موسوعة للفتاوى الإسلامية في شتى الموضوعات ومجالات الحياة صدرت عن هيئات متخصصة من عدة بلدان إسلامية

محتوى ضخم من أسئلة وأجوبة الفتاوى (34208 فتوى) من 9 مصادر، أجاب عنها 91 مفتيـًا

خصائص متقدمة للبحث، وفهرسة موضوعية علمية تسهل الوصول للمعلومة الشرعية

فتاوى مختارة

  • حدث خلاف بيني وبين صديقي، فقلت: (عليّ الحرام من عائلتي -وأقصد بها زوجتي- إني تسلّفت مقابل هذا المبلغ الذي لي عليكَ)، وأنا لم أتسلّف، وقلتها مرة واحدة.

    ما صدر من المستفتي يمين وليس بطلاق، وقد حنث فيه؛ فعليه كفارة يمين: إطعام عشرة مساكين، وعليه أن يستغفر الله من ذلك ولا يعود إليه.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17710

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    49

  • أنا الآن أقوم بتدريس فقه الحج والعمرة لمجموعة من المسلمين في منطقتي الذين سيحجون هذه السنة، هناك مجموعة من الأسئلة سألني إياها طلابي وأنا ‏أحتاج إلى مساعدتكم وبيان أحكامها: ‏1- حكم لباس المحرم المصاب بسلس البول للحفاضة (‏diaper‏) وذلك منعًا من تساقط قطرات البول فيتلوث لباس الإحرام.

    ‏2- حكم لبس المرأة المحرمة المصابة ...

    ‏1- لا مانع من أن يلبس المعذور بسلس البول الحفاضة في أثناء الإحرام، وعليه في هذه الحالة الفداء وهو صيام ثلاثة أيام، أو صدقة بإطعام ستة مساكين، أو ‏نسك وهو ذبح شاة في الحرم فيها شروط الأضحية، وهو على التخيير في ذلك عند كثير من الفقهاء، طال الزمن أو قصر، وقال البعض: إذا طال نهارًا كاملًا ‏أو ليلة كاملة فعليه النسك، وإن كان أقل ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16535

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    149

  • هل يجوز الاستثمار في شركات عالمية صناعية مثلًا كشركة مرسيدس أو شركات صنع المعدات في الدول الغربية علمًا بأنها تتعامل بالربا في إيداع أموالها ولا يشكل التعامل الربوي أي ثقل اقتصادي لديها؟ علمًا بأن المستثمر هو جهة خيرية.

    شراء أسهم الشركات التجارية التي ليس عملها الأساسي التعامل بالربا أو المحرمات يجوز، ولا يمنع من ذلك كونها تودع أموالها في البنوك الربوية في غير فترات تشغيل هذه الأموال في أغراضها المشروعة، على أن يتحرى المساهم مقدار الفائدة الناشئة عن عملية الإيداع ويخرج ما يخصه منها فيصرفه في وجوه البر العام ما عدا بناء المساجد أو طباعة ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    2666

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    226

  • كم مقدار الانحراف المقبول عن القبلة؟[1]

    الانحراف اليسير عن القبلة لا يضر ، لكن إن كان الانحراف كبيرًا بحيث ينحرف عن جهة القبلة الأصلية فلا تصح صلاته حينئذ . وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    1) السؤال ورد من مدير عام الدفاع المدني .


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36632

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    76

  • ما حكم الشريعة المطهرة في تحميل الدائن للمدين فوائد إضافية تصل إلى (15%) عند تأخير سداد القسط المستحق، إضافة إلى (6%) بدعوى خدمة دَين كما هو وارد في المادة (13) من قانون رقم (30) لسنة (1995) بشأن تعديل بعض أحكام القانون رقم (41) لسنة (1993) في شأن شراء الدولة بعض المديونيات وكيفية تحصيلها والمادة (1) مكرر.

    لا يجوز للمقرض فردًا كان أو شركة أو دولة أن يستوفي من المستقرض أكثر مما أقرضه مهما تأخر الوفاء، لقوله تعالى: ﴿فَلَكُمْ رُءُوسُ أَمْوَالِكُمْ لَا تَظْلِمُونَ وَلَا تُظْلَمُونَ[٢٧٩]﴾ [البقرة: 279].

