للأدلة الواردة في ذلك، ومنها ما رواه أحمد ومسلم والترمذي، عن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « إذا جلس بين شعبها الأربع، ومس الختان الختان، فقد وجب الغسل » أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    22233

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    2133

  • يعلم الجميع مدى الحاجة إلى حمل الهاتف النقال لاستعماله وسيلةً من وسائل الاتصال الضرورية، وقد انتشر في بلدنا وأصبح معظم الأفراد يتجولون به، ونظرًا لتطور تكنولوجيا الاتصالات فقد تحول جرس الاتصال في معظم الأنواع إلى موسيقى خاصة بالأغاني.

    وحيث إن بعض حاملي الهواتف المتنقلة يدخلون المساجد لأداء صلاة الجماعة ويتركون ...

    للمسجد واجبات وآداب، ولصلاة الجماعة واجبات وآداب، وأولها منع الأذى والإزعاج عن المصلين، حتى إن الفقهاء منعوا القارئ من رفع صوته بقراءة القرآن إذا كان فيه تشويش على مصل.

    وعليه: ترى اللجنة وجوب إغلاق صوت جهاز النداء (البيجر) والهاتف النقال، وكل ما يثير الضجيج ويزعج المصلين عند الدخول إلى المسجد، منعًا للإزعاج والتشويش ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6673

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    850

  • نحن مدرسون من سكان مكة المكرمة ، ونعمل في محافظة الليث التعليمية . نذهب من مكة إلى المدرسة يوميًّا فندرك صلاة الظهر هناك، فنصلي الظهر قصرًا، ونجمع معها صلاة العصر فنقصرها أيضًا، علمًا بأن مدرستنا تبعد عن مكة حوالي مائة وخمسة وثلاثين كيلو مترًا ( 135 ) حيث إننا ندخل مكة قبل صلاة العصر، أي: نرجع إلى منازلنا في مكة قبل دخول ...

    صلاتكم صحيحة؛ لأن المسافة التي تقطعونها مسافة قصر، ولا يمنع من صحة صلاتكم العصر وصولكم لبلدكم قبل دخول وقتها، حيث سبق لكم أداءها بجمعها مع الظهر، ووقت الصلاة الأولى وقت للصلاة الثانية المجموعة معها، فقد فعلتم ما رخص لكم شرعًا، وأديتم ما وجب عليكم. وإن صليتم الظهر في وقتها قبل سفركم وأخرتم العصر لتصلوها أربعًا في بلد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34450

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    1553

  • يوجد في أمريكا نوع من العقود بين الأفراد المشتركين في العقد، كطرف أول، والشركة التي تقوم بخدمة هؤلاء الأفراد كطرف ثاني، ويتضمن العقد ما يلي:

    أ- تقوم الشركة بإصدار بطاقة تحمل رقم واسم الشخص المشترك في العقد، ويستطيع الشخص أن يستخدم هذه البطاقة في المحلات التجارية لدفع قيمة ما يشتريه، وكذلك في المطاعم والفنادق، ولشراء ...

    إذا كان الأمر كما ذكر؛ فإن الزيادة التي تأخذها الشركة نوع من الربا، فلا يجوز لها أخذها؛ لأن الربا محرم بالكتاب والسنة والإجماع، وهذا العقد إن كان بغير فائدة فهو عقد كفالة، والكفالة من عقود الإرفاق، وإذا كان بفائدة إذا تأخر تسديد المبلغ فلا يجوز لما سبق. وكذلك دفع ثلاثين دولارًا سنويًّا مقابل اشتراكه لا يجوز؛ لأن هذا أخذ أجرة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    26692

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    2258

  • بعض الجمعيات الخيرية تتعاقد مع بعض الأشخاص لجمع تبرعات نيابة عن الجمعية الخيرية مقابل نسبة مما يجمعونه، أو أنهم يعطونهم مقدار شهر عن أي تبرع شهري (استقطاع شهري) دون علم أو موافقة المتبرع، فما حكم الشرع في ذلك، علمًا بأن جميع التبرعات هي لأغراض خيرية؟

    إذا أذن ولي الأمر بإنشاء جمعية خيرية لجمع التبرعات، فإنه يجوز لهذه الجمعية أن توكل من تراه أهلًا للقيام بجمع هذه التبرعات، سواء أكانت الوكالة بأجر أم بدون أجر، فإذا كانت الوكالة بأجر فإنه يجب أن يكون الأجر معلومًا وقت انعقاد عقد الوكالة، سواء أكان معلومًا بمقدار معين أم بنسبة محددة مما يجمعه، أما إذا لم يكن كذلك فإنه لا ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16377

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    1406

  • ومضمونه: أن المذكور يعمل بالعسكرية ولا يسمح له بالخروج إلا مساء الخميس وصباح الجمعة، وفي يوم من رمضان خرج إلى منزله وخلا بزوجته ومزح معها ثم جامعها، والتقى الختانان ونصحته زوجته فتركها ولم ينزلا، ثم عاد إليها والتقى الختانان واستمرا حتى أنزلت تحقيقًا لرغبتها، ولكنه لم ينزل، وكان يظن أن التقاء الختانين لا يفسد الصوم، إنما ...

    من جامع في نهار رمضان ممن يجب عليه الصوم وهو عالم بصومه، وأن الجماع فيه حرام والتقى الختانان وجبت عليه الكفارة مع القضاء ولو لم ينزل، ووجب عليه أن يتوب إلى الله، ويستغفره، فإنه ارتكب إثما كبيرًا وذنبًا عظيمًا. والكفارة في الصيام عتق رقبة، فإن لم يستطع صام شهرين متتابعين، فإن لم يستطع أطعم ستين مسكينًا لكل مسكين نصف صاع من بر أو ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    24422

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    1758