موسوعة للفتاوى الإسلامية في شتى الموضوعات ومجالات الحياة صدرت عن هيئات متخصصة من عدة بلدان إسلامية

محتوى ضخم من أسئلة وأجوبة الفتاوى (34208 فتوى) من 9 مصادر، أجاب عنها 91 مفتيـًا

خصائص متقدمة للبحث، وفهرسة موضوعية علمية تسهل الوصول للمعلومة الشرعية

فتاوى مختارة

  • هل تجوز إقامة الصلاة بعد أذان المغرب مباشرة أم يجب أن يكون هناك وقت بينهما وما هو مقداره؟

    وقت المغرب قصير فيندب فيه التعجيل ما أمكن.

    قال ابن عبد البر في الكافي (1/161): والأفضل المرغوب فيه تعجيل المغرب، والتغليس بالصبح، وتعجيل المغرب أوكد، إلا إذا كان هناك جماعة يرجى حضورهم فلا بأس بالتأخر قليلًا بقدر ركعتين، لندب الشارع إلى صلاة ركعتين قبلها.

    والله تعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8456

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    589

  • لدي أموال في أحد البنوك في حساب التوفير، وقد حصلت على نسبة من الأرباح، وقد سألت بعض أهل العلم بالنسبة لهذه الفائدة آخذها أم أتركها للبنك؟ فقالوا لي: خذها وأعطها للفقراء والمحتاجين، وقد فعلت ذلك بأن أعطيتها لمريض فقير محتاج للمال، وبعد مدة سمعت أن أخذ الفائدة من البنك لا يجوز وإنما تترك للبنك، فقمت بسحب مقدار الفائدة التي ...

    السائل قد أخطأ عندما أخذ الفائدة من البنك ثم أرجعها إليه بعد ذلك، وكان الأفضل أن يأخذها ويصرفها في المصالح العامة للمسلمين.

    أما بالنسبة لما قدمه للفقير فإنه لا يحتسب من ضمن أموال الزكاة التي سيخرجها إن لم ينوِ أنها من الزكاة، إذ يشترط في ذلك النية.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16327

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    288

  • ما الحكم الشرعي فيما نشر بجريدة الأهرام بتاريخ 19/5/2001 من آراء متعارضة حول موضوع تأجير الأرحام؟

    تفيد دار الإفتاء المصرية بأن استئجار الأرحام محرم شرعًا، ولا يجوز بحال من الأحوال؛ لشبه كثيرة منها: أن الأصل في الفروج والدماء التحريم، ولا تحل إلا بموجب شرعي، وأن الشرع يقرر أن الانتفاع ببضع المرأة وجميع جسدها لا يكون إلا لها ولزوجها وولدها، وهذا الانتفاع شخصي لهم وفي حدود الشرع، ولا يتعدى غيرهم إلا في حالة الرضاعة لورود ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13912

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    324

  • ما حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف؟ وهل هو بدعة كما يدعي بعضهم؟

    المولد النبوي الشريف إطلالة للرحمة الإلهية بالنسبة للتأريخ البشري جميعه، فلقد عبر القرآن الكريم عن وجود النبي -صلى الله عليه وآله وسلم- بأنه ﴿رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ﴾ [الأنبياء: 107]، وهذه الرحمة لم تكن محدودة، فهي تشمل تربية البشر وتزكيتهم وتعليمهم وهدايتهم نحو الصراط المستقيم وتقدمهم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    15254

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    525

  • لي جد تغمده الله برحمته وقد أوصى بأن داره وقف على ابنه ثم على ذريته ما تناسلوا وتعاقبوا، وجعل فيها ما انتفع بها أضحية لجدته كما أوصى بداره بأنها وقف على ابنه وإخوانه الأشقاء الذكور لا الإناث، ثم على أولادهم ما تناسلوا وتعاقبوا ويخرج من ثلث ماله وجعل من احتاج من بناته السكنى مع إخوتهن لا مضارة لهم.

    وكما تعلمنا من فقهائنا ...

    1) الوقفان المنصوص عليهما في هذه الحجة وقفان ذريان صحيحان إن استوفيا شروطهما الأخرى، وهما موقوفان على وفاته، وعليه فلا يُنفَّذان إلا بموافقة الورثة بعد وفاته، ولهما حكم الوصية، بقرينة أن الواقف جعلهما من ثلث ماله، وهما مخصصان لمن شرط الواقف أن يكونا لهم إذا تمت إجازتهما من قبل الورثة، فإذا لم يجزهما الورثة بعد وفاته بطلا، ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5579

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    625

  • هل هذا الحديث يوافق هذه الآية من القرآن: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: تبلغ الحلية من أمتي حيث بلغه الوضوء، ومن استطاع منكم أن يطيله فليفعل ، ويقول القرآن: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاَةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا ...