    إلا أن يزيد المستقرض عند الوفاء طائعًا من غير شرط ملفوظ أو ملحوظ قبل ذلك، فإن زاد المستقرض من غير شرط ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5760

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    66

  • تشارك السائل مع أحد الناس على بقرة بالنصف، ودفع نصف ثمنها والآخر النصف على أن يقوم القاني بالتكاليف، ولا يدفع الآخر في النفقة شيئًا، وقد أنتجت البقرة حتى أصبحوا أربع أبقار يقوم بتربيتهم وتكليفهم المزارع.

    وطلب السائل الإفادة عن حكم ذلك شرعًا، وهل للشريك الحق في الشركة في الأبقار الأربعة؟

    إن المعاملة على الوجه الوارد بالسؤال وعلى الوجه الشائع في الريف من أن يدفع الشريكان الثمن مناصفة ويقوم أحدهما وهو المسمى بالقاني بما يلزم للماشية من أكل وشرب في نظير أخذ لبنها وسمادها، والآخر وهو المسمى الشريك المرفوع لا يدفع شيئًا في النفقة ولا يأخذ شيئًا من لبنها وسمادها على أن يكون نتاجها بينهما مناصفة هذه المعاملة ليس ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10383

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    175

  • امرأة نذرت أن تصوم لله تعالى كل عام ستًا من شوال مدى حياتها.

    وفي شوال ما ولدت وبقيت نفساء حتى انقضى شوال، فما تمكنت من وفاء نذرها في ذلك العام، فماذا تفعل؛ هل تكفّر عن نذرها كفارة يمين ويلغى نذرها مدى الحياة بسبب هذا القطع، أم هل تقضي ستًا من شوال بعد نقائها ويبقى نذرها ساريًا مدى الحياة كما نذرت، أم لا شيء عليها للعذر ...

    اختلف الفقهاء في هذه المسألة المستفتى عنها، فيرى بعض الفقهاء أن على هذه المرأة أن تقضي ما فاتها من نذرها بعد طهرها بعد شوال، ما دامت لم تستطع أداء النذر فيه بسبب ولادتها، على رأي بعض الفقهاء، وتبقى على نذرها مدى الحياة ما دامت قادرة على الوفاء، كالصلاة إذا فات وقتها فإنها تقضى بعده، فكذلك النذر؛ ويرى المالكية أنه لا قضاء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    16592

    تاريخ النشر في الموقع
    27-12-2017

    مشاهدات
    185

  • تحادثت مرة مع صديق عن كيفية البعث والنشور، وهل الحشر والحساب يكونان بالأجسام التي نحن بها في عالم الدنيا كما جاء في أصول الشريعة أم بغير ذلك؟ فأنكر عليَّ أن الحشر يكون بالأجساد، وعدّ ذلك من المستحيلات مستندًا في رأيه على ما درسه من علوم الطبيعة، حيث تقرر بها أن العلم التجريبي أثبت أن المادة لا تزيد ولا تنقص ولا تنعدم مطلقًا، ...

    إن علم الكيمياء قد قرّب بارتقائه مسألة حشر الأجساد من العقل، وأدناها من التصور حتى صرنا نبحث في كيفيتها بحثًا علميًّا. على أن أمور الآخرة من عالم الغيب التي يكتفى فيها بالتسليم الإجمالي من غير بحث في الكيفية، وإنما يشترط فيها أن تكون من غير المحال عقلًا؛ فليس لنا أن نبحث عن كيفية البعث، ولا عن كيفية الحساب، ولا عن كيفية الجزاء ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    35

    تاريخ النشر في الموقع
    03-12-2017

    مشاهدات
    238

  • يتوفر أحيانًا لدى لجنة الزكاة أموال من الصدقات أو من الكفارات والنذور، وتقوم اللجنة بتحري صرفها على مستحقيها المحتاجين المستحقين لتلك الأموال، فإذا كان الرصيد من هذه الأموال المتوفرة يفي بحاجة من يتقدم للجنة خلال فترة زمنية متوسطة قد تصل إلى السنة ويزيد عن حاجة من يتقدمون خلال هذه السنة أو أقل من السنة بقليل، فهل من ...

    لا يجوز للمزكي أو جامع الزكاة أن يستثمر أموال الزكاة بأي طريق من طرق الاستثمار إذا وجد مستحق لها، ولكن عليه أن يدفعها لمستحقها، فإذا لم يوجد مستحق لها في الحال، فلا مانع من استثمارها بالطرق الشرعية المأمونة، وعليه أن يدفعها مع أرباحها لمستحقها عندما يوجد.

    وإذ فاضت هذه الأموال عن حاجة المستحقين لها في هذا العام في أحد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    6950

    تاريخ النشر في الموقع
    05-12-2017

    مشاهدات
    202

  • يملك جدي السيد/ براك بيتًا وهو مناصفة بينه وبين زوجته السيدة/ حشمة (كما هو مسجل في وزارة الإسكان) وعندما توفى جدي (المذكور سابقًا) بيع البيت بمبلغ 45000 د.ك.

    والسؤال:

    1- بالنسبة لزوجة براك هل تأخذ نصيبها من التركة بعد أن يفرز لها نصف المبلغ 45000 دينارا أم أن نصيبها يكون ضمن المبلغ السابق؟

    2- كيف تقسم التركة على باقي ...

    الأم تستحق نصف البيت ملكًا -كما هو مثبت في عقد البيع الموثق في إدارة التسجيل العقاري والتوثيق في وزارة العدل- وتستحق ثمن النصف الآخر ميراثًا، والباقي يوزع على الأبناء والبنات للذكر مثل حظ الأنثيين، وذلك من بعد وصية يوصى بها أو دين.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17956

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    66

  • توفي: سالم حسين سالم حبيب عن:

    1- أولاد عم شقيق: رزق وعبد الحي وفوزية وأمينة محمد سالم حبيب.

    2- ابن عم شقيق آخر: محمد حسن سالم حبيب.

    فمن يرث.

    وما نصيبه؟

    بوفاة/ سالم حسين سالم حبيب عن المذكورين تكون جميع تركته للذكور فقط من أولاد عميه الشقيقين بالسوية بينهم كأنهم أبناء عم شقيق واحد تعصيبًا؛ لعدم وجود صاحب فرض ولا عاصب أقرب، ولا شيء لبنتي عمه الشقيق فوزية وأمينة؛ لأنهما من ذوي الأرحام المؤخرين في الميراث عن أصحاب الفروض والعصبات، فالمسألة من ثلاثة أسهم: لكل من رزق وعبد الحي محمد ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    14860

    تاريخ النشر في الموقع
    15-12-2017

    مشاهدات
    27

  • سجلت شريطًا لزوجتي في مصر وقلت لها: (إن فعلت كذا فأنا مستغنٍ عنك) وكنت أقصد بها الطلاق، لكنني لم أرسل الشريط حيث إنني تندمت على مقولتي وأتلفت الشريط، فما الحكم؟ دخل المستفتي إلى اللجنة وأكد ما جاء في الاستفتاء، وأفاد بأن زوجته في مصر وأنها لم تعلم بموضوع الشريط، وأفاد بأن نيته هي أن زوجته لو فعلت ذلك الأمر فإنه يطلقها، وأفاد ...

    لا يقع على المستفتي طلاق بما سجله على الشريط وإن قصد به الطلاق لأنه طلاق معلق على شرط، ولأن الشريط أتلف ولم تعلم به الزوجة، والله تعالى أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    5556

    تاريخ النشر في الموقع
    04-12-2017

    مشاهدات
    202

  • أبي متزوج من امرأة ثانية غير أمي، فهل يجوز أن أسلم على أم زوجة أبي؟

    لا تعتبر محرمًا لوالدة زوجة أبيك؛ لأنك أجنبي منها. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    28203

    تاريخ النشر في الموقع
    19-01-2018

    مشاهدات
    53

  • يطلب الإفادة عما إذا كان يصح اشتراط الوضوء لذكر الله من عدمه، وهل إذا اشترط بعض الناس الوضوء لذلك فهل يكون معناه أن يفضل الذكر على قراءة القرآن أم لا؟

    إن الذكر هو ما يجري على اللسان والقلب، فإن أريد به ذكر الله تعالى يكون المقصود به هو التسبيح والتحميد وتلاوة القرآن إلى غير ذلك، والذكر حقيقة يكون باللسان، وهذا يثاب عليه صاحبه، فإذا أضيف إليه الذكر بالقلب كان أكمل الذكر، والذكر بالقلب هو التفكر في أدلة الذات والصفات والتكاليف وفي أسرار المخلوقات إلى غير ذلك، وقد وردت أحاديث ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    10212

    تاريخ النشر في الموقع
    12-12-2017

    مشاهدات
    180

  • هل يجوز التحايل على غير المسلمين للحصول على أموالهم سواء بالقمار أو الربا؟

    لا يجوز الحصول على المال بطريق القمار أو الربا سواء أكان ذلك مع مسلم أم غير مسلم في دار الإسلام أو غيرها، بالتحايل أو غيره.

    والله أعلم.
     