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه.. وبعد:

    هذا الحديث موافق لما جاء في آية: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاَةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ ﴾ [ المائدة : 6 ] الآية لأن؛ فيه إيضاحًا لها، وحثًّا على إكمال الوضوء وأحكامه، أما قوله في الحديث: « ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20951

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    539

  • سئل بخطاب المحافظة رقم 21 مارس سنة 1920 نمرة 3840 بما صورته: الأمل بعد الاطلاع على الشهادة الإدارية رفقه الخاصة بورثة المرحوم أحمد أبو العينين المتوفى في خدمة السلطة العسكرية التكرم بالإفادة عن نصيب كل واحد بحسب الفريضة الشرعية؛ لصرف مبلغ جنيهين و500 مليم إليهم.
     

    اطلعنا على خطاب المحافظة رقم 21 مارس سنة 1920 نمرة 3840 وعلى الشهادة الإدارية الخاصة بورثة أحمد أبو العينين، ونفيد أن لبنته من المبلغ المذكور النصف فرضًا، ولوالدته السدس فرضًا؛ لوجود عدد من الإخوة والأخوات، ولا شيء لأخيه وأختيه لوالدته؛ لحجبهم بالفرع الوارث -وهو البنت المذكورة- والباقي يرد على الأم والبنت بحسب نصيبيهما، فتقسم ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    12993

    تاريخ النشر في الموقع
    13-12-2017

    مشاهدات
    139

  • أقوم بشراء أراض بقصد بنائها وأن تكون ملكًا لي ولأولادي ولا توجد نية في بيعها، ثم بعد مضي سنوات عليها يعرض علي سعر جيد أقوم ببيعها، فهل علي زكاة على هذه الأرض؟

    لا زكاة في الأراضي التي شريت للاقتناء والانتفاع بها، وإنما تجب فيها الزكاة إذا أصبحت عروض تجارة، ولا تكون كذلك إلا إذا نوى عند تملكه أنها للتجارة، أو اشتراها بقصد الاقتناء ثم نوى جعلها عروض تجارة فإنها تكون كذلك من حين النية.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    4223

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    633

  • قامت إحدى المدارس الأجنبية بتدريب طلبتها على الغناء والرقص بمصاحبة كلمات تحكي قصة النبي يونس، ويتضمن هذا النشيد مقاطع تقال على لسان الله تعالى وفي هذا ما يلي:

    1) افتراء على الله تعالى بكلمات لم يقلها.

    2) تقليل من قدرته تعالى؛ حيث تدعى كلمات الأغنية أن الله ظل ينظر حوله، بحثًا عن شخص غير مشترك في الرقص مع الآخرين فوجد ...

    إذا صحّ ما ورد في الاستفتاء فإن هذا أمر محرم قطعًا؛ لأن فيه افتراء على الله وعلى رسول من رسله الكرام.

    وفيه تشجيع على نشر الأفكار التنصيرية مما يجب منعه في مدارسنا ومجتمعاتنا، ولجنة الفتوى تتوجه إلى السيد/وزير التربية وقد حُمّل أمانة الإشراف على هذه المدارس، أن يمنع مثل هذه الأباطيل والمفتريات، ومساءلة من يعمل على نشر ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18467

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    289

  • امرأة نذرت أن تصوم عشرة أيام من شهر رجب إن هي شفيت من عملية جراحية في عينيها وتمّ الشفاء بحمد الله، إلا أن الطبيب ألزمها باستعمال قطرة معينة ثلاث مرات أو أكثر كل يوم.

    كما أمرها من أجل مرض آخرَ أن تتعاطى حقنًا.

    السؤال: هل الحقنة العادية والقطرة يفطران أم لا؟ وبما أنها لا ترغب في تأجيل الصيام إلى عامٍ قادم فهل يحق لها أن ...

    القطرة في العين لا تفطر الصائم عند السادة الشافعية والحنفية، ولو وجد الصائم طعمها في الحلق، لأن العين ليست منفذًا مفتوحًا، فلا يفطر ما وصل منها إلى الحلق كما لو دهن رأسه، أو تشرّبت مسامه بالدهن أو الماء، لأن شرط المفطّر عندهم أن يكون من منفذ مفتوح كالفم والأذن والأنف والقبل والدبر.

    وكذلك الحقنة فإنها لا تفطّر سواء كانت ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    8687

    تاريخ النشر في الموقع
    06-12-2017

    مشاهدات
    486

  • سأل محمد عبد العزيز محمد قال: توفي سيد أحمد أبا يزيد في 19/1/1945، وادعت إحدى زوجاته أن بها حملا مستكنا وانفصل الحمل ولدا ذكرا في 29/3/1946 أي بعد حوالي أربعة عشر شهرا من وفاة زوجها، فهل الحمل يرث المتوفى أم لا؟

    المادة 43 من قانون المواريث رقم 77 لسنة 1943 تنص على أنه: «إذا توفي الرجل عن زوجته أو عن معتدته فلا يرثه حملها إلا إذا ولد حيًا لخمسة وستين وثلاثمائة يوم على الأكثر من تاريخ الوفاة أو الفرقة»، وبما أن زوجة المتوفى التي ادعت الحمل انفصل حملها ولدا ذكرا بعد أكثر من 365 يوما -كما ذكر بالسؤال- فلا يرث ذلك الولد المتوفى؛ طبقا للمادة 43 ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    13259

    تاريخ النشر في الموقع
    13-12-2017

    مشاهدات
    136

  • شاء الله عز وجل أن أتزوج وأقترن بالسيدة باسمة وذلك بتاريخ 22/12/82م وبفضله عز وجل كان نعم الزواج حيث تمخض من هذا الزواج ثمرات وهم أبنائي منها عبد الرحمن +عبد العزيز + فهد.

    وبعد ذلك ولكثرة ارتباطاتي بصفتي أعمل بمهنة حرة حصل تغير كبير لزوجتي الأمر الذي جعلها تطلب الطلاق ولكوني أحبها جدًا وحفاظًا على أولادي لحبي الشديد لهم ...

    إذا ثبت أن المراجعة تمت في العدة فالزواج الثاني باطل، وإن كانت المراجعة بعد انتهاء العدة كان الزواج الثاني صحيحًا إذا استوفى شروطه الشرعية، ومدار إثبات انتهاء العدة على إقرار الزوجة بذلك فإن أقرت بأن المراجعة تمت قبل الحيضة الثالثة فقد صحت المراجعة وبطل العقد الجديد عليها، وإن أقرت بأن المراجعة تمت بعد الطهر من الحيضة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6124

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    676

  • سئل فيما إذا كانت الشريعة الإسلامية توجب على الشاهد تأدية اليمين؛ لتكون شهادته مقبولة شرعًا، وإن كان ذلك غير واجب، فهل هو جائز على الإطلاق أو في أحوال خاصة؟

    أما تحليف الشاهد فليس بجائز عندنا، ولا تشترط اليمين في صحة الشهادة، وإنما يجب لصحة الشهادة ذكر لفظ أشهد فقط إلا إذا اتهم القاضي شاهدا فله تحليفه جوازا في حالة التهمة إذا ألح الخصم في طلب ذلك، وأما الحلف لغير داع فهو ممقوت شرعًا منهي عنه كما في قوله تعالى: ﴿وَلَا تَجْعَلُوا اللَّهَ عُرْضَةً ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11793

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    1157

  • في عام 1400 هـ عمل لدي أحد الإخوة السودانيين، ولم أعرف اسمه ولا عنوانه، وبقي لدي من أجرة عمله مبلغ وقدره ثمانمائة ريال، وذهب ولم أره من ذلك الوقت حتى الآن. ما العمل تجاه ذلك المبلغ؟ أفيدونا ببراءة الذمة، والله يحفظكم.

    عليك إذا كنت لا تعرفه ولا تعرف عنوانه ولا من يعرفه التصدق بالمبلغ المذكور بالنية عن صاحبه، فإن جاءك في يوم من الأيام فهو بالخيار، إن شاء أمضى الصدقة والأجر له، وإن شاء أخذ حقه منك، ويكون أجر الصدقة لك. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    27183

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    495

  • توفي رجل وترك زوجة، وبنتين، وابن أخت شقيقة.

    ويطلب السائل بيان من يرث، ومن لا يرث، ونصيب كل وارث.

    بوفاة ذلك الرجل عن المذكورين فقط يكون لزوجته ثمن تركته فرضا؛ لوجود الفرع الوارث، ولابنتيه الباقي بعد الثمن: الثلثان مناصفة بينهما فرضا، و[الباقي] ردا؛ لعدم وجود صاحب فرض آخر ولا عاصب ولا أحد من أصحاب الفروض يرد عليه غيرهما، ولا شيء لابن الأخت الشقيقة؛ لأنه من ذوي الأرحام المؤخرين في الميراث عن أصحاب الفروض والعصبات.

    ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14831

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    187

  • في أثناء خلاف بيني وبين زوجتي كتبت لها ورقة عرفية بالطلاق، وافترقنا، وهذا نص ما جاء بهذه الورقة: «أعترف بحضور الشاهدين الموقعين على هذا أنني قد طلقت زوجتي ف. م، وهذا الطلاق هو الثاني وأصبحت بمقتضى هذه الورقة حرة في تصرفاتها، وقد أبرأنا ذمتنا من كافة حقوقنا الشرعية كل منا لدى الآخر». وكانت هذه الحادثة في يوم 18 أغسطس سنة ...

    اطلعنا على هذا السؤال، ونفيد أن الظاهر من العبارة المذكورة أنها صيغة إقرار بالطلاق، أي إخبار بوقوع طلاق سابق منه، فإن كان هذا الشخص صادقا في هذا الإقرار عومل به قضاء وديانة، وإن كان الواقع أنه لم يحصل منه طلاق بل حصل منه مجرد هذا الإقرار كاذبا عومل بهذا الإقرار قضاء فلا يصدق أنه كاذب فيه، وأما ديانة أي فيما بينه وبين الله تعالى ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11176

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    593

  • امرأة طلبت من زوجها أن يسمح لها في الحداد لو قدر الله وفاته قبلها، وإنه سمح لها وهي على قيد الحياة، وليس فيه   شيء، فقدر الله فتوفي قبلها . أفتوني.

    لا يملك الزوج أن يسقط عن زوجته الحداد عليه إذا توفي، فإذا توفي قبلها وجب عليها أن تحد عليه ولو كان سامحها فيه أيام حياته، لما ثبت عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: « لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تحد على ميت فوق ثلاث إلا على زوج أربعة أشهر وعشرا » [1] رواه ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    29700

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    355

  • إذا طلب رجل به ألم رقى، وكتب له بعض آيات قرآنية، وقال الراقي: ضعها في ماء واشربها فهل يجوز أم لا؟

    سبق أن صدر من دار الإِفتاء جواب عن سؤال مماثل لهذا السؤال هذا نصه: كتابة شيء من القرآن في جام أو ورقة وغسله وشربه يجوز؛ لعموم قوله تعالى: ﴿ وَنُنَـزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ ﴾ [ الإسراء : 82 ] ، فالقرآن شفاء للقلوب والأبدان، ولما رواه الحاكم في [المستدرك] وابن ماجه في ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    20822

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    275

  • بصفتي شريكًا في شركة كويتية تعمل في مجال التسويق الدولي، أود معرفةَ شرعيةِ ما تقوم به من أعمال، حيث شكوكي قائمة في شبهة المخالفة الشرعية في ‏إجراءاتها التنفيذية لممارسة نشاطها، حيث إنها في توسطها للربط بين صاحب المشروع (وهي دولة أجنبية)، والمقاول الذي يحصل على المشروع بمناقصة ‏بالظرف المختوم -بالمنافسة مع مقاولين آخرين ...

    ما دامت الجهة التي تطلب القيام ببعض أعمال لها لا تعلم بأن أحد موظفيها يأخذ عمولة على الأعمال التي تحتاجها هذه الجهة، فلا يجوز لهذا الموظف أن ‏يأخذ هذه العمولة، فإذا أخذها عُدّ مرتشيًا، وما دامت الشركة المستفتية هي التي تدفع هذه الرشوة فتُعدّ راشية وآثمة لذلك.

    وكل شريك في هذه الشركة الوسيطة ‏مشارك في هذه العملية ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17294

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    613

  • يقول السائل أن امرأة تزوجت من رجل واشترطت في عقد الزواج أن تكون العصمة بيدها.

    ويسأل: هل يصح للزوج أن يطلق زوجته بإرادته المنفردة دون رضا الزوجة؟ وهل للزوج إذا طلقها أن يراجعها دون رضاها رغم شرطها السابق؟

    المنصوص عليه شرعًا أن الرجل لو تزوج امرأة على أن تكون العصمة بيدها فيكون من حقها أن تطلق نفسها منه؛ لأن الطلاق حق الزوج يستعمله في أي وقت، وله أن ينيب غيره في استعمال هذا الحق، ورغم الإنابة والتفويض فلا يسقط حقه في أن يطلق زوجته بإرادته المنفردة دون إذن ممن فوضه في الطلاق سواء كانت الزوجة أو غيرها، وللزوج الحق في مراجعة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    11118

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    133