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    17379

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    76

  • أحد أصدقائي أرسل لأهله معي فلوسًا، ونسيت لمن هذه الفلوس، وصرفتها، ثم عاد إلي وسألني: هل وصلت الفلوس إلى أهلي؟ فقلت له: لم أعلم أنك أرسلت بشيء، وحلفت بالله أني لا أعلم، ثم تذكرت بعدها أنه أعطاني الفلوس، فخجلت أن أعلمه، وندمت على ما فعلت، ولازال صاحب الفلوس على قيد الحياة. آمل النظر في هذا الأمر.

    عليك أن تدفع الفلوس المذكورة إلى صاحبها مع طلب المسامحة منه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    36353

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    40

  • أرجو إعطائي فتوى رسمية بخصوص ما يجري في الاحتفالات من الاستعراض الراقص للفتيات، علمًا بأن أعمار تلك الفتيات تتراوح ما بين 16 و18 سنة، وهل هذا جائز أمام مرأى من المدعوين؟

    ما يشاهد من رقص الفتيات على الطبيعة، وعلى الصورة التي تعرض في وسائل الإعلام المختلفة يعتبر محرمًا شرعًا، فإن هذه الحركات بطبيعتها مثيرة للغرائز، وموجبة لكشف ما أمر الله بستره.

    ولهذه المناسبة تقرر لجنة الفتوى أن حرمة الرقص على هذه الصورة التي أوردها السائل ليست قاصرة على من بلغن سن السادسة عشرة، بل يبدأ التحريم من سن ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18321

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    80

  • كثيرًا ما يتردد على ألسنة الفقهاء كلمة (فتنة)، فيقولون: (حل ذلك إن لم يترتب على ذلك فتنة)، فما هو الضابط العلمي الشرعي للفتنة؟ هل هو الانتصاب، أم انشغال القلب، أم تعطيل الواجبات، أم نظرة الإعجاب العابرة، التي لا يبقى لها أثر في القلب بعد قليل؟

    جميع ما ذكره السائل من الفتنة، ولكنها تتفاوت في مراتبها بقربها أو بعدها عن الإثارة الجنسية، فكلما كانت أقرب إلى الإثارة الجنسية، كان الإثم أعظم.

    والله أعلم.


    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    18410

    تاريخ النشر في الموقع
    28-12-2017

    مشاهدات
    285

  • نحن موظفون في إدارة حكومية بمدينة الباحة، ولمصلحة العمل يقوم البعض مع الرئيس بجولة لمسافة 300 كم تقريبًا، ومدة هذه الجولة أسبوع تقريبًا؛ لكي تغطي جميع مراكز المنطقة خلال ذلك الأسبوع. سؤالي: هل لنا أن نقصر الصلاة ونجمع في هذه الحالة أم لا؟ مع العلم بأننا في هذه الجولة قد نمر على بلدة أحد أعضاء هذه الجولة؟

    إذا خرجتم من مقر عملكم بقصد السفر إلى مسافة تبعد ثمانين كيلو فأكثر فلكم قصر الصلاة؛ لأن هذا سفر يبيح القصر. وأما الذي يمر ببلده الذي فيه أهله فليس له القصر وقت مروره به، وإن لم يكن أهله فيه بل كانوا منتقلين معه إلى مكان   العمل فلا بأس أن يقصر الصلاة إذا مر به؛ لأنه قد ارتحل عنه. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    34412

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    45

  • أذن مؤذن أحد المساجد في بلدتنا لصلاة المغرب في شهر رمضان، قبل حلول الوقت بسبع دقائق ، وعليه فقد أفطر عدد من أهالي هذه البلدة، مع العلم بأن المؤذن لم يكن قاصدًا وإنما سهوًا. فهل عليه كفارة، وهل الذين أفطروا بناءً على هذا الأذان   أن يصوموا يومًا بدلاً من هذا اليوم؟

    يجب على المؤذن أن يتحرى الدقة في معرفة دخول الوقت، لا سيما وقت غروب الشمس ووقت طلوع الفجر؛ لما يتعلق فيهما من إباحة الفطر عند الغروب، والامتناع من المفطرات عند طلوع الفجر، ودخول وقت صلاتي المغرب والفجر، وإذا كان أذن سهوًا فنرجو الله له المغفرة، وعليه أن يبلغ أهل الحي الذي هو فيه بأن من أفطر منهم بذلك الأذان أن يقضي بدل ذلك ...
    أكمل القراءة

    رقم الفتوى
    33582

    تاريخ النشر في الموقع
    21-01-2018

    مشاهدات
    